صاح الضابط الأميركي: توقف عن اللعب ونفذ الأوامر فأطلق الجندي قذيفة قتلت 10 نساء وأطفا

الكاتب : قيصر   المشاهدات : 339   الردود : 0    ‏2003-04-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-04-02
  1. قيصر

    قيصر عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-01
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    الشرق الاوسط : : GMT 05.00 hours + 2003-04-02 - 00:49:53






    صاح الضابط الأميركي: توقف عن اللعب ونفذ الأوامر فأطلق الجندي قذيفة قتلت 10 نساء وأطفال

    كربلاء : وليام برانيجين
    كشف شهود عيان تفاصيل اطلاق جنود اميركيين النار على حافلة تقل نساء واطفالا قرب النجف اول من امس مما ادى الى مقتل 10 اشخاص. وقال الشهود ان السيارة العراقية رباعية الدفع اقتربت من نقطة التفتيش على مفترق طرق وسيطر عليها جنود فرقة المشاة الثالثة الأميركية مما اثار القلق من انها قد تكون تحمل انتحاريين عراقيين جاءوا لتفجير انفسهم والسيارة كما حدث الاسبوع الماضي قرب النجف. وجه الضابط تحذيرا عبر جهاز الاتصال الى أحد فصائله المدرعة المتقدمة واصدر الكابتن أمرا للفصيل باطلاق طلقة تحذيرية نحو السيارة التي لم تتوقف فأمر الضابط في الحال باطلاق قذائف من عيار 7.62 ملم على مروحة السيارة لتتوقف. وعندما لم ير تنفيذا لأمره صرخ في انفعال «توقف عن اللعب ونفذ الاوامر». لكنه بعد قليل عاد ليصرخ من جديد «لقد قتلت أسرة بكاملها لأنك لم تطلق الطلقة التحذيرية قبل وقت كاف». مات من الركاب في الحال 10 بينهم خمسة أطفال تقل أعمارهم عن الخامسة. وبين الخمسة الآخرين اصيب رجل بجراح خطيرة. وقال عضو في الفريق الطبي في سرية «برافو» المرافقة: «كان ذلك ابشع مشهد رأيته في حياتي، واتمنى ألا أراه مرة اخرى». وقال الناطق باسم البيت الأبيض امس ان الرئيس الأميركي جورج بوش اعرب عن اسفه لمقتل مدنيين ابرياء في العراق خلال عمليات عسكرية، محملا في ذلك نظام الرئيس العراقي صدام حسين مسؤولية اكبر من القوات الأميركية المشاركة في الحرب.
     

مشاركة هذه الصفحة