كان حاكم إقليم ظفار إمريكيا ( النص من ألمصدر )

الكاتب : سعيد عنبر   المشاهدات : 615   الردود : 1    ‏2003-05-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-14
  1. سعيد عنبر

    سعيد عنبر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-12-22
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    كنت كتبت مقال بعنوان ( كان حاكم ظفار إمريكيا )
    وذكرت المرجع الذي أعتمدته في الكتابة وكان قد فقد فوعدت بتفصيل الموضوع حال إيجاد المصدر المذكور وها أنا أوفي بوعدي وأذكر الحادثة كما وردت في الكتاب
    ذكر المؤلف تحت عنوان :
    ضَم إقليم ظفار للمرة الأولى على يد سعيد بن سلطان وما تلا ذلك
    من علاقات الإقليم بمسقط 1829 – 1875م

    - إحتلال القوات العمانية لظفار ثم إنسحابها منها سنة 1829م
    -
    فقد قام سعيد بن سلطان حاكم عمان بإرسال قوة الى ظفار للإستيلاء على الإقليم بإسمة وذلك عقب مقتل محمد بن عقيل مباشرة وعرض سعيد ولاية الإقليم على عبد الرحمن بن عقيل شقيق محمد المقتول وكان آنذاك يشتغل بالتجارة في بمباي لكن عبد الرحمن رفض ذلك العرض ثم إنسحبت قوات الإحتلال العمانية من ظفاربعد وقت قصير وذلك للحاجة إليها في شرق إفريقيا
    - عبد الله لورليد الإمريكي حوالي سنة 1836م

    عقب إنسحاب قوات السلطان سعيد مباشرة في سنة 1829 أصبحت الشخصية المسيطرة في ظفار لعدة سنين هي عبد الله لورليد وهو رجل إمريكي الأصل كان محمد بن عقيل قد أسره أثناء إحدى غاراته كقرصان على سفينة إمريكية قتل بحارتها جميعا ولم يتبق منهم إلا هذا الرجل الذي كان صبيا آنذاك في العاشرة من عمره وشب وتربى وسط أهل ظفار
    وحين زار الضابط البحري كراتندان ظفار على السفينة بالينوروس في سنة 1836 كان لورليد الذي إعتنق الإسلام يعيش مع أسرته العربية في صلالة وكان الإقليم كله في غياب أية سلطة مستقرة
    نهبا للصراع الدائم خاصة بين بني كثير أهل السهل وبين بني قرة في الجبال والهضاب وقد إستطاع الرجل الإمريكي قيادة الحملات على بني قرة وأقام لنفسه ملكا ظل حتى نهاية حياته …

    صفحة 898 و 899 المجلد الثاني الجزء الثاني من القسم التاريخي المكون من 7 مجلدات 7 أجزاء
    من كتاب د ليل الخليج تأليف ج. ج لوريمر
    مطابع بن علي الدوحة قطر
    طبع على نفقة خليفه بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-14
  3. الصمود

    الصمود قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-12
    المشاركات:
    3,693
    الإعجاب :
    0

مشاركة هذه الصفحة