احفظ أبناءك من النزاعات الزوجية

الكاتب : لمياء   المشاهدات : 683   الردود : 7    ‏2003-05-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-19
  1. لمياء

    لمياء مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    2,738
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]



    ثبت علمياً أن النزاعات والشجارات الأبوية هي السبب الرئيسي في مشكلة عدم تقدير الذات والمشكلات السلوكية لدى الأطفال


    والاستمرار في المشاجرات أثناء الزواج وبعد الانفصال يضر بالأطفال وخاصة إذا اجتمع مع نقص الدعم العاطفي لهم.

    في إحدى الدراسات العملية وجد أن المشاجرات التي تحدث حول حق رؤية الأب للأبناء في صالح الأطفال، فهم ربما يستطيعون أخذ بعض المناعة للمشاجرات ولكن ليست تلك التي تخص علاقتهم بأي من الوالدين، فهى لا تؤثر في رؤيتهم لأحد الوالدين فقط، بل ثبت إنها تؤثر في نسبة نموهم الطبيعي.

    وأشارت الدراسة إلى أن معظم الآباء المنفصلين يشكون من كثرة النزاعات حول حق رؤية أبنائهم وأي أمر يخص الأبناء ويصفون هذه المناقشات بأنها عدائية وغير ودية ومثيرة للأعصاب.
    ويقول أحد الآباء المنفصلين: أسوأ ما يحدث أثناء رؤيتي لأبنائي أنه يتحتم عليَّ رؤية زوجتي السابقة والحديث معها.

    والهدف هنا هو وقف النزاعات لجعل لقاء الأب بالأبناء متعة لكليهما.
    ولوقوف الشجار يجب أن تعرف أولاً من السبب فيه.. هل هي زوجتك السابقة أم أنت؟

    إن كان الأمر كذلك فليس بيدك الكثير لتقوم به، ربما تحاول الحديث معها أو الحديث مع أحد أقاربها أو توسيط طرف ثالث للحديث معها.

    أما إذا كنت أنت السبب .. فلديك الكثير لتقوم بفعله:
    1- انظر بأمانة إلى نفسك.
    2- حلل الموقف .. ما السبب في المشاكل والمشاجرات؟
    3- اسأل نفسك هل تصرفاتك مع زوجتك السابقة معقولة أم سيئة ؟
    4- اسأل نفسك هل تكسر القاعدة الذهبية التي تقوم لا تتشاجر مع زوجتك السابقة أمام الأبناء ؟
    5- هل تستجوب الأبناء فيما يفعلونه مع والدتهم ؟
    6- اسأل نفسك: هل احتاج لمساعدة من متخصص أو صديق واعلم أن:
    - إذا أردت مناقشة أمر هام معها حدد موعداًَ آخر ليس في وجود الأبناء.
    - عليك أن تعمل ما في وسعك للتقليل من التوتر في لحظات لقائك بأطفالك.
    - يجب أن تصل بأبنائك ليصبحوا تواقين لموعد وصولك لرؤيتهم أو اصطحابهم.
    - نجاحك كأب أن تجعلهم أيضاً تواقين للحظة عودتهم لوالدتهم، وهذا هو الوضع المثالي.

    ■ العنف .. مشكلة أخرى
    أصبح العنف الجسدي ظاهرة بين الأزواج المستقرين أو المنفصلين .. ويجب أن نتصدى لها لأنها جريمة.. مهما وصلت الشجارات بينك وبين زوجتك السابقة ومهما كان شعورك أثناء هذه الشجارات يجب أن تتذكر أن العنف أو النزوع إلى العنف من جهتك أمر مرفوض.

    ضع في ذهنك دائماً أن رد فعلك العنيف مهما كانت درجة غضبك واستفزازك سوف يدمر أبناءك وعلاقتك بهم.

    ربما تبرر لجوءك للعنف بأنك تثور عندما ترفض زوجتك السابقة رؤيتك للأطفال، أو عندما تستفزك بإسماعك بعض الأكاذيب وتشويه الحقائق.. ولكن هذا لا يكفي .. بل عليك أن تتعلم كيف تتعامل مع هذا الغضب والثورة الداخلية دون أي رد فعل جسماني. تحكم في ردود أفعالك قبل أن تفقد أبناءك.

    وإليك بعض الأفكار قد تفيدك إن كنت تود التقليل من الشجار مع زوجتك السابقة:
    1- استخدام أسلوب مناسب لك لتقليل التوتر لديك عند رؤيتك لأبنائك.
    2- قلل من احتكاكك بزوجتك السابقة.
    3- يمكنك انتظار الأبناء في مكان بعيد عن زوجتك السابقة.
    4- ارفض مناقشة مشاكلك مع زوجتك السابقة أمام الأبناء حتى إن بدأت هي .
    5- إذا تطور الخلاف بينك وبين زوجتك السابقة – وسط أحد الأقارب ليكون واسطة بينكما لأي مناقشات.
    6- يمكنكما استخدام الخطابات كوسيلة للاتصال.
    7- راقب أطفالك جيداً حتى تشعر بهم خاصة إذا أصيبوا بالتوتر نتيجة لخلافاتكم.
    8- قلل من توتر أبنائك بالحديث الودي والصريح المرح.
    9- أظهر دائماً لأبنائك أنك سعيد أثناء تواجدك معهم.


    المصدر : مجلة ولدي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-24
  3. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    أختي لمياء
    أن هذة النزاعات الأسرية
    امام الأطفال تجعل الأطفال
    في مستقبل مليئة بالحالات
    النفسية التى تعكس علبهم
    أطوال حياتهم .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-05-27
  5. وجع الصمت

    وجع الصمت عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-07-14
    المشاركات:
    1,354
    الإعجاب :
    0
    عزيزتى لمياء

    اشكرك من صميم قلبى لطرح هذا الموضوع الهام والذى يغفل عنه الأباء والأمهات أثناء الخلافات والمشاجرات

    الأبناء مهما كان سنهم يتأثرون بشدة لما يحدث بين والديهم وحتى أن كان عمره شهر او أسبوع

    والطفل يحس بأى توتر فى العلاقات بين أمه وابيه فينعكس عليه فأن لاحظ الأباء ذلك وحاولوا التقرب اليه فهذا جيد وأن لم يلاحظوا ولم يفهموا تصرفاته الجديدة والغريبة

    فهذه أكبر مشكلة وأصعب من مداواتها فيما بعد .

    على الأباء والمهات أختيار مكان خارج البيت ( كالحديقة المنزلية ) او الخروج خارج البيت فهذا سيدعوهم الى الهدواء ومناقشة الأمر بدون صراخ ( وذلك حتى لاينتشر خبرهم بين الناس ) وأن كان لابد من وجودهم داخل البيت فليختاروا غرفة النوم ( وأن كانت فكرة ليست جيدة لآنها غرفة الهدواء والراحة والرومانسية ) المهم أن لايكون أثناء تواجد الأبناء ولما يحدث لآغلب الأزواج من تجريح فى المشاعر كدفاع عن النفس ووسيلة لآبراز القوة نحو الطرف الأخر فأن الأطفال يتأثرون ولا يعتبرونها فترة وتذهب بل أن هذه الخلافات تستقر فى وجدانهم وذكرياتهم وسترون أن الأبناء فى حاله وجود أى توتر داخل البيت تظهر عليهم علامات العصبية والرغبة فى البكاء وكذلك العناد وعدم الشهية للطعام وكذا عدم الرغبة فى الجلوس مع أى من الوالدين .

    فرفقا" بفلذات الأكباد ورفقا" بالأزهار الغضة أيها الأباء والأمهات

    ودامت أشراقة حروفك مبهجة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-05-27
  7. لمياء

    لمياء مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    2,738
    الإعجاب :
    0
    وفاء.. وجع الصمت شكرا لاضافتكما
    ودمتم بخير
    لميـــــــاء
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-05-28
  9. * أروى *

    * أروى * عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-28
    المشاركات:
    69
    الإعجاب :
    0
    الخلافات العائلية أختي لمياء تسبب التأخر في التحصيل العلمي والتأخر
    النفسي وربما الإنتكاسة النفسية للطفل .
    على الزوجين أن يضعا مصلحة الأطفال فوق كل خلافات ومشاكل تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-05-28
  11. ابوناصر

    ابوناصر عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-27
    المشاركات:
    50
    الإعجاب :
    0
    عندما يصل النقاش بين الزوجين الى طريق مسدود ويصبح كل طرف متمسك براية ولايريد التنازل وتبداء الاصوات في الارتفاع افضل حل من وجهة نظري هو ان يقفل الموضوع مباشرة ويبتعد الزوجين عن بعض لفترة لمراجعة الذات والتروي في اتخاذ القرارات
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-05-29
  13. وجع الصمت

    وجع الصمت عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-07-14
    المشاركات:
    1,354
    الإعجاب :
    0
    أخى العزيز أبو ناصر

    عذرا" لكنى أختلف معك فى أغلاق أى مواضيع للنقاش لعدة أسباب وهى

    1- عنما يقفل أحدهما باب النقاش فى وجه الأخر يعطى انطباع لدى الشخص الأخر بعدم أهمية الموضوع أو بعدم أدراك لمشاعر الغضب او الأعتراض لدى الشخص الأخر

    2- يجب محاولة التوصل لحل للمشكلة مهما تكون و التوصل لحل يرضى الطرفين

    حتى لا يطغى أحدهما على الأخر و يجبر الأخر بالرضوخ أو السكوت و الأجحاف بحق أحدهما

    3- فى حل كل مشكلة لا يعرضهما للوقوع فيها مرة أخرى و يجعلهما الأثنان يتجنبان

    حدوث نفس المشكلة مرة ثانية

    4- عدم حل المشكلة ينعكس على المعاملة بينهما و يعطى أنطباع سىء لدى الأبناء

    وكما قالت الأخت اروى فهو سيسبب انتكاسة نفسية لهم و يؤثر عليهم فى التحصيل العلمى وووو

    5- يؤثر فيهما على المدى القريب او البعيد ويجعلهما كلا" منهما يحمل فى قلبه على الأخر .(( لما أسمع على الواقع العربى مثل هذه المواقف الكثيرررررة ))

    وشكرا"
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-05-31
  15. ابوناصر

    ابوناصر عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-27
    المشاركات:
    50
    الإعجاب :
    0
    عزيزي وجع الصمت ماعنيته باغلاق الموضوع هو عند احتدام النقاش وتعالي الاصوات وعند الاحساس بان الامر اصبح مجرد انتصار كل طرف لوجهة نظرة, فالافضل انهاء الموضوع مؤقتا لحين هدوء كلا الطرفين ومن ثم مناقشة الامور بتعقل
     

مشاركة هذه الصفحة