النصيحة بطلب الهدى..لبعض أعضاء المنتدى (الحلقة الأولى)

الكاتب : أبوعمار اليمني   المشاهدات : 1,142   الردود : 21    ‏2003-04-07
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-07
  1. أبوعمار اليمني

    أبوعمار اليمني عضو

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    29
    الإعجاب :
    0
    النصيحة بطلب الهدى..لبعض أعضاء المنتدى (الحلقة الأولى)


    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله وليُّ الفالحين، والصلاة والسلام على إمامِ الصالحين، وعلى آله وصحبه الطيبين الناصحين، أما بعد .
    فكما وعدتكم أيّها الأخوة في مقالي الذي عنوانه ( إن أُريدُ إلاّ الإصلاح ما استطعت )، والذي لا أعلم هل قرأتموه أم لا، والذي قلتُ فيه أنّني سأعملُ على مناصحةِ من يظهرُ لي أنّهُ خاطئٌ أو مخطئ (الخاطئ من كان خطئهُ متعمّد، والمخطئ من كان خطئهُ غيرُ متعمّد)، فأحببتُ أن أنصح لبعض الأخوة فيما رأيت أنهم قد أخطئوا فيه، وإن ظهر لهؤلآ الأخوة أنّني قد أخطأت في نصحي لهم، وأن ما قلتهُ في نصيحتي لا ينطبق عليهم، فإني أرجو منهم أن ينصحوا لي بلسان الناصح الأمين الذي لا ينتصر لنفسهِ ولا تأخذهُ العزّةُ بالإثم، وأن يظهروا ما عندهم من حق ويزنوه بميزان الحق( الكتاب والسنّة)، فإن كان الذي هم عليهِ حقٌّ قبلناه رغم أُنوفنا، وإن لم يكن كذلك فعليهم أن يكفّوا عن الباطل ويلتزموا بالحقِّ إذا ما عرفوه، فكذلك هم أهلُ اليمن إذا ما عرفوا الحق التزموا به ولو لم تهواهُ أنفسهم .
    أردتُ في هذه المقالة أن أوجه بعض النصائح، لبعض الاخوة الذين يقومون بالرد على مقالات ومواضيع الأخوة الأعضاء المدعوين/ سعيد العنبر وأبو مصعب العدني وأبو أُسامة السلفي، والذين رأيتهم من خِلال مطالعاتي لمقالاتهم أنهم أقربُ إلى الحقّ إن لم يكونوا هم أصحابهُ ، وبخاصةٍ بعد قراءتي للردود التي يُرَدُّ بها على مقالاتهم، فرأيت أنه من واجبي أن أنصح لهؤلآ الأخوة الذين يستخدمون في ردودهم بعض عبارات التكفير والنفاق والطعن في الدين في الأخوة المذكورين سابقاً.
    وكذلك لن أنسى أن أوجه بعض النصائح للأخوة المذكورين/ سعيد العنبر وأبو مصعب العدني و أبو أُسامة السلفي، وأرجو من الله أن يحسن بعضنا بالبعض الظن، وأعتذر عن تسمية كل من سأنصحهُ بإسمه، أقول وباللهِ التوفيق:
    سأقوم في هذه الحلقة بالنصح لأخوين من الأخوة الأعضاء، والأخوة الباقين في الحلقات القادمة، وذلك لما رأيت من الخطأ الذريع الذي وقعا فيه، والذي يعدُّ ضرره متعدٍ وليس بلازمٍ لصاحبهِ.
    الأخوين هما:.... (البرقُ اليماني) و (اصف بن برخيا).
    قلتما في ردّيكما مؤخراً على ما طرحهُ الأخ (أبو أُسامة السلفي) وَنَقَلهُ من فتاوى كبار أهل العلم للردِّ على مقالة المدعو/ TANGER لما جاءَ في موضوعهِ (الإستشهاديون اليمنيون في العراق) فقد قلتما:
    البرق اليماني: (يا أخي سبق وان قلت لك من قبل.. فتاوى بن باز وعبد العزيز آل الشيخ لا يأخذ بها عند المسلمين خصوصاً الفتاوى السياسية التي تتعلق بمصير الأمة.. فتاواهم محصورة عند فئة محدودة داخل السعودية وبعض الجهلة في الخارج).
    اصف بن برخيا: (السيد السلحفي سلام على من اتبع الهدى يا شيخ رجيتنا انته وهيئه العلماء حقك هذه انته تستشهد بها مع أنها لا تمثل أحد ولا يعتد بكلامها عند المسلمين0 ارجوا أن لا تزعجنا كل شوي بها سلام )0
    أقول:وهذا الكلام دائماً ما يتردد ويكتب في مقالاتكما وردودكما، وبعض الأعضاء في بعض الأحيان يحذون حذوكما، والله المستعان.
    أقول أولاً: لم يجعلكما المسلمون وصيّين عليهم حتى تقولان بلسانكما عنهم أنهم لا يعتدون بأقوال هيئة كبار العلماء .
    ثانياً: خوضكما وتكلمكما بالعلماء الربانيين واحتقاركما لفتاواهم يضركما في الدنيا قبل الآخرة لقول الله عزَّ شأنهُ وجلَّ جلالهُ في الحديث القدسي: ( من عادى لي ولياً فقد آذنتهُ بالحرب )، هذا في الدنيا، أمـا الآخـرة (ما خفي كان أعظم).ونصيحتي لكما ولمن يرى رأيكما هذا في العلماء الأكابر الذين قال رسول الله فيهم (البركة عند أكابركم)، أن تتقيان الله عزّ وجلّ، (ولتنظر كل نفسٍ ما قدمت لغد) هذا وحسبكما هذه الأبيات لتتعظان والله الموفق.

    ومنزلةُ الفقيهِ من السفيهِ..........كمنزلةِ السفيهِ من الفقيهِ
    فهـذا زاهــدٌ في حـقِّ ذاكَ...........وذاكَ أزهـــدُ منهُ فيـــهِ
    **********
    أعرض عن الجاهل السفيهِ........فكل مـا قـال فهو فيهِ
    ما ضرَّ بحرُ الفراتِ يوماً........أن خاضَ بعضُ الكلابِ فيهِ
    **********
    وأخيراً أقول للأخ البرق اليماني ردّاً على قولهِ (فتاوى بن باز وعبد العزيز آل الشيخ لا يأخذ بها عند المسلمين خصوصاً الفتاوى (السياسية) التي تتعلق بمصير الأمة..!!؟
    مثل هذا القول والكلام، يرد عليه بلسان العوام،... أقول والكلام عام وهو من مقالةٍ لي قديمة:
    ببدأ معاك الكلام يا صاحبي بالسلام، وكلامي لك مني لازم يسوده احترام، ولأنه كلامك أرعبني وجاب لي الضيق والكظمة، يمكن تحصّلك في كلامي كم قبعة وكم لطمة، ، ولكن قد قالوا الحبيب، ضربه أحلى من الزبيب، فلا تزعل من كلامي و التأنيب، بيكون فيه قليل ترغيب والباقي كله ترهيب، باقول الآن وببتدي، والله يجعل كل قارئ يهتدي، في كلامك تشتي تقول أن السياسة هي كل الدين، وهذا كلام ما يقوله إلاّ الجهَّال المفرطين، فخليك إنسان عاقل وعنده قليل كياسة، لو حد تكلم بالشرع لا ترد كلامه بالسياسة، خليت كأنّ السياسة هي الدين بكُلُه، والّي يفكر تفكيرك له علَّه تعلُّه، السياسة يا خي هي جزء من ديننا الحنيف، وهذا شيء يعرفه كل من يفقه بعقل نظيف، والّي عقله موسّخ بفكر الخوارج السخيف، ويتكلم في الولاة والعلماء بسم الدين والتزييف، فهذا مريض قلبه مليان هوى وحاقد، يشتي يقوّم للفتن كل قايـم وجالس وراقد، والنبي قال الفتنة نائمة ومن صحّاها *****، ولا صَحَت وقامت قومتها من دخلها مفتون، وانت اسئل الله يهديك للسراط المستقيم، وألاّ تكون من ضئضئ صاحب بني تميم،ألّي قال للنبي بلسان المقال ما عدلت، ولسان حاله يقول أنت لحكم الدين بدَّلت، وقال النبي في ذاك الرجَّال قول واضح صريح، واسمع لهذا الحديث من أحاديث الصحيح.
    حدثنا محمد بن كثير أخبرنا سفيان عن أبيه، عن بن أبي نعم، عن أبي سعيدٍ رضي الله عنه قال: بُعِثَ إلى النبي شيء فقسمه بين أربعة وقال أتألفهم، فقال رجلٌ ما عدلت، فقال يخرج من ضئضئ هذا قوم يمرقون من الدين.
    فهذا حديث من أحاديث قال فيها علماء أهل السنّة والجماعة أنها الأحاديث التي تنبئ بها رسول الله صلى الله عليه وسلم بخروج الخوارج، الذين قال فيهم في حديث أخر،( والله لو أدركتهم لقتلتهم قتل عاد) .
    فأرجو منك أيها البرق اليماني الاّ تردد كلام الخوارج والذين قد علمت ما أخبر النبي عنهم في مثل هذا، فالفتنةُ نائمة *** الله من أيقضها، ونصيحتي لك الاّ تردد كلام كل ناعق، وأن تكون كما سمّيت نفسك (البرقُ اليماني)، ولا تكن (البوقُ اليماني).
    في الأخير أسال الله أن يوفق الجميع لكل ما فيه صلاح هذه الأمة وعزّها، وأن يُرِيَنا الحقَّ حقاً ويرزقنا اتباعه، ويُرِيَنا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه، وآخرُ دعوانا أن الحمد لله ربِّ العالمين، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
    انتظروا الحلقة الثانية من هذه المقالة قريباً إن شاء الله.
    كتبه
    أبو عمَّــار اليمني
    العلمُ قال الله ُقال رسولهِ........قال الصحابةُ هم ذوو العرفانِ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-07
  3. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-04-07
  5. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    الأخ أبو عمار اليماني..
    يا أخي أنا لم أقول أن السياسة هي الدين كله.. كما قلت أنت هي جزء من الدين وبما أنها جزء من الدين لا يجوز أن نتخلى عن هذا الجزء.. لا أدري هل أنت معي في هذا أم لا.

    أما فتاوى الشيخ بن باز أعود وأذكرك في فتواه التي شغلت العلماء في الرد على تلك الفتوى التي تخالف الدين وترضي الحاكم.. إن لم تذكرها أعود لأذكرك عندما أفتى بجواز الصلح مع العدو الصهيوني إذا رأى ولي الأمر مصلحة في ذلك.. وقد وقف في وجهه علماء كبار مثل الشيخ يوسف القرضاوي وغيره من علماء المسلمين الكبار.
    وهناك فتاوى تتعلق بالجهاد في أفغانستان لا أتذكرها بالنص.. ولكن الفتوى كانت على حسب هوى الحاكم في السعودية.
    أيضاً في ما يتعلق بحرب الانفصال الذي حدث في اليمن عام 94م لم يجرؤ أن يصدر فتوى ولكن كانت شبه فتوى وصفها بأنها نصيحة فقال : أنها حرب على الكراسي.. والهدف من هذه الفتوى أو كما سماها نصيحة هو لإرضاء الحاكم في السعودية والسير في خط سياسة الإمام الذي لا يجوز أن يخالف رأيه.. على حسب مذهبه يقول أحدهم وأنا والله سمعتها من شيخ يقول أنه سلفي : لا يجوز الأخذ برأي الجمهور لأن الجمهور قد يجمع على شيء يكون في معصية الله.. أما الحاكم يجب أن يأخذ برأيه لأنه لا يمكن أن يقر شيء في معصية الله.. لذلك الأحزاب وحكم الأغلبية في نظر السلفيين حرام وخروج عن الدين.. طبعاً لو دققنا في هذا لوجدنا أنها تصب في مصلحة الحاكم لأنه ليس من مصلحة الحاكم أن يكون أحزاب في البلد ولو قبل بهذا لـوقع من على كرسي الحكم.

    أما الفتاوى التي تتعلق بالصلاة والوضوء والزكاة والصيام فليس هناك اختلاف بينهم وبين علماء المسلمين الآخرين.

    أما فتوى المفتى الآخر الشيخ عبد العزيز آل الشيخ.. الذي حرم عمل الاستشهاديين في فلسطين الذين أرعبوا قوات الأمن الإسرائيلية بعملهم البطولي هذا.. أعتقد أنك تذكر تلك الفتوى جيداً.. بالطبع كل هذا من أجل رضاء الحاكم ايضاً بسبب الضغوط الأمريكية على بلادة لأنها ترى أنه عمل إرهابي.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-04-10
  7. أبوعمار اليمني

    أبوعمار اليمني عضو

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    29
    الإعجاب :
    0
    رغم أنَّكم تدندنون حول نظرية الموازنات والانصاف الا انكم لا تعملون بها وبالذات مع العلماء الربانيين فاذا ذكرتم ما تسموه مثالب واخطاء علماء الدعوة السلفية (وهي ليست من ذلك بشيء ) فانكم لاتذكرون حسناتهم ونفعهم للاسلام لا اعلم لماذا؟

    وإن سلمنا لك أن ما يفتون به علماء دولة التوحيد ( والتي لايعادي علمائها إلا من أشرك بالله هواه أو غير ذلك من الألهة ) فهل ما أفتوا به من مسائل تخالف هوى بعض أفراد المسلمين من الجهلة مثل الصلح مع إسرائيل وغيرها من المسائل - هل كانت تلك الفتاوى غير مدعمة بنصوص من الكتاب والسنة أم كانت من هواً في النفس وإرضاءاً للحكام كما تزعم فإن قلت أنها مدعمةً بالنص والدليل الشرعي فقد رددت على نفسك بنفسك وإن قلت غير ذلك مما اتهمت به العلماء الربانيين فأرجو منك أن تأتي لنا بنصوص الفتاوى التي أفتى بها هؤلاء العلماء( وأرجو منكم عند نقل الفتاوى الا يحدث بترا لبعض ما جاء فيها من بيان بالنصوص الشرعية) وإني في إنتظار ردك أيها البرق اليماني .........
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-04-11
  9. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    أبو عمار اليمني.. دعني أعود بالذاكرة إلى ما حدث من تداعيات الغزو العراقي للكويت في عام 1990م وما أعقبه من اختلافات بسبب مجيء القوات الأجنبية إلى جزيرة العرب وسوف أركز هنا على فتاوى العلماء في السعودية وإجازتهم بجلب تلك القوات.


    أولا صدرت فتوى من مفتي السعودية بتكفير حزب البعث بسبب مخالفته للشريعة الإسلامية ولتأكيد صحة هذه الفتوى أن مؤسس حزب البعث رجل نصراني اسمه " ميشيل عفلق " ولكن هل من الجائز أن نجيء بـ 250 ألف ميشيل عفلق مدججين بأسلحتهم لتدمير دولة عربية إسلامية؟ ! ما لكم كيف تحكمون ؟!


    ثنياً: صدرت فتوى من هيئة كبار العلماء في السعودية بإجازة الاستعانة بقوات أجنبية لإخراج القوات العراقية من الكويت.. واستندوا إلى قوله تعالى: (وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ) (الحجرات:9) .. لاحظ هنا التناقض في الفتوى الأولى والفتوى الثانية.. في هذه الفتوى أصبح حزب البعث الذي كان كافراً في الفتوى السابقة أصبح من المؤمنين ( وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ).

    واستندوا أيضاً إلى أن الرسول صلى الله عليه وسلم استعار درع من يهودي.. لاحظ هنا الحجج الواهية فالفرق كبير بين أن يستعير النبي عليه الصلاة والسلام درعاً من يهودي يستخدمه لقتال المشركين وبين من يستعين بجيش قوامه 250 ألفاً من الصليبين واليهود مدعومين بأحدث الأسلحة الفتاكة لتدمير وخراب دولة شعبها من المسلمين .

    الاستناد الثاني.. أن الرسول صلى الله عليه وسلم استعان بيهودي ليدلّه على الطريق في أحد غزواته.

    الاستناد الثالث أن الرسول صلى الله عليه وسلم استعان بأحد المشركين ليقاتل إلى جانب المسلمين .. وهذه الحادثة لم يثبت صحتها.

    قال تعالى : (لَوْ خَرَجُوا فِيكُمْ مَا زَادُوكُمْ إِلا خَبَالاً وَلأَوْضَعُوا خِلالَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ) (التوبة:47) وهذه الآية الكريمة تدحض الكلام الذي جاءوا به.. وتنهى المسلمين أن يخرجوا ومعهم فئة من المنافقين.

    إذن يا أخي الكريم هذه هي أدلتهم التي جاءوا بها لتمرير فتاواهم من أجل إرضاء الحكام لا من أجل تبرئة الذمة وإرضاء رب العباد.. ولا حول ولا قوة إلا بالله
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-04-11
  11. ابواسامة السلفي

    ابواسامة السلفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-12-28
    المشاركات:
    371
    الإعجاب :
    3
    قال البرق اليماني: (إذن يا أخي الكريم هذه هي أدلتهم التي جاءوا بها لتمرير فتاواهم من أجل إرضاء الحكام لا من أجل تبرئة الذمة وإرضاء رب العباد.. ولا حول ولا قوة إلا بالله )
    أقول : الغوغاء الجاهل يدعي أن فتوى الشيخ ابن باز متناقضة ثم سرد تعليقه الذي هو يدل على تسفيهه وزعم أنه يردعلى الشيخ ابن باز بدون رد هكذا سرد كلام الشيخ مع كذبه عليه في قوله وإن طائفتان من الؤمنين ..الخ وأدخل صدام في الآية كذبا على الشيخ ثم قال الغوغاء وهذه الحادثة لم تثبت .

    ولا يخفى عليكم معاشر الأحبة ؛أن الطعن والإهدار والإسقاط يستطيعه إي إنسان؛ ولم يسلم من الطعن والسب حتى الأنبياء عليهم الصلاة والسلام؛ ولكن المعيار والميزان الذي يجعل هذا الطعن معتبر شرعاً؛ هو إقامة الحجج والبينات على صدق هذه الدعاوى؛ ولله در من قال:
    والدعاوى مالم تقيموا عليها بينات *أبنائها أدعياء.
    وأنا منتظر من الأخ بيان دعواه على عدم ثبوت ما أستدل به الشيخ العلامة ابن باز وإلا سوف أبين حالك للناس وكذبك على العلم و العلماء .

    ومنزلةُ الفقيهِ من السفيهِ..........كمنزلةِ السفيهِ من الفقيهِ
    فهـذا زاهــدٌ في حـقِّ ذاكَ...........وذاكَ أزهـــدُ منهُ فيـــهِ
    **********
    أعرض عن الجاهل السفيهِ........فكل مـا قـال فهو فيهِ
    ما ضرَّ بحرُ الفراتِ يوماً........أن خاضَ بعضُ الكلابِ فيهِ


    قال الشيخ ابن باز :(أما ما يتعلق بالاستعانة بغير المسلمين فهذا حكمه معروف عند أهل العلم والأدلة فيه كثيرة والصواب ما تضمنه قرار هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية أنه يجوز الاستعانة بغير المسلمين للضرورة إذا دعت إلى ذلك لرد العدو الغاشم والقضاء عليه وحماية البلاد من شر إذا كانت القوة المسلمة لا تكفي لردعه جاز الاستعانة بمن يظن فيهم أنهم يعينون ويساعدون على كف شره وردع عدوانه سواء كان المستعان به يهوديا أو نصرانيا أو وثنيا أو غير ذلك إذا رأت الدولة الإسلامية أن عنده نجدة ومساعدة لصد عدوان العدو المشترك .

    وقد وقع من النبي صلى الله عليه وسلم هذا وهذا في مكة استعان بمطعم بن عدي لما رجع من الطائف وخاف من أهل مكة بعد موت عمه أبي طالب فاستجار بغيره فلم يستجيبوا فاستجار بالمطعم وهو من كبارهم في الكفر وحماه لما دعت الضرورة إلى ذلك وكان يعرض نفسه عليه الصلاة والسلام على المشركين في منازلهم في منى يطلب منهم أن يجيروه حتى يبلغ رسالة ربه عليه الصلاة والسلام على تنوع كفرهم واستعان بعبد الله بن أريقط في سفره وهجرته إلى المدينة - وهو كافر - لما عرف أنه صالح لهذا الشيء وأن لا خطر منه في الدلالة وقال يوم بدر لا أستعين بمشرك ولم يقل لا تستعينوا بل قال : لا أستعين لأنه ذلك الوقت غير محتاج لهم والحمد لله معه جماعة مسلمون وكان ذلك من أسباب هداية الذي رده حتى أسلم .

    وفي يوم الفتح استعان بدروع من صفوان بن أمية وكان على دين قومه فقال : أغصبا يا محمد فقال : لا ولكن عارية مضمونة

    واستعان باليهود في خيبر لما شغل المسلمون عن الحرث بالجهاد وتعاقد معهم على النصف في خيبر حتى يقوموا على نخيلها وزروعها بالنصف للمسلمين والنصف لهم وهم يهود لما رأى المصلحة في ذلك . فاستعان بهم لذلك وأقرهم في خيبر حتى تفرغ المسلمون لأموالهم في خيبر في عهد عمر فأجلاهم عمر رضي الله عنه .

    ثم القاعدة المعروفة يقول الله جل وعلا : { وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ مَا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ إِلا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ }والمسلمون إذا اضطروا لعدو شره دون العدو الآخر وأمكن الاستعانة به على عدو آخر أشر منه فلا بأس .
    مجموع فتاوى ومقالات_الجزء السادس صـ92

    وقال : وإذا خاف المظلوم من أن يغلب ، واستعان بمن يأمنهم في هذا الأمر ، وعرف منهم النصرة فلا مانع من الاستنصار ببعض الأعداء الذين هم في صفنا ضد عدونا ، ولقد استعان النبي - صلى الله عليه وسلم - وهو أفضل الخلق بالمطعم بن عدي لما مات أبو طالب عم النبي سيما وكان كافرا وحماه من قومه ، لما كان له من شهرة وقوة وشعبية ، فلما توفي أبو طالب وخرج النبي - صلى الله عليه وسلم - إلى الطائف يدعوهم إلى الله لم يستطع الرجوع إلى مكة خوفا من أهل مكة ، إلا بجوار المطعم بن عدي وهو من رءوس الكفار ، واستنصر به في تبليغ دعوة الله ، واستجار به فأجاره ودخل في جواره وهكذا عندما احتاج إلى دليل يدله على طريق المدينة استأجر شخصا من الوثنيين ليدله إلى المدينة لما أمنه على هذا الأمر .

    ولما احتاج إلى اليهود بعد فتح خيبر ولاهم نخيلها وزروعها بالنصف ، يزرعونها للمسلمين ، والمسلمون مشغولون بالجهاد لمصلحة المسلمين ، ومعلوم عداوة اليهود للمسلمين ، فلما احتاج إليهم عليه الصلاة والسلام وأمنهم ولاهم على نخيل خيبر وزروعها .

    فالعدو إذا كان في مصلحتنا وضد عدونا فلا حرج علينا أن نستعين به ضد عدونا ،وفي مصلحتنا ، حتى يخلصنا الله من عدونا ثم يرجع عدونا إلى بلاده . ومن عرف هذه الحقيقة وعرف حال الظالم وغشمه وما يخشى من خطر عظيم وعرف الأدلة الشرعية اتضح له الأمر .

    ولهذا درس هيئة كبار العلماء هذا الحادث ، وتأملوه من جميع الوجوه وقرروا أنه لا حرج فيما فعلت الدولة من هذا الاستنصار للضرورة إليه ، وشدة الحاجة إلى إعانتهم للمسلمين ، وللخطر العظيم الذي يهدد البلاد لو استمر هذا الظالم في غشمه واجتياحه للبلاد ، وربما ساعده قوم آخرون وتمالئوا معه على الباطل .
    فالأمر في هذا جلل وعظيم ، ولا يفطن إليه إلا من نور الله بصيرته ، وعرف الحقائق على ما هي عليه ، وعرف غشم الظالم ، وما عنده من القوة التي نسأل الله أن يجعلها ضده ، وأن يهلكه ويكبته ، وأن يكفينا شره وشر كل الأعداء ، وأن يولي على العراق رجلا صالحا يحكم فيه بشرع الله ، وينفذ في شعبه أمر الله ، كما نسأله سبحانه أن يقيهم شر هذا الحاكم الظالم العنيد الذي عذبهم وآذاهم وعذب المسلمين وأحدث هذه الفتنة ، وجر المسلمين إلى خطر عظيم .

    نسأل الله أن يعامله بعدله ، وأن يقضي عليه ، وأن يريح المسلمين من فتنته ، وأن يجعل العاقبة الحميدة لعباده المسلمين ، وأن يرد المظلومين إلى بلادهم ، وأن يصلح حالهم ، وأن يقيم فيهم أمر الله ، وأن يقينا وإياهم الفتن ما ظهر منها وما بطن . وقد رأيت أن أبسط القول في هذه المسألة لإيضاح الحق ، وبيان ما يجب أن يعتقد في هذا المقام ، وبيان صحة موقف الدولة فيما فعلت ، لأن أناسا كثيرين التبس عليهم الأمر في هذه الحالة ، وشكوا في حكم الواقع وجوازه بسبب الضرورة والحاجة الشديدة ، لأنهم لم يعرفوا الواقع كما ينبغي ، ولعظم خطر هذا الظالم الملحد - أعني حاكم العراق - صدام حسين .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-04-11
  13. 911forever

    911forever عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-20
    المشاركات:
    104
    الإعجاب :
    0
    اخي البرق اليماني

    سلم لسانك على ماتقول وسلمت يداك على ماتتكتب
    صدقني ان ماتقوله هو الصح والاصح ودائما يا اخي حط في بالك ان الحقيقه موجعه جدا وهذا ما يعانو منه الاخوان ابواسامه وابو عمار

    الحقيقه الموجعه هو ما ياخافوا منها اخواني ان مايقوله الاخ البرق هو الحقيقه التي تحاولون انتم اخفائها ....

    ياخواني ان الشيوخ في السعوديه ليسوا سوا انسان قبل ان يكونوا علماء ايي انهم يخطئون كما انتم تخطؤون وتستطيع ان تشتري ضمائرهم كما تستطيع ان تشتري ضمير اي انسان بدافع السلطه والمال والضغوط
    وهذا مايحصل في السعوديه وانت والله العظيم الذي لا الله الا هو انكم تعلمون مايحدث في السعوديه من ضغط على العلماء ومحاربة من يخالفهم خذ على سبيل المثال عايض القرني والشيخ العوده اين كانوا هؤلاء كانو ا يتنزهون في السجون لماذا هل سألتم نفسكم لماذ ا
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-04-11
  15. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    SORRY مكرر
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-04-11
  17. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    لم تذهب بعيداً يا سفلي.. فقد كان استنادهم إلى درع اليهودي والوثني الذي دله على الطريق.. أما حكاية يهود المدينة الذي استعان بهم الرسول عليه الصلاة والسلام.. فإن دل هذا على شيء إنما يدل على جهلك وعلى ضعف حجة من أفتى وجعلها مرجع لإصدار فتاواه التي ترضي الحكام ولا ترضي رب الحكام.. هؤلاء اليهود أيها الجاهل لم يستعين بهم الرسول عليه الصلاة والسلام لحمل السلاح والدفاع عنه حتى وإن كان العدو في ذلك الوقت هم من المشركين.. وإنما في الزاعة مقابل أجر يدفع لهم.. فما بالك بمن يفتي بجواز الاستعانة بالنصارى واليهود لقتال المسلمين!

    أما الآية الكريمة ( وإن طائفتان.. إلى أخر الآية فلم أجيبها من عندي فقد كان تلفزيون اسيادك في عام 1990م و1991م يظهرها على شاشة التلفاز يومياً ومصدرها لجنة كبار العلماء..

    ألم نقول لك من قبل أنك قرمطي!
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-04-12
  19. ابواسامة السلفي

    ابواسامة السلفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-12-28
    المشاركات:
    371
    الإعجاب :
    3
    انظروا إلى كلامه أيها الإخوة هل أثبت دعواه في جوابه ورده أم أنه حاد وراوغ وزاد الجهل جهل .
    كلام الشيخ ابن باز أمام خلي اللعب والكذب قريبا ستعلم حالك ياجاهل :-
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة