تخيل الرسول صلى الله عليه وسلم سيزورك في بيتك ؟؟ كيف .. أدخل وشوف ..

الكاتب : الروهجان   المشاهدات : 410   الردود : 0    ‏2003-06-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-06
  1. الروهجان

    الروهجان عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-06
    المشاركات:
    195
    الإعجاب :
    0
    تخيل أخي في الله أنه بعد قليل .....
    وبدون سابق انذار ...
    سيدخل عليك النبي صلى الله عليه وسلم في زيارة لم تكن قد رتبت لها...
    ماذا ستفعل؟؟؟؟؟
    وهذا خير من مشى على الارض .. خير من كل رؤساء العالم وزعماؤه ...
    هو خليل الرحمن صلى الله عليه وسلم .. داخل عليك .. يزورك في بيتك !!!

    فكر الآن... ماذا ستفعل ايها المسكين ؟؟؟؟؟؟؟

    هل ستجري مباشرة نحو الباب ..
    والدمعة الحارة تقابل الابتسامة قائلا الرسول في بيتي انه لاسعد يوم في حياتي ؟؟؟
    ام ان فرائصك سترتعد .. وتجري بسرعة نحو غرفتك .. لتخفي اشرطة الاغاني العربية والاجنبية لتضع بدلها اشرطة القرآن والدروس الدينية ؟؟؟
    هل ستخفي اشرطة الفيديو الساقطة ؟؟
    وهل سترمي صور الفنانات والراقصات التي تملأ ادراج مكتبك .. والتي لم يكن صلى الله عليه وسلم ليرضى عنها؟؟؟
    وهل سيكون الوقت مسعفاً لك لتعفي لحيتك ..؟؟ وتظهر السواك جنبا الى جنب مع فرشاة الاسنان تعضيما لسنة النبي ومبالغة في اظهار اهتمامك به؟؟

    وأنت ايتها المسكينة ...

    ياترى بماذا ستقابلين نبي الامة صلى الله عليه وسلم ؟؟
    هل سترتدين حجابك الشرعي الذي مرت السنين وانت تترددين في مجرد اتخاذ قرار ارتدائه .. وكانه عار عليك ؟؟؟
    ام ستقابلينه بشعرك المكشوف وملابسك التي تكشف اكثر مما تستر.. وبوجهك الذي اثقلته لمساحيق التجميل .. ؟؟
    وهل سيعرف من هيئتك ومظهرك انك صاحبة بيت مسلمة ..
    ام سيشك انه قد طرق الباب على ممثلة اجنبية لايظهر ادنى التزام لها بتعاليم الاسلام ؟؟!!


    اخي الكريم ..
    هل ستبادر باحترام والديك امامه وتبجيلهما وتعظيمهما .. وتناديهما باحسن مايحبون ؟؟
    ام انك ستفعل معهما مثلما كنت تفعله قبل زيارته .. فتصرخ فيهما وتعارض كل قول لهما ..
    ولاتعبأ بامر ربك ونبيه الكريم صلى الله عليه وسلم بوجوب برهما وتوقيرهما ؟؟؟؟؟

    ام انك بماذا ستر د ؟؟؟؟
    اذا قال لك : لن اسالك عن آداء صلاة الفجر .. ولاعن الصلاة مع الجماعة في المسجد .. ولا عن قيام الليل ..
    فهي بالتأكيد من اولوياتك الاساسية في الحياة.. أليس كذ لك ؟؟؟؟

    أسألك بالله أخي في الاسلام ..

    بماذا ستشعر وقتها ؟؟ ..
    بالخجل ؟ بالعار ؟ بالحزن ؟ ..
    أم ستواري كل هذا بابتسامة المنافق الموافق ؟؟؟؟
    هل اذا عرف انك لم تصلي فجرا من شهور ..وانك كنت تفتخر بين اقرانك انك قرأت القران مرة في حياتك !!!
    ماذا سيقول؟؟؟؟
    هل سيقول لك .. انت فخر للاسلام والمسلمين .. أنت تستحق شفاعتي يوم العرض الاكبر..وا نت اهلا ان اسقيك بيدي من حوضي ؟؟؟؟؟
    ام سيحمر وجهه مغضبا ويغادر المكان ؟؟

    عن ماذا ستتحدث معه ؟
    عن جراح المسلمين ومايعانوه من ظلم ووذل واضطهاد؟؟؟
    عن علوم الدين ؟؟
    عن تاريخ المسلمين ؟؟
    عن اهمية النهوض بالامة وتطويرها علميا وعمليا ؟؟
    أم....
    أم انك ستخبره عن صديقتك التي تتحدث معك بالهاتف الساعات الطوال من الليل ..
    وقت نزول الباريء الى السماء الدنيا يدعو عباده الى عفوه ورحمته ؟؟؟؟ وانت تجاهره بالمعصية ...وتعصيه بنعمه عليك وجعلته اهون الناظرين اليك ؟؟

    أم انك ستخبره عن اخبار الفنانين واهل الفجور والهوى ؟؟

    هل تتخيل موقفك اخي الكريم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أم انك تقرأ الكلمات مجرد قراءة عابرة ..
    هل تشعر بالندم على مافات ؟ هل تشعر فعلا انك على غير استعداد لزيارة قصيرة عابرة من نبي الله صلى الله عليه وسلم ؟؟

    فما بالك أخي العزيز نسيت ان الله مطلع عليك ليل نهار عينه لاتغفل ولاتنام ..
    يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار و يبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل ..
    ويقول في الثلث الاخير من الليل ..هل من مستغفر فاغفر له .. هل من تائب فاتوب عليه .. هل من سائل فأعطيه ...؟؟؟

    فما أقصى قلبك .. وماأجفى فؤادك .. تجري وراء الدنيا التي تهرب منك ...
    وتعرض عن ربك الرحمن الرحيم اكرم الاكرمين الذي يفتح لك الف باب وباب للتوبة والمناجاة..

    أخي الكريم ..

    انك ولاشك ستتذكر هذه الكلمات يوم القيامة .. فوقتها لن تكون الا أحد رجلين ...
    رجل حمد الله ان وصلته فكانت سببا في تغير حياته ونجاته في يوم لاينفع مال ولابنون الا من اتى الله بقلب سليم ...
    أو رجل ندم اشد الندم ان وصلته ولم يعمل بها فكانت حجة عليه امام الله يوم القيامة ...

    فبادر واسرع اخي بالتوبة ... قبل فوات الاواااااااااااان....

    { أقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون , ماياتيهم من ذكر من ربهم محدث الا استمعوه وهم يلعبون }

    أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم ..
    والحمدلله رب العالمين..
    وصلى الله وسلم على نبي الهدى وعلى اله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .....


    ولا تنسونا من صالح دعائكم ....

    منقوووووووووووووووووووووووول

    الروهجــــــــــــــان
     

مشاركة هذه الصفحة