الزحف الوهابي الى اليمن

الكاتب : fire   المشاهدات : 558   الردود : 3    ‏2001-06-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-06-20
  1. fire

    fire عضو

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    56
    الإعجاب :
    0
    لقد كان اليمن السعيد مكانا يجمع كل المذاهب الاسلاميه اللتى لها تاريخها واعلامها وكان الاخوه في اليمن يعيشون بسلام ووئام وتفاهم الا انه في الاعوام الاخيره ظهرت بعض الفئات اللتى تدعم من بعض الدول لتزرع الفتن بين الاخوه مدعية انها الوحيده اللتي على الكتاب والسنه وان المسلمين غيرهم ضالون مضلون ولقد تغلغلت في بعض القبائل فكفر الاخ اخيه والابن ابيه وبدا مسلسل التحريم والتحليل مما جعل المسلمون يعيشون في ضياع وفرقه (وذلك ما تريده الاعداء) فهل اصبح التكفير بسيطا الى هذا الحد والاسلام يفصل على قياس بعض الحكام وشيوخ المال ..............وما ذا تعني الدعوه التجديديه للاسلام هل تعنى ان يشهد المسلمون على انفسهم بالكفر والضلال حتى جاء هؤلاء المجددون وانقذوهم من الكفر................................فهل هناك من يتفق معي ارجوا الافاده ......:confused:
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-06-21
  3. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    السلفية خطر داهم مغذى خارجيا ويهدد بنية الدولة اليمنية

    بعد أن كانت مناطقنا القبلية وخاصة في المحافظات الجنوبية والشرقية مكانا للبساطة والتقاليد النزيهة السمحة المتوارثة وفق ما تقتضيه الشريعة الإسلامية يلاحظ تفشي ظاهرة العصبية الدينية المتحزبة لفكر من يسمون بالسلفيين وظهور أسلوب جديد من النزعات في الأوساط الشعبية يتخذ من تحوير وتدوير الغايات النبيلة للدين مرتكزا له ، وأصبح أبناء البادية ممن لا توجد لديهم خلفية علمية بفتون ويحاضرون في الجماعات والمساجد مكررين ما حفظوه عن شيوخهم من ترديد مستمر للخطب التي تركز على محاربة التقدم الحضاري بتكرير لفظة بدعة وكفر وضلال وأنتهت تلك التقاليد القبلية ذات الطابع المميز وحل محلها التباعد والفرقة والتعامل مع الآخر بحذر شديد مرده يعود إلى عدم الوقوع في المحظور كما يكرر مشايخ المذهب الوهابي السلفي الذي لو بحثنا جيدا في سلسلة علاقاته نجد أنه مدعوم من جهات سياسية خارجية .
    لو تساءلنا ماهو السر في سرعة انتشار عقيدة السلفية الوهابية في المحافظات الجنوبية والشرقية من اليمن على وجه الخصوص في حين أن أنها لاتلاقي قبولا في أوساط أبناء المحافظات الشمالية وتنحصر في أتباع السلفي مقبل الوادعي وأنصاره في صعده الذين تغلغلوا جنوبا وشرقا نجد أن الباعث للتقبل يكمن في أن دعاة ذلك المذهب استغلوا ما قام به الحزب الاشتراكي اليمني على مدى ما يصل إلى ثلاثين سنة من إلغاء للتقاليد وإذلال للفئات القبلية وهتك للأعراض بمحاولة تذويب الطابع القبلي المميز والعرف المتوارث وفرض النظريات الشيوعية في المساواة بين الجنسين مما شكل ضربة قاصمة لأبناء الريف وأفقدهم ميزة السطوة والتسلط على الجنس الآخر ، وبانتهاء الحزب من الحياة السياسية في جنوب اليمن تسلسل دعاة السلفية من هذا الجانب الحساس بالتركيز على المرأة وضرورة أن يفرض عليها سترا واقيا ومارسوا خزعبلاتهم في تصوير نعيم الجنة للرجال على شكل مهرجانات جنس وإشباع للغرائز المدخل إليها محاربة التقدم العلمي بشتى أنواعه وضرب طوق عازل على المرأة وادارة السواك في الفم طيلة ساعات النهار وتقصير الثوب واطلاق العنان للحية ووصل الأمر بالبعض إلى أنه أصبح يعزف عن استخدام وسائل النقل من المواصلات الحديثة وهناك من يدعي أنه سيحج إلى بيت الله الحرام على ظهر بعير بدلا من امتطاء سيارة أو ركوب طائرة باعتبار أنها بدع لم تكن موجودة في عصر الصحابة ولاقت هذه الفكرة رواجا في أوساط الكثير من سكان محافظة عدن أيضا .
    لماذا في المحافظات الجنوبية والشرقية تحديدا ؟ قد تكون الأسباب سالفة الذكر جزء من الإجابة على التساؤل ويضاف إليها أن السلفية المنتشرة بشكل واسع في المحافظات الجنوبية تعد رصيدا مستقبليا للي ذراع الحكومة اليمنية بواسطة أطراف خارجية متبنية للفكر السلفي وجعلها ترضخ لأي مطالب لضمان المحافظة على وحدة أراضيها في حين أن أسباب إخفاق بروز التيار السلفي شمالا فشله في إيجاد مرتعا خصبا في المحافظات الشمالية بين أوساط أتباع المذهب الزيدي والشوافع المرتبطين بعلاقات قبلية واجتماعية متداخلة منذ الأزل لاتسمح بل وترفض تغليب أي نظرة دينية مذهبية وافدة متزمته على مجمل العلاقات الاجتماعية القائمة تخل بالتوازن والانسجام القائم بين المذهبين .
    خلاصة القول أنه لم يعد في الإمكان كبح جماح السلفية وما تولد عنها من تيارات متشددة لا تخضع حتى للجهات التي زرعت بذرتها الأولى والأخطر والأمرّ تمددها في نطاق محافظات جنوبية محددة ومؤثرة في بنية الدولة اليمنية .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-06-21
  5. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    أخي المتشرد
    ظاهر ة السلفيه في المحافظات الجنوبيه والشرقيه كما ذكرت ساعد على انتشارها فرا غ الساحه من العلماء الاعلام الذين يدعونا الى المنهج الحق ويكون حرصهم على هداية الناس وتبصيرهم بالحلال والحرام وردهم الى الكتاب والسنه اكثر من حرصهم على اصدار الاحكام على الناس ولعلمك فان اسهل شي أن تصدر احكاما على الاخرين لان ذلك لا يكلفك شيئا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-06-21
  7. fire

    fire عضو

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    56
    الإعجاب :
    0
    الى الاخوان

    الى الاخوان شهاب وانت فعلا شهاب فى وجه العصبيه الوهابية ومن لف لفيفها وانت ايها المتشرد الشارد من جحيم الوهابية القاتله اننى تطرقت لهذا الموضوع حبا لليمن ولكل جميل في رجل اليمن البسيط فى شكله الكبير فى اخلاقه التواق الى الحرية والعادات العربية الاصيلة اننا فى السعودية نعاني من جحيم الوهابية فلا حرية مذهبية ولا حقوق البته فانت بين سندان شيوخ الوهابية ومطرقةحاكم ظالم والقضاء في يد الحاكم فما عليه الا الحكم وشيوخ الضلالة مقرين بذلك الذين يعتبرون الخروج على الحاكم كفر فهل الخروج على الظالم كفر (فويل لهم مما يصفون) الا لعنة الله على الظالمين وويلا لهم من عذاب الجحيم ......................فلا تدعوا اليمن لقمة سائغة فى يد هؤلاء المكفرون الذين يعتبرون المذاهب الاسلامية كاليهودية والسلام على اهل اليمن اليمان والحكمة يمانيه......................
     

مشاركة هذه الصفحة