محاولات لإختراق تحصينات الوعي

الكاتب : الصـراري   المشاهدات : 788   الردود : 10    ‏2003-05-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-06
  1. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    يقول الكاتب فرانسيس ستونر سوندرز ...في كتابه "الحرب الباردة الثقافية " :-
    " إن هناك ثقافتين تتصارعان على الوعي الاجتماعي وتنشطان في الميدان النفسي ، وهما
    ثقافة الوعي .
    وثقافة الوعي الزائف .

    ولأن الصراع الثقافي يدور من أجل اكتساب عقول البشر وارادتهم في سبيل تحررهم أو استعبادهم ، فإن الحروب الثقافية تركز هجومها لتدمير التحصينات الأمامية للوعي الاجتماعي عن طريق استخدام " الدعاية " لإضعاف المواقف المعادية !.

    وهذه المهمة تتطلب مهارة عالية في الخداع والتزييف ، حسب أحد أفراد النخبة الأمريكية المكلفة خوض المعركة إذ يقول : ان المطلوب صناعة أناس يرون ان كل ماتقوم به الحكومة الأمريكية صحيح ، معتقدين بان مايرونه نابع من قناعاتهم الشخصية .

    للكاتب : حسن المير أحمد ...
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-05-06
  3. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    ما ورد أعلاه مدخل للتأمل في هذه الرحاب ..ونافذه تطل على الواقع القريب ...ومامر ..من كل النواحي ...سواء ..في تأمل الدعاية التي رافقت إحتلال أرض الرافدين أو مانلاقيه اليوم من محاولة استعباد العقول تحت شعار " الوعي الزائف " والمفضي الى مزيد من الآلام والتجريع ...
    هل سينجح الوعي الحقيقي في صنع جمهور يرى كل الأبعاد بوضوح ويصل الى ماتطمح اليه النفوس من ديمقراطية حقة بعيدة عن قواعد لعبة الخاسر الوحيد فيها هي الشعوب ...ام أن أسوار هذا الوعي ستنهار أمام تلك الهجمات الدعائية المتدفقة بعنف يفوق قصف بغداد ضراوة ... لندخل في عهد استعمار العقول ...ولعمري هو السم الزعاف القاتل للنهوض لسنوات عديده قادمة ..

    كل التقدير وخالص التحية ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-05-07
  5. هدية

    هدية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-12-13
    المشاركات:
    5,715
    الإعجاب :
    0
    نعم اخي الكريم نجحوا بنسبة70%

    اللي نجوا من لعبة استعباد العقول هم من حماهم الله بقوة ايمانهم فجدارهم محصن محصن الى ابعاد لايمكن ان يصلها احد
    واناس لايفهمون من الثقافة شئ ويجهلون اقل القليل ليس عيبا فيهم لكن لقمة العيش التي تستعبدهم من الفجر حتى الليل تجعلهم لايفكرون ولا يتعبون عقولهم في التفكير في اشياء لاتعنيهم (بظنهم طبعا)
    والفئة الأخيرة الغير مستعبدة هم انفسهم من صنعوا هذه الدعاية
    ولا اعلم هل انا ابالغ اذا قلت هذه النسبة الكبيرة من استعباد العقول ولكني ارى ان اعلامنا العربي يناصر الغربي ويردد مايقول مثل البغبغاء الا من رحم الله
    وعموما الصحاف يقول اللي سقطت هاي مو بغداد الحقيقية هاي صورة بس لايمكن الأوغاد العلوج يقدروا يسقطوا بغداد راح نوحلهم ونقطهم في نهر دجلة يسبحوا وايديهم مكتوفة وراء ظهورهم ولما سالوه اجل هالجنود اللي نشوفهم في بغداد يتمشوا منهم قال هذولي من الأسرى اللي اسرناهم قلنا معليش خليهم يتعرفوا على البلد يعني شنو يعني رحمة احنا في قلوبنا ولما قالوا له انت متهم انك تقول كلام بذئ قال من يقول كذا انا ماقول ابدا كلام بذئ اذا كان قالوا عني هالأوغاد العلوج القردة الخنازير هذا الكلام مدري من وين يجيبوه هههههههههههههه
    الصحاف هو اعلامنا العربي ويسلم الصحاف ياشيخ كان معطينا مخدر طول ايام الحرب علشان مانحس بالسم اللي يزرعه الأعلام الغربي
    وتسلم ياصراري
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-05-07
  7. عدنيه وبس

    عدنيه وبس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-23
    المشاركات:
    6,449
    الإعجاب :
    0
    ان المطلوب صناعة أناس يرون ان كل ماتقوم به الحكومة الأمريكية صحيح ، معتقدين بان مايرونه نابع من قناعاتهم الشخصية .


    للاسف انهم ما اقنعوا الشعب الامريكي فقط بل انهم اقنعوا العالم باسره ..
    نحن كلنا نقول هذا الكلام بان امريكا دخلت لتحرر العراق من صدام المستبد باشعب والدي يهدد العالم بأسلحت الدمار الشامل .. مع اننا في داخل انفسنا مدركين مغزى امريكا ودول التحالف من الغزو انه لمصالحتهم الشخصية والبترول اما عن شعب العراق و راحته لا يمثل لهم اي اهمية ..

    وهناك مثل اخر بان الحكومة الامريكية تعطي الشعب الامريكي الحرية الكاملة .. تجدون في امريكا المخدرات وتجارها ومدمنيها و كل انواع المسكرات و اللهو الفاضح وهذا كله كي يلهوا الشعب عن الحكومة وما تخطط له وتجد الشعب موافق على كل ما تقوم به حكومتهم دون اي تفكير واعتراض ومن اين لهم ان يفكروا وهم في ادمان دائم ..

    وارى نفس السياسة بدات تمارسها اليمن بفتح المجال لسوق القات تريد الناس ان يسطلوا ويلتهوا عن الحكومة والسياسة و فضلت ان تبقيهم في المقيل سكارى وماهم بسكارى ..

    هذه كلها مثل ما تفضلت استاذي الصراري تسمى (( الحرب الباردة الثقافية ))

    وهناك امثلة كثيره ولكني احب ان اترك المجال لغيري ..

    تقبل خالص التقدير والاحترام :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-05-07
  9. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    وحتى هذة الكلمات الإحتلال ن والمقاومةن النضال الكفاح المسلح نوالقومية
    العربيـــــــــــة وغيرهــــا قد غابــــــت من قامــــــــــــوس العالم وتغيــرت وتبذلـت
    وتغيرت الكلمات مثال المستعمــــر وقـــوات الأحتلال الجديــد تقوم ( بتحريــــر)
    البلدان المتحــرر مسبقأ و على روؤس الألأف وملايين الشهـــداء ونسمـع أيضــآ
    مكافحة الإرهاب وهم أكثر إرهابآ.:mad:

    أن الثقافة العدوانيــة والإمريكيــة والصهيونية قد غلبت وانتصرت على الثقافـــــــة
    الإسلامية العربية ..ولكن هنـاك صحوة ثقافيــة بين الشباب والاجيــال القادمـــة ولــــن يستمر الحال هكذا .:(
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-05-07
  11. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    الغالية أختي هدية ..
    بالتأكيد حصون الوعي ذاتية وبناءها يقوم على وعي فكري نابع من النهج الرباني لهذه الأمة .. التشوه الحاصل او بالأصح الثغرات الموجوده في حصون الوعي الحالية أنها عبارة عن " ديكورات ثقافية " ولم تصل بعد الى حصون قائمة مكينة يمكن لها التغلب وصد أي غز فكري .

    من هنا يمكننا أن نرى حالات التشوه الثقافي بل أن نلامسها من خلال الحديث الثقافي الذي يصل حد " الإفتاء " لكن كواقع ملموس قائم أشبه بالأعمده الدخانية ..

    وتركيزك الكريم على نقطة الإلهاء بلقمة العيش من خلال ايجاد نماذج تركض نهارها وتنخمد ليلها(حمار بالنهار جيفة بالليل ) في دوامة التعاسة والفراغ الروحي هو في الصميم نتاج الوعي الزائف .


    إعلامنا العربي يقف في دائرة صنع الوعي الزائف بما يخدم الحالة الراهنة من استمرار غياب الوعي في حالة أشبه بالذهول للشعوب ...ولعل ما وصلنا اليه من احباطات نفسية مترجمة على واقع نفقد فيه كل مكونات البقاء والحماية هي نتاج هذا الإعلام الزائف . الذي اصابنا بانهزامية نفسية أننا امة لايمكنها أن تنتج أو تصنع أو أن تقف في وجه غزو خارجي .

    تحليل هذه النقطة في شخصية الصحاف كان تحليلاً موفقاً لقلمك الرائع وبأسلوب لاذع متميز .. :)

    كل التقدير لإشراقات فكرك والتحية ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-05-07
  13. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3

    الغالية أختي عدنية وبس ..

    ماكينة الإعلام الأمريكي الرهيبة من صناعة الكلمة في صحيفة الى ترجمتها في فلم موجه لشعوب العالم بقوة نافذه سيطرت على اوروبا منشأ هذه الصناعة وآسيا ذات العاطفة المهووسة بهذا اللون وعلى سوق الأفلام في العالم من هنا أوجدت الإنهزامية العالمية امام ضغط هذه الآلة الطاحنة ..


    كلامك يضع حقيقة ظاهرة على السطح :اليك هذه الفقاعة الإعلامية من دائرة الوعي الإعلامي ... اتت في المسلسل التلفزيوني -يأت كل ثلاثاء على قناة الإم بي سي مسلسل ( سي بي ام..) اسم القاة معكوس :)
    " أمريكا أتت لتحرر بترول العراق من قبضة صدام "


    أما الحديث عن اليمن فهو حقيقة ظاهرة في جانب القات ومايمثله من تخدير الى إعلام غارق في النوم وفي مؤخرة القافلة الإعلامية ...هنا أذكر حديث رجل اعلامي وهو يقول في احدى هذه الجلسات قلنا الشعب بدأ يشكو ضيق الحال ..كان الرد " مادام يخزن فلا مشكلة :) " ..

    نعم إنها الحرب الباردة الثقافية او الغزو الفكري الثقافي ..

    كل التقدير وخالص التحية لتميزك فكرك ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-05-07
  15. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    ..

    الغالية أختي وفاء ..
    نعم لن يستمر الحال هنا لأكثر من سبب ...منها القواعد الثقافية الراسخة لهذه الأمة في مقابل الخواء الفكري والديكور الهش لحضارة خاوية الروح مرشحة للسقوط في مدى ليس ببعيد ..

    هنا كل الهنة الموجودة في مسيرة البناء والعودة وعدم العيش على أمل السقوط والتهاوي فنتائجه السلبية قد تحدث شروخ حتى في سقوطها ..
    اننا نود التحرر من الفكر التعبوي الثقافي الى وعي فكري مجسد وملموس في الواقع ...التحرر من الديكورات الثقافية الزائفة الى وعي حقيقي يصنع هذا الأمل ويترجمه في ادراك لأهمية النهوض والفعل وعدم الوقوع في انحباسية الكلمة والعيش في رحابها ...
    يكفينا وقت مضى في ثقفنة الكلمة نحتاج الى ثقافة الفعل في البناء الذاتي كخطوة اولية يلحقها بناء أسرة فمجتمع فدولة فأمة ..

    كل التقدير لك وخالص التحية لإشراقات فكرك ...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-05-07
  17. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    [ALIGN=JUSTIFY]
    فعلا ياعزيزي

    الشعب الأمريكي أضحى من أجهل شعوب الأرض سياسيا وجغرافيا بإستثناء القابعين في المكتب البيضاوي والحجرات المجاورة له ... قرأت مرة استطلاعا يقول فيه بأن 49% من الأمريكيين لايعرف أن الكرة الأرضية مكورة ..!!! فقلت والباقي ربما يعرف أنها مربعة الشكل .....

    وقرأ ت استطلاعا في أرشيف مجلة العربي لدي كتبته طبيبة عربية تعيش في كندا أرادت أن تحضر مؤتمرا طبيا في أمريكا هي وأختها وطبيب إيراني .... وصلوا إلى نقطة المرور الأمريكية فلم يسمحوا للإيراني بالعبور ففضلوا العودة كلهم .... فطرأت بببالهم فكرة غريبة لماذا لايذهبون إلى نقطة عبور أخرى في الغرب وفعلا توجهوا وحينما وصلوا سألهم الظباط الامريكيون هناك عن جنسية الإيراني فقالوا إنه فارسي فسمحوا له بكل بساطة بالعبور وهم لايعرفون بأن فارس انتهت منذ مئات القرون .... وهنا تعليق من الكاتبة تقول فيه : بأن الاميركي لايعرف إلا إيران والعراق وكندا والمكسيك من العالم كله ...

    هذه حقيقة ونقطة صعبة لنا نحن العرب إذ كيف يمكن لنا أن نوصل ديننا ةطريقتنا وهم منغلقون بهذه الطريقة ولايريد النخبويون منهم إلا إيصال الثقافة الخاصة بهم .... أعتقد أن أحداث 11 سبتمبر أوصلت هذه الرسالة .

    ونأتي إلأى العرب الذين أعتبرهم أكثر شعوب العالم إطلاعا وثقافة فتجد أغبى عربي يعرف على الأقل أين تقع هندوراس بينما في الصين مثلا حين تخبره أنك من اليمن يقول لك بعضهم هل هي في مقاطعة شنجيان ( مقاطعة صينية ) لكنهم ابتلوا بنوع من التبلد الحركي فالفكر موجود والعقل موجود والكلام موجود لكن الدافع لهذا كله غير موجود .... ثم أتت القنوات العربية أو فورة الإتصالات الحديثة بجميع أشكالها لتصنع غشاوة على أعين العربي متعلمهم وغبيهم .... أيضا الإعلام لدينا هو أحادي الجانب رغم كل مظاهر الرأي والرأي الآخر فلايظهر في البرامج الحوارية إلا المحاور المنافح عن العروبة والدين هو القوي بينما الآخر ضعيف ومهتز ... وهذه على طريقة
    ( الجمهور عاوز كده ) وهي تعمل على تنفيس مشاعر الغضب لدى الشارع العربي حتى لايغضب أو يثور فيخرج كل مابه بالحديث الذي نجيده عبر الصحافة والتلفزيون والإنترنت والإذاعة والهاتف .... وحين يأتي الجد نكون مرهقين متعبين ونسلم ماتحت أيدينا لنبدأ مرحلة جديدة من الدوران في إطار مفرغ يدعى بالهذيان .

    تحياتي لك أخي العزيز
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-05-07
  19. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    اخي الغالي ..الاديب المتميز سمير ..
    لقد وقفت على محطات هامة في تشكيل الوعي انطلاقاً من بيئاتنا الإقليمية وصولاً الى الوعي العالمي وتشكيلة ...ونجاح اليهود في السيطرة على شرايين هذا الوعي من خلال آلة الإعلام المقروء والمسموع والمشاهد ..

    ثغرات التنفيس للغضب الشعبي من خلال اعطائها سقف معين من ثورة القول بينما التقييد الكامل لثورة الفعل أشبه بتيه بني اسرائيل اربعين سنة في الأرض ...ونحن كشعوب نعيش حالة التغييب والتيه هذه حتى وصلنا الى مرحلة ...ان الماضي أرحم من القادم يختزلها تراثنا الشعبي بحكاية الثعلب الذي حط عليه جيش من ( القراد ) القمل يمتص من دمه ...وحينما قدم من يساعده للتخلص منها قال له اتركها فإنها قد ارتوت ولربما رحيلها يأت بفوج آخر أشد عطشاً من سابقيها فتتركني لحم على عظم ..

    من هذه النظريات الإنهزامية أصيب الوعي الحقيقي في مقتل ...وتسرب الوعي المزيف في هذه المجاري النقية ليشكل الحالة التي نحن عليها من شعوب تمجد جلاديها وجلاوزتها وتعيد تثبيتهم بل ربما وجدت من يدافع بحمى وهستيريا والجواب : حالة من الوعي المزيف ..

    حكومة العالم الخفية التي تقوم على فكرة اليهود في السيطرة على العالم ترتكز على هذه الدعائم من هنا استطاعت أن تقود أمريكا وسواها وتوظفها في أغراضها ولربما نوافذ عدة أطلت على هذا التغييب والوعي الزائف من المواطن الأمريكي العادي الذي أشرب كأس العداوة بينما جعل منه آله مغيبة الفكر الى المواطن العربي البسيط والذي يعيش حالة من الإضطراب في الشعور جعلته يتيه ولا يكاد يفرق بين داع الحق وداع الظلال بين اشعة الشمس وبين الأنوار الصناعية البراقة ..
    نزف ألم أخي سمير ولعل بعد الليل فجرا..
    كل المحبة لك خالص التقدير بلا حدود ..
     

مشاركة هذه الصفحة