إلى ملامح العراق .. وتقاسيم بغداد ..

الكاتب : ابومحمد النعوي   المشاهدات : 341   الردود : 1    ‏2003-03-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-03-30
  1. ابومحمد النعوي

    ابومحمد النعوي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-02-01
    المشاركات:
    219
    الإعجاب :
    0

    إلى ملامح العراق .. وتقاسيم بغداد ..
    تلك الملامح التي سكنتني دون أن أراها ..
    أو أشم تراب بصرتها !!


    منقول عن مجلة انهار

    http://www.anhaar.com/nuke/modules.php?name=News&file=article&sid=127


    بغداد ..
    صبراً يا ألماً يرفض الخضوع ..
    وجرحاً ..
    سكنه البكاء !!
    رائحة البارود ..
    أشمها من أعماق ليلك ..
    المسكون بالحزن ..
    و المفعم بالموت !!
    و أسمع الخوف
    يعوي بالطرقات

    يعوي بالطرقات
    وتعوي معه
    القاذفات !!

    بغداد ..
    يهطل اليورانيوم
    فيشوه ملامحك الطاهرة
    فتبكي الفرات ..
    البصرة
    وتأنين أنت
    ألماً ..
    وتتنفس قصور الرشيد
    دخان الاحتراق
    لتنفضي عن ردائك
    رماد الانكسار
    رافضة الاستسلام
    لطواغيت ..
    الدمار !!
    ** بغداد ..
    أسمعك تنادين
    بصوتك المبحوح
    زمن الرشيد
    وترثين مجده المندثر !!
    وكأني أراك ..
    تبكين على الأطلال !!
    وأبناء العروبة ..
    أبناء جلدتك
    شعارات ونداءات
    وسط صخب ..
    يعج بالكرنفالات
    الفارغة !!
    إلا القليل
    المكافح معك !!
    ** بغداد
    أخاف ليالي قادمة
    أبحث بها عنك
    فيقولون
    كانت هنا
    ورحلت لتسكن التاريخ
    ذكرى !!
    أخاف ليالي قادمة
    ابحث بها عنك
    فلا أجد سوى
    ملامح في مخيلتي
    وقصوراً تسكن ذاكرتي !!
    ** بغداد
    خذي بثأرك
    هزي الأفق بجيوشك
    وسنخوض معك الحرب
    بأحبارنا !!
    ** بغداد
    لا تذيقيهم الآمان
    ولا السلام
    سوى في قبر
    حالك السواد !!
    فمتى سنسمع أنباء المساء
    تردد
    النصر لبغداد !!

    بقلم : تهاني بنت عبدالكريم المنقور .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-03-30
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    بغداد
    خذي بثأرك
    هزي الأفق بجيوشك
    وسنخوض معك الحرب
    بأحبارنا !!
    ** بغداد
    لا تذيقيهم الآمان
    ولا السلام
    سوى في قبر
    حالك السواد !!
    فمتى سنسمع أنباء المساء
    تردد
    النصر لبغداد !!


    ستأخذ بغداد بثأرها وستنزع قلب الغازي وتضعه تحت أقدامها ، وتبقى كما هي بغداد الشموخ بإذن الله ..

    شكرا أخي النعوي على زيارتك لنا ونقلك لعبرات أبنة المنقور . .

    لك خالص الود .
     

مشاركة هذه الصفحة