كـفــــى

الكاتب : hameed   المشاهدات : 429   الردود : 3    ‏2003-05-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-27
  1. hameed

    hameed عضو

    التسجيل :
    ‏2002-05-21
    المشاركات:
    72
    الإعجاب :
    0
    كــفــــــــــى

    ما دمـت لا تعرفيـن الهـوى
    فلا تسألينــي لماذاحـزيـن؟

    فمن يكتـوي ليس كمـّن كــوى
    ومن يسجن الغير ليس السجين

    ومن يحفــظ الـود لامن نســى
    سيبدو كحالي..نعم...تفهمـين

    أيستغرب المـرؤ مما جــــرى
    ويسأل لمـاذا؟ وفي أي حيـن؟

    وليس سـواه الـذي انتـهى
    بصاحبـهِ نحـو هـذا الأنيــن

    أليس من العـدل أن مامضــى
    إذا يبعـث الحـزن يبقىدفيـن

    وأن الجـراح التي لا تُـرى
    تُغطـىإذا بعضهـا قـد يهيـن

    فهـل ستقوليـن أن الرضـى
    بما كـتـب اللـه خير المعــين

    وأنّي ...وأنّي...ولكن كـفـى
    فلـن استمـرالـذي تعـرفيـن

    إذا كنـت يوماً أنا من هـوى
    رأيتـك حلمـاً ولم تصبحيــن

    فيكـفي بأنـي أنا مـن وفـى
    وأنـكِ قلـتِ ستستـيقـظــيـن

    فكان الذي كـان يا من ابـى
    يا من أتىالآن يسأل..حزيـن!!

    كتـابك من بعـد ذاك إنـطوى
    مـا عدت اقـرأ مـا تكتبيـن

    ما عدت اقرأ وأكتب ســـوى
    لنفسـي.. سأذهب إذا تجلسيـن
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-30
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أخي العزيز / حميد ..

    قد عرفتك من خلال مشاركاتك السابقة

    شاعرا متمكنا ، فما السر ؟

    القصيدة تحتاج منك إعادة النظر ..

    لك خالص الود .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-05-31
  5. hameed

    hameed عضو

    التسجيل :
    ‏2002-05-21
    المشاركات:
    72
    الإعجاب :
    0
    اقل لك ايش بس

    يا صاحبي جف اللعاب
    الحبر جف
    فهل تأمل أن ترى من نهرٍ جفت منابعه
    أن يبقى انسكابه
    دونما حتى سحابة
    فهل من مبرر للعجب أو للغرابة؟؟

    ودمت أخي العزيز درهم جباري
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-06-02
  7. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    بارك الله بك أيها الغريد / حميد ..

    ينبوعك صاف ونهرك عذب

    لذلك لا أتصور جفافه

    ربما هو انشغالك ، فاعطي من وقتك قليلا للإبداع فإنه رفيقك ..

    دمت أخا حبيبا ..
     

مشاركة هذه الصفحة