فدائيو صدام يمنعون القوات الامريكية من العبور الى الناصرية

الكاتب : arab   المشاهدات : 681   الردود : 0    ‏2003-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-03-23
  1. arab

    arab عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-03-27
    المشاركات:
    359
    الإعجاب :
    0
    رويترز/ قال ضباط امريكيون ان مشاة البحرية الامريكية خاضوا قتالا شرسا ضد فدائيين عراقيين من اجل السيطرة على مدينة الناصرية بجنوب العراق اليوم الاحد منوا خلاله بخسائر بشرية "كبيرة" في معركة تهدف الى فتح طريق الى الشمال نحو بغداد.
    وقال مراسل رويترز شون ماجواير الذي يرافق مشاة البحرية الامريكية جنوبي
    المدينة انه يستطيع مشاهدة انفجارات واعمدة من الدخان الاسود فوق الناصرية
    الواقعة على شط الفرات على بعد نحو 375 كيلومترا الى الجنوب الشرقي من بغداد.
    وقال ماجواير "انها تبدو كما لو كانت مدفعية. وربما ضربات جوية...هناك الكثير من الدخان المتصاعد".
    وعند حلول الليل كانت النيران لا تزال تشتعل قرب الجسور.
    وقال ضباط ميدانيون امريكيون ان كتيبة مشاة البحرية التي تقوم بدور رأس
    الحربة في المعركة منيت بخسائر بشرية كبيرة في المعركة الناشبة مع المقاتلين شبه
    العسكريين العراقيين الذين يحملون اسم فدائيي صدام.
    ولم يفصح هؤلاء الضباط عن تفاصيل. لكن مراسلا لتلفزيون /سي ان ان/ الامريكي في
    الناصرية نقل عن شهود عيان للمعركة قولهم ان رأوا جثث عشرة جنود امريكيين على
    الاقل حول عربة انزال برمائية اصيبت بقذيفة ار بي جيه.
    وعرضت قناة الجزيرة الفضائية لقطات صورها التلفزيون العراقي لاربع جثث على
    الاقل بدا انها لجنود امريكيين كما عرض لقطات لخمسة من اسرى الحرب الامريكيين قال انهم اسروا في القتال قرب الناصرية.
    وحال القتال مع فدائيي صدام في الناصرية دون تقدم القوات الامريكية التي
    كانت قد ذكرت انها نجحت في تأمين اثنين من رؤوس الجسور لتمكينهم من عبور نهر الفرات والتقدم شمالا نحو بغداد.
    وقال ماجواير ان الضباط الامريكيين يعتقدون ان رؤوس الجسور لم تزل مؤمنة لكن
    المنطقة بينهما ليست كذلك.
    وكانت القوات الامريكية استولت على الاطراف الشمالية لجسرين على الفرات في
    شرق الناصرية في ساعة مبكرة اليوم الاحد لتفتح الطريق امام عبور قوات ضخمة شمالا
    نحو بغداد.. لكن فدائيي صدام شنوا هجوما مضادا.
    وقال احد الضباط مساء اليوم "انهم يقاتلون طوال اليوم. انهم يستخدمون
    اساليب حرب العصابات".
    واضاف ماجوير من موقعه على مسافة نحو 30 كيلومترا جنوب شرقي المدينة /تعرقل
    تقدمنا. لا يمكننا ان نمضي قدما بسبب المخاوف الامنية نتيجة هذه المقاومة".
    وافاد انه شاهد تحليقا كثيفا لطائرات الهليكوبتر الامريكية فوق المنطقة وان
    مئات من الشاحنات العسكرية وعربات نقل الجند المدرعة اوقفت تقدمها باتجاه
    الشمال.
    وابلغ وزير الاعلام العراقي محمد سعيد الصحاف مؤتمرا صحفيا في بغداد ان الغزاة
    الاجانب الذين توجهوا للناصرية "لقنوا درسا لن ينسوه".
    واضاف "لقد ادخلناهم في المستنقع ولن يخرجوا منه ابدا احياء. لن يخرج سوي
    جثثهم.. جيفهم".
     

مشاركة هذه الصفحة