إياك وأمواج الضياع...

الكاتب : رمال الصحراء   المشاهدات : 419   الردود : 1    ‏2003-06-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-13
  1. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1
    عنما تتخبط في الظلمات وتتلقاك أمواج الضياع..
    حينما تشعر بأنك تحمل قلبأ بعيداً عن ربك الرحمن..

    حينها تضيع في دروب الحياة وتشعر بأنك تسير في مهاوي سحيقة تقذفك من هاوية لأخرى..

    تتلقاك متاهات الضياع والانزلاق وتحس بأنك تملك قلباً لا ينبض.. رغم أنك تسمع دقاته.. لكنه لا ينبض بحب الله الحقيقي وطاعته..

    تشعر أنك لاتملك عيناً رغم أنك ترى بها كل شيء لكنك لا ترى بها الحقيقة التي يجب أن ترى ولا تستطيع أن تنزل بها دمعاً من خشية الله..

    تشعر بأنك تعرف الكثير لكنك تشعر بالوحدة والضعف والخوف تعلم لم؟؟ لأنك بعيد عن الله ..

    الكثير حولك مهتم بالدنيا وأمورها ومنهم أنت .. لكن حينما يذهب من حولك وتبقى وحدك فاذا أمواج الضياع والغفلة تلطمك..

    لطماتها ليست كاللطمات التي يذهب أثرها ويبقى جرحها لكن لطماتها تشعر بأنك تود أن تموت قبل أن تلطمك .. لطماتها ليست جراح أو آثار بل هي الضياع الحقيقي في الدنيا والآخرة..

    تحاول بعد كل ذلك الضياع وكل تلك اللطمات أن تبحث عن سفينة النجاة قد تجدها وقد لا تجدها..

    لكنك ستجدها والله حينما تملك الارادة القوية والعزيمة الصادقة في التخلص من دروب الضياع وحينما تريد أن تملك قلباً ينبض كما أراد الله له.. أن ينبض بحب الله وطاعته..

    حينها ستجد السفينة أمامك وستجد القلب الحقيقي النابض.. حينها تتلقاك أمواج السعادة وتلطمك لطمات تتمنى لو أنها لطمتك منذ زمن بعيد ولكنك تحمد الله أن لطمتك قبل أن تلقاه..

    حينها تعرف فعلاً ما هي السعادة الحقيقة وما هو القلب الحقيقي؟؟

    وتعرف كذلك أن الحياة مهما ملكت فيها من أشياء فستفارقها يوماً لكن تبقى معك أشياء تحملها معك أينما ذهبت فتحاول أن تحافظ عليها وتهتم بها...

    وتحيــــــــــاتي للجميع..
    رمـــــــــال الصحراء..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-06-14
  3. ناصر الفروي

    ناصر الفروي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-06-20
    المشاركات:
    1,222
    الإعجاب :
    0

    السلام عليكم

    استاذتي العزيزه رمااااااال الصحراء

    لكي كل الشكر والتقدير على هذه الكلمات الطيبه

    وزادك الله علما وتعلما

    وفقك الله لما تحبي ورعاكي للاسلام ناصحة مخلصه لوجة الله


    الحياة تخبط فعلا ونعيش ساعات تخبط كثيره ولكن ما اجمل لحظات

    العيش في حب الله واللحظات التي نعيشها في طاعة الله وعبادته

    نهرب من الدنيا الى رب الدنيا فهو حسبنا ونعم الوكيل


    لا ادري كيف اوافيكي حق ما كتبتي لنا وحق ما تخطه بنانك

    في مجلسنا الكريم

    غير ان الفضل من الله سبحانه وتعالى ونحن نحاسب على ما نكتب اينما كنا

    ونحاسب على ما نقرأ

    نحاسب على الوقت الذي نقضيه في كل مكان والنيه فيه

    نحاسب ونحاسب

    ونسأل الله العفو والمغفره انه كريم قوي منان على علينا

    كلمة شكر اخيره للمخلصة

    رمال الصحراء


    يمانيون :(
     

مشاركة هذه الصفحة