الوحدة اليمنية... الانتصار في زمن الهزيمة

الكاتب : arab   المشاهدات : 449   الردود : 3    ‏2003-05-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-21
  1. arab

    arab عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-03-27
    المشاركات:
    359
    الإعجاب :
    0
    تتزامن أفراح العيد الثالث عشر للوحدة اليمنية المباركة هذا العام مع تعيين حكومة جديدة في اليمن وتغيرات إقليمية خطيرة و نجاحات يمنية تحققت متمثلة بالانتخابات النيابية والمشاركة الشعبية الكبيرة فيها والاستقرار الأمني والنضج السياسي إضافة الى النمو الاقتصادي والثبات في العلاقات اليمنية مع دول الإقليم والعالم. لذلك كله نحتفل كيمنيين ويحتفل معنا العرب بهذا العيد الذي يؤكد أن الوحدة تمثل عنصراً مستقراً وقوة وتقدماً خاصة إذا ما تلازمت كما هو الحال في اليمن بالديمقراطية والتعددية وإن هذه الوحدة التي أخرجت اليمن من صراعات الأيديولوجيات السياسية والاختلاف الطائفي والمناطقي هي الوسيلة التي تعالج بها الأمة العربية الوهن والضعف والانقسام الذي تعيشه.
    إن الفرحة بأعياد الوحدة اليمنية تمتزج اليوم بالأسى للوضع الذي وصل إليه الوضع العربي ونحن نرى العراق محتلاً مهدداً بالصراعات الطائفية والعرقية ونرى من يعمل على السيطرة على ثرواته والاستئثار بها ونرصد موقفاً عربياً منقسماً لا يعرف كيف يوحد صفوفه ويشحذ إرادته ويوحد طاقاته للخروج من هذا المأزق . ويزداد الأسى ونحن نرصد معاً ما يجري على أرض فلسطين من عنف وإرهاب إسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني الأعزل ورفض إسرائيل لقرارات الشرعية الدولية ولخارطة الطريق لتكريس سياستها الاستيطانية وفرض السلام الذي تريده ومع ذلك يقف المجتمع الدولي عاجزاً عن تطبيق قراراته.
    وفي ظل هذا الواقع لا يجد العرب ما يقولونه أو يفعلونه لمواجهة هذه المخططات سوى الإدانة لبعضهم البعض أو إضعاف ما تبقى من رمز وحدتهم وهي الجامعة العربية بدلاً من المواجهة الشجاعة للواقع وإصلاح الوضع العربي وتفعيل العمل العربي المشترك والمؤسسات التي تضطلع بدور في تحقيقه.
    ولعل ما يمنحنا في اليمن العزاء أننا منذ قيام الوحدة المباركة وحرب الخليج الثانية وتردي العلاقات العربية -العربية استطعنا أن نحقق انتصارات عظيمة أعادت للأمة العربية بعضاً من كرامتها وإيمانها بقدراتها، فقد دافعنا عن الوحدة في حرب الانفصال فعمدنا وحدة الأرض بدم الإنسان اليمني الشريف واخترنا الديمقراطية وعززنا مسارها وقبلنا بنتائجها فأصبحت اليمن نموذجاً يحتذي به في الممارسة والتطبيق والتطوير لها. وسرنا خطوات في حماية حقوق الإنسان والحريات الشخصية والعامة ووسعنا المشاركة الشعبية في الحكم ونظام الإدارة المحلية وطبقنا اللامركزية في الحكم وفتحنا المجال .. للطاقات المبدعة من أبناء اليمن للإسهام والمشاركة في البناء، حتى أولئك الذي تآمروا على الوحدة طويت ملفاتهم بالعفو العام وأعطيت لهم كافة حقوقهم الأمر الذي جعل عدداً من الدول التي استضافتهم تعلن انتهاء الاستضافة لأنه لم يعد ما يبرر بقاءهم خارج وطنهم وعن قناعة بأن القيادة السياسية في اليمن لا تحمل ضغينة ضد أحد أو تريد الانتقام من أحد وما على الخائفين سوى المصالحة مع أنفسهم والتخلص من وهم الخوف أو الشعور بالذنب، فاليمن -كما قال فخامة الأخ الرئيس علي عبدالله صالح- ملك لكل اليمنيين وفي حاجة الى جهد كل يمني مخلص شريف لبنائه.
    ولكي تتحقق مسيرة البناء لليمن الجديد يمن المؤسسات كان خطاب فخامة الأخ الرئيس علي عبدالله صالح الى الحكومة الجديدة واضحاً كل الوضوح بتأكيده على أهمية العمل الجاد الهادف لتحقيق التنمية الشاملة ومكافحة الفقر وجذب الاستثمار وخلق مناخات النمو الاقتصادي ومحاربة الفساد وتعيين الشخص المناسب في المكان المناسب مع إلزام الحكومة بالاستمرار في تنفيذ سياستها نحو اللامركزية وإدارة مؤسسات الدولة إدارة حديثة فاعلة، الأمر الذي يضع الحكومة أمام مسؤولية مباشرة أمام الشعب والقائد لأن تحقيق هذه الطموحات والأهداف يضع اليمن على الطريق الصحيح للإصلاح وترسيخ الوحدة الوطنية ومؤشر للعالم بأن اليمن تواكب التغيرات في العالم من حولها وقادرة على إدارة شؤونها بإرادتها ودون تدخل من أحد. وكما تقف الحكومة أمام هذه المسؤوليات يجب أن يتحمل كل مواطن نفس الشعور بالمسؤولية نحو اليمن مهما كان موقعه في الحكومة أو انتمائه الحزبي أو موقع عمله ليبذل قصارى جهده ليكون عنصراً منتجاً وفاعلاً في مسيرة البناء وأن يرتقي بنفسه فوق طموحاته الشخصية وأن يضع الوطن فوق الذات والحزب والقبيلة حتى نستطيع أن ننطلق باليمن نحو آفاق أوسع من الإنجازات والانتصارات.
    وهنيئاً لليمن عيد وحدتها وهنيئاً لها قيادتها الحكيمة ..ومزيداُ من الجهد والعطاء من كل أبناء الشعب اليمني العظيم.

    د-ابو بكر القربي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-21
  3. الذماري

    الذماري عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-12
    المشاركات:
    192
    الإعجاب :
    0
    أيوه هذا موضوع باهر ياأخي (عرب)

    الوحده اليمنيه هي أكبر منجز تحقق لشعبنا اليمني ، وعلينا صيانتها والمحافظه عليها

    وشكرا لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-05-21
  5. الشيخ الحضرمي

    الشيخ الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-11-07
    المشاركات:
    4,147
    الإعجاب :
    0
    نحافظ على الوحدة بالتالي

    بالمساوة في كل شي بين كل مواطني اليمن
    بالعدل في المحاكم الشرعية وفي القضاء
    بالنظام وبالقانون الذي يطبق على الجميع
    باحترام الاحزاب الاخرى وعدم السطو
    على ممتلكاتها
    وبالاعتذار لابناء الجنوب كونهم ليس
    شوعيين كما صدرت الفتوة الكبرى
    واشير اخر المطلوب تعديله
    اضافها الى المصالحة الوطنية
    الشاملة وعلى الجميع الاعترف
    بالخطاء
    دون تحميله لطرف دون طرف
    وعود الوفائم والوفاق بين
    كل يمني سوى في الوطن
    او خارجه ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-05-21
  7. الذماري

    الذماري عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-12
    المشاركات:
    192
    الإعجاب :
    0
    الشيخ الحضرمي
    -----------------------
    من قال أن أبناء الجنوب(سابقا) شيوعيين ،
    فاذا كان يقصد الجميع فهو كاذب ولن يأخذ أي شخص بكلامه لأنه شخص لايريد سوى أغراض إنفصاليه قد عفا عليها الزمن
    وإذا كان يقصد أشخاص ، فهم معروفين للجميع وقد أتت حرب 94 لتخرجهم من البلاد الى الأبد
    واليوم ليس هناك فرق بين شمالي وجنوبي
    فالجميع يمنيون وقد أعتدنا على ذلك
    ورجائي الخاص لك بأن لا تقول شمال وجنوب بعد اليوم
     

مشاركة هذه الصفحة