إحباط مخطط لمهاجمة السفارة الأميركية بطائرة مدنية في الكويت المحتلة !!

الكاتب : البرق الخاطف   المشاهدات : 525   الردود : 1    ‏2003-04-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-19
  1. البرق الخاطف

    البرق الخاطف عضو

    التسجيل :
    ‏2000-11-28
    المشاركات:
    61
    الإعجاب :
    0
    http://alqabas.com.kw/news_details.php?cat=1&id=25797

    أحبطت الاجهزة الامنية مخططا ارهابيا كان يستهدف السفارة الاميركية ومعسكر الدوحة الاميركي بطائرة ركاب مدنية، وذلك قبل بدء العملية العسكرية الاميركية على العراق.
    وتقول المصادر الامنية ان منفذ هذه العملية كابتن طيار خليجي الجنسية يعمل في مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية ويدعى «ف.ن» في العقد الرابع من العمر وهو ملتح.

    وبينت المصادر ان وافدا لبنانيا يدعى «م. خ» ابلغ جهاز أمن الدولة بتفاصيل هذا المخطط بعد ان أسرَّ له صديقه الطيار بنواياه، مشيرة الى انه كان قد درب الوافد اللبناني على تنفيذ المخطط، وان الوافد بعدما شعر بخطورة الموقف توجه يوم 15 فبراير الى جهاز أمن الدولة للابلاغ عن المخطط ونوايا هذا الطيار.

    وتمكنت «القبس» من الحديث الى صديق الطيار الخليجي المبلغ عن العملية، حيث يرقد في احد المستشفيات.

    > ما اسمك؟

    - «م.م.أ.خ» لبناني الجنسية ومقيم في الكويت منذ اكثر من 25 عاما.

    > لماذا ترقد في المستشفى؟

    - انا في المستشفى لانني مصاب بشلل نصفي وكنت قد قمت بالابلاغ عن مخطط لكابتن خليجي كان ينوي تدمير ومهاجمة السفارة الاميركية او معسكر الدوحة الاميركي وذلك بتفجيرهما بطائرته المدنية اثناء العودة من احدى رحلاته. وهو طبعا طيار يعمل في مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية منذ سنتين.

    > وما علاقتك بالطيار؟

    - الطيار كان يسكن في احد المنازل القريبة، وتعرفت عليه في المسجد القريب من منزلي، حيث كنا دائما نلتقي هناك، وتوثقت العلاقة بيننا واصبحت اتردد عليه وهو ايضا يتردد علي ولكنني لم اكن اعرف نواياه، ولا كنت اعتقد انه كان ينوي القيام بهذه الاعمال.

    > كيف بدأت القصة؟

    - انا استغربت كلامه حيث كان دائما يحدثني عن الاستشهاد وعمل الخير، وكان كثيرا ما يمدح زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن وما قام به، وانا كنت اعتقد ان ذلك امر طبيعي، حيث ان اسامة بن لادن من اصول خليجية.

    > وماذا حصل بعد ذلك؟

    - كان الطيار يصطحبني الى شقته، وكان قد اتخذ مسكنا جديدا في منطقة حولي، كما كان يصطحبني الى مكان عمله في المؤسسة لندخل الطائرات ونجلس في قمرة القيادة، وكان يقول لي انظر الي جيدا لتتعلم لانني سأعتمد عليك لتساعدني.

    > تساعده في ماذا؟

    - في البداية لم يقل لي.. ولكنه بعد فترة، قال ماذا ينوي، وعندما عرفت بنواياه رفضت وتوجهت الى أمن الدولة لأبلغ عنه لانني احب الكويت ولا صلة لي بأي تصرفات شاذة.

    > متى ابلغك بأنه كان ينوي القيام بهذا العمل؟

    - بتاريخ 15 فبراير وعندها توجهت مباشرة الى الاجهزة الامنية لابلغهم.

    > ألم تقل أنه كان يصطحبك معه؟

    - نعم، ولكنني كنت استغرب الامر وهو لم يصرح لي قبل ذلك. نعم انا استغربت تصرفاته وعندما علمت بنواياه توجهت الى امن الدولة.

    > هل كنت تلتقيه دوما؟

    - كانت علاقاتي معه قوية وكنت ازوره باستمرار في منزله، الا انه احيانا يأتيه زوار من دولته، وكانوا جميعا ملتحين وعندما كانوا يتواجدون عنده يرفض بقائي معهم.

    > لماذا؟

    - لا ادري، ولكن كانوا يتحدثون مع بعضهم، وكنت اعتقد ان احاديثهم لا تهمني.

    > هل صرح لك بأنه ينوي تدمير معسكر الدوحة بطائرة ركاب؟

    ـ نعم. كان ينوي فعل ذلك بتاريخ 17 فبراير على ما اعتقد، ولقد اصطحبني ذات مرة الى موقع السفارة الاميركية، واخذ يرصد الطريق، واذكر انه وقف فوق احد الجسور القريبة من المنطقة ينظر في السماء باتجاه السفارة والمطار، ولكن بعد ذلك صرح لي بأنه ينوي القيام بعمل ارهابي وتفجير السفارة او كامب الدوحة، ويريدني ان اساعده، وذلك بأن اقوم بتخدير مساعده، وانا رفضت ذلك.

    > هل اطلعك على مخططات معينة؟

    ـ هو بالطبع طيار، ويملك مخططات ووثائق وخرائط بحكم وظيفته، وانا شاهدت بعض المخططات لديه في المنزل.

    > هل ذهبت الى امن الدولة طواعية؟

    ـ نعم، وقلت لهم التفاصيل كافة، وتم القبض عليه طبعاً، ولا ادري ما اذا كان قد اعترف ام لا، ولكنني واجهته امام ضباط امن الدولة، وقلت هذه التفاصيل امامهم.

    > وماذا حدث بعد ذلك؟

    ـ لا ادري، ولكن علمت انه تم تسليمه الى سفارة بلده، ومن ثم نقل الى سلطاتها.

    > ماذا كان يقول لك بعدما صرح لك عن نيته؟

    ـ كان يريدني ان اساعده، وذلك بأن اقوم بتخدير مساعده حتى يقوم بتنفيذ مهمته. وطلب مني جواز سفري، واعطيته اياه قبل ان اعلم بنيته.

    واذكر انني عندما واجهته امام رجال امن الدولة، انكر معرفته بي، ولكن بعد ان تم تفتيش منزله عثر رجال الامن على جواز سفري في منزله، وكان يقول لي: لا تخف على اهلك واولادك لأننا سنعطيهم ما يكفيهم من نقود ومال.

    > وماذا كان يقول لك عن اسامة بن لادن؟

    ـ كان كثير الحديث عنه امامي على اعتبار انه مجاهد، وانه يسعى الى نصرة الاسلام والمسلمين، وكان في مرات عدة يتصل بي وهو في الخارج في رحلاته من بنغلادش والهند وباكستان ليطلب مني أن اقوم بتسجيل احاديث بن لادن التي تظهر في قناة الجزيرة.

    > لماذا يطلب منك ذلك؟

    ـ لا ادري، وانا كنت اقوم بتسجيل هذه الاحاديث، وحدث ان طلب من زوجتي ايضاً ذات مرة ذلك حيث كنت انا خارج البلاد، ولدى السلطات الامنية تسجيلات حديثة لجميع مكالماته معي.

    > منذ متى انت في الكويت؟

    ـ منذ 25 سنة، حيث اعمل هنا ولدي محلات كهربائية وميزان سيارات، واسرتي هنا ايضاً.

    > لماذا لم يتم الافراج عنك بعد ذلك؟

    ـ لا ادري.

    > لماذا انت في المستشفى؟

    ـ انني مصاب بشلل نصفي لأنني اعاني من اصابات عدة، واتمنى ان ارجع الى اهلي بأقرب وقت بعدما تم القبض على الطيار.

    > هل وجه اليك اي اتهام؟

    ـ كانوا يقولون لي «انت شريك، وانت مساعد الطيار» وهذا غير صحيح لأنني عندما علمت بنواياه قمت وابلغت عن ذلك لأنني احب هذا البلد.


    يحب الكويت

    قال «م. خ» انه يعيش في الكويت منذ 25 عاما، وانه يحب الكويت واهلها وعندما علم بالنوايا الحقيقية للطيار الخليجي، ابلغ الاجهزة الامنية عنه حتى لا يتعرض الامن الداخلي لأي اعمال ارهابية، مؤكدا بانه لا ذنب له في هذه القضية وانه شهد بالحق.

    واضاف لقد قال لي ذلك رجال امن الدولة بانني بريء وانني ساعدتهم في القبض على الطيار، متمنيا ان يحفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه.

    تمنى العودة

    اعرب «م. خ» عن امله أن يعود لأهله وأولاده باقرب وقت لانه كان محتجزا منذ يوم 15 فبراير الى الآن. وقال: ان اولاده وزوجته يقومون بزيارته يوميا وهذا اكبر دليل على براءته متمنيا ان يتم الافراج عنه قريبا.

    الطيار مشاغب

    اشار «م. خ» الى ان صديقه الخليجي كان يقول له عن مشاكله الكثيرة في المؤسسة، وانه يكره العمل في الكويت، مشيرا الى انه كان يعمل في شركة طيران بلد، غير انه طرد منها اخيرا لانه مشاغب والتحق بالعمل في الكويتية بعد ذلك.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-20
  3. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    الله لايسامحك يا م 0خ
     

مشاركة هذه الصفحة