كاتب فرنسي: القرن الحادي والعشرون لن يكون أميركيا

الكاتب : فدوة القدس   المشاهدات : 502   الردود : 0    ‏2003-06-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-17
  1. فدوة القدس

    فدوة القدس عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-09
    المشاركات:
    528
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    صدر في باريس مؤخرا كتاب للمؤلف الفرنسي بيير بيارنيس بعنوان القرن الحادي والعشرون لن يكون أميركيا.
    الكتاب الذي نقله الى العربية المترجم الجزائري مدني صادق وصدر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في 347 صفحة كبيرة وتوزعت مواده على 16 فصلا يخلص فيه الى القول ان هناك ما لا يقل عن ستة بلدان كبرى او مجموعات البلدان قد شرعت في قول لا وفي تقوية نفسها ازاء هذه الهيمنة الاميركية انها الاتحاد الاوروبي الذي هو في طور التكوين ثم الصين التي تعيش يقظتها الكاملة ثم روسيا التي سوف تولد من جديد حتى وان كنا الان لا نعرف متى سيحدث ذلك الميلاد ثم اليابان الذي سوف يتخلص يوما من هذا السياق من الوصاية الاميركية ثم الهند التي بدأت تخرج الان ببطء من سباتها العميق ثم اخيرا اميركا اللاتينية التي لن تدع اميركا تضحك عليها اكثر مما ضحكت.
    ورأى الكاتب أن الهيمنة المعنوية والتجارية التي يتمتع بها الاميركيون والقائمة على القوة العسكرية والثقة بالنفس ليست قضية حديثة العهد لقد شاهدناها منذ ظهور اصول الامة الاميركية الاولى حيث ظلت هذه الهيمنة كمثل جوهرها الاساسي فالهنود الحمر وجيرانهم الجنوبيون في ريوغراندي يعرفون هذه الحقيقة منذ امد طويل ولكن في سنواتنا هذه فالكرة الارضية برمتها هي التي صارت لا تطيق اميركا.
    وتحدث ايضا عن اعتقاد الرواد الاوائل ان العالم الجديد هو ارض الميعاد وانهم الشعب المختار الذي هيأه الله لا نشاء مملكته على الارض.
     

مشاركة هذه الصفحة