اللجنة العليا للانتخابات تعلن النتائج النهائية في 280 دائرة

الكاتب : Poet   المشاهدات : 364   الردود : 0    ‏2003-05-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-05-01
  1. Poet

    Poet عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    1,088
    الإعجاب :
    0
    اللجنة العليا للانتخابات تعلن النتائج النهائية في 280 دائرة
    المؤتمر يحصل على الأغلبية الكاسحة بـ 214 مقعداً يليه الإصلاح ثم الاشتراكي.
    "الأربعاء, 30-أبريل-2003" - المؤتمر نت


    أعلنت اللجنة العليا للإنتخابات مساء اليوم رسمياً فوز المؤتمر الشعبي العام بـ 214 دائرة من بين 280 دائرة وصلت محاضرها إلى اللجنة العليا حتى الليلة فيما لا تزال هناك دوائر معلقة.
    وذكر البيان الذي قراه رئيس اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء خالد الشريف أن التجمع اليمني للإصلاح حصل على 40 مقعداً بينما الحزب الاشتراكي في المرتبة الثالثة من بين الأحزاب بحصوله على 7 دوائر وبعد ذلك الناصري بمقعدين ونفس الرقم للحزب البعث الاشتراكي القومي فيما يصل عدد مقاعد المستقلون إلى 14 مقعداً.
    ويشير بيان اللجنة إلى أن عملية الفرز مستمرة في أحدى وعشرون دائرة وهي على التوالي( 19، 23،24، 47،60،61،66،74،75،88،89،112،136،199،224،226،258،271،272،276،278).
    ويأتي إعلان اللجنة العليا للنتائج مساء اليوم تطبيقاً للقانون الذي يخول للجنة إعلان النتائج في مدة اقصاها 72 ساعة حيث اشار رئيس اللجنة إلى حسم عدد من الاشكاليات في أغلبيت الدوائر التي حدث فيها مثل تلك الاشكالات.
    واعتبر الشريف أن نجاح الانتخابات بهذه الطريقة في مجتمع مسلح يعد مفخرة لجميع اليمنيين.
    ونفى أن يكون قد سمع بخبر مفاده أن أحزاب اللقاء المشترك هددت بالانسحاب أن لم يتم حسم نتائج الدوائر المتبقية بغير الطريقة التي جرت بها العملية الانتخابية.
    وأشار خلال المؤتمر الصحفي أن اللجنة يمكن أن تعيد النظر في المرات القادمة بأسلوب توزع اللجان الانتخابية مورداً انها يمكن أن تعمل على استقلالية اللجان أو تقليص عدد منتسبيها الحزبيين.
    وقال رئيس اللجنة أن المقترعين إلى عدد المسجلين في كشوفات قيد الناخبين بلغ 76% مضيفاً أن الأصوات الصحيحة بلغ عددها خمسة ملايين وخمسمائة وثلاث وأربعون وستمائة وإثنان وسبعون فيما أعلن بطلان مائة وإثنان وثمانون ألف
    وأوضح رئيس اللجنة أن هناك عدد من المخالفات من جميع الأحزاب لا يمكن حلها عن طريق القضاء.

    http://www.almotamar.net/showdetails.php?id=1030
     

مشاركة هذه الصفحة