أرض الحضارة

الكاتب : arab   المشاهدات : 525   الردود : 1    ‏2003-05-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-16
  1. arab

    arab عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-03-27
    المشاركات:
    359
    الإعجاب :
    0
    [poet font="Simplified Arabic,3,black,normal,normal" bkimage="" border="double,3,skyblue" type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char="" num="0,black" filter=""]
    جاء الربيع وجاء الشوق للوطنا=شوقاً لتلك الربا والأهل والسكنا

    يا أرض بلقيس أنتي ملأ ذاكرتي=وكيف انساك وانتي الروح يا يمنا

    حبك جرى في شرايين الدماء ومن=يروم غير هواكي ماله وطنا

    أقول هذا وشوقي مثل عاصفة=لرؤية الريف والوديان والمدنا

    أرض الحضارات والمجد العريق=على مدى الدهر والتاريخ والزمنا

    يا معبد الشمس يا آثار مملكتا=للسبئيين قامت في الدنا علنا

    قامت على مبدء الشورى فكان لنا=الأخذ بالرأي رأي الشعب إن اذنا

    صنعاء ياقلعتا الأحرار في بلد=تاريخه في صدور المجد يحتضنا

    صنعاء عاصمة الدنيا وأولها=وجنة الأرض مازالت هيا عدنا

    لله ما أنجبت صنعاء من بطل=جاء على قدرٍ وفاله حسنا

    تنبأ الدهر فيه عند مولده=كاد يكون رسولا جاء ينقذنا

    ربا على العدل والانصاف=من وطأت اقدامه الارض حتى صار حاكمنا

    علي لو ان الافا تكون علي=حاش كمثل علي قائد فطنا

    ماضر لو ان اسماءً تشابهه=هل ينقص البحر مايروي به البدنا

    أتيت والشعب في فوضى وفي فتن=وجبهات واحداث هنا وهنا

    والناس من وطأت الاحداث في وجل= تصارع الفقر والامراض والفتنا

    فكنت كالغيث يروي ارض قاحلة=تبدد الظلم فيها وانجلى الحزن

    وانبتت بعد جذب من سنابلها=امنا وعدلا ودستورا لوحدتنا

    أعدت للشعب بالتوحيد هيبته=قد كان حلم يراود كل امتنا

    ناداك شعبا كريما يبتغي حكما=يقوده فأجبت الشعب قلت أنا

    حملت رأسك في كفك معتصما= بالله رباً واخرى تحمل الكفنا

    أنت لها وعلي قائد ورع=إن كنت قائدها فالموج قد سكنا

    قدت السفينة لاتخشى عواصفها= مادمت ربانها لاتغرق السفنا

    والختم صلوا على المبعوث من مضر=محمد المصطفى المختار سيدنا
    [/poet]


    شعر/ حسن صغير احمد المحويتي

    مدينة الطائف
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-17
  3. وليد المصري

    وليد المصري الجهاز الإداري

    التسجيل :
    ‏2003-05-10
    المشاركات:
    7,846
    الإعجاب :
    115
    بسم الله الرحمن الرحيم
    شكراً لك اخي الكريم على هذا المقال
     

مشاركة هذه الصفحة