البيان الإخباري الخامس من القيادة العليا للمجاهدين في بلاد العراق

الكاتب : المجاهد العربي   المشاهدات : 468   الردود : 1    ‏2003-05-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-27
  1. المجاهد العربي

    المجاهد العربي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-25
    المشاركات:
    86
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    ا
    لرابع والعشرين من صفر من عام 1424 هجري * الساعة السابعة مساءا *

    البيان الإخباري الخامس من القيادة العليا للمجاهدين في بلاد الرافدين - الفرع الإعلامي -

    الحمد لله القوي الجبار العزيز المتمكن ذو الجلال والإقدار والصلاة والسلام على رسوله الكريم امام الفاتحين وقدوة الناس اجمعين وعلى اصحابه وسلم تسليما كثيرا وبعد . . .

    قال تعالى ( إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده وعلى الله فليتوكل المؤمنون )

    هذا هو البيان الخامس من قيادة المجاهدين في العراق الى كل المسلمين حتى يعلموا بأن نصر الله قريب . واليوم والأمة تشهد احداثا حسام وقد إجتمع الصليب على حربها تحت هدف واحد وإن إختلفت الرايات . فإننا نبشركم بأ هذه الأحداث إرهاصات لها ما بعدها من نصر مؤزر للأمة بإذن الله . ونزف لكم البشرى بأن المجاهدون في أرض الإسلام يذيقون أعداء الله البأس فمن الشيشان ومرورا بأفغانستان والعراق وانتهاءاً بفلسطين يسقط الصليب وينكسر تحت أرجل المجاهدين ويقتل اليهود تحت اعينهم . فلله الحمد والمنة .

    بعد أن قسمت قيادة المجاهدين العراق الى أقسام عدة بدأت بشن حرب لا هوادة فيها على أعداء الله .

    بغداد .

    يشن المجاهدون وعن طريق فرق صغيرة حرب عصابات أرهقت أعداء الله وكان هدف قيادة المجاهدين يتركز في هدف ذو شقين الأول إستراتيجي والآخر تكتيكي وقد نجحت هذه الخطة بشكل كبير . فالهدف الإستراتيجي يكمن في إستمرارية القتال وعدم إنقطاعه عن طريق معارك متواصله في نواحي بغداد والهدف التكتيكي يكمن في شن عمليات نوعية بين فترة وأخرى لكي تعادل من ميزان القوى لفترة معينة . فبعد أن توفرت لدى قيادة المجاهدين معلومات حول فندق فلسطين وانه يعتبر مركز لعمليات المخابرات الأمريكية في بغداد ضد المجاهدين بدأت فرق المجاهدين في يوم الخميس الموافق 22 صفر بالتسلل الى مواقع حول الفندق وقامت فرقة الإستشهاديين بالهجوم عند الساعة السابعة على نقاط التفتيش حول الفندق وتلتها القوات المتمركزة بالهجوم على ما تبقى من قوات حول الفندق واستمرت معركة لمدة ربع ساعة بدأ المجاهدون بعدها في الإنسحاب وتفجير عبوات ناسفة حول الفندق وفي الطرق المؤدية اليه . وقد حاولت فرق كوماندوز امريكي واسباني بمحاولة تتبع فرق المجاهدين وتحديد أماكنها فتصدت لها الفرق المساندة لتستمر معها في معركة سقط خلالها العديد من الجنود الصليبيين . وهكذا تقوم فرق المجاهدين بشن هجوم كل نصف ساعة على مواقع القوات الصليبية . تسقط العديد من الجنود ما بين قتيل وجريح .
    هذا وتحضر القوات الصليبية على حرية حركة الصحفيين ولا تسمح لهم بالتجول في مواقع المعارك التي تحدث . وقد قامت قيادة المجاهدين بمحاولة الإتصال ببعض الصحفيين الا ان معظمه يعمل لصالح الإستخبارت الأمريكية .

    عملية نوعية .
    في يوم السبت الموافق 24 صفر وبعد حرب طويلة مرهقة للقوات الصليبية في اليوم السابق قامت قوات المجاهدين بتنفيذ عملية نوعية تمكنوا خلالها من تدمير مخزن رئيسي للقوات الصليبية يحتوي على العديد من قطع الغيار للأسلحة وكذلك ذخيرة والغام وصواريخ محمولة . وقد نفذ المجاهدين هذه العملية وفق خطة اذهلت اعداء الله وما تزال آثارها الى الآن باقية . هذا وقد سقط في العملية أكثر من 100 جندي كانوا يعسكرون بالقرب من الموقع وقد تحول معسكرهم الى رماد وسقط العديد من الجرحى وقد تكتمت القوات الصليبية على هذه الحادثة بالرغم من ان انفجار المستودع قد هز بغداد لأكثر من نصف ساعة والجميع يعلمون بأن قوات كبيرة من الصليبيين تتواجد حول المخزن .

    محاولة إغتيال العميل جلبي .
    قامت القوات العراقية الخاصة بمهاجمة موقع يتواجد فيه كرزاي أمريكا الجديد جلبي وقتل في الهجوم ثلاثة من حرسه الشخصي ورجل مخابرات أمريكي ونجا هو من الحادثة .

    قتل أسرى أمريكيين .
    قامت فرقة من المجاهدين بإختطاف ستة جنود كوماندوز أمريكيين واعدمتهم وعلقتهم بالقرب من احد مواقع التفتيش الأمريكية هذا مع العلم بأنه قد وجد مع هؤلاء الجنود كمية من المناظير الليلية التي ستفيد المجاهدين في عملياتهم القادمة .

    الموصل .

    بعد عملية نوعية للمجاهدين تم فيها قتل الحامية الأمريكية التي وضعت في الموصل وعددها 32 جندي قامت القوات الأمريكية بالهجوم على المدينة بأكثر من 10 الآف جندي مدعومين بأكثر من مئتي طائرة حوامة وعدد كبير من الدبابات لإعتقادها بأنها ستواجه معركة تقليدية .

    وقد قامت هذه القوات بالتمركز على ضواحي المدينة وبدأت بتسيير عدد من الدوريات داخل المدينة فكان نصيبها التدمير . هذا ولم تستطيع القوات المهاجمة الى الآن تحديد اماكن المجاهدين

    الكوت .

    في إطار حرب العصابات التي تخوضه قوات المجاهدين ضد الصليبيين حاولت القوات الأمريكية الدخول الى وسط المدينة وقد جوبهت بنيران كثيفة قتلت وجرحت عدد من جنودها . هذا ولم تستطع ان تتمكن الى حد الآن من السيطرة على المدينة بالرغم من تواجد فرقة أمريكية كاملة على ضواحيها .

    تكريت .

    تواجه القوات الأمريكية المتواجدة على ضواحي المدينة هجمات منسقة من قبل المجاهدين وقوات حرس جمهوري تبتعد في كل مرة القوات الأمريكية عن المدينة في عمق الصحراء لتعود الى الضواحي بعد القصف الجوي . هذا مع العلم بأن أم القنابل تستخدم الى الآن في هذه المدينة الصغيرة .

    البصرة .

    تجددت الإشتباكات بين القوات البريطانية وقوات فدائيي صدام والقوات العراقية الخاصة في المدينة هذا وقد لوحظ انخفاض كبير في عدد العمليات البريطانية التي تنفذها للسيطرة على المدينة فيما كما ان عدم تقدمها في بقية المدن العراقية يبدو مؤشر على محاولة التفكير في الإنسحاب ولكن بطريقة تحفظ ماء الوجه . هذا وقد لوحظ ايضا فتور في الجنود البريطانيين لنجدة بعض المراكز التي تتعرض لهجمات فدائيي صدام . فبعض المراكز البريطانية في المدينة كان يتعرض لهجوم تبقى قوات فدائيي صدام اليومين الكاملين فيه قبل ان تتعرض لهجوم مضاد .

    واخيرا . .

    (لا يخفى على أحد ان القوات الأمريكية التي جاءت الى العراق لم تأتي لكي تقف فيه ولكن لتستمر في بقية دول المنطقة ومنها سوريا ثم الجزيرة العربية ولذلك فإنها تعتمد على الإعلام كمقدمة لغزو البلاد العربية والإسلامية وتحاول مستميتةً أن تصور الوضع في العراق بأنه منتهي وهي تقصد بذلك شل تفكير المسلمين في أي أمل بمحاربتها هناك ليستقر لها ما تريد . ولضعف إمكانيات المجاهدين الإعلامية وتواطئ جميع الإعلاميين في العراق مع أمريكا فإننا ننبه المسلمين الى ضرورة عدم تصديق كل مايرد في إعلام اليهود والنصارى بأن حرب العراق في نهايتها . ونقول لهم استعدوا لهم بكل ما تستطيعون فهم والله قادمون . نصرنا الله عليهم ومكننا من رقابهم ).

    الإعلام العالمي الإسلامي
    وهذا الرابط :
    http://www.islammessage.com/vb/showthread.php?s=&postid=18598#post18598
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-27
  3. محمد دينيش

    محمد دينيش عضو

    التسجيل :
    ‏2001-12-13
    المشاركات:
    138
    الإعجاب :
    0
    بداء الاعتراف من الامريكان

    اخوتي ادعوا للمجاهدين في العراق ...
    فقد بداءت العمليات الجهادية ومعارك المواجهة مع قوات الاحتلال الامريكي.....
    وبداءت صور المعارك والمواجهات تظهر في التلفزيونات .... وسوف يندم الامريكان اذا لم يرحلوا من العراق ومن ارض الاسلام .... فقد تورطوا فكل يوم يقتل لهم اثنين اوا ثلاثة من قواتهم وبداء التنظيم لقوات المجاهدين في التنسيق والاعداد والتنفيذ للعمليات التي سوف تسر المسلمين في كل مكان ...... وما خفي اعظم . والسلام
     

مشاركة هذه الصفحة