شيخ الأزهر: العدوان على العراق إرهاب

الكاتب : الشاطئ المجهول   المشاهدات : 404   الردود : 1    ‏2003-04-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-06
  1. الشاطئ المجهول

    الشاطئ المجهول قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-02-15
    المشاركات:
    20,783
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائز بالمركز الثاني لأجمل قصيدة وموضوع في الأدبي لعام 2009م
    شيخ الأزهر: العدوان على العراق إرهاب

    السبت 5-ابريل-2003
    مركزي-القاهرة - إسلام أون لاين

    أكد شيخ الأزهر الدكتور محمد سيد طنطاوي في مؤتمر صحفي عالمي بمشيخة الأزهر أن العدوان على العراق هو إرهاب تمارسه الولايات المتحدة وحلفاؤها، وأن الأزهر الشريف لم يتعرض لأي ضغوط بسبب دعوته للجهاد ضد العدوان على العراق، مشيرًا إلى أن العمليات الاستشهادية ضد القوات الغازية أمر جائز شرعًا، ومن مراتب الجهاد العليا.

    ودعا شيخ الأزهر إلى غلق الأمم المتحدة إذا لم تستطع تطبيق قراراتها على الدول المعتدية، وإنشاء منظمة أخرى قادرة على إصدار قراراتها بقوة التنفيذ.
    وبسؤاله عن كون القوات الأمريكية بغزوها للعراق إرهابية أوضح الدكتور طنطاوي أن كل من يعتدي على غيره، ويستبيح دمه بدون وجه مشروع، ويحتل الأرض فهو إرهابي، وعليه فإن الولايات المتحدة وحلفاءها باعتدائها على العراق تعتبر دولا إرهابية، مشيرًا إلى أن النظام العراقي أيضًا عندما اعتدى على الكويت انطبق عليه لفظ الإرهاب.
    وفي استفسار من وكالة -رويترز- حول حكم العمليات الاستشهادية ضد الأهداف الأمريكية في العراق، أشار الإمام الأكبر إلى أن كل من يفجر نفسه في المعتدي فهو شهيد، وما دامت الأهداف الأمريكية هي قوات تحتل أرضا عراقية؛ فالعمليات الاستشهادية ضدها جائزة.
    وحول مطالبة البعض للمشاركة في القتال مع العراق قال الدكتور طنطاوي: إن الأزهر لا يستطيع أن يكمم الأفواه، وإن من أراد أن يذهب للعراق ليناصر الشعب العراقي فمرحبًا به ونحن نشجعه؛ لأن باب الجهاد مفتوح.
    وفي سؤال من قناة -الجزيرة- القطرية حول المدى الذي وصلت إليه دعوى الجهاد التي أطلقها الأزهر على الولايات المتحدة قبيل بدء الحرب على العراق، ومدى تعرض الأزهر لضغوط جعلته يصدر إيضاحًا حول بيانه الجهادي.. أكد شيخ الأزهر أن -الأزهر عندما يصدر بيانًا لا يلتفت إلى أي ضغط من الضغوط-، إلا أنه مع ذلك لم يتعرض الأزهر لأي ضغط خارجي بسبب بيانه، مشيرًا إلى أن الإيضاح الذي أصدره الأزهر حول بيانه جاء لتوضيح معنى الحروب الصليبية الذي فهمه البعض خطأ، وإظهار أن المقصود ليس الحروب الدينية، وإنما حروب الأطماع التي شهدها التاريخ على مر العصور.
    وعن موقف الإسلام من دولة عربية تستعين بقوات أجنبية على دولة عربية أخرى تمثل لها تهديدًا، قال الإمام الأكبر: إن كل من يستعين بغيره من أجل الظلم فهو إرهابي وخائن لدينه، ولكن لا بد من البحث عن الأسباب، فإذا استعانت دولة عربية بقوات أجنبية ضد دولة عربية أخرى بغير ضرورة فهي خائنة للدين.
    وفي استفسار لتلفزيون أبو ظبي حول موقف الأزهر فيما لو جاء توني بلير لزيارته كما فعل قبل العدوان على العراق.. أكد شيخ الأزهر قائلاً: -إننا نرحب بكل من يأتي إلى الأزهر سواءً كان عدوا أو صديقا، ونستمع إليه ما دام يتحدث في حدود اللائق والمطلوب، وإلا تم طرده فورًا-.
    وحول القضية الفلسطينية قال الدكتور طنطاوي: إن على الفلسطينيين أن يقاوموا بكل إمكانياتهم، وإن على الأمم المتحدة إجبار إسرائيل على تطبيق قراراتها بشأن إقامة الدولة الفلسطينية، مشيرًا إلى أنه إذا لم تستطع الأمم المتحدة أن تفعل ذلك فعليها أن ترحل وتغلق أبوابها.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-04-07
  3. آصف بن برخيا

    آصف بن برخيا مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-24
    المشاركات:
    15,668
    الإعجاب :
    0
    شكرا لدكتور محمد سيد طنطاوي على اعلانه الجهاد وجزاه الله كل خير على هذا
    وجعله في ميزان حسناته
     

مشاركة هذه الصفحة