قصـيده إلى الصـحاف

الكاتب : ابو عهد الشعيبي   المشاهدات : 327   الردود : 0    ‏2003-05-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-23
  1. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0
    صدر في القاهرة هذا الأسبوع قصيدة مؤثرة للشاعر الأستاذ عصمت محمد رضوان المعيد بقسم الأدب والنقد بجامعة القاهرة تفيض لوعة لما استبد بالأمة الإسلامية والعربية من جراح وأتراح , وتحمل عنوان 'رسالة إلى الصحاف وهذا جزء منها ..


    [poet font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/8.gif" border="none,4,gray" type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char="" num="0,black" filter=""]
    قد كان صـوتك في التـلفاز يحيينا
    ويبــعث النور يسري في دياجينا
    واليوم غـاب فغابت شمسنا مـعه
    وخيم الحــزن في شتى نواحينـا
    أكان قـولك أحلامــا مــوردة
    أم كان للخطـب تخفيفا وتهويـنا ؟
    أين المـحـارق يصلاها 'العلـوج'
    غدا؟أين القبور أعـدت للمضـلينا؟
    صحــاف , أبلغ لبغــداد تحيتنا
    عنا وبلغ لها عتـب المـحبينــا
    أرض الحضارة:هل تعطين غاصبنا
    حبل القياد ؟ أهذا طبــع أهلينـا؟
    صحاف,ما فعل 'الأوغاد' في بلدي؟
    عاثوا فسادا, وصار الذئـب راعينا
    ومضــى وعيدك لم يعبأ به أحد
    وأنفذ القـوم ما قد أوعدوا فينـا
    يا هل تعـود؟ وهل رجعى لصوتك
    كي يأتي فيبعث غافينا ويحيينــا؟
    إن كنت حيــا فقم للقوم تطردهم
    وأوف بالوعـد يا خير الموفينـا
    أو كنت صرت رفاتا يوم قـصفهم
    كنت الشهـيد, وهذا منك يكفينـا
    [/poet]


    بالطبع فإن هذه الحوادث تستدعي دفقات من دماء الشعر النازفة , فحيث المصائب فثم القصائد الرائعة والتي لاشك ستزدهر في بغداد الحضارة والشعر ذاتها , والأمة التي تتوق إلى رمز ستظل تدندن حول عدد من المبرزين إلى أن تهتدي إلى رمز إسلامي عظيم يختلف تماما عن الصحاف الشيعي أو صدام البعثي يعود بالأمة إلى أمجادها الأولى وصفاء منهجها الرقراق , وما ذلك على الله بعزيز .
    تحياتي
    رعد الشعيبي ..
     

مشاركة هذه الصفحة