الكومبيوتر يدخل مرحلة البلوغ

الكاتب : الجمري   المشاهدات : 499   الردود : 3    ‏2003-06-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-09
  1. الجمري

    الجمري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-11-12
    المشاركات:
    974
    الإعجاب :
    0
    هذه اول مشاركة لي ... ارجو قبولي


    [ALIGN=LEFT][ALIGN=RIGHT]الكومبيوتر يدخل مرحلة البلوغ

    الاجهزة الحديثة باتت أقوى آلاف المرات من تلك البدايات الاولى
    احتفلت آي بي أم، الشركة الام لمخلوق العصر المدهش وهو الكومبيوتر، نهاية الاسبوع بتجاوز هذا الجهاز السحري عمر الطفولة والفتوة ليدخل بقوة مرحلة البلوغ، بعد أن أطفأ واحدا وعشرين شمعة.
    والكومبيوتر المقصود هنا ليس هو البداية الفعلية لفكرة هذا الجهاز، بل هو بزوغ الكومبيوتر الشخصي، أو الـ بي سي، الذي خرج من عقول وخطوط انتاج هذه الشركة العملاقة، وهي الاكبر في عالم صناعة هذه الاجهزة.

    لكن الاحتفال لم يكن خاليا من اعتراضات وجدل من بعض الاركان، فالبعض يرى أن آي بي أم ليست الجهة صاحبة الحق في تبني أو الادعاء بملكية أول الاجهزة.


    اول الاجهزة اقام الدنيا ويزعم هؤلاء أن آي بي أم ليست الشركة الاولى التي طورت جهاز الكومبيوتر الشخصي، فهذا الاخير ولد في الخمسينيات من القرن الماضي تحت اسم سيمون.
    وآخرون يقولون إنه لا هذا ولا ذاك، بل هو من ابتكار شركة الطاير والذي قدم لأول مرة في يناير/كانون الثاني من عام 1975، وغيرهم يدّعون أن أولها كان في شكل كومبيوتر كومودور في عام 1976، وهو من أوائل الاجهزة التي ادمجت فيها الشاشة مع الجسم.

    لكن الاكثر عنادا لا بد أن يكونوا من دعاة كومبيوتر آبل ماكنتوش، الذي يزعمون أيضا أن أول الاجهزة خرجت من عقول مبتكريها، جوبس و وزنيك، في عام 1977.

    إلا أن الجميع هنا مخطئ، إذ خرج أول جهاز كومبيوتر شخصي إلى الوجود من مصانع شركة آي بي أم في الثاني عشر من اغسطس/آب من عام 1981.

    ومنذ ذلك الوقت خرجت علينا نزعات واسماء عديدة غزت الاسواق لفترة من الزمن، كلها كانت أوصافا متنوعة ومختلفة لشيء واحد هو هذا الصندوق السحري.

    لكن شركة آي بي أم هي التي رسخّت الاسم في اذهاننا واصبحت هي المالك الحقيقي لما أصبح يعرف في ما بعد بالكومبيوتر الشخصي، أو الـ بي سي اختصارا.

    انطلاقة متواضعة

    وكانت البداية مع جهاز متواضع تشغله رقاقة الكترونية لا تزيد في قوتها على 4,8 ميغاهيرتس، وبذاكرة لا تتجاوز 16 كيلوبايت، لكنها كانت بداية متوهجة اشعلت التنافس الكبير وادخلت العالم بعد ذلك في نفق العجائب.


    اول أجهزة آبل ماكنتوشأما منظومة التشغيل فقد كانت بي سي دوس/1 سجلتها الشركة باسم شاب صغير يعيش في مدينة سياتل يدعى بيل جيتس.
    لقد كانت فترة السبعينيات ومطلع الثمانينيات عالما أقل ما يقال عنه إنه عالم غرائب وعجائب، ففي 99 في المئة من الشركات كانت آلة الطباعة المكتبية هي التي تستخدم في كتابة الرسائل، والباقي كان يعتمد على القلم والورقة في التراسل.

    وتصورت آي بي أم أنها لن تبيع أكثر من 40 ألف جهاز في السنة الاولى، لكنها أخطأت، فهذا العدد بيع في اول شهرين فقط من طرح الجهاز في الاسواق.

    ملايين الاجهزة

    وفي منتصف الثمانينيات دخلت إلى الحلبة مجموعة جديدة من المتنافسين، تسببوا في فقدان آي بي أم لحصة من السوق الذي كانت تحتكره تقريبا في الولايات المتحدة والعالم.

    واستهدف المتنافسون الجدد بقعة خطرة في هذه الصناعة، وهي منظومة التشغيل التي تحتاج دائما إلى التحديث والتطوير، وهو ما أدى إلى انبثاق مايكروسوفت وصعود نجمها وحتى جلوسها على عرش الصناعة، وتصبح أكبر شركة في العالم على الاطلاق، وليصبح صاحبها بيل جيتس الرجل الأغنى في التاريخ.

    وما زالت آي بي أم تصنع اجهزتها الذائعة الصيت حتى يومنا هذا، رغم أن نسخها المتعددة من الجهاز اصبحت من التعقيد والتطور بحيث لا يمكن أن تجد بسهولة ربطا بينها وبين ذلك الجهاز البدائي نسبيا الذي أطلق صفارة السباق في عصر الكومبيوتر.

    هذا السباق هو الذي أوصل عدد اجهزة الكومبيوتر الشخصية، أو الـ بي سي، المستخدمة في العالم إلى أكثر من 600 مليون جهاز تحرك وتشغل كل أركان الصناعة والتجارة، والحياة عموما، في زوايا الكرة الارضية الاربع.


    منقول


    مع خالص الود



    الجمري
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-06-09
  3. moataz

    moataz عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-01-07
    المشاركات:
    368
    الإعجاب :
    0
    الكومندار

    الكونبيوتر نحن أساتذه يا ناس...

    [​IMG]
    أخوكم moataz
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-06-09
  5. م/ محمد أسد

    م/ محمد أسد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-05
    المشاركات:
    4,873
    الإعجاب :
    0
    مشكور الجمري
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-06-10
  7. الجمري

    الجمري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-11-12
    المشاركات:
    974
    الإعجاب :
    0
    اخي : معتز
    سعيد بمرورك ومن قال غير ذلك فعلاً انتم اساتذه ونحن تلاميذ .


    ملاك الحب

    الف شكر ياملاك على مرور طيفك على صفحتنا .

    مع خالص الود


    الجمري
     

مشاركة هذه الصفحة