فارس: بالقلم الأحمر ممنوع الدخول لمن هم أقل من سن 18 سنة

الكاتب : saif10   المشاهدات : 561   الردود : 4    ‏2003-04-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-25
  1. saif10

    saif10 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-18
    المشاركات:
    425
    الإعجاب :
    0
    فارس: بالقلم الأحمر ممنوع الدخول لمنهم أقل من سن 18 سنة

    غيض من فيض ..فساد المؤتمر في وزارة الصحة العامة
    والسكان بالمليارات !!

    أولا بعد إذن أخي العزيز ( Fares )
    أرجو من كل مؤتمري أن يقرأ الموضوع وإذا كان لديه الرد على هذا فليتكرم ويدحض الحجة بالحجة
    وإلا فيومك قربت نهايته يا مؤتمر أفسح المجال لغيرك ولا تبذر أموال الشعب على الانتخابات وأنت
    تسرق قوته ودواه من أفواه أبنائه الجياع
    مرة أخرى العفو منك ( يا فارس ) ويا ليت إن فيه رجال من أمثالك تبحث وتنقب في ملفات الفساد وتفضح
    المفسدين .

    استمرأ طابور الفساد ولوبي الفتنة في المؤتمر مسلسل الهجوم على الإصلاح ورموزه قالباً الحقائق رأساً على عقب في محاولة يائسة لخلط الأوراق ولذر الرماد في العيون ولكنها محاولات لن تنطلي على أحد ، وقد عرفها شعبنا وخبرها من سابق.

    وربما غرّه سكوت الإصلاح وانشغال رموزه وقواعده في تنوير الجماهير والتواصل معهم أثناء الحملة الانتخابية ، وربما نسي المؤتمر أو تناسى أن إنجازاته طافحة بالفساد والإفساد الذي يزكم الأنوف وهي مكشوفة للداخل والخارج وللمواطن والمراقب، يشهد بذلك تقارير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة والتقارير الرسمية التي تمتلئ بها أدراج ومكاتب المسئولين في حكومة الحصان.

    وفي هذا التقرير نقدم بعضاً من هذه الإنجازات وهي غيض من فيض ومجرد أمثلة بسيطة على حجم الفساد والإفساد، وما وصلت إليه الأوضاع وعمليات نهب المال العام على أيدي رموز ومسئولي المؤتمر في الحكومة نقدمها للمهتمين والقراء والمتابعين للشأن السياسي والانتخابي في اليمن وهي على سبيل المثال لا الحصر لأن سردها كلها يحتاج إلى ملفات وهذا استعراض سريع لها:


    صندوق دعم الدواء ومنذ إنشائه سنة 1997م وحتى اليوم يقوم بسلب ونهب منظم لموازنة الأدوية وللمساعدات الدوائية القادمة من الخارج وذلك من قبل عناصر متنفذة في حزب المؤتم,ر بلغت العجوزات فيه ما يقرب من (اثنين مليار ريال) ولا عزاء للفقراء والمساكين الذين يحرمهم هذا الصندوق من الدواء خاصة أصحاب الأمراض المزمنة مثل السكر والضغط والأمراض النفسية وغيرها ولسان حال الفاسدين في صندوق دعم الدواء من عناصر المؤتمر يقول لتذهب تقارير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة إلى الجحيم


    المناقصات المحددة بأرقام ( 9-10-11/2002م ) الخاصة بتأثيث وتجهيز عدد 8 مستشفيات ريفية بمبلغ (اثنين مليون وخمسمائة ألف دولار أمريكي) وبما يعادل (نصف مليار ريال) تقريباً فقد أفاد تقرير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة أن المناقصات أبرمت بليل حيث تمت عملية الشراء بطريقة سرية مخالفة بذلك لأحكام المادة رقم ( 78 ) من اللائحة التنفيذية لقانون المناقصات الحكومية رقم 2 لسنة 1997م

    3) المناقصات رقم (6) لسنة 98م ورقم 9 لسنة 2000م الخاصة بشراء وتوريد عدد 83 جهاز أشعة بمبلغ (مليون دولار وستمائة وخمسة وعشرين ألف وأربعمائة وثمانية وعشرين دولار أمريكي) وبما يعادل آنذاك بمبلغ (مائتين وخمسة وستين مليون وسبعة وثمانية ألف وسبعمائة واثنين وثمانين ريال) والتي رافقها خروقات وتجاوزات مهولة استهدفت بالمقام الأول نهب هذه الأموال من قبل متنفذين مؤتمريين في وزارة الصحة العامة والسكان حيث رافقت تلك الخروقات والتجاوزات كل مراحل المناقصة ويشهد بهذا تقرير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة رقم 3701 وتاريخ 9/10/2002م تضمن التوجيه بضرورة إجراء المساءلة القانونية للمتسببين في عدم تطبيق مواد المناقصات رقم 3 لسنة 97م ولائحته التنفيذية على الموردين نظراً لعدم التزامهم بتنفيذ إجراءات التوريد والتركيب لأجهزة الأشعة المدفوع قيمتها سلفاً من عرق الشعب اليمني.



    4.صندوق الدواء للفترة من مايو 99م حتى 31/12/2000م:

    · تقييم بعض أصناف من الأدوية والمستلزمات الطبية بالزيادة بمبلغ قدره ( 86.091.654 ريال) عن قيمتها الحقيقية الظاهرة في أوليات الشراء والتوريد.

    · تقييم بعض أصناف من الأدوية والمستلزمات الطبية بالنقص بمبلغ قدره ( 3.068.700 ريالاً) عن قيمتها الحقيقية الظاهرة في أوليات الشراء والتوريد مما يؤدي إلى عدم تعبير الميزانية عن الموقف المالي بصورة صادقة بالمخالفة للإجراءات الناظمة لذلك.

    · عدم احتساب تكلفة عدد ( 3) أصناف تابعة للمستودعات الإقليمية الرئيسية بصنعاء والبالغ قيمتها ( 24.150.319 ريالاً) ضمن رأس مال الصندوق .

    · عدم إظهار قيمة أصناف بلغ قيمتها ( 1.094.390 ريال) ضمن الميزانية الافتتاحية .

    · عدم إظهار مبلغ قدره ( 2.676.161 ) ريال ضمن الميزانية الافتتاحية لقيمة عقود مقاولات شراء وتوريد الأدوية والمستلزمات الطبية .

    · عدم وجود الوثائق والمستندات التي تؤكد قيمة حساب إيرادات النشاط الجاري البالغ قيمته ( 1.426.277.762 ريالاً) .


    5) قامت الوزارة بصرف مبلغ (مائة مليون ريال) لشخصية متن4فذة من خارج وزارة الصحة العامة والسكان في حزب المؤتمر لاستكمال تجهيز مستشفى معبر وتم الاستيلاء على المبلغ بالكامل ولم يصرف منه ريال واحد للمستشفى حيث ذكرت الأخبار الرسمية بأن استكمال بناء وتجهيز المستشفى المذكور تم بدعم شعبي كويتي وبمبلغ (13 مليون دولار) وهو مبلغ فلكي إذا ما قورن بحجم التجهيزات المتواضعة للمستشفى وعدد أسرّته فحتى المبلغ القادم من الكويت لم يسلم من الأذى والنهب


    6) الفضيحة المذكورة في تقرير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة برقم ( 251 ) وتاريخ 6/11/2002م والمتعلقة بشراء لقاح الحمى الشوكية وبمبلغ إجمالي (سبعمائة وخمسون ألف دولار) بما يعادل (مائة وتسعة وعشرين مليون وسبعمائة وخمسون ألف ريال) حيث ظهر للعيان حجم الفساد المؤتمري في وزارة الصحة العامة والسكان فلا اللقاح وصل ولا تأمنت مواصفاته ولا سلم المبلغ المنهوب من الأموال العامة ، وتبين من تقرير الجهاز أن متنفذي المؤتمر في الوزارة وبتواطؤ مع شركة وهمية غير مقيدة لدى وزارة الصناعة والتجارة وذلك بحسب إفادة مذكرة الأخ/ وكيل وزارة الصناعة والتجارة الموجهة للجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة برقم 1951/20 وتاريخ 10/9/2003م قد اقتسموا مبلغ المناقصة والسؤال: أين ذهبت تلك الأموال المنهوبة من المال العام؟ وهل تم إحالة الفاسدين للقضاء؟.



    7.المخالفات التي رافقت إجراءات تنفيذ وزارة الصحة ( مشروع صحة الأسرة) للمناقصة الخاصة بشراء وتوريد جهاز الأشعة المقطعي ( C.T.Scan ) المخصص لمستشفى الجمهورية بعدن والبالغ تكلفته (ثلاثمائة وثلاثة وتسعين ألف وستمائة دولار أمريكي) فقد نهب المبلغ ولم يتم توريد كافة القطع والملحقات المكملة والضرورية لتركيب الجهاز وبالتالي عدم قدرة الشركة المتعاقد معها على تركيب وتشغيل بقايا الجهاز نظراً للفساد والتواطؤ المسبق مع متنفذي الوزارة من المؤتمريين ولم تجد نفعاً توسلات ومراسلات ومناشدات المختصين في مستشفى الجمهورية بعدن لمتنفذي الوزارة والتي تضمنت حاجة المستشفى الضرورية والملحة لتشغيل الجهاز المذكور.. ولكن متى كان للفساد ضمير؟ .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    اذا كان هذا عمل من اعطناهم اصواتنا وثقتنا بانهم سوف يسهرون على توفير الدواء للفقراء من ابنا شعبنا وتحولوا
    الى عصابة لصوص يسرقوا دواء المرضى والمحتاجين من أبناء هذا الشعب المغلوب على امرة .
    2- الم يشاهدوا ماذا حدث في بغداد بعد سقوط التمثال ؟؟؟
    3- الم يفكروا باليوم المشابه له ؟؟؟
    4- الم يكون قبله بيوم واحد الهتاف بالروح بالدم نفديك يا صدام ؟؟؟
    ان غدا لناظره قـــــريب !!!
    ـــــــــــــ

    8) الضمان البنكي بمبلغ (مائة وعشرين ألف دولار أمريكي) والذي يرجع لإحدى المناقصات بدلاً من إرجاعه إلى خزينة الدولة بعد أن عجزت إحدى الشركات عن الإيفاء بالتزاماتها ولم تقم بتوريد جهاز تفتيت حصوات الكلى إلى مستشفى العلفي بالحديدة قبل خمس سنوات قامت عناصر متنفذة عليا في وزارة الصحة العامة بالاتفاق سراً مع الشركة المحلية إياها بتقاسم مبلغ الضمان البنكي بينها وبين الشركة وكان من نصيب العناصر المتنفذة عدد من السيارات تم شراؤها من إحدى الشركات لتوكيلات السيارات في صنعاء ...


    9. إطلاق ضمانات بنكية لشركات لم تقم باستكمال توريد أجهزة تمثل التزامات بناء على عقود سابقة وتمثل هذه الضمانات عشرات الملايين من الريالات حيث يقوم المتنفذون بالتواطؤ مع بعض الشركات واقتسام المال العام المنهوب بينهم دون رقيب أو حسيب .


    10) تقرير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة المتعلق بفحص ومراجعة تسويات العهد المنصرفة لمشاريع السل ، الإيدز ، صحة الطفل ، داء الكلب ، الصحة النفسية ، الترصد الوبائي ، البلهارسيا للأعوام 2000 – 2001م ، وقد بلغت تلك العهد المصروفة مبلغ (خمسة وثلاثون مليون وتسعمائة وستون ألف وخمسمائة وخمسة وخمسون ريال) ضائعة بين دهاليز ومكاتب المسئولين والمتنفذين من رموز الفساد في الوزارة.


    11) مراجعة الإجراءات الخاصة بمشروع تنفيذ مستشفى جحانة بخولان حيث كانت المبالغ المنصرفة من وزارة الصحة العامة والسكان (مبلغ مائة وعشرون مليون ريال) بينما ما تم صرفه لمستشفى الطلح بصعدة هو مبلغ (ستون مليون ريال) ، ولما كان المستشفيان بنفس المواصفات الفنية والهندسية والتجهيزات وكذا من حيث عدد الأسرّة تبين أن هناك تجاوزاً في تنفيذ مستشفى جحانة بمبلغ (ستون مليون ريال) ذهبت لجيوب الفاسدين بوزارة الصحة العامة والسكان ولا عزاء للفقراء والمساكين.


    12) تم صرف وحدة أسنان متكاملة من المخازن الطبية التابعة لوزارة الصحة العامة والسكان بتوجيه من متنفذ مؤتمري داخل الوزارة ولم تعرف الجهات المختصة لمن تم صرف تلك الوحدة حيث تبين من أوراق الصرف أنها شخصية وهمية وباسم وهمي ولم تعرف الجهات المختصة مصير وحدة الأسنان تلك والتي تقدر قيمتها الفعلية بما لا يقل عن (خمسين ألف دولار) وربما تكون قد بيعت في السوق المحلية من قبل حمران العيون متنفذي حزب المؤتمر في الوزارة



    13. مشروع التغذية الصحية للعام المالي 2000م :

    · قيام المختصين بإدارة مشروع التغذية الصحية للعام المالي 2000م ببناء مخزن للمواد الغذائية بأرضية مركز الدرن بأمانة العاصمة بمواصفات لا تصلح لمخزن خاص بمواد غذائية حيث بلغ قيمة ما تم صرفه حتى تاريخه مبلغ ( 4.027.384 ريال).

    · قيام المختصين بإدارة المشروع السابق بصرف مبلغ قدره ( 996.581 ريال) كعهدة لفرعي الحديدة وحضرموت دون تقديم الوثائق المؤيدة للصرف بالمخالفة للقانون المالي ولائحته التنفيذية .

    · زيادة المنصرف الفعلي لبند الأعمال المدنية عن المخصص لمشروع صحة الأسرة للفترة من عام 98م – 3/2001م بمبلغ قدره ( 1.472.772دولار) نتيجة للأخطاء في التصاميم والمخططات وقصور الدراسات المعدة لها .

    · زيادة نفقات المهندسين في المشروع السابق عن المبلغ المخصص لهذا البند بمبلغ قدره ( 786.992 دولاراً) نظراً لتأخير إنجاز الأعمال وتمديد فترات الإشراف على التنفيذ .

    · زيادة النفقات الاستشارية للمشروع السابق عن المخصص لهذا البند بمبلغ ( 529.763 دولاراً) .

    · إخلال إدارة المشروع السابق بشرط التعاقد الخاص بمناقصة توريد ثلاثة مصاعد كهربائية للمستشفى الجمهوري بعدن أدى إلى تحمل المشروع مبلغ قدره ( 15.097دولاراً) بدون وجه حق .

    · وجود عهد وسلف نقدية على عدد من الأشخاص من داخل المشروع وخارجه بمبلغ إجمالي قدره ( 5.471.051ريالاً) دون تصفيتها بالمخالفة للإجراءات الناظمة لذلك
    14) نتائج مراجعة حسابات المختبر وبنك الدم للعام المالي 2000م:

    لوحظ إتمام العديد من عمليات الصرف دون استيفاء المستندات المؤيدة لعمليات الصرف حيث بلغ إجمالي ما تم الوقوف عليه مبلغ ( 5.901.544 ريالاً) من حسابات موازنة المختبر ومبلغ ( 5.516.433 ريالاً) من نفقات إيرادات الدعم.

    كل هذه الأرقام و المبالغ وردت في تقارير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة لعامي 2001م و 2002م

    15) أقدمت عناصر متنفذة في حزب المؤتمر على جلب توجيهات عليا لاستلام المقر القديم لمستشفى الشعب بمحافظة عدن بغية تحويله لمستشفى يحاكي مستشفى الأم لرعاية الأم والطفل في صنعاء وتم استلام مقر المستشفى منذ ما يقرب من ثمان سنوات ، وبدلاً من تجهيزه وتحويله لمستشفى لخدمة الأم والطفل بحسب التوجيهات العليا تم تحويل مقر المستشفى ليصبح مقراً حزبياً لشراء ذمم المواطنين من خلال توزيع المواد الغذائية في مواسم الانتخابات في ظل تواطؤ وزارة الصحة العامة والسكان في حكومة المؤتمر وعدم محاسبة الجهة الحزبية المتنفذة في المؤتمر التي أضاعت مرفقاً عاماً وحيوياً وبدلاً من خدمة جمهور الأم والطفل حولته إلى مقر حزبي ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


    الله لك يا وطني اذا كان هذا حال ابنائك الذي يحكموك .
    بالمناسبة يحكى ان عبدالله السلام رحمة الله عند عودته من المنفى كان في ضيافة احد التنفذين وبعد
    الغدا قام المضيف بجولة مع السلال في ارجاء اقصر واركان حدائقه العجيبة التي يجد مثلها الا في جزر
    واق الواق وهوا يزهو ويتفاخر امام ضيفه بما انجز فسمع السلال يقول ظلمناهم ب !!!!!!
    رد المضيف منهم قال السلال بيت الامام والله لقد راحوا بثورة واحدة ..........
    اما انتم فيلزم لكم مائة ثورة ..
    ــــــــــــــــــــــــــــ
    ســيف

    هذا غيض من فيض وما خفي كان أعظم

    ومن كان بيته من زجاج فلا يرم الأبرياء .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-25
  3. ahmadsoroor

    ahmadsoroor عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-12-06
    المشاركات:
    1,288
    الإعجاب :
    0
    من كثر فساد المؤتمر لا نستطيع أن نعد ... أو نحصره !!
    تحيـــــــــــاتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-04-25
  5. Fares

    Fares عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-09
    المشاركات:
    452
    الإعجاب :
    0
    أخي سيف

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لا عليك أخي فهدفي و هدفك و هدف كل الشرفاء في اليمن هو فضح لوبي الفساد الذي ينخر في عظام بلدنا و يمتص دماء الشعب و قد آن الاوان لكي يقول الشعب كلمته في تلك الزمرة الفاسدة

    و إليك أخر ملفاتهم العفنة قبل أن يودعونا لا مأسوف عليهم :عدن أخر فضائح العبث بالمال العام

    الصحوة ـ نت ـ من سمير حسن

    كشفت وثيقة رفعها مكتب المالية بتاريخ 25/3إلى مدير مستشفى عدن العام بكريتر عن أخر فضائح الفساد للحزب الحاكم والعبث بالمال العام .
    وقد كشفت الوثيقة التي حصلت (الصحوةنت) على نسخة منها عن إبرام المستشفى بناء على توجيهات من محافظ المحافظة اتفاقية حول توريد وتركيب قطع غيار وصيانةلاجهزةالأشعة وعددها ثلاثة أجهزة مع شركة تاتكو الرازي بمبلغ (سبعة مليون وسبعون الفاً وثمانمائة وستة وخمسون ريال)
    ادارة المستشفى قامت بصرف المبلغ كاملاً للشركة مع أن مكتب المالية كان قام بإبلاغ مدير المستشفى بعدم سلامةالإجراءات المتبعة إلا أنة تم تجاهل ذلك وصرف المبلغ مقابل خطاب ضمان بنكي بمقدار 110% ساري المفعول خلال فترة سريان الاتفاق



    وتمثلت الفضيحةفي أن الأجهزةالتى تم صيانتها- كما يقول المستشفى الذى دفع المبلغ دون استكمال الاجراءات- لم تعمل سوى أسبوع فقط .
    مكتب المالية رفع رسالة بهذا الخصوص إلى مدير المستشفى الذي رفض التعليق على ذلك وتم إحالة الموضوع إلى الجهاز المركزي من قبل المالية بتاريخ : 15/4/لتشكيل لجنة للتحقيق في ذلك والإفادة عن كيفية صرف المبلغ .
    يذكر أن مدير المستشفى هو رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بالدائرة (20) بكريتر .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-04-25
  7. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    متى يدركوا أن الشعب قد شب عن طوق الإحتواء ..أو التغييب ..او القهر ..وأننا في عصر المعلومة التي لايمكن حجبها...وأن لابد من يوم دنيوي تقام فيه الموازين .. وأن الشعوب لاتقهر ..وشعب ارض بلقيس ..وان طال به مقام الظلم والنهب لابد له من صحوة ...توفرت لهم الفرصة مره واثنين وعشره للتغيير ..والتكفير عن كل السرقات والنهب من تحقيق الوحدة الى مابعد حرب صيف 94 م لم الإصرار على المضي في طريق الكل يدرك نهايته ...الإنتحار إن لم يكن بأيديهم فمبا كسبت ايديهم ...
    هذه الملفات سئل عنها مدير عام الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة لم تحصرونها وانتم تعلمون أن ليس لها من تأثير وأنها ستوضع في الارشيف ..
    كان رده بابتسامة لها مغزاها : إنها للاجيال القادمة !

    اليمن ..يا أغلى ا وطن ..يا أغلى ا وطن ..
    صوتك أمانة والامانة قد تبرت منها الجبال ..
    فلا تصدق لك خفافيش النهار ...
    فالإنتخاب عين الصواب ...

    كل التقدير والتحية ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-04-25
  9. saif10

    saif10 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-18
    المشاركات:
    425
    الإعجاب :
    0
    الأخ فارس, لك تحياتي الخاصة وتحيات أبناء اليمن الذي لا يجدوا قيمت حبة أسبرين

    رغم صرف الملايين على المنشئات التى تقام في مدينة الوهم شارع الريح .

    واصل مجهودك وأنت مأجور عليه عند الله سبحانه الذي لا يخفى عليه خافية .



    الأخ الصراري لك خالص الشكر ومزيد من الحب في الله يا ابن الاكرمين , انت نبراس

    يضئ في دياجير الليل وهكذا عهد ناك أسداً ضروسا تذود عن عرينك في كل الميادين

    واسمح لي اقتبس من أفكارك النيرة ومنك نتعلم يا معلم .

    أتلف شكر للجميع

    سلام : سيف

    متى يدركوا أن الشعب قد شب عن طوق الإحتواء ..أو التغييب ..او القهر ..وأننا في عصر المعلومة التي لايمكن حجبها...وأن لابد من يوم دنيوي تقام فيه الموازين .. وأن الشعوب لاتقهر ..وشعب ارض بلقيس ..وان طال به مقام الظلم والنهب لابد له من صحوة ...توفرت لهم الفرصة مره واثنين وعشره للتغيير ..والتكفير عن كل السرقات والنهب من تحقيق الوحدة الى مابعد حرب صيف 94 م لم الإصرار على المضي في طريق الكل يدرك نهايته ...الإنتحار إن لم يكن بأيديهم فمبا كسبت ايديهم ...
    هذه الملفات سئل عنها مدير عام الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة لم تحصرونها وانتم تعلمون أن ليس لها من تأثير وأنها ستوضع في الارشيف ..
    كان رده بابتسامة لها مغزاها : إنها للاجيال القادمة !

    اليمن ..يا أغلى ا وطن ..يا أغلى ا وطن ..
    صوتك أمانة والامانة قد تبرت منها الجبال ..
    فلا تصدق لك خفافيش النهار ...
    فالإنتخاب عين الصواب ...

    كل التقدير والتحية ..
     

مشاركة هذه الصفحة