هل حديث "كتاب الله و عترتي" يناقض "كتاب الله و سنتي"؟

الكاتب : إبن صنعاء   المشاهدات : 1,605   الردود : 6    ‏2003-04-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-15
  1. إبن صنعاء

    إبن صنعاء عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-07
    المشاركات:
    28
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    لقد اقتنيت "كنز العمال" للمتقي الهندي و ذلك بسبب إحاطته "بكل"الحديث لأهل المذاهب الأربعة.

    هناك [المجلد الأول‏] الكتاب الأول في الإيمان و الإسلام من قسم الأقوال،الباب الثاني : في‏الاعتصام بالكتاب و السنة. ثم كتاب الإيمان و الإسلام من قسم الأفعال، الباب‏الثاني :

    في الاعتصام بالكتاب و السنة رأيت العجب العجاب و (أظن) تناقضات في الحديث؛ و من‏هذا نشأت عندي أسئلة عن حديث الثقلين،الأسئلة:

    1ـ هل حديث "كتاب الله و عترتي" يناقض "كتاب الله و سنتي"؟ أو يوافقه أو يكمله أم‏ماذا !

    2ـ هل حديث "كتاب الله و سنتي"؛ حديث صحيح عند أصحاب المذاهب الأربعة؟ يبدو أنه‏موجود [هكذا في نسختي كنز العمال‏] عند البخاري و مسلم، لكني لم أجده!!!

    3ـ هل يوجد حديث "كتاب الله و سنتي" عندنا؛ و هل هو حديث صحيح؟

    4ـ هل حديثي "كتاب الله و عترتي" و "كتاب الله و سنتي" حديثين متواترين؟ عند أصحاب‏المذاهب الأربعة و عندنا؟

    5ـ هل يوجد بحث معروف، مشهور عن هذين الحديثين عند أصحاب المذاهب الأربعة؟ الرجاءذكر عنوان كتاب.

    6ـ هل يوجد بحث عميق و معتمد عن هذين الحديثين عندنا؟

    و أما الجواب:

    قبل أن نعرض لحديث الثقلين بلفظ (و عترتي أهل بيتي) نشير إلى أن الحديث ورد في بعض كتب أهل السنة بروايتين:

    الأولى,(إني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي).

    الثانية:(تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي كتاب الله وسنة نبيه(ص)أو وسنتي)وقبل أن نشير إلى ضعف رواية (وسنتي) و أنها من الأحاديث الموضوعة ,نقول إن الإمام مسلما لم يرو هذه الرواية في صحيحه, و هذا من اظهر الأدلة على وضعها , في قبال رواية (و عترتي أهل بيتي) التي رواها الإمام مسلم في صحيحه بأربع روايات.(حديث الثقلين في كتب أهل السنة , ص 106 للدكتور علاء الدين القزويني.)

    و أما بخصوص حديث الثقلين بلفظ (و عترتي),يقول السيد محمد تقي الحكيم: "حديث التمسك با لثقلين بلفظ (عترتي أهل بيتي) متواتر في جميع طبقاته, والكتب التي حفلت به أكثر من أن تحصى, و طرقه إلى الصحابة كثيرة, و رواته منهم...كثيرون جدا, و في رواياته عدة روايات كانت في أعلى درجات الصحة,كما شهد بذالك الحاكم و غيره, بينما ترى أن الحديث الآخر (و سنتي) لا يتجاوز في الاعتبار عن كونه من أحاديث الآحاد,و هي مع ذلك مشتركة في رواية الحديثين معا عدا مالكا, فقد اقتصر على ذكرها فحسب, دون الحديث الاخر في الموطا, ولهذا يرى أنه يكفي لتوهين الرواية أنها مرفوعة و لم يذكر الكتاب رواتها, و لذلك فهي لا تزيد على كونها من أخبار الآحاد ولا يمكن أن تقف بوجه حديث الثقلين بلفظ (و عترتي أهل بيتي) مع وفرة رواته في كتب السنة و تصحيح الكثير من رواتها...(انظر:الأصول العامة للفقه المقارن ,لمحمد تقي الحكيم ص 171ـ173 و الصباغة المنطقية, حسن عباس حسن ص 341 ـ 340 ).

    فساد سند حديث (تركت فيكم كتاب الله و سنتي) :

    لقد عقد الدكتور علاء الدين القزويني بحثا خاصا اثبت فيه )فساد (سند حديث )كتاب الله وسنتي (و قد جاء البحث في الصفحات 119ـ113)من كتابه «حديث الثقلين في كتب أهل السنة» ونحن نكتفي بذكر مناقشتين فقط.

    جاء في كتاب (الموطأ) للإمام مالك بن انس إمام المذهب, (عن مالك, أنه بلغه أن رسول الله (ص) قال: تركت فيكم أمرين لن تضلوا ما مسكتم بهما كتاب الله و سنة نبيه) ـ(مالك ابن انس:الموطأـج‏2ـص‏899). وهذه الرواية كما تراها مرفوعة ومرسلة, والحديث المرسل لا حجة فيه إطلاقا, وذلك لعدم وجود سند نبحث فيه عن وثاقة رواته.

    هذا هو المثال الأول و أما المثال الثاني: قال الحاكم النيشابوري في المستدرك:«حدثنا أبو بكر أحمد بن إسحاق الفقيه, أنبانا العباس بن الفضل الاسفاطي, حدثنا إسماعيل بن أبي أو يس, و أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني, حدثني جدي, حدثني أبي أو يس, حدثني أبي, عن ثور بن زيد الديلي, عن عكرمة, عن ابن عباس, أن رسول الله(ص) خطب الناس في حجة الوداع فقال:...أيها الناس إني تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبدا, كتاب الله و سنة نبيه...»(الحاكم النيشابوري,المستدرك على الصحيحين ج‏1ـص‏93)

    و هذا الحديث ضعيف من جهة السند, لان فيه إسماعيل بن أبي أويس,و هو من الوضاعين,قال ابن حجر العسقلاني في التهذيب: إسماعيل بن عبد الله بن أو يس بن مالك... قال معاوية بن صالح عنه: هو و أبوه ضعيفان..وقال ابر أهيم بن الجنيد عن يحيى: مخلط يكذب ليس بشي‏ء ...و قال النسائي: ضعيف, و قال في موضع آخر: غير ثقة... و قال ابن عدى: روى عن خاله أحاديث غرائب لايتابعه عليها أحد... وقال ابن حزم في المحلى:قال أبو الفتح المازدى حدثني سيف بن محمد أن ابن أبي أو يس كان يضع الحديث...ـ(ابن حجر العسقلاني: تهذيب ج‏1ـص‏198)

    و هكذا الحال في جميع الروايات التي وردت بلفظ (و سنتي) فانها إما مرفوعة أو ساقطة الاعتبار لضعف سندها , برجال من أمثال :صالح بن موسى الطلحي فإنه من الكذابين منكر الحديث, و (كثير ابن عبد الله) و هو من الوضاعين و متروك الحديث كما عبر عنه الدار قطني.

    و (سيف ابن عمرالتميمي) الذي قال عنه ابن حجر في التهذيب: قال ابن معين: ضعيف الحديث ...و قال أبو حاتم: متروك الحديث.(حديث الثقلين في كتب أهل السنة,ص‏117ـ115)

    و أما ما جاء في سيرة ابن هشام فيلا حظ عليه أمران :

    الأول:أن الحديث مرسل ولا سند له,و عليه فلا يمكننا الحكم بصحته لعدم وجود سلسلة الرواة الذين يبحث من رواية(محمد بن إسحاق),و هو مطعون فيه في كتب الرجال من قبل ائمة الجرح و التعديل و فيه يقول الذهبي في الميزان:(محمد بن يسار ..قال النسائي وغيره ليس بالقوي‏و قال الدار قطني:لا يحتج به... و قال سليمان التيمي:كذاب...)ـ(ميزان الاعتدال:469ـ2و470و471ـو حديث الثقلين في كتب اهل السنة:ص‏117)

    إلى غير ذلك من كلمات الذم الواردة بحق الرجل. ولهذا لو نظرنا بإنصاف إلى هذا الحديث نجد انه لا وجود له في صحيحي البخاري و مسلم,و لا في كتب أهل السنة المعروفة كسنن ابن ماجة و الترمذي و أبي داود, و لا في مسند الإمام أحمد, فهو خبر اتفق أرباب الصحاح و السنن و المسانيد على تركه والأعراض عنه.(المصدر السابق ص 119).

    هذا هو حال الحديث بلفظ (و سنتي) من ناحية السند و للدكتور محمد التيجاني السماوي مناقشة أخرى غير السند اثبت فيها أن الحديث بلفظ (و سنتي) لا يصح وفق مسلك أهل السنة أنفسهم فقال:

    و لا بد من الملاحظة بان الحديث «كتاب الله و سنتي» لا يصح حتى عند «أهل السنة و الجماعة» لأنهم رووا في صحاحهم بان النبي(ص) نهاهم‏عن كتابتها(أي السنة) فإذا كان حديث النهي صحيحا, فكيف يجوز للنبي(ص) أن يقول : تركت فيكم سنتي و هي غير مكتوبة و لا معلومة؟؟
    بعد أن اتضح ضعف الحديث بلفظ (و سنتي)نشرع في بيان الحديث بلفظ (و عترتي) والذي عرفت تواتره و لإثبات ذلك المدعى أورد الدكتور التيجانى في كتابه مع الصادقين و قال :

    ... و هذا الحديث ـ أي كتاب الله و عترتي ـ صحيح ثابت أخرجه المحدثون من الفريقين السنة والشيعة و رووه في مسانيدهم وفي صحاحهم عن طريق ما يزيد علي ثلاثين صحابيا.
    و هذه قائمة و جيزة عن رواة هذا الحديث من علماء السنة:

    1ـ صحيح مسلم كتاب فضائل علي بن أبي طالب ج 7 ص‏2122ج صحيح الترمذي ج 5 ص 328

    3ـ الإمام النسائي في خصائصه ص 21

    4ج الإمام أحمد بن حنبل ج 3 ص 17

    5ـ مستدرك الحاكم ج 3 ص 109

    6 ـ كنز العمال ج 1 ص 154

    7 ج الطبقات الكبرى لابن سعد ج 2 ص 194

    8ج جامع الأصول لابن الأثير ج 1 ص 167

    9 ج الجامع الصغير للسيوطي ج 1 ص 353

    10ـ مجمع الزوائد للهيثمي ج 9 ص 163

    11ـ الفتح الكبير للنبهاني ج 1 ص 451

    12ـ أسد الغابة في معرفه الصحابة لابن الاثيرج 2 ص 12

    13ج تاريخ ابن عساكر ج 5 ص 436

    14ـ تفسير ابن كثير ج 4 ص 113

    15 ـ التاج الجامع للا صول ج 3 ص 308

    أضف إلي هؤلاء ابن حجر الذي ذكره في كتابه الصواعق المحرقة معترفا بصحته والذهبي في تلخيصه معترفا بصحته علي شرط الشيخين و الخوارزمي الحنفي و ابن المغازلي الشافعي والطبراني في معجمه و كذلك صاحب السيرة النبوية في هامش السيرة الحلبية و صاحب ينابيع المودة و غيرهم ...

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-17
  3. alzana6

    alzana6 عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-17
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    Salam,
    thank you brother ibn san3a for making everything clear for us, we really appreciate what you wrote
    thanx
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-04-21
  5. إبن صنعاء

    إبن صنعاء عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-07
    المشاركات:
    28
    الإعجاب :
    0
    شكرا أخي الزناط
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-04-22
  7. ابوعلي

    ابوعلي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-22
    المشاركات:
    20
    الإعجاب :
    0
    الحديثان صحيحان

    بسم الله الرحمن الرحيم
    حديث وعترتي متواتر عندنا اهل السنة
    وقد الف الباحث ابو المنذر جزأ سماه الزهرة العطرة في حديث العترة
    اثبت فيه تواتره
    وحديث وسنتي دونه في السند لكنه بين الصحيح والحسن
    ولا تناقض لان السنة بيان مقروء للكتاب والعترة فيهم البيان المشاهد للكتاب وهم المقترنون به
    ولايشك مسلم بان سنة النبي لاتتعارض مع عترته فالسنة سنة جدهم ومن بيتهم ظهرت واهل البيت ادرى بما فيه
    والمقصود بالعترة المأمور بالتمسك بهم العلماء العاملون المتلقون علما وتربية عن اهل البيت ومن له صلة بهم متصلة اسانيد اخذهم
    والله الموفق
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-04-22
  9. قصرغمدان

    قصرغمدان عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-22
    المشاركات:
    159
    الإعجاب :
    0
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-04-22
  11. أبوهاشم

    أبوهاشم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-04-17
    المشاركات:
    403
    الإعجاب :
    0
    Re: الحديثان صحيحان

    ولا تناقض لان السنة بيان مقروء للكتاب والعترة فيهم البيان المشاهد للكتاب وهم المقترنون به
    ولايشك مسلم بان سنة النبي لاتتعارض مع عترته فالسنة سنة جدهم ومن بيتهم ظهرت واهل البيت ادرى بما فيه
    والمقصود بالعترة المأمور بالتمسك بهم العلماء العاملون المتلقون علما وتربية عن اهل البيت ومن له صلة بهم متصلة اسانيد اخذهم

    يا أبو علي جزاك الله خير و ما شاء الله على سعة علمك و إطلاعك
    أرجو أن تدلني على الكتاب الذي ذكرته من أين ممكن أن أجده
    و ما شاء الله بالرغم من أن لك 11 مشاركة لكنها تسوى 10000000
    ثبت الله على الحق خطاك
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-04-22
  13. عمر الفاروق

    عمر الفاروق عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-21
    المشاركات:
    72
    الإعجاب :
    0
    بل هو صحيح عند أهل السنة والجماعة يا ابن صنعاء...

    وقال القاضي أبو بكر في التمهيد:

    ((128) ـ مالِكٍ أَنَّهُ بَلَغَهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ: «تَرَكْتُ فِيكُمْ أَمْرَيْنِ لَنْ تَضِلُّوا مَا تمسكتم بِهمَا: كِتَابَ اللَّهِ، وَسُنَّةَ نَبِيِّهِ».

    وهذا أيضًا محفوظ معروف مشهور عن النبي عند أهل العلم شهرة يكاد يستغني بها عن الإسناد، وروى في ذلك من أخبار الآحاد أحاديث من أحاديث أبي هريرة، وعمرو بن عوف.) انتهى
     

مشاركة هذه الصفحة