لماذا صدام بالذات؟؟؟

الكاتب : hoba2100   المشاهدات : 318   الردود : 0    ‏2003-05-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-09
  1. hoba2100

    hoba2100 عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-09
    المشاركات:
    5
    الإعجاب :
    0
    (1)
    لماذا صدام بالذات؟؟؟

    قال صلى الله عليه وسلم (انصر أخاك ظالماً أو مظلوماً) ولما سئل صلى الله عليه وسلم عن نصره ظالماً قال (رده عن الظلم).
    يقول المثل المصري (أنا واخويا على ابن عمي ، وانا وابن عمي على الغريب).
    دخل الجيش العراقي 1990 دولة الكويت وخرج منها كما هو معروف ودفع العراق قيادةً وشعباً ثمن ما ارتكبه أضعافاً مضاعفةً ، وانتهكت سيادة العراق بفرض منطقتي حظر شمالاً وجنوباً إضافة إلى حصار جائر ،وفرض عقوبات ظالمة ،وتدفع العراق تعويضات مبالغ فيها عن الغزو وآثار الغزو ،ويظل العراق شامخاً أبياً كما النخيل ،صامداً صمود الأسد أمام وحوش الغاب في ظل قيادة عرفت كيف تدبر أمورها ،وترفع رأسها من جديد، تنمي شعبها، تبني مجدها الذي سيظل هو مجد العراق التليد المتجذر المتجدد رغم كل الأهوال.
    وبدأت بعد الحرب انتقادات العالم ولاسيما أمريكا وذيولها للعراق كنظام وذكر مساوئ هذا النظام وعيوبه وما ارتكبه وما سيرتكبه وما يخطط له لتجعل من ذلك ذريعة لها في انتهاك سيادة العراق ،وذريعة لتوطيد التواجد الأمريكي في المنطقة ، في ظل تخاذل عربي مقيت وتواطؤ مخزٍ لا يفتأ يتكشف عن وجه قبيح في محاولة لتبرير كل عار بالقول بأن النظام العراقي أخطأ وهو يدفع ثمن خطئه الآن. وهل سيظل العراق يدفع الثمن طول العمر؟؟ وتظل العقوبات ويظل الحصار وتنحسر الأخوة وتتوارى النخوة وتتقهقر الكرامة وتتراجع كل معاني المروءة والوقوف إلى جانب الأخ في محنته حتى ولو كان متمثلاً في صدام حسين فالرجل فعل ما فعل ودفع الثمن ولكنه يبقى أخ لزعمائنا،ورمز من رموز أمتنا له مواقفه المشرفة في كثير من الأوقات وهي مواقف قومية لا ينكرها إلا جبان ورعديد ومعنى عدم الوقوف معه من لدن الحكام فإنما هي إشارة من الحكام للمحكومين أنه إذا ما وقع هؤلاء الحكام في ضائقة ألا يقفوا معهم وألا يساندوهم، فصدام حسين كان من الواجب مساعدته والوقوف إلى جانبه وهذا موقف كان لابد منه كرمز أياً من يكون فليس في حكامنا حاكم أفضل من الآخر (فكلهم في الهوا سوا) فلا أدري إن كان فيهم قائد عمري؟
    لقد أسقط في يد أمريكا عندما طلبت (رجوع المفتشين إلى العراق دون قيد أو شرط) فلبى العراق ثم زادت في تحرشها بالعراق وقالت (على العراق أن يقدم أدلة ومستندات تدل على تدميره لما كان يمتلكه من أسلحة الدمار الشامل) ففعل العراق ثم زاد استفزازها إذ طلبت (تحليق طائرات ال U2 فوق الأجواء العراقية) فوافق العراق ،ثم زاد التطاول ب(طلبهم من العراق أن يدمر صواريخ الصمود 2 ) ففعل العراق ليصبح بذلك برئ الذمة وليظل سكوت العالم العربي وخنوعه عندئذٍ وصمة عار في جبين كل عربي.
    إن القضية هي أن يكون لديناالحد الأدنى من النجدة لكل من ينتمي إلينا لأن مهاجمته من طرف خارجي تحول الأمر إلى أمر عام يعني الكل ويتناول الكل ،وقد وصل سكوتنا وتهاوننا وتخاذلنا إلى الحد الذي قالت فيه أمريكايجب على صدام أن يخرج ،صدام وأسرته ومن يخصه من العراق لكي يجنب شعبه الحرب ، ولما أحست أنه ولو بنسبة واحد من مئة بالمئة أن بعض المبادرات التي لوحت لصدام بالتنحي قد تأتي أكلها فقالت خرج صدام أم لم يخرج فسوف ندخل العراق فيالخزيكم يا عرب حين تقرعون على أم رأسكم وتصفقون لسيدتكم ، لقد أصبح صدام بذلك بطلاً صمد أمام العدوان قدر ما استطاع لأنه كان من العار أن يخرج ليترك داره وأرضه في سابقة يأباها كل صاحب إنسانية ودين ومبادئ.

    (2)


    فلله درك يا صدام حياً كنت أو ميتاً إن كنت حياً فلتعش كريماً وإن كنت ميتاً نحتسبك عند الله من الشهداء. ويبقى علينا أن نحيي قيمنا بداخلنا لكي نحيى بكرامتنا فللكرامة ثمن باهظ ولكنها تجعلنا دائما مرفوعي الرأس فالرجال مواقف ، والدول مواقف ،والتاريخ لاينسى ،وسيظل الخزي والعار يلاحقاننا إلى أن نسترد كرامتنا ونستعيد أرضنا وعاصمة مجدنا الماضي والحاضر والمستقبل.

    الشاعر: إيهاب عزت
    شاعر مصري




    المراسلة:المملكة العربية السعودية- جدة 21441 - ص ب: 1665 - مؤسسة زمو التجارية
    محمد عزت عبد المنعم ومنه إلى إيهاب
    الإتصال: جوال جدة: 059369619 - جوال القاهرة: 0105657696
    البريد الإلكتروني: hoba2100@hotmail.com
     

مشاركة هذه الصفحة