الاساءة في استخدام الانترنت

الكاتب : محفوظ   المشاهدات : 483   الردود : 2    ‏2003-05-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-08
  1. محفوظ

    محفوظ عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-02
    المشاركات:
    49
    الإعجاب :
    0
    هذه فتاة تقول أني من عائله معروفه تزوجت من شاب حسدني الناس عليه كان شاب لا احسن منه دللها وعيشها احسن حياه.
    ياترا مالذي حدث. كانت هذه الفتاه كل ما تريد شي يعطيها زوجها ومع مرور الأيام تعلمت شي انه الإنترنت فطلبت زوجها أن يأتي بالإنترنت بعد عناء شديد.
    فشترا لها جهاز الكمبيوتر وعلمها الإنترنت ومع الأيام تعلمت بشي اسمه غرف الشات
    وبات بالتحدث مع الناس وكان زوجها يذهب إلى العمل وهي تقعد ساعات الساعات على الإنترنت وكانت هذه الفتاة أمراه صالحه لاتعرف الحرام وبدأت تدخل الشات يوم بعد يوم حتى تعرفت على شاب تقول المسكينة بأنه شاب حسن الخلق فتعلقت بذلك الشاب.
    فبدأت تظهر المشاكل مع زوجها. وكانت هذا ا لفتاة تحب زوجها وبنفس الوقت تقول أنها أحببت ذلك الشاب. فوعدها هذا الشاب بأن يتزوجها إذا طلقها زوجها.
    فبدأت تكثر المشاكل مع زوجها فأخد جهاز الكمبيوتر وحرمها منه . فقامت بالمحادثة مع ذلك الشاب على التلفون.فشك زوجها ووضع جهاز مراقبه وسجل كل مكالمتها. ثم اسمعها المحادثة مع ذلك الشاب .فقالت الفتاه لزوجها ماذا تريد ألان قال لها اذهبي إلى اهلك واطلب الطلاق . كان زوجها على حسن نية كان يخشى لها من الفضيحة. فطلبت الطلاق .فطلقها ذلك الزوج.
    وتقول الفتاة بأني دمرت بيتي بنفسي. فقامت تخرج الفتاة مع العشيق وقامت بارتكاب المنكر و المحرمات مع ذلك الشاب. وكانت تقول له متى الزواج قال حتى أكون نفسي .
    وبعد مرور الأيام اتصلت على ذلك الشاب بعد أن انقطع عليها فتره وقالت له متى الزواج قال لها أيتها الساقطة أتريدين بأن أحد سيأتي ويتزوجك(من خان مره يخون ألف مره)الزواج اعرف طريقه والبنات الصالحات اعرف طريقهن اتريدن أن أتزوج واحده عرفتها من الإنترنت
    فتقول الفتاه وهي تبكي الدم أنا ألان عمري الثلاثين ولم يتقدم لي أحد. أني أريد الانتحار ا نى اكتب الرسالة ربما تصلكم وأنا منتحرة أو أنا تحت التراب .
    فأذا مت أدعو لي بالمغفرة.وإذا حيه أد عولي بالهداية.
    مارايكم بهذه الفتاة التي دمرت حياتها بيدها.........................








    ما تحسَّر أهل الجنة على شيء كما تحسروا على ساعة لم يذكروا فيها اسم الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-08
  3. محفوظ

    محفوظ عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-02
    المشاركات:
    49
    الإعجاب :
    0
    تصدقون ...... عمرها 16 سنه بس

    في رمضان الماضي..

    وفي أحد المنازل..

    بحث رب البيت عن ابنته التي لم تتجاوز ال 16 عاماً بعد..

    ليدعوها للإفطار..مع جميع الأهل..

    فلم يبق على موعد أذان المغرب الشيء الكثير..

    بحث عنها..هنا وهنا..

    في جميع أرجاء المنزل..

    في هذه الغرفة وتلك..

    لم يجدها..

    اتته الفكرة بأن يذهب إليها في غرفتها

    فبالتأكيد انها هناك..

    وصل إلى الغرفة..

    فتح بابها..

    وجد إبنته والحمد لله..

    نعم وجدها..



    ساجدة

    صائمة

    ميتة

    والحمد لله والله اكبر..

    وأتى بها الى مغسلة الأموات مرفوع الراس حامداً لله على هذه الخاتمة..

    فمابالنا نحن أبناء الثلاثين والأربعين مازلنا

    في غينا سادرين ووراءه الغفلة لاهثين..

    هذا الموت اختطف ابنة الـ 16 عامأ..

    أو نضمن نحن العيش الى الـ 60 والـ 70 لا والله..

    ماذا تزودت للرحيل ** أولست ترحل عن قليل

    أو كنت تحسب أن ** للإنسان في الدنيا مقيل

    فلتنزلن بمنزل ** ينسى الخليل به الخليل

    اللهم احسن خواتيمنا

    ومواقفنا بين يديك يارب العالمين..

    لاتنسونا من دعاءكم

    حبيبكم محفوظ
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-05-08
  5. الصمود

    الصمود قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-12
    المشاركات:
    3,693
    الإعجاب :
    0
    مشكوووووووور أخي الكريم
    ==========
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    =====
    لا يمكن بأي حال من الأحول ترك النت للمرأه بحالها

    إذا دعت الحاجه والزوج بجوارها كأن يرسل رساله إلى أهلها

    أو يشرف على محادثتها مع أهلها عن طريق الماسينجر

    أما أنه يترك الأمور كذا

    فهو غلطااااااان

    والنساااااء ناقصات عقل ودين وسرعااااان ما ينضحك عليهن
    ============

    وجزاك الله خيرا
     

مشاركة هذه الصفحة