دعوة لتعلم التوحيد

الكاتب : سعيد عنبر   المشاهدات : 405   الردود : 1    ‏2003-06-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-03
  1. سعيد عنبر

    سعيد عنبر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-12-22
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله وصل اللهم على نبينا محمد ومن إقتدى بهداه وبعد
    يظن بعض الناس أن التوحيد معناه أن تعتقد أن الله هو الذي خلقك
    يعني مادام إنه يعتقد أن الله هو الذي خلقه خلاص هذه عنده غاية التوحيد
    إذا كلمته قال ياشيخ نحن نشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله
    يتصور أن الناس في الجاهلية كانوا يرون أن الأصنام هي التي خلقتهم
    هذا كلام غير معقول
    لايوجد إنسان في الدنيا يعتقد هذا
    كلهم يعرفون أن الحجر حجر والبقر لم تخلق أحدا ولاتملك لهم نفعا ولا ضرا
    حتى أصحاب ماركس وداروين يعلمون أنهما يكذبان
    ليس أحد في الدنيا يرى أن الله لم يخلقه إن يظنون إلا ظنا
    لكن كيف ذهب الناس يعبدون غير الله الذي خلقهم
    هذه القضية
    مهمة للغاية وهي سبب الخصومة بين الأنبياء عليهم السلام وأممهم فتعلموها جيدا ما كان ينبغي لمسلم
    أن يجلس على كراسي المدارس يلتمس مادونها قبل أن يعيها حق الوعي
    الأصل أن الله تعالى خلق الناس لعبادته فالقضية كلها أصلها العبادة فمن أراد أن يقف في حياته الموقف الصحيح
    فليبدأ من ههنا ويأخذ بحظه من هذه المعرفة عالية القدر التي لاتساويها كنوزالدنيا وهي بسيطة مبذولة قد يسرها الله لعباده
    فمن أجل العبادة أقام الله تعالى الخليقة ومن أجلها بعث الرسل وأنزل الكتاب ومن أجلها يقوم الناس ليوم الحساب ومن أجلها فتحت أبواب الجنات العالية ومن أجلها سعرت نيران الهاوية
    عندما خرج أصحاب موسى عليه السلام من مصر مروا بقوم لهم أصنام يعكفون عليها قالوا ياموسى إجعل لنا إله
    كما لهم آلهه قال إنكم قوم تجهلون
    ومر أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من منصرفهم من حنين بدوحة عظيمة للمشركين تسمى ذات أنواط
    قالوا يارسول الله إجعل لنا ذات أنواط كما لهم ذات أنواط قال الله أكبر إنها السنن قلتم والذي نفسي بيده ما قالت بنو إسرائيل لموسى إجعل لنا إله كما لهم آلهة
    الذي يتأمل هذه المسألة الخطيرة
    ونحن دون أصحاب موسى وأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم
    الواحد منا رافع رأسه فوق مطمئن ما ينظر ماذا يجري إسأل أي واحد فيهم إذا كان أصحاب موسى قالوا هذا وأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم فما ذا تقول أنت أيها المسكين
    لماذا لايخاف الإنسان من هذا الخطر العظيم اليوم أي صوفي خرافي مستعد يمحق أمة كاملة يدلهم على قبر ميت يتبركون به فيوردهم النار
    إنما الذي طلبه أصحاب موسي وأصحاب محمد عليهما السلام لم يكن سوي شيئا يتبركون به ولكننا لم نفهم القضية لأننا نجهل معنى العبادة ولا نعرف معنى الإله
    هناك أمور مهمة حري بالمسلم أن يدركها ويتعلمها
    ماهي العباده ؟ ما معناها ؟ ماهي الأخطار التي تفسدها ؟ ما معنى شرك ؟ من أين يبدأ وكيف يكون الشرك بالله عز وجل ؟ ؟ عجيب أمر الناس يطمئنون ولايخافون هذا الخطرالعظيم لو سمعوا عن مرض معدي ووباء ينتشر لرأيتهم يسارعون ويحتاطون بالأدوية وتناول اللقاحات المضادة ويفرون من مناطق العدوى فرارا مع أن خطر المرض في أسوأ الحالات لن يتجاوز الوفاة
    وهذا مرض رهيب ماحق عضال يقول الله تعالى : ( ومن يشرك بالله فكأنما خر من السماء ) هذا لأن العبادة هي السبب في الوجود فمن أشرك بالله حبطت عبادته و فقد السبب الذي يتعلق به وجوده وأنفلت فهو يهوي
    في مكان سحيق ...
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-06-14
  3. هدية

    هدية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-12-13
    المشاركات:
    5,715
    الإعجاب :
    0
    ماهي العباده ؟ ما معناها ؟ ماهي الأخطار التي تفسدها ؟ ما معنى شرك ؟ من أين يبدأ وكيف يكون الشرك بالله عز وجل ؟
    ننتظر منك كتابة موضوع عن هذه الأمور وكيفية التوحيد
    نعم كلامك صحيح ولا غبار عليه ولو اني الحظ الجفاء في اسلوبك(ولو كنت فظا غليظ القلب لأنفضوا من حولك)
    نصيحتي لك ترفّق بالنصيحة
    هداني الله واياك والمسلمين اجمعين
    وجزاك الله خيرا على ماكتبت ووضحت وبارك الله فيك وفي علمك
     

مشاركة هذه الصفحة