صفعة في وجه الحقيقه!!!!!!!!!!!!!!!

الكاتب : العربي   المشاهدات : 278   الردود : 2    ‏2003-04-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-25
  1. العربي

    العربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-11-18
    المشاركات:
    435
    الإعجاب :
    0
    من وحي نضارة الورد الذابل .. وجمال الربيع الراحل .. أستلهم كلماتي المبعثرة .. وأستجمع شتات أحرفي المتناثرة .. فتنساب محابر شعري على ورقي .. وتترقرق مدامعي على خدي .
    الألم يعتصرني .. والوحدة تلفني .. والحزن يغمرني .. والصمت يقف كسجَّان قاهر على رأسي فيحبسني في زنزانة النسيان .
    أتجرع مرارة الأسى وحدي .. فلا أستطيع البوح بألمي لأي إنسان .. بل ....

    أين أجد هذا الإنسان ؟؟؟!!!

    آآآآه .. ثم آآآآه

    اشتدت قساوة البشر .. فحملوا بين حناياهم قلوباً أقسى من الحجر ..
    عجلة الحياة تدور مسرعة .. والناس يركضون في محاولات يائسة للحاق بها وإدراكها .. الكل منشغل بنفسه .. وكل واحد يحمل شعار : أنا مشغول ويرفع لافتة : لا وقت عندي ليخرس بأحرفها أصوات الإستنجاد .. ويصيح مستعجلاً: نفسي نفسي .. فلا سؤال عن الحال .. ولا استفسار عن المآل .. ولا مشاطرة للآلام والآمال ..

    آآآآآه ..

    ماذا أقول وكيف أكتب ؟!! ..
    أأبدأ من أشلاء حُلمٍ جميل متهاوٍ على أنقاض طموح نازف ؟؟؟!!!
    أم أنتهي إلى واقع جريح ذُبح في يوم ميلاد أمله القتيل ؟؟؟!!!
    فأنا في حيرة شديدة وأدور في حلقة مفرغة أفقدتني صوابي .. وأتألم آلاماً نفسية مبرحة .. ولكن!! سأفتح المجال لقلمي ليكتب ويكتب .. وأترك قلبي ينبض وينزف .. وأدع ترتيب الكلمات وتنسيقها .
    فالقلم سيكتب ما يمليه القلب .. وهاهو قلمي ملّ من مقدماتي .. وأراه ينظر إليّ بغضب ويجبرني على السكوت لأفتح له المجال ليكتب ويكتب .. وها هو يصيح بصوت مبحوح في وجه الحقيقة وينظر بعينين دامعتين إلى الواقع المرير .


    من الصعب أن يشعر الإنسان بالألم .. ومن الأصعب أن يزداد هذا الألم ويتضاعف .. وأصعب من الحالتين أن يشعر بأنه مقبل على مشارف الموت ولا يجد من يمسح دموعه ويخفف من ألمه وعذابه .. بل يجد من يحطّم مشاعره ويتركه أسيراً لآلامه مُلقى في صحراء النسيان الممتدة بلا حدود .. ورغم كل هذا فهو يكافح ويناضل من أجل الحياة ..


    وبعد هذه الحقيقة المؤلمة التي سطرها قلمي أجد أنه آن الأوان لأزيح الستار عن شخصيتي .. وأكشف للأحباب عن هويتي ..



    أنا .. أنا ..


















































    أنا الوردالتي نبت في صحراء الألم .. وعصفت بي رياحه العاتية .. احاطت بي من كل جانب .. فحاولت الصمود والشموخ أمامها .. وكنت أكتم الكثير والكثير .. أحاول تضميد جراحي وإيقاف نزيفها حتى اشتكى صمت الجروح من صبري .. وصاح يطلب النجدة ويعبر عن ألمي .. وفي كل مرة كنت أنتصر على جراحي .. وأقف أمام نزفها واستنجادها صامد صابر.. إلى حانت تلك اللحظة المثيرة فانفجر بركان الجروح والأحزان وثار ثورة الغضب فتدفقت الدماء بغزارة وقذف البركان بحممٍ جبّارة من الألم والأسى حتى غرقت في بحر من الأحزان فصحت أخيراً أطلب النجدة خشية الغرق .. اطلب أحداً يفهم حقيقة الموقف الذي أنا فيه .. ويدرك ألغازه .. ويفك رموزه وطلاسمه .. ليتقدم وينجدني وينقذني مما أنا فيه !!
    ومع هذا كله ورغم سقوطي على أطلال سعادتي المتبقية لازلت أنبض بالحياة ولازلت أحمل بقايا ذكريات الأمل .


    بـ...د...مـ...و...عـ....ـي سأرسم درب المستقبل الزاهر ..
    وبقطرات دمي سأبني قصر أحلامي ..
    وبكفاحي سأصنع مجداً آثاره محفورة على وجه الزمن ..
    سأحاول الصمود والشموخ أمام نزف الجروح .. وأحاول كتم غيظي ومجاراة مجتمعي .. وسأسلي نفسي .. وأحول دموعي اليائسة إلى قطرات ندى باسمة .. .. وساصبروهذا وسام فخر وشرف يعلقه كل صابر على صدره ..
    .تقبلوووووووووووو خالص التحيات
    اخووووووووووكم
    العربي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-25
  3. الشريف

    الشريف شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2003-02-18
    المشاركات:
    448
    الإعجاب :
    0
    من الصعب أن يشعر الإنسان بالألم .. ومن الأصعب أن يزداد هذا الألم ويتضاعف .. وأصعب من الحالتين أن يشعر بأنه مقبل على مشارف الموت ولا يجد من يمسح دموعه ويخفف من ألمه وعذابه .. بل يجد من يحطّم مشاعره ويتركه أسيراً لآلامه مُلقى في صحراء النسيان الممتدة بلا حدود .. ورغم كل هذا فهو يكافح ويناضل من أجل الحياة ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-04-25
  5. الشريف

    الشريف شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2003-02-18
    المشاركات:
    448
    الإعجاب :
    0
    من الصعب أن يشعر الإنسان بالألم .. ومن الأصعب أن يزداد هذا الألم ويتضاعف .. وأصعب من الحالتين أن يشعر بأنه مقبل على مشارف الموت ولا يجد من يمسح دموعه ويخفف من ألمه وعذابه .. بل يجد من يحطّم مشاعره ويتركه أسيراً لآلامه مُلقى في صحراء النسيان الممتدة بلا حدود .. ورغم كل هذا فهو يكافح ويناضل من أجل الحياة ..


    لله درك ايها العربي
    كلماتك تفوح عطراً
    وتضفي على مجلسنا رونقاً فريداً

    احسنت واجدت
    ومزيداً من التميز والابداع
     

مشاركة هذه الصفحة