الموتمر والامطار يمتحنوا مدينة تعز

الكاتب : ابو عصام   المشاهدات : 313   الردود : 2    ‏2003-06-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-03
  1. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    المؤتمر والامطار يمتحنوا مدينة تعز في الامس واليوم هطلت امطار على مدينة تعز وجبل صبر العملاق المطل عليها منما ادى الى دمار فى البيوت والطرقات والسيارات ووفايات بين المواطنيين المهم في الامر ان في تعز ثلاث سوائل للسيول من جبل صبر تعبر عبر المدينة وكل مرة تنزل السيول بشكل غزير تتكرر الحوادث وقبل سنة وبعض اشهر بدئة جهة مانحة لدولة اجنبية لاصلاح شوارع تعز الصغيرة والمعروفة بالزقاويق القديمة وامتداداتهاالجديدة ومن ثم اصلاح السوائل با نفاق وحواجزوجسوروكانة العملية قد بدئة قبل سنة واكثر الا انها لم تصلح اصلاح جذري تبدء بمكان بشكل كامل وتنتهي بسلام حتى لو تتعرض لسيول لايحدث فيها خراب للعمل المسألة بدئة في امتداد عملها دون اكتمال من نقطة البداية وكانة قد قطعة اكثر من ثلثي العمل ولم ترتدم تلك الانفاق.. بل السوائل المردومة سابقاً انسدة بسبب ضيقها وتحولت السيول الى الشوارع منما اداء الى جرف السيارات والبشر اما المشروع الذي نحن بسبب الحديث عنة فقد دمر تماما تقريبا وهو عبارة عن بناء احجار في جانبى السوائل الثلاث وبتخريب هذ المشروع الذي كانة المدينة تحلم باكتمالة عبر اربعين عام من قيام الثورة جرفته الامطاربسبب سوء التخطيط وبطأ التنفيذ العشوائي ان المخطط والمنفذ لهذ العمل وغيره في الوطن العزيز هما سماسرة متفاهمين مع جهات مسؤلة متفقين على نهب الاموال للمشاريع العامة الذي تنفذ بتقنية ومواصفات هزيلة وبعظها يتخرب قبل انجازه او تسليمه للجهات المعنية بعض الشوارع تزفلته قبل سته اشهر وتجدها قد تحفرت وبعض الزفلت التف بجوانب الطريق كالبطانية وبعظها يتكوم في شكل سلسلة مطبات عموما هذ مجرد توضيح اضافي لردائة التخطيط والتنفيذ للمشاريع العامة في اليمن.. اما خلاصة الموضوع هو هل سوف يعاد اصلاح تصريف السيول لمدينة تعز في تلك السوائل الثلاث ومن الجهة التى سوف تتبرع لمثل هذ التكلفة ..وما مصير السوئل والانفاق القديمة الذي يتكرر انسدادها بسبب ضيقها عند نزول سيول قويه هل بلدنا سوف يطلق عليها بلد المجاري والمشاريع المؤقته حتى في العاصمة صنعاء تتكرر مسألة السيول.. فمتى سوف تفكر حكومة = با ...... من البدء فى اقامة مشاريع الصرف الصحي للأمطار والسيول فى عواصم البلاد..سوال اعتقد ان مستر جونيه قادر ومتفرغ بالاجابة عليه؟؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-06-03
  3. KiNGSaBA

    KiNGSaBA عضو

    التسجيل :
    ‏2003-06-01
    المشاركات:
    110
    الإعجاب :
    0
    كلام من يسمعه

    أخي الحبيب : يبدوا ... أن دولتنا الرشيدة تتغافل أو تتجاهل مدينة تعز عن قصد . وتمعن في تناسي الدرو التاريخي الحضاري الثقافي لميدنة النجوم أرض العز اليماني التي لم تبخل في يوم بدعم الثورة ولجمهورية وحركة التقدم اليمني بخيرة رجالها وجل مالها .
    ليت من سامع لاستغاثتك التي ربما يكتب لها ان ترمي في سله مهملات الدسكتب .
    ورغم كل شئ ستبقي تعز بعز رجالها .. و ما تعمر القرية الا بحجارها
    أذا هم مش قادرين يتحملون مسؤلية الوطن يتركوها لاسره هائل سعيد . هذه الاسرة التي قدمت لليمن اكثر مما قدمته مؤسسة كبيرة اسمها الدولة واكثر مما يتكلم عنه الحزبيون
    اقول يسيبوها لبيت هائل وهي عتسبر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-06-04
  5. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    الصحوة نت: سبأ

    أدت السيول والأمطار الغزيرة التي هطلت على مدينة تعز لليومين الماضيين بمعدل 50 مليمتر إلى انهيار عشرة منازل شعبية وتضرر أربعين منزلاً وجرف عشر سيارات وحافلات خاصة بالمواطنين ، وأوضح المهندس نجيب الحميري مدير عام الأشغال والطرق أن السيول أدت أيضاً إلى تشقق كثير من شوارع المدينة وانهيار عدد من الأسوار والجدران السائدة خاصة في مناطق صالة والكمب مشيراً إلى أن الأضرار طالت عبارات الطرق في مختلف الشوارع والطرقات الطويلة ومنها طريق تعز / صنعاء وتعز / شرعب كما قطعت الطرقات التي تربط مدينة تعز بالقرى القريبة منها ، وكان الأخ أحمد عبدالله الحجري محافظ محافظة تعز قد وجه خلال تفقده لأضرار السيول والأمطار بمضاعفة العمل لتسخير كافة الإمكانيات والمعدات في فتح الطرقات داخل مدينة تعز والقرى القريبة منها .
    وزار الأخ المحافظ عدد من الأحياء السكنية والشوارع والجسور التي تضررت جراء السيول والأمطار الغزيرة التي شهدتها مدينة تعز مساء أمس ووصلت نسبتها إلى 80 مليمتر حسب تقرير محطة الأرصاد بمطار تعز ومركز البحوث الزراعية بالمحافظة .
    ووجه الأخ المحافظ كافة الجهات المسئولة والهلال الأحمر بتوفير كافة المستلزمات الضرورية والمعيشية للأسر المتضررة .
    ===========================================
    لك الله يايمن
     

مشاركة هذه الصفحة