سعوديون ويمنيون وسودانيون بين 82 قتيلا في هجوم أميركي على معسكر عراقي قرب سورية

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 326   الردود : 0    ‏2003-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-15
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    واشنطن: غريغ ميلر ـ بغداد ـ لندن: «الشرق الأوسط»
    فيما اعلن تنظيم يطلق على نفسه «سرايا المقاومة العراقية» مقتل 80 من مقاتليه في هجوم اميركي على معسكرهم غرب العراق الاربعاء والخميس الماضيين، ايدت مصادر محلية التقرير قائلة ان القتلى 82 وان بينهم متطوعين عرباً، فيما اشارت مصادر اخرى الى ان غالبية سكان المعسكر كانوا من السعوديين واليمنيين والسودانيين. وحسب بيان لـ«سرايا المقاومة العراقية» تلقته «الشرق الأوسط» امس فان مقاتليه الذين بينهم متطوعون عرب اشتبكوا مع القوات الاميركية في مدينة راوة القريبة من الحدود السورية (340 كيلومترا الى الغرب من بغداد). وزعم التنظيم ان الاشتباك «اسفر عن سقوط اكثر من ثمانية قتلى وعشرات الجرحى من الاميركيين وتدمير 3 ناقلات اشخاص مدرعة وسقوط طائرة من نوع اباتشي واصابة طائرة ثانية». وأكد سكان ان المواجهات التي بدأت فجر الاربعاء الماضي استمرت 13 ساعة في هذا المعسكر الذي كان يوجد فيه مخزن اسلحة. واشار بعضهم الى ان المقاتلين جاءوا الى المعسكر قبل ايام هاربين من سامراء وانهم عراقيون، فيما اشار آخرون الى ان غالبيتهم من السعوديين والسودانيين واليمنيين. من جهة اخرى، اعفت وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي إيه) اثنين من كبار موظفيها المكلفين تحليل الأوضاع العراقية واسلحة الدمار الشامل المزعومة لنظام الرئيس المخلوع صدام حسين من مهمتهما في إطار ما سماه ناطق باسم الوكالة تنقلات روتينية، بينما صوره آخرون نوعا من «المنفى». وقد اثار فشل السلطات الأميركية في العثور على الاسلحة المحظورة بالعراق أسئلة حول ما إذا كانت المعلومات الاستخباراتية التي توفرت قبل الحرب خاطئة او أنها حرفت عمدا
     

مشاركة هذه الصفحة