الرئيس على عبد اللة صالح والسابقة التاريخية ..

الكاتب : azaal12   المشاهدات : 1,113   الردود : 12    ‏2003-05-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-10
  1. azaal12

    azaal12 عضو

    التسجيل :
    ‏2001-07-11
    المشاركات:
    192
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة اللة وبركاتة ..
    اولا ارجوا ان لا ياخذ كلامى البعض من زاية ضيقةو يساء الضن ..

    اعتلا السيد الرئيس على عبدالله صالح سدت الحكم فى اليمن العام 1978
    بعد الاحداث الدامية التى عصفة باليمن وخاصة المحافضات الشمالية حين ارسل الرفاق شنطة ملغومة مع احد الناس لتنفجر بمكتب رئس مجلس القيادة احمد الغشمى وتؤدى بحياتة فى ضل هذى الاحداث رئيس دولى يغتال من قبل شلة فاسدة فى جنوب الوطن وانتشار الجبهة الوطنية كما يسموها الرفاق وبدعم منهم فى المحافضات الشمالية وتخريب وقتل وجها واعيان تلك المحافضات ممن لايسيرون فى اركب وصل الى الحكم فى ضل احداث كبيرة وبلاد ممزقة وجيش لاوجود لة وامن مفقود واقتصاد هش عايش على تحويلات المغتربين وبعض المساعدات ( المشروطة ) وغياب الوعى العام عند السواد الاعضمفى ظل هكذا وضع عام وجد نفسة الاخ على عبداللة صالح اما مجلس الشورى الذى انتخب من قبلة وكان يعلم حجم المسؤلية الملقاة على عاتقة لاكن الرجل بهمة الرجال الاوفياء لربهم ووطنهم وامتهم قبل التحدى واصبح رئيس الوطن ( صنعاء ) التى لا يملك حتى حكم صنعاء بكاملها فى ضل الاوضاع الراهنة انذاك ولاكن من الناحية الدستورية رئيس الجمهورية العربية اليمنية الجميع يعلم تلك الاحداث التى اعقبت اغتيال المقدم احمد الغشمى عندما دار الخلاف بين الرفاق فى عدن حول المسؤلية التى ادت باستشاد الغشمى تقع على من من الرفاق وضهرت على السطح تلك الخلافات الحزبية وتمت تصفية سالم ربيع على وكثير من القيادات الحزبية انذاك ..
    كانت الجبهة الوطنية تدعم من قبل الرفاق فى عدن بسلاح والمال وحتى تدريس الافكار الماركسية لابنا تلك المجاميع التى كانت متواجدة قواعدها هناكفى المحافضات الجنوبية هذة القواعد كانت ترسل المتفجرات والالغام وغيرها الى المحافضات الشمالية وتقتل الابريا وتقطع الطرق وتسلب الناس اموالهم وكانت الحكومة فى الشمال عاجزة امام المد الشوعى والماركسى فى الشمال بسبب قلت الامكانيات وعدم انتشار الوعى بين الناس ومعرفت ما يشكلة الشوعيون من خطر على الناس وفى ضل وضع اقتصادى هش عدم وجود امن وولاء لدولة على عبداللة صالح وكثير من المتاعب التى يصدرها اللاشتراكيون من الجنوب لحكومتة الا ان الرجل وثب وثيت رجل مؤمن وبهمة عالية لا سيما بعيد دخول القوات العسكرية واجتياحها مناطق عدة فى مارب والبضاء و وصولهم الى مشارف تعز قام الرجل وقد سجل لة هذا الموقف الوطنى الشجاع ويعرفة من شاركوا فى تلك المعارك ووصلت القضية للجامعة العربية التى لم تدرك نواياء وطموح الشوعيون فى الجنوب وبعد مفاوضات مضنية تمت الموافقة على انسحاب القوات الى الحدود المصتنعة وعلى ان تتم محادثات الوحدة فى الكويت بين الزعامتين عبد الفتاح وعلى عبداللة وهو ما تم فعلا
    ادرك الرئيس المحنك الذى عاد لتو من الكويت ان لابد ان يتلمس راى وجها واعيان البلد وعلمائها حول ما اتفق علية وكان لشورى دور مهم لدعم قيادتة بعد ان وضح لهم الخطر ان لم تنهض الامة

    اعيد لملمت الصفوف وشحذ الهمم وكان للجوار دور فاعل فى تقديم الدعم العسكرى والمالى وحتى المعنوى فى لجم العدوا القادم من الجنوب وبدى يعلم ان المعركة ليست معركة على عبداللة لوحدة ومن هنا بداء الرئيس على عبداللة من موقع الدفاع الة الهجوم ونشبت الخلافات من جديد بين الرفاق مما اسفر عن احداث 13ياناير وهو ما ادى الى قتل راس الفتنة عبد الفتاح اسماعيل ورفاق لة كثر وهروب الكثير بقيادتالرئيس على ناصر محمد الذى هو الاخر كان لة دور عند وصولى الى سدت الحكم هناك فى تهدئة الامور بين الشطرين وقد التقى الاخ الرئيس عدت لقاءات كان لها دور كبير فى الاحداث التى لحقت عند خروج على ناصر محمد وكثير من قيادات البلد ان لم تكن كلها ( الحكومة كاملة )الى المحافضات الشمالية والتى بدورها سببت عبء اقتصادى وسياسىلحكومة الاخ على عبداللة صالح الا انها فى الوقت نفسة كانت ورقة سياسية بيد الاخ الرئيس مع كل ما سبق كان الاخ الرئيس يواصل عملية البناء والتحديث فى القوات المسلحة والامن والبحث عن قروات البلد وتم استخاج النفط من مارب قبيل تلك الاحداث وهو ما كان لة دور ضاغط على الرفاق وكان من بنود الاتفاقات التى ابرمت وهى الجهود التى يكاد الاخ الرئيس يمنح عليها لقب ( مجاهد ) لانة كان يدافع ويبنى فى انن واحد حتى انتزع المبادرة واصبح محط انضار العالم ( الاتحاد السوفيتى ) انذاك كان يرسل السالة تلو الاخرى والمبعوث بعد الاخر الى الاخ الرئيس بعد ان كان يدعم لازاحتة ووصول قيادات اشتراكية الى سدت الحكم الاخ الرئيس كان يعلم ان اروس فى مراحلهم النهائية وان السقوط اتى وهو ماحدث وفعلا سقط الاتحاد السوفيتى واصبح الرفاق فى مهب الريح ولم يجدوا ملجاء الا الهروب الى الامام وبحث اتفاقات الوحدة الفورية والاندماجية حتى يتسنى لهم ترتيب او راقهم ومن ثم لكل حادث حديث عرض على الاخ الرئيس الفكرة من قبل من بقى من الرفاق فى عدن( على سالم البيض ) والعطاس وغيرهم قبل الاخ الرئيس على الفور وطلب اجتماع فورى لمجلس الشورى الذى تردد 90/من اعضاءة الا ان الاخ الرئيس كان مقداما وهمة عالية وكان يدرك حجم المسؤلية وقال قولتة المشهورةاما الشورى( الطائرات جاهزة لذاب مع من يريد معى الى عدن لتوقيع الوحدة ورفع علم البلاد وتذويب الشخصيتين الدوليتين )) من اراد معى مرحبا ومن لم يرد الوحدة قادمة ولن نتراجع عنها ابدا 00
    الكل يعلم تلك الاحداث وما رافقها من منعطفات تاريخية هامة كان للاخ الرئيس الفضل بعد اللة وكثير من الشرفاء فى بنا اليمن وحفض وحدتة وسلامة اراضية
    ونختصرها بالاتى ..
    1) الدفاع عن الوطن الموحد من الانفصال
    2) بنا الانسان اليمنى علميا وثقافيا واجتماعيا ( بنا الجامعات والمعاهد )
    3)بنا الجيش والامن بناء بكل العلوم والتكنلوجيا العسكرية عدة واعتاد
    4) ارساء الدمقراطية والتعددية الحزبية والسياسية وحرية الراى والراى الاخر
    5) ارساء نضام التداول السلمى لسلطة بكل السلطات المعروفة من خلال الاقتراع العام والمباشر0
    7) فى المجال التنموى بناء شبكة كبيرة من الطرقات وبنا السدود والاتصالات وتوسعت وانشاء المطارات الداخلية والدولية اضافة الى بنا ما دمرتة حرب الانفصال وبنا المستشفيات والمعاهد الصحية والموستوصفات
    8) اعادت تاهيل وبنا ميناء عدن ومطارها الدولى
    على المستوى الدولى..
    1) ترسيم الحدود النهائية مع سلطنة عمان
    2) ترسيم الحدود النهائية مع المملكة العربية السعودية
    3) رسم سياسة دولية فاعلة لليمن مع جميع دول العالم
    كل هذة المنجزات العملاقة انجزة بفضل اللة ثم بفضل حنكة واقتدار الاخ رئيس الجمهورية لاكن السؤال يضل قائم

    هل يضيف الاخ الرئيس على عبداللة صالح الى سجلة الذهبى سابقة تاريخية على مستوى اليمن والمستوى العربى ويسلم السلطة الى مرشح اخر يتم انتخابة انتخاب حر ومباشر ونرى الاخ الرئيس وهو يودع وداع الابطال عبر شاشات التلفزة العربية والعالمية وهو ينزل من درجالقصر الجمهورى والمرشح الاخر يطلع درجات القصر الجمهورى ويودع من امام البوابة ارئيسية امام اعين العالم اجمع نعم انة الحدث مهم وتاريخى ان يفعلها الاخ الرئيس ويصبح فى سجل الابطال والوطنين وهو كذالك لاكننى احلم ان ارى التداول السلمى لسلطة فى اليمن واقع معاش واعلم ان الاخ الرءيس ضحاء بالكثير خلال المدة التى حكم بها اليمن واعلم ان الوقت لم يحن لاكننى احلم كغيرى من ان نرى التداول السلمى ول قع معاش واحب ان يكون الاخ الريس من يكن لة شرف البدء ويكن فى سجل الاوفيا والشرفاء لامتهم 00واللة من وراء القصد 0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-10
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003

    أخي

    أنا معك تقريبا في جل ماقلته هناك نقاط أختلف معك بها لكنها قليلة والقليل لاحكم له

    الرئيس علي عبد الله صالح شخصية يشهد لها أعدائها قبل أصدقائها بالدهاء وقوة

    الملاحظة ....

    لكن عليه ألا يبقى رهين ماتم إنجازه في الوحدة والدفاع عن الإنفصال لأن هذا أضحى في ذمة التاريخ ... وقد سجل اسمه بسجل النور والتخليد .....
    عليه أن يبني الإنسان اليمني وأن يحارب الفساد الذي غدا منتشرا وناخرا في أرجاء الدولة .... عليه أن يثبت هيبة الدولة على كل أراضي الدولة وألا يعامل الجميع بطابع
    المداهنة والمرونة من الفاسدين والخاطفين والمرعبين للناس ومن يريدون للوطن الرجوع إلى ماقبل 90 م .عليه أم يكون حازما فهذا وقته وهذا أوانه كل السبل الآن مهييئة له لفرض القوة وأن تكون الدولة فعلا لا اسما .

    لن نعيد للأذهان ماحدث منذ اغتيال الغشمي ومابعدهوحديث الحزب الذي حكمنا بالغباء والتنظير ...
    علينا أن نتحدث عن الفترة التي نعيشها .... لم تعد أمام الدولة اليمنية أية عوائق خارجية فآثار حرب الخليج 90 م انتهت وولت ... وآثار حرب الإنفصال 94م انتهت أيضا .... اليمن قضى على كل تلك الأحداث بعد اتفاقية جدة بخصوص الحدود الدوزلية بين السعودية واليمن ...... ولم تعد هناك من أعذار أمام الحكومة وأمام الرئيس ... ليس هناك أي عائق يحول دون الإتجاه للداخل حتى محاربة الإرهاب لإنها ضعيفة ...

    أما مسألة التنازل عن السلطة فهي مسألة سابقة لأوانها بكثير هناك أشياء على الرئيس أن ينتهي منها قبل أن يترك ( إن اراد ) السلطة .... ومعروف بالطبع مالذي عليه أن ينهيه , لأنها إن فعل ذلك كان كمن يهرب من واجباته .... فإن أدى ماعليه وقام بتصحيح الخلل وإزالة الشوائب وقام بتسليم السلطة حينها فقط سيكون دخل كل القلوب حتى تلك المغلقة .

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-05-10
  5. الجون

    الجون عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-05-08
    المشاركات:
    278
    الإعجاب :
    0
    نصيحه لوجه الله يبقى الزعيم القائد علي عبدالله صالح يحكمنا طول العمر ولا نريد منهم على شكل ومقاس كرزاي الافغاني او الشلبي العراقي يجونا على دبابه من الخارج والله ووالله مستقبل اليمن بدونه اسود ويوم مايصير شي تتحول مدن اليمن العن من مدن العراق ( اقصد مهرجانات تسوق ) على الطريقه اللي شفتوها في بغداد بس في اليمن تاكل الاخضر واليابس
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-05-10
  7. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-05-10
  9. فدوة القدس

    فدوة القدس عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-09
    المشاركات:
    528
    الإعجاب :
    0
    تنازل بس بهذه الطريقة

    اخى كلامك فيه كثير من النقاط التى اتفق معاك بس هناك نقطتين مهمتنان انا الرئيس له سلبيات اولها هو تغاضيه للفساد والسبب هو ارضا المتنفذين من مشايخ وشخصيات معروفه0

    النقطه الثانيه هى محابة عائلته من اخوانه واولااد عمه واخواله واقرابائه وجعل اليمن ملكية لحاشد وبيت الاحمر خاصة0

    اما التنازل عن السلطه فهذا قريب جدا فسوف ترا قريبا المشهد الذى تخيلته ويخرج من القصر الجمهورى ويدخله الرئيس الجديد المنتخب احمد على عبدالله صالح

    والايام بيننا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-05-10
  11. الشيبه

    الشيبه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-12-17
    المشاركات:
    1,749
    الإعجاب :
    0

    على الرئيس ان اراد ان يسلم السلطة من جيل الاباء الى جيل الابناء من المقربين والمخلصين ان يبدع من الان في الترتيب وهذه هي مهمة المطلوبة والمتبقية من واجباته وشكرا ياقبيلتنا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-05-11
  13. مجروح

    مجروح عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-10-09
    المشاركات:
    260
    الإعجاب :
    0
    اعتقد والله اعلم انه لو خسرنا علي عبدالله صالح
    سوف نبكي ونندب وننحب تمام كما ندم العراقيون
    وهم يبكون الدم على خسارة صدام
    صدقوني نحن لاحمل لنا ان يأتينا رئيس
    يكون اسوأ من علي


    تقبلوا تحياتي المعطره بعبير الزهور
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-05-11
  15. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    -----------------------
    وهذه هي نقطة ضعفنا نحن اليمنيين دئمآ نخاف من المجهول ونصبر على مانحنا فيه ولو كان مريرآ لماذا لا نعقلها ونتوكل

    والأم الذي أنجبت علي مثلها أمهات كثير أنجبت عظماء أفضل منه

    ودمتم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-05-11
  17. YemenHeart

    YemenHeart مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-04
    المشاركات:
    1,891
    الإعجاب :
    5
    صحيح الأخ الرئيس حكم وعمل ما عمل وله ايجابياته يسجلها له التاريخ ولكن :
    هل يعني انه الشخص الوحيد الذي يمكن ان يعمل هذا ؟
    اعتقد انه لو كان شخص في مكانه لفعل ولو شيئا مما عمل ؛ اضف الى ذلك عامل الزمن الذي تمتع به الاخ الرئيس اتاح له ان يعمل هذه الاشياء ؛ وانا لا انتقص مما عمله ؛ لا بالعكس هو عمل مالم يعمله أحد من قبله(موحد اليمن الحديث ) ؛ ولكن لا اقول انه عمل ما لن يعمله أحد من بعده
    اليمن انجبت قادة عظام ؛ وهذا لا يعني موتها بذهاب علي عبالله صالح ؛ فهي كانت عظيمة من قبل أن يأتي وستبقى ؛ فمن ابنائها سيف بن ذي يزن ؛ وعمروبنمعديكرب ؛ وأروى بنت أحمد الصليحي ؛ واسعد الكامل وشمريهرعش (موحد اليمن سابقا ) وعلي عبدالله صالح كذلك واحد من ابناء اليمن الذين ساهموا في صنع تاريخها .
    اذن أمة ذات تاريخ وحضاره بغياب شخص او مجيئه لا تموت ؛ وبل تنجب الكثير من الابطال ايضا
    ويتبقى أمام الرئيس اما ان يحافظ على سمعتة التاريخية ؛ أو يموت كديكتاتور فهو يملك الحل بيده ؛ والتاريخ لن يرحم ؛ وكذلك لن يجامل أحدا مهما حاول البعض لفترة زمنية ربما قليله ؛ فالأجيال القادمه لن تتبنى وجهة نظر رجال اليوم ؛ وانما تتبنى الحقائق كما هي.
    والحقيقه كلمة او كتاب؛ وبحث علمي واسع ؛ وليست مقالة في جريدة او مجلة

    تحياتي لكم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-05-11
  19. قلب اليمن

    قلب اليمن عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-28
    المشاركات:
    59
    الإعجاب :
    0
    اعتقد ان مصيبتنا تكمن في ان تظل اسطوانة الماضي هي اسطوانت حاضرنا ومستقبلنا فلحنها وايقاعها يبدو انه اطرب الاغبياء وترنم لها البلهاء هكذا نطبل لسيف اليوم وجلاد الساعة وسارق الامم وغدا نشتم ونلعن ونصرخ ونتهجم فلربما كاتبنا الموقر سوف يعود الى نفس الصفحة يوما ما ليعكس مقاله جملة وتفصيلا ويعود حلمه ادراج ملايته ليتنعم به وحده احلم كما شأت ولكن ليس على حساب مشاعرنا فنحن فقنا من هذه الاحلام منذ وقت طويل فالحلم للكسلاء والتغيير والعمل الجاد للمفكرين الغير نائمين القصر الجمهوري ياعزيزي كتبت بصائره باسم الرئيس وبالتالي فهو ورث وحق شرعي لورثته الشرعيين فالرئيس ينجب رئيس والضابط ينجب ضابط والنجار ينجب نجار والشحات ينجب شحات وهكذا سنة حياة اليمنيين في عصرهم الحديث وياصاح صح النوم .
    تحياتي عندما تفيق .. قلب اليمن النابض
     

مشاركة هذه الصفحة