السلفيه دعوة توحيد ام تمزيق

الكاتب : عرب   المشاهدات : 2,096   الردود : 27    ‏2001-06-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-06-06
  1. عرب

    عرب مشرف_شبكة أفق

    التسجيل :
    ‏2001-02-02
    المشاركات:
    161
    الإعجاب :
    0
    تعتبر الحركة السلفية من ابرز معارضي النظام في السعودية سواء من داخل البلاد او من خارجها والمعروف ان السلفية قامت علي يد ابن تيميه ثم اعاد اليها الروح محمد بن عبدالوهاب والسلفية عرف عن اتباعها ا لتشدد اذا لم تكن تمثل الغلو في الاسلام ولها تاريخ طويل في خلق الصراعات بين المسلمين ولعل ابرز النكسات التي تسبب فيها هؤلاء انهيار الدولة السعودية الاولى بسبب اقدام اتباعها (الاخوان) على تخريب البقيع ومن ثم كسر الحجرة النبوية ونهبها و كذلك تحطيم مقامات الائمة من آل البيت عليهم السلام في كربلاء وكلها اجتمعت وسببت ضيقا لدى المسلمين وخاصة لدى اعضاء الجمعية الاسلامية في الهند وقد كاتبت تلك الجمعية وعلماء آخرين من مصر والمغرب ومن كل مكان كاتبت العثمانيين يطلبون ايقاف هذه الانتهاكات الى ان جاء ابراهيم باشا وسحق الدرعية واسر جميع القيادات السياسية والروحية ونفاها الى مصر واسطنبول ...
    كما ان السلفيون كادوا ان يتسببوا في انهيار الدولة السعودية على يد خيالات سلطان بن بجاد (اسمى نفسه بعد دخول مكه سلطان الدين بن بجاد) وفيصل الدويش وخالد بن لؤي ونايف بن حثلين ولكن الملك عبدالعزيز سيطر عليهم وتخلص منهم مستفيدا من الدروس السابقة التي مر بها اجداده..
    وفي الوقت الحالي فان السلفية قد انقسمت الى عدة اقسام كما ذكر الزميل سارق النار في احد موضوعاته من سرورية وجاميه ومدخليه وقرضاوية .. واصحابها في جميع الاحوال يستقوون بالمال ولذلك لاتظهر لهم معارضات علنية من شيوخ الازهر مثلا واتباع المذاهب الاخرى.
    ولكن الامر المجمع عليه ولا مجال لانكاره هو ان السلفية تعد المرجعية لكل الاعمال الارهابية التي تتم باسم الاسلام ..
    وقد بات كل انسان يتوقع تكفيره من هؤلاء الناس في أي وقت واظن ان من المواقف التي لا تنسى هو ان مغربي خفيف ويدعى (الفزازي) وهو من اتباع السلفية ومن تلاميذ الشيخ سفر الحوالي والعودة قد كفر مناظرا له على شاشة التلفزيون في برنامج الاتجاه المعاكس في قناة الجزيرة وهذا مثال يتندر الناس به اليوم لان التكفير لدى السلفيين اسهل من شرب (بيالة) شاي
    المراد من هذا
    هو انه رغم المعارضات وهذا النشاط السياسي المكثف الا ان الهدف السياسي لهذه الجماعات لا يزال غامضا ومشروعهم ليس له ملامح معلنه وصريحه فهم اذا تحدثوا عن حقوق للانسان تحدثوا عن حقوق شرعية غير محددة سوى ان اسمها شرعية واغلب الظن انها مثل اللجنة الشرعية لدى شركة الراجحي (تحليل المحرم وكفى) اما النظام السياسي فهم يتكلمون عن اقامة الخلافه ولا ادري من يمكن ان يكون خليفة خاصة وان المسلمين استلهموا شرطا سياسيا (مزيفا من وجهة نظري) يقول الخلافه في قريش اما الابرز في الامر فهو غموض السلفية من الاساس حيث تدعي نهج السلف ولكن السلف متناحرون ومختلفون فاي سلف هم يتبعون بني اميه مثلا ام العباسيون ام آل البيت اما الجمع بين كل هؤلاء فهيهات وخلافا لهذا فاني ارى ان دعوتهم حول اصلاح البيت من الداخل اولا.. بمثابة تبرير بل دعوة سياسية مشبوهه وتدفعني الى تصديق بعض ما يقال عن عمالة السلفيين فهم في الوقت الذي يتهمون الجميع بالضلال وهم لا يشكلون حتى 1% من المسلمين في تصوري الا انهم مصرين على ان يركب الجميع موجتهم باعتبارهم أهل (الدين الصحيح) او يحاربوه باسم تصحيح البيت من الداخل اولا وهذه هرطقة لن ينتج عنها سوى مزيد من التناحر وتفتيت المسلمين.. ما يعني اننا اما دعوة تمزيق وليس دعوة توحيد..
    والغاية في النهاية هي الانقضاض على السلطة ولا شيء غير السلطة
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-06-06
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    متى نصبح مسلمون فقط ...........متى .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-06-07
  5. ســـارق النـــار

    ســـارق النـــار عضو

    التسجيل :
    ‏2001-01-31
    المشاركات:
    106
    الإعجاب :
    0
    العزيز عـرب:
    لا يجب أن ننخدع بالمسميات واللافتات البراقة، واحسب أن اكثر هؤلاء الذين يسمون أنفسهم بالسلف قد أمعنوا في شغل الأمة في التناحر واهدار الطاقات والجهود على الأمور الثانوية والقليلة الأهمية كشعارهم القائل بمحاربة البدع والضلالات وزعم بعضهم أن ذلك النوع من "الجهاد" مقدم على الانتصار للانتفاضة ودعم الفلسطينيين!

    وقد دفعهم جهلهم تحت عنوان محاربة الشركيات إلى تدمير الكثير من الشواهد الحضارية والآثار الإسلامية العريقة ومنها ما يخص أفرادا من أهل البيت بتلك الذريعة السقيمة وهذا من أسوأ ما يجره الجهل والتفكير المريض.

    واكبر جنايات هذه الفئة على الإطلاق تمزيقها المسلمين وتكفير الكثير من طوائفهم ثم ادعاؤهم انهم وحدهم من يحق لهم تمثيل المسلمين لانهم على حق وغيرهم على باطل.

    وأنا اعتقد أن التفكير السلفي بوجع عام هو خصم من رصيد الإسلام وعقبة في طريق تطوره ونهوضه لان القوم ماضويون بطبيعتهم وهم مشدودون إلى الماضي من خلال تقديس رموزه وكتبه وخلع طابع القداسة على التراث ومن ثم الوقوف في وجه أي محاولات جادة لاعادة دراسة ذلك التراث وغربلته وتنقيته مما علق به من الشوائب واوجه النقص.

    باختصار، السلف دعوة بدأت فكرة رومانتيكية لا تخلو من سذاجة وانتهى بها الأمر إلى أن تحولت إلى فكر منغلق ومتحجر لا يسهم سوى في تكبيل حركة الإسلام وتمزيق المسلمين وشدّهم اكثر فاكثر إلى الخلف.

    والله من وراء القصد.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-06-07
  7. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    توضيح لو سمحتم

    الاخوة عرب وسارق النار ،، أثناء تجوالي بساحات الحوار العربية على الشبكة العنكبوتية اطلعت على مواقع حوارية تقودها جماعات سلفية جعلت كل همها مناوأة الدولة السعودية ومن هذه المواقع ( الساحة الماسية ، المسرح ، الحركة الاسلامية الإصلاح ) وهناك موقع للفتاوي باسم السلفيون يعالج قضايا دينية صرفة .
    كونكم تعلمون كثيرا في هذا المجال حبذا لو شرحتم لي ما هي أوجه الخلاف بين تلك الجماعات وبين الحكومة السعودية وهل لهم مناصرين في الداخل وما علاقة هيئة كبار العلماء بهم وهل توجد توجهات مختلفة ضمن إطار الجماعة السلفية ؟
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-06-08
  9. ســـارق النـــار

    ســـارق النـــار عضو

    التسجيل :
    ‏2001-01-31
    المشاركات:
    106
    الإعجاب :
    0
    أخي الحوطـة:

    ملاحظتك في محلها. وهؤلاء في معاداتهم للدولة لا يرتكزون إلى أفكار أو برامج إصلاحية معينة ولا يتبنون قيما عليا كالحرية أو المساواة والعدالة وانما يعتمدون المزايدات والتشكيك واشغال الناس بصغائر الأمور والمسائل التافهة!

    هم مثلا معارضون اشد المعارضة لإضفاء أي صبغة ديمقراطية على عمل المؤسسات، كما يعترضون من حيث المبدأ على الديمقراطية وآلياتها ولا يرون فيها اكثر من كونها رجسا من عمل الشيطان وتقليدا للكفار والمشركين والماسونيين!

    وقد هالني ما قرأته مؤخرا في أحد منتدياتهم التي تتكاثر كالأعلاق أو النباتات الشيطانية، عندما أفتى أحد رموزهم بعدم جواز الانتصار لشعب فلسطين أو مده بالدعم والعون بذريعة أن الأولوية يجب أن تعطى لمحاربة الشركيات والبدع في بلدان المسلمين ومنها فلسطين، ويزعمون أن من السابق لأوانه المناداة بالجهاد ضد الصهاينة، أولا: لان التصدي للبدع أمر أولى وأوجب وثانيا وهذا هو الأهم: لان شعب فلسطين يستأهل ما يلاقيه اليوم من صنوف القتل والإرهاب على يد الإسرائيليين لانهم مفرطون في دينهم ولا يقتفون طريق السلف الصالح كما انهم يرتكبون كبيرة وجرما عظيما بقبولهم مخالطة ومجاملة أبناء وطنهم من المسيحيين الكفار، في حين انه كان ينبغي عليهم التبرؤ منهم وعدم موالاتهم!!

    ولعله من قبيل تحصيل الحاصل أن تعلم أن اجندة هؤلاء تعادي كل مفردات الحضارة الحديثة فالموسيقى حرام والتلفزيون حرام والشعر والمسرح وقيادة المرأة للسيارة حرام والمرأة عورة من قمة رأسها إلى اخمص قدميها، مناقضين في تنطعهم وتعصبهم ما يقول به السواد الأعظم من المدارس الفقهية الإسلامية قديما وحديثا!!

    ومن آرائهم الغريبة أيضا أن حكم طالبان هو تجسيد للدولة الإسلامية الحقيقية والمستندة إلى القرآن والسنة، بل إن الطالبان بحسب أحد فقهائهم هي الدولة الوحيدة في العالم التي تحكم اليوم بما انزل الله!

    ويدعو هؤلاء أيضا إلى الانعزال والتقوقع عن بقية العالم بحجة انه كافر استنادا إلى مبدأ الولاء والبراء الذي يرون انه يقتضي من المسلمين معاداة جميع الدول والأوطان التي لا تدين بالإسلام، ومن ثم فان من واجب كل مسلم أن يضمر البغضاء والعداوة ضد غير المسلمين، لان الشر لا يأتي إلا منهم! ولا تظنن أن مصطلح "غير المسلمين" يقتصر على المسيحيين وحدهم بل انه يشمل في عرف السلف كافة المذاهب الإسلامية التي تعتبر برأيهم كافرة وضالة من قبيل الشيعة الاثني عشرية والاباضية والإسماعيلية والزيدية وسواها، بل لقد دهشت عندما قرأت لبعضهم انهم يرون في قتل اتباع تلك المذاهب ما يقربهم إلى الله وينيلهم مرضاته، بينما كتب أحدهم، ووافقه آخرون، انه يفضل قتل حسن نصر الله على قتل شارون لان الرافضة اخطر على المسلمين من اليهود والنصارى! (أي والله هكذا بالحرف الواحد)!

    وربما رأيت أخي الحوطة العديد من تلاميذهم النجباء وهم منهمكون في خوض معارك دونكيشوتية في المنتديات مرددين مفردات هذا الخطاب الموغل في انغلاقه وتحجره وبعده عن العقل والحضارة، ورافعين سيوفهم الخشبية في وجه كل من يجرؤ على انتقادهم أو إنكار أفكارهم الظلامية واستهجان غوغائيتهم وابتعادهم عن الاعتدال والتعقل، وغالبا ما يشهر هؤلاء في وجوه خصومهم تهما مضحكة تتراوح بين اتهامات بالعلمانية والرافضية وتهم أخرى من قبيل الماسونية واليهودية إلى ما هنالك من نعوت وأوصاف غريبة!

    والأمر الأكثر مدعاة للاستغراب والتعجب هو أن هؤلاء السلف المزعومين لم يكتفوا بتكفير الطوائف الإسلامية الأخرى بل هم في واقع الحال منشغلون أيضا في حرب مسعورة فيما بينهم، وقد انقسموا إلى فرق متعددة كلها يكفر الآخر ويخوّنه ويتهمه بالشرك والمروق من حومة الدين، ولعلك سمعت بالجامية والسرورية والمدخلية والحارورية وغيرها من المسميات والعناوين الغريبة التي يعادي بعضها بعضا وكلها متفرعة أصلا عن المذهب الوهابي. وهذا يثبت نظرية بعض علماء الاجتماع الذين يقولون إن التطرف يبدأ بمحاولة استئصال الآخر ونفيه ثم ينتهي الأمر بالمتطرفين إلى أن يمارسوا التطرف والإقصاء بحق بعضهم بعضا وهذا ما نراه ونشاهده الآن بوضوح.

    وربما سمعت عن هجومهم البذيء على فضيلة الشيخ القرضاوي المعروف باعتداله وعقلانيته بعد أن اتهموه بالتفريط في الفتاوى والأحكام وألف بعضهم في حق الشيخ كتابا مليئا بالشتائم والألفاظ البذيئة التي يعف الإنسان عن ذكرها!

    المهم لا أريد أن استرسل كثيرا في التطرق إلى المزيد من أفكار هؤلاء الذين تذكرنا تصرفاتهم وافعالهم بممارسات وأقوال الخوارج الأولين ولعلهم امتداد لمدرستهم ونهجهم الفكري المنحرف ولكن بوجوه وسمات جديدة.

    واترك للأخ عرب مهمة معالجة بعض جوانب الأخرى التي ربما أكون قد غفلت عنها أو نسيتها.

    وتحياتي للجميع.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-06-08
  11. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    في الانتظار

    أنا في انتظار ما سيجود به علي الأخ عرب من معلومات اضافية مع التطرق لما جاء في سؤآلي .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-06-12
  13. عرب

    عرب مشرف_شبكة أفق

    التسجيل :
    ‏2001-02-02
    المشاركات:
    161
    الإعجاب :
    0
    الاخ الحوطه سابقا المتشرد حاليا

    في الحقيقة ان الاخ سارق النار قد شرح الحاله السلفيه المعاصرة وافاض في ذلك وان كنت اريد ان اضيف بان السلفيين في الواقع يرددون لازمه حين يذكرون الدين او الشريعة وهي "الدين الصحيح" و"الشريعة الصحيحة" وقد تطورت اللازمه فاصبحت "صحيح الدين" J وهم ضمنا يقصدون منها ان من لايسير على نهجهم فهو ضال وبالتالي فهم عمليا يكفرون جميع المسلمين ليس الشيعة فقط انما المسلمين كافة.

    ووفق قراءاتي فان السلفيين بدءا بمحمد ابن عبدالوهاب يعيشون اتفاقا ساسيا مع اسرة آل سعود يشبه الموضة حيث تبدأ دائما من حيث انتهت فتجد الفستان يقصر الى ان يظهر الفخذ ثم يعود هبوطا الى ان يكنس الارض وهكذا ..
    فقد فرضت مصلحة فقهاء السياسية ان يعقدوا هذا الاتفاق ولكن اتفاقات دائما مرحلية او يتبعون ما يتهمون به الشيعة واعني التقيه رغم اختلاف مفهوم الشيعة مع المفهوم الوهابي للتقيه المهم انه يعقدون اتفاقهم لهدف مرحلي وسرعان ما يضيق بهم فيتمردون .. فقد اتفقوا مع ال سعود في الدولة السعودية الاولى كما اشرت ثم راحوا يكشفون عن حقيقة غايتهم ونظرتهم للاسلام والمسلمين حين اعتدوا على الحجرة النبوية ونهبوا محتوياتها من اشياء الرسول صلى الله عليه وسلم وقد سبقوا ذلك بتدمير البقيع حيث تصف وثيقه ما فعلوه بانهم لم يتركوا حجرا على حجر فيه وتفسيرهم لفعلهم هذا هو ان زيارة القبور وبناء القبب عليها هو من الشركيات مع العلم ان زيارة القبور اذا كانت بقصد العظة فهي منصوص عليها في القرآن الكريم كما ان بعض تلك القبب في البقيع بنيت بامر مباشرة من الرسول (ص) نفسه فكيف تكون شركيات.
    معذرة لا اريد هذا الاستطراد ولكن تاريخنا مليء بالفواجع التي نسترها بالمال والنفوذ.
    تلك الافعال استثارت المسلمين فكانت حملة ابراهيم باشا ونفي ال سعود وبعض قادة تلك الافعال الى تركيا ولا تزال بقاياهم هناك الى يومنا الحاضر.. اما الحاكم من ال سعود فرغم وساطة محمد علي باشا لدى الاستانه باعفاءه من الاعدام لكون من قام بقيادة ذلك الفعل الشنيع (كسر الحجرة والنبوية ونهبها) كان والده الا ان الاستانه رفضت الوساطه وجر جرا وهو مربوطا الى (حمار) دار به شوارع اسطنبول ثم اعدم وعلقت جثته في احد الشوارع اسبوعا .
    ثم قامت الدولة السعودية الثانية ولكنها لم تبقى اكثر من ثمانية اعوام لان زعيمها (فيصل بن تركي) وهو كان من المنفيين في مصر سمح له اسماعيل باشا بالهروب من مصر
    وبما ان الاولى قد تحالفت مع سند ديني ليمنحها شرعية فكان الحليف سببا في سقوطها فان الاخرى قد انهارت في زمن قياسي لانها قامت على اساس ديني (سلفي) وليس مجرد تحالف فقد حيث كان الحاكم يعتبر نفسه اماما دينيا وزعيما سياسيا.
    ثم قامت الدولة السعودية الثلاثة بنفس فكرة الاولى وفيما يبدو لي ان آل سعود كانوا يجدون صعوبه في قيام حكمهم دون تحالف مع رجال الدين ليسبغوا الشرعية على نظامهم.. في ظل وجود قبائل ذات باس وشده وتتفوق بالعدد و((التاريخ)) و((الجغرافيا)).
    وقد نجح الملك عبدالعزيز في تجنيدهم الى حد حير كثير من المؤرخين ولعل ابرز الافكار التي طبقها هي توطين البادية فيما يعرف بالهجرات فمنهم من قال للزراعة ومنهم من قال للتمدن ومنهم من ذهب لحجة فقهاء هؤلاء حين اوهموهم بالاقتداء بهجرة الرسول (ص) رغم انعدام شروط الهجرة في الاسلام والحقيقه انه كان يجمع جيوش متناثرة في البادية ويضعهم امام خطيب متحالف وهم وبمجرد سماع خطبه او اثنتين يصبح الفرد منهم جنديا في جيش ابن سعود وقد حققوا له الكثير حتى ان الوثائق تؤكد انه لم يكن يفكر في الحجاز الا انهم اخضعوا الحجاز لسلطته على طبق من ذهب ولكن ماذا بعدها..
    فرضوا على المسلمين في المنطقة الشرقية مثلا ان يشهروا اسلامهم من جديد حيث خاضوا حروبهم على هذا الاساس وقبل استفحال خطرهم
    أخذوا يسعون لتحقيق مآربهم حتى ان فيصل الدويش في الارطاوية قام امام الملا واخذ مقص وقصر ثوب الملك عبدالعزيز وهو مرتدية ليكون متفقا مع فكرهم عن الملبس.
    ثم ثارت ثائرتهم على الملك حين ارسل ابنه سعود للعلاج في مصر واتهموه بانه ارسل ابنه لبلاد الكفر والكفار ( هكذا نصا في الوثيقه المنشورة في كتاب (السعوديون والحل الاسلامي) لمحمد جلال كشك وقد تضمنت الوثيقة التي تقدموا بها له في مؤتمر علني في الرياض بعد استفحال المشاكل فيما بينهم هذه العبارات ايضا ليس ضد مصر وحسب بل ان عليه ان يعلن الجهاد على جميع الدول بداية بالاردن والكويت ومصر ليعلنوا اسلامهم ولما لم يطعهم في هذا ذهبوا للجهاد بالفعل ضد المسلمين وكانت البداية بالكويت ولكن البريطانيين اسروا الدويش وجيء به الى الرياض في طائرة وقد كان يحرمها فقال اتوا بنا في طائر الشيطان طبعا كان كل آل عندهم حرام بما فيها السياره وقصتهم مع اللاسلكي قصة معروفه.
    وهكذا عادت الى الى حيث بدأت والمسألة اصبحت محتاجه الى اتفاق جديد ولكن الملك عبدالعزيز اختار ان يتخلص منهم لانهم كانوا سيتخلصون منه بانهيار ثالث للدولة.
    وبعد ذلك وفي الدولة الحديثه ظهرت جماعات منهم بثياب جديدة وملونه واعتقدت الدولة انها ضمنت السند الشرعي من خلالهم ولكن لانهم يتلونون ويعقدون اتفاقيات مرحليه فان الخلافات تنشب متى ما شعروا بالقوة باسلوب باطني رهيب رغم انهم يتهمون الاخرين بالباطنية وليس لدينا هنا اوضح من الفتاوى التي تتغير مع الوقت وتنقلب 180 درجه فقد افتى عبدالعزيز ابن باز نفسه بان الشيعة مسلمين ولا يجوز التعامل معهم الا على هذا الاساس ولكن وبعد نحو 7 سنوات قال ما معناه بانهم مشركين وبلغ الامر حد اصدار تعليمات رسميه من الدولة بمنع الشيعة من العمل كجزارين باعتبار ذبحهم غير جائز.. وهم هكذا في تطور مستمر.
    والامر الذي لا احد يستطيع انكاره هو انهم نجحوا الى حد كبير في نشر افكارهم في مناطق عديدة من العالم بفضل المال كما نجحوا في الى حد كبير في التمرد على الدولة ولم يعودوا تلك المؤسسة المطيعة.

    ونصل الان الى جواب سؤال الاخ الحوطه
    نعم فان السعودية اليوم تعيش ازمه حقيقية بسبب الحليف التاريخي خاصة وانه يخرج من وداعته للمرة الرابعة ويتمرد على الدول ولن تنتهي المشكلة الا ببداية جديدة فالتاريخ كما ترى يصر ان يعيد نفسه.
    لقد اعلنت حركة التمرد عن نفسها اثناء الغزو الصدامي للكويت وبدل ان تتخذ الحكومة موقفا حازما مع هؤلاء لجأت الى سياسة الاحتواء واظن ان الحكومة اعتقدت ان الوقت لم يكن مناسبا للحزم.

    ماهي المشكلة بالضبط؟
    اعتقد ان الاساس للفكر السلفي في حد ذاته ***** وقراءة في سيرة ونهج ابن تيمية تثبت هذا حيث سجن وطرد مرات عدة بسبب انحرافاته الفكرية.
    كما اعتقد ان ذكائهم حاليا هو في استغلال حالة الاحباط لدى الانسان العربي في جميع المجالات .. ولقد ذهلت حين خرج وزير صهيوني من اجتماع مع اربعه وزراء عرب في العريش بمصر قائلا طالما يوجد فقر وبطالة فلا بد ان يوجد العنف والارهاب... هذه الحالة المشخصه يعرفها هؤلاء ويعرفون كيف يستغلونها جيدا والدين عزيز على كل واحد وانا واثق مليون في المائة ان معظم اتباع السلفيه لايفهمون ما هي السلفية انما هم يريدون من يحدثهم عن اسلام العدل والخير .. اسلام ليس فيه نهب وسلب وتجويع.

    بقيت اشارات سريعه
    يعتقد الناس ان السلفيه تعني صحابة الرسول بينما الحقيقه انهم يعنون ابن تيمية ومن يؤمن بفكره .. وفي هذا الصدد فان لهم افكار نزقه ومتطرفه من ال البيت وحتى من الرسول نفسه فحين ((دخلوا)) الحرم ومنعوا اتباع المذاهب السنية الاخرى من الامامه قال احدهم ولا يحضرني اسمه الان ولكن ذلك مدون في كتاب ((السعوديون والحل الاسلامي))
    قال مامعناه: لو لم نخاف ان نؤلب الناس علينا لمنعنا كلمة ((صلى الله عليه وسلم)) لان الرسول رجل اوصل رسالته وانتهى بوفاته.!!!!!!!!!
    (بالمناسبة كتاب كشك ليس ممنوعا في السعودية بل هو موجود في مكتبة معظم مدارس السعودية لان هدفه الدفاع عن مشروع الاخوان (السلفيون) ولكن وثائقه كشفت الكثير)
    وفي هذا الرابط تسليط على اعتقاد السلفيين في السلف
    http://www.omania.net/vip/ubb/Forum2/HTML/004949.html

    مصداقا لكلام الاخ سارق النار فقد استضافت قناة الجزيرة مؤخرا احد زعماء الفكر السلفي وهو الشيخ خالد عبدالرحمن اذا لم تخني الذاكره بالنسبة لاسمه (من الكويت) وهو يقول نحن نؤمن اننا لايمكن ان نحارب عدوا خارجيا الا بعد اصلاح البيت من الداخل وهو يعني ما يعني هنا ..

    واعتقد ان بعض الشباب من السلفيين انتبهوا الى امر مهم وهو مع انتصارات حزب الله وجدوا انفسهم في خندق واحد مع الصهاينه !!!!!

    المعذره على اي تقصير
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-06-12
  15. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك أخي عرب

    الأخ عرب ،، شركا لك على التوضيح التاريخي والرد الشامل على استفساراتي السابقة بطرحك للمشكلة و الاشارات السريعة المقتضبة التي توافقت مع كل ما يعتمل في ذهني .

    اشير الى أنني لم أجد الصفحة التي أشرت اليها في الشبكة العمانية كونها شطبت وتوضيحك أغناني عن أي بحث اضافي .

    أكرر الشكر راجيا منك أن تتحفنا بالمزيد من القضايا الفكرية المعاصرة كسابق عهدنا بك بصفتك معينا لاينضب .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-06-15
  17. عرب

    عرب مشرف_شبكة أفق

    التسجيل :
    ‏2001-02-02
    المشاركات:
    161
    الإعجاب :
    0
    هذا نموذج من دعاة تمزيق الامة

    بالمصادفة وبعد التعليق السابق وجدت رابطا بالصدفه
    ومباشرة من العنوان ادركت ان خلفه سلفي وفي هذا الرابط سوف تلاحظون ايقاظ الفتنة على اصولها بالدجل والكذب والمخادعة انني اقسم انني لم اسمع بانسان احتفل بمقتل الفاروق عمر بن الخطاب و حتى صاحبنا هنا لم يقدم دليلا ملموسا ولكنه كرر وباصرار كلمة (الدين الشيعي)
    هذا نموذج اهدية لكل المغفلين الذين انطلت عليهم احاجي السلفية فامعنوا تمزيقا في الامة
    http://www.khayma.com/fnoor/fn0936.htm
    ولعلكم تلاحظون ان موقعا ضخما هو موقع الخيمة يرعى مثل هذه الفتن رعاية تامة عبر تقديم مساحات مجانية لكل موقع ديني يسيئ للمسلمين بصفتهم يعيشون في ضلال مالم يتبعون دعوة ابن تيميه ومجددها ابن عبدالوهاب
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-06-15
  19. ابونايف

    ابونايف عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-12-18
    المشاركات:
    774
    الإعجاب :
    0
    :D :D :D والله لقد اضحكني كل هذا العرض والتحليل من عرب وسارق النار حول الحركة السلفية،وكنت أتمنى من الاخوة السلفيين ان يردوا على مثل هذه الاكاذيب،لان اكثر ثلاثة ارباع ماقيل هو كذب وافتراء،لست ممن يتعصب للمذهبية الضيقة، ولكن نصيحتي الى الحوطة ان لا يستقي معلوماته من شبكة عمانية اباضية،او من طرف واحد فقط،ابحث اخي الكريم عن الحقيقة من اطراف محايدة،وتحياتي للجميع:)
     

مشاركة هذه الصفحة