لماذ لايثور علي عبدالله صالح إلا في هذه القضية؟

الكاتب : أبو الفتوح   المشاهدات : 537   الردود : 5    ‏2001-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-06-15
  1. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    إنني أتابع الحدث والحديث في بلادنا فتارة نجد سلطة غاية في القوة وتارة نجد أن هناك سياب إدري حتى أصاب باليأس من وجود قوة تحكم البلاد .وفي حوار لي مع أحد أعضاء مجلس النواب كان سؤالي هو متي تثور ثائرة علي عبدالله ضد المنكر واي نوع من الفساد والباطل الذي لا يتوقع أن يسكت عليه ،فصمت قليلا وقال سأكون صادقا معك وأقول أنه لاتثور ثائرته إلا إذا كان منكر وفي نفس الوقت يهدد سلطته أو يشعر أن أحد يريد أن يمس حقه وصلاحياته ومن معه وبعد ذلك يعالج المواقف فيما دون ذلك بكل مرانة وليونة مهما كلفه ذلك طبعا جاء هذ التسائل وانا أطالع خبر عصابة المهرس واحتجاز طلبة العلم .

    ياالله أي مصيبة يرزح تحتها شعبي وأي يوم يكون فيه النور
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-06-15
  3. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    غلط يا أبا الفتوح

    علي عبدالله صالح رأس الدولة اليمنية حكم ما عرف بالجمهورية اليمنية وحقق الوحدة اليمنية وأستمر رئيسا لدولة اليمن الموحد ، أقولها وللشهادة بحق الرجل أنه يهتم كثيرا بكل صغيرة وكبيرة ويغضب لكل ما يسىء لدولة النظام والقانون التي ركز عليهافي أكثر من حديث وتصريح له ، لكن الفساد المتغلغل في أركان الدولة أقوى منه وليس له الا أن يحسب حسابات ذلك التيار وقسوته في جرف من يقف حجر عثرة في سبيله وعليه تراه دائما ممسكا بالعصا من الوسط .

    كلنا كمواطنين يمنيين نعلم أن رئيس الجمهورية من العناصر المخلصة لليمن وندرك أيضا أن تشبثه بالسلطة ليس ناتجا عن مطامع شخصية بقدر ماهو محاولة منه للحفاظ على وحدة أرض اليمن كونه يرى في أن بقاءه أطول ممدة ممكنة في سدة الرئاسة تعد تحفيزا لأبناء الشعب اليمني للادراك التام بحقيقة الوحدة اليمنية في حياتهم .

    أعتقد أن الرئيس أدى دوره على أكمل وجه والمستقبل القريب يشير الى أنه سيفسح المجال لغيره من القوى السياسية البعيدة عن حزبه لأخذ دورها في قيادة اليمن الموحد بتحمل ثقل المسؤلية وسيناى بنفسه وبعائلته عن حقل السياسة وسيبقى رمزا من رموز اليمن العظيمة .

    ساؤكد لك ذلك ان طال بنا العمر وشاهدنا قيام الانتخابات القادمة في بلادنا .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-06-15
  5. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    عزيزي المتشرد

    أسمح لي بمخالفتك ، فأن كان الرئيس يعلم بالفساد فتلك مصيبة وأن كان لا يعلم فالمصيبة أعظم .
    الرئيس لو اراد أن يضرب بحديد على ا لمفسدين لفعل ولكن يعلم أن هذا سيؤثر على سلطته وقد يسبب أهتزازات لكرسية وخاصة أن المتورطين بالنهب للمال العام ايادي ليست سهولة أو صغيرة ، وعليه ومادام لا ضرر على كرسية فلا يبالي ، ولن يبالي .

    هو كرجل عسكري وقد حكم بنظام شمولي ديكتاتوري يستطيع من خلال أجهزتة معرفة كل المفسدين ويستطيع تصفيتهم أن كان كما زعمت أنه رجل مخلص .

    حقيقة اذا لم نعرف من هو الرئيس ، وحقيقة لو كان البعض مازال يعتقد ان الخير فيه واقصد الرئيس بعد كل هذه التجارب فهذا بحد ذاته معضله نعاني منها ، الرئيس لم يعد يصلح لحكم البلاد فقد أصيب بحالة من التبلد والعظمة ومن منا لا يراه حين يقوم بتوجية دكاتره وخريجيون وهو العسكري ومن منا لا يمتعط حين يرى المواكب الفاخرة ألتى يقودها هو ومعاونوه والشعب يئن تحت خط الفقر ولا توجد خطوات جدية نحو التغير ، والتغير فقط في الدستور وما يساعد على مد سلطته .

    متشرد
    أن أطال الله في أعمارنا وجأت الأنتخابات القادمة سنرى كيف يرشح نفسه وأعلم أنك ستقول فلننتظر الأنتخابات التى بعدها حتى نعرف ونظل ننتظر وننتظر ولا جديد ولا خير لك يا موطني .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-06-15
  7. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    ايها المتشرد

    هل سننكر واقعنا إن رئيسنا المؤتمن يتهاون في كثير من القضايا خصوصا التي لاتهدد سلطته وارجع إلى موضو المسيمير حيث سنجد فعلا أن ثورته تكون في تلك المناطق بقوة هي من خشية أن تتطور المواقف فيها فتصبح مهددة لسلطانه بينما في المناطق الأخرى يأمن في الغالب من ثورة ضده.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-06-16
  9. الذيباني

    الذيباني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-02-21
    المشاركات:
    1,085
    الإعجاب :
    0
    حتى نكون منصفين

    أخواني الكرام : كثيرا ما نسمع أن الرئيس يتعامى عن الفساد والمفسدين ,بل ذهب آخرون, أنه يدعم التسيب والفوضى ..... فهذا في اعتقادي كلام غير رشيد ومنافي للمنطق ....
    وللأمانه فإن الرئيس متحمس للنهوض بالبلاد ولا أحد يستطيع أن يشكك بوطنيته . وإن كان حبه لوطنه أقل من حبه لنفسه فهذا لايمنع ذاك.. لكن ما يجب أن ندركه هو أن الرئيس قد يتعامى عن أشياء أو يتغاضى عن أخرى إذا كان يرى في فعله ذلك أهون الشرين .
    قد يستغرب البعض هذا لكن أوضح لكم وأقول أن الرئيس ملم بكل الإختلالات الإدارية والمالية وقادر أن يضرب بيد من حديد ويقتلعها من جذورها ... لكنه لم ولن يفعل لأنه عندما فكر , في إقصاء المفسدين ونفيهم , علم أن ثلثي الشعب سيصبح بالمنفى .... ولربما كان في مقدمتهم شخصه الكريم ..وعلى هذا فقس . فالرئيس ذكي ومحنك وذاكرته جيدة ويعرف شعبه تماما ولا يعبى بكثير مما يقولون فهو لازال يذكر عندما كانوا يبيتون ملكيون ويصبحون جمهوريون .. ويتضح جليا من خلال خطبه ومحاضراته نقده لتلك الأوضاع وكأني به يقول للحاضرين : يكفي .

    أخي المتشرد : أرجو أن يكون الرئيس عند حسن ظنك . إذا أراد أن يخلد أسمه في التاريخ كمؤسس لليمن الواحد الجديد ... لكن أخشى أن ينسف ماقد أنجزه .. وما يبرر خوفي التعديلات الدستورية التي جاءت لتمدد ولاية الرئيس عامين ولم يمض على إنتخابه إلا بضعة شهور فكيف إذا قاربت السبع سنوات على الأنتهاء ماذا تتوقعون ..

    ملاحظة للمتشرد : تهانينا القلبية على الأسم الجديد الذي يبدو لي أنه صاحبه أسلوب جديد ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-06-16
  11. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    لاتحملوا الرئيس فوق طاقته

    نحن نعلم أيها الأخوة أن الفساد عندنا متغلغل في جسم الوطن اليمني حتى النخاع .. ولا يمكن تدمير ماتم بناؤه من عشرات السنين في يوم وليلة .. وأنا لاأدافع عن الرئيس ، إنما أذكر أن الفساد قد استشرى في كل مفاصل الدولة حتى وصل إلى المقاهي .. ولكن ؟ أنا أعتقد أن توجه الرئيس هذه المرة فيه نبرة صدق والدليل على ذلك "تجميده للتجنيد الإجباري" فهذه القضية كانت من القضايا التي كان فيها الفساد والمحسوبية والرشوة على أشدها والشواهد كثيرة .. فتجفيفه لهذا المنبع يعتبر بداية جيدة بل جيدة جدا .. ونأمل المزيد
    ومن حهة أخرى نحن نحمل الدولة وأجهزتها كل المسؤولية عن الفساد .. وماذا عن المواطن ؟ .. أنا في إعتقادي أن المواطن يتحمل أيضا جزءً ليس صغيرا من المسؤولية .. حيث أنه استمرأ هذا الفساد بالموافقة وعدم الرفض .. وبالتالي فقد وجد المفسد (بكسر السين) المفسد (نصب السين) .. وعليه دعونا ننشد التفاؤل وترك التشاؤم .. والله وراء القصد .. كما أرجو قبول مشاركتي بصدر رحب .. وشكرا
     

مشاركة هذه الصفحة