شعبولا-- يغني للعراق

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 408   الردود : 0    ‏2003-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-03-23
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]القاهرة- إيمان أحمد- إسلام أون لاين.نت/ 11-3-2003




    قبل سنوات.. خرق المطرب المصري "شعبان عبد الرحيم" بأغنيته جدار الصمت الغنائي العربي عندما قال "أنا باكره إسرائيل"، في سابقة هي الأولى من نوعها. وأعقبها العديد من الأغنيات التي عبّرت عن استهجان إسرائيل.. بينما غاب هذا البلد العدو عن عمرو دياب حينما غنى "حبيبي يا نور العين"، أو حتى المطربة المصرية شيرين في ألبومها الأخير "جرح تاني" التي تذكرت جرح حبيبها دون جروح الفلسطينيين أو حتى الجروح التي ستسقط على العراق!!

    والآن في عز اشتعال الأزمة العراقية أطلق شعبان أغنيته الجديدة "هاننزع السلاح" التي ترفض خطط الحرب الأمريكية ضد العراق، وتنبّه إلى الانحياز الأمريكي لإسرائيل بالصمت عن سلاحها النووي.

    أغنية شعبان الجديدة عبرت عن هذا المعنى قائلة:

    "هاننزع السلاح ... ومالو شيء جميل

    هاتفتش العراق، روح فتش إسرائيل".

    محمد خليل موظف بإحدى الشركات المصرية يقول لـ"إسلام أون لاين.نت": "شعبان فنان ذكي.. يعرف الجماهير بتحب إيه ويقوله.. فالمصريون لا يحبون أمريكا ولا إسرائيل، ويحبون العراق لأن فيها مصريين".

    لكن أيمن عرابي -رسام كاريكاتير- يقول: "أعتقد أن شعبان رغم عاميته وكلماته التي تكون أحيانا مبتذلة دائما ما يسبق الفنانين... كما أنه استطاع أن يكسر الرتابة التي يعانيها نمط الأغنيات في مصر، فلا هم لها إلا الحديث عن الحب والأشواق، والواقع بيقول غير كده... الناس عايزة موضوعات تمسهم؛ لذلك نجح شعبان، والآخرون دائما يجرون وراءه".

    وتهاجم أغنية شعبان عبد الرحيم في مقطع آخر منها إسرائيل التي تقيم مع مصر علاقات رسمية، قائلة:

    "سلاح دمار وشامل موجود هناك كتير

    الضرب عيني عينك مبيحترموش كبير

    شارون خلاها بِركة والدم زي المطر

    ويقول لك العراق هو أكبر خطر..

    آدي العراق كمان من بعد الأفغان

    ماحدش بكره عارف الدور على مين كمان؟!".

    فيما يقول أحمد -عامل مصري-: "بساطة شعبان هي ما تقرّبه لنا... إنه يتحدث بألسنتنا وقت الأزمات؛ لأن الحكام يتحدثون دائما عن مصالحهم، والمثقفون لا أحد يفهمهم". ويردد أحمد لنا أغنية قديمة يحبها لشعبان تقول: "أنا أغلى فسحة عندي .. القعدة فوق السطوح.. ما أعرفش أكون أناني".

    اهتمام أمريكي

    ولقيت أغاني شعبان اهتماما لدى وسائل الإعلام الأمريكية؛ فقد لفتت الأغنية الجديدة عن نزع السلاح نظر صحيفة الواشنطن بوست في عددها الصادر الثلاثاء 10-3-2003، ونقلت عن مصادر لها بالقاهرة وبعض الدول العربية أن هذه الأغنية يُمارس ضدها حظر تلفزيوني حكومي.

    في المقابل ذكرت الصحيفة أن التلفزيونات الخاصة (قناة دريم بمصر - ميلودي هيتس اللبنانية) تلقفتها وتذيعها يوميا بطريقة الـ"فيديو كليب".

    وتقول الصحيفة: إن شرائط الأغنية الجديدة لشعبان أغرقت أسواق العاصمة عمّان بطريقة غير قانونية، وتتصاعد موسيقاها بشكل قوي من المتاجر وسيارات الأجرة.

    ويقول صاحب متجر أردني: إنه باع نحو 100 نسخة من شرائط الكاسيت وأسطوانات الأغنية بشكل يومي الأسبوع الماضي. وقال بائع آخر: "إن المواطنين اشتروا 300 أسطوانة و80 شريط كاسيت يوم الجمعة فقط".

    كان شعبان الذي مارس مهنة "المكوجي" سابقا قد أطلق قبل سنتين أغنية رفعته إلى مصاف المشاهير عنوانها: "أنا باكره إسرائيل وأحب عمرو موسى" (وزير الخارجية المصري حينذاك).

    وقد تبعه الكثير من المطربين المصريين بأغان وطنية تتناول فلسطين والقدس مثل عمرو دياب ومحمد منير الذي خصص 10% من مبيعات أغنيته "الأرض.. السلام" للجمعيات الفلسطينية.


    --------------------------------------------------------------------------------
     

مشاركة هذه الصفحة