على شاطئ السلامه

الكاتب : العربي   المشاهدات : 350   الردود : 0    ‏2003-04-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-25
  1. العربي

    العربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-11-18
    المشاركات:
    435
    الإعجاب :
    0
    يواطن الناس بحار عميقة .. خاض فيها كثيرٌ من ضعاف الإيمان و قليلٌ هم

    الذين عادوا منها سالمين .. و كيف ينجو من أبحر بقارب لا مجاديف له ..

    و لا قائد يسيّره .. ألا من أهوائهم .. متجاهلين اللافتات التي تحذرهم من

    الاقتراب من تلك الأماكن المحظورة (( يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا

    كثيراً من الظن إن بعض الظن إثم )) .. (( و إما ينزغنك من

    الشيطان نزغٌ فاستعذ بالله إنه هو السميع العليم )) ..
    حتى إذا أبعدت بهم قواربهم .. حلّ عليهم الظلام .. و عصفت بهم رياح الشك

    و الوهم .. و تقاذفتهم أمواج الحيرة ..

    فلا تسل عن حالهم يومئذ .. فرقةٌ و شتات .. و جفاءٌ و قطيعة ..

    و ظلمٌ و بهتان .. و من تاه في لجج تلك البحار فالعودة عليه شاقة ..

    و المودة صعبٌ التئام جراحها ..

    و هناك على شاطئ السلامة .. وقف أناسٌ يرقبون ذلك البحر عن بعد .. قد أرسوا

    قواربهم على شاطئه .. لمّا علموا أن الخوض فيه مخاطرةٌ لن يعودوا منها إلا

    بالخسارة في الدنيا و الآخرة .. فاتخذوا من حسن الظن مطاياهم .. و اكتفوا

    من الناس بظاهرهم .. موكلين سرائرهم إلى خالقهم و من نواصيهم بيده

    - سبحانه - فخواطرهم في الناس ساكنة .. و قلوبهم من الحقد عليهم سالمة ..

    لا ينظرون إليهم بطرف الريبة .. الحسنة عندهم مقبولة .. و السيئة مستورة

    يعفون و يصفحون .. و يحسنون و لا يحرمون .. فتوسدوا الطمأنينة ..

    و التحفوا الرضا .. (( و ما يلقّاها إلا الذين صبروا و ما يلقّاها

    إلا ذو حظٍ عظيم ))

    فانظر يا رعاك الله .. في أي ركبٍ أنت .. و اختر لنفسك السلامة فإنك لن

    تخرج من الدنيا بمثلها .. و احذر أن تجرف الأمواج قاربك إلى تلك البحار

    فتهلك مع الهالكين .. و قل حسبي الله عليه توكلت و هو رب العرش العظيم

    و هو المستعان و لا حول و لا قوة إلا بالله ..

    *******************

    تحياتي
    العربي
     

مشاركة هذه الصفحة