قصيده للشاعر اليمني الكبير :عبدالله البردوني ,رحمه الله

الكاتب : الحــــادي   المشاهدات : 407   الردود : 3    ‏2003-04-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-24
  1. الحــــادي

    الحــــادي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-03-25
    المشاركات:
    95
    الإعجاب :
    0
    لص في منزل شاعر – لعبد الله البردوني



    شكراً ، دخلتَ بلا إثارة ، وبلا طُفُورٍ ، أو غَرارهْ

    لما أغرتَ خنقتَ في رجليكَ ضوضـاءَ الإغاره

    لم تسلبِ الطينَ السكونَ ، ولم تَرُعْ نومَ الحجاره

    كالطيفِ جئتَ بلا خُطىً ، وبلا صدىً ، وبلا إشاره

    أرأيتَ هذا البيتَ قزماً ، لا يكلفكَ المهـاره؟

    فأتيته ، ترجو الغنائم ، وهو أعْرَى من مغاره

    * * *

    ماذا وجدتَ سوى الفراغ ، وهرّةً تَشْتَمُّ فاره

    ولهاث صعلوك الحروف ، يَصوغُ من دمِهِ العباره

    يُطفي التوقّدَ باللظى ، ينسى المرارةَ بالمـراره

    لم يبقَ في كُوبِ الأسى شيئاً ، حَسَاهُ إلى القراره

    * * *

    ماذا ؟ أتلقى عند صعلوكِ البيوت ، غِنَى الإمَارَه

    يا لصُّ عفواً ، إن رجعتَ بدون رِبْحٍ أو خَسَارَه

    لم تلقَ إلاّ خيبةً ، ونسيتَ صندوقَ السجـاره

    شكراً ، أتنوي أن تُشرِّفنا ، بتكرارِ الزيـاره !؟

    من ديوانه " مدينة الغد
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-24
  3. عدنيه وبس

    عدنيه وبس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-23
    المشاركات:
    6,449
    الإعجاب :
    0
    قصيدة رائعة للشاعر عبدالله البردوني رحمه الله

    شكرا لك اخي الحادي على كتابتها وامتاعنا بها ..

    تحياتي لك :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-04-24
  5. الحــــادي

    الحــــادي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-03-25
    المشاركات:
    95
    الإعجاب :
    0
    سيدتي الجليله / عدنيه وبس
    شكرا لتعليقك...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-04-25
  7. الشريف

    الشريف شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2003-02-18
    المشاركات:
    448
    الإعجاب :
    0
    ماذا وجدتَ سوى الفراغ ، وهرّةً تَشْتَمُّ فاره

    ولهاث صعلوك الحروف ، يَصوغُ من دمِهِ العباره

    يُطفي التوقّدَ باللظى ، ينسى المرارةَ بالمـراره

    لم يبقَ في كُوبِ الأسى شيئاً ، حَسَاهُ إلى القراره

    رحم الله شاعرنا الكبير المبدع

    وجزيل الشكر لك اخي الحادي على هذه المشاركة

    خالص تحيات اخوك

    الشريف
     

مشاركة هذه الصفحة