اضرب بسيف الله واثأرْ

الكاتب : محمود   المشاهدات : 554   الردود : 4    ‏2003-03-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-03-22
  1. محمود

    محمود عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-01
    المشاركات:
    171
    الإعجاب :
    0
    [ALIGN=JUSTIFY]
    اِضْرِبْ بِسَيْفِ اللهِ وَاثْأرْ = وَانْصُرْ لِوا الرَّحْمن تُنْصرْ
    دَمِّرْ جَميعَ حُصونِهِمْ = وَابْشِرْ فَفَجْرُ النَّصْرِ بَشَّرْ
    اِضْرِبْ أَخي اِضْرِبْ أخي = ضربًا يُزيلُ الْهامَ يَنْحَرْ
    اِضْرِبْ فَتَى بَغْدادِ زَحْفَ - م - عِصابَةِ الإِجْرامِ فجِّرْ
    وَاهْتِفْ بِصَوْتِ مُحَمَّدٍ = جالِي الدُّجى ،أللهُ أَكْبَرْ
    يا أَيُّها الأَسَدُ الَّذي = هَدَّ الْجِدارَ وَكانَ أَجْدَرْ
    نِعْمَ المواجهُ والمدافعُ - م - أنتَ في الزحفِ المُظَفـَّرْ
    نِعْمَ المجاهدُ بالبنادقِ - م- في الخنادق والمجنزرْ
    نِعْمَ المجاهدُ بالصواريخ - م - المُزلزلةِ المُغَرَّرْ
    اَشْربْ سلاحكَ من دماءِ - م - نحورهمْ فالثأرُ ينغرْ
    واضربْ بحقدكَ في مكامن - م - حقدهمْ أوْ زدْ وغوِّرْ
    لا ترْهَبَنَّ صَليلَهُمْ = وصلالهمْ فالأصلُ أبْترْ
    زحفوا على بغداد يا = ويل الولاة وما تدبرْ
    زحفوا على الأطفالِ - م - والنسوان والشَّيْبِ المُطهَّرْ
    حرقوا البلادَ بما حوتْ = ضَرْعًا وَزَرْعًا كان أخضرْ
    فإذا الهواءُ بحَمْلِهِ = طَعْمَ الحرائق قامَ يُخْبرْ
    أنَّ الغزاة تجاوزوا = بفِعالِهمْ أفعال هِتلرْ
    حتى غدا كالطفل ما = ذكروا، وجرمُ الطفل يُغفرْ
    حاذرْ أخا الإسلام يا = أسَدَ الكَرامةِ أنْ تُغرَّرْ
    من" هيئةِ الأمم" التي = ليستْ تقدِّمُ أوْ تؤخرْ
    أمستْ قطيعًا في العرا = ويسوقها في الدَّرْبِ خَيْبَرْ
    إنْ شاءَ موردُها رَوًا = أو شاءَ موردُها مُعَكـَّرْ
    أوْ شاءَ يَمنعُ ورْدَها = حتى تموتَ فلاتَ مُنْكِرْ
    حاذرْ فتى بَغْدادِ واسطة - م - الأماركةِ المُؤطَّرْ
    فالروسُ والأمريكُ في = حرب الهدى ذاتُ المُعَسْكرْ
    وكلاهما حربٌ عليكَ -م - أما ترى تترًا وَبَرْبَرْ
    وانْسَ العُروبة إنَّها = زبدٌ على زبدٍ وأحقرْ
    ما عادَ ينبضُ عِرقها = إلا لكأس منهُ تسكرْ
    إلا لراقصةٍ وداعرةٍ - م - وبائعةِ المُخدِّرْ
    واعذرْ بقية أمةِ - م - الإسلام والجسدِ المُغَرْغِرْ
    ما بينَ مسجون ومقهور - م - ومفتون بقيصرْ
    فاصبرْ وصابرْ لا تَهِنْ = جاهدْ ورابطْ لا تقهْقرْ
    واضربْ عدوَّكَ بالذي = يُرْديهِ للآبادِ أخسَرْ
    ماتتْ نواطيرُ العروبةِ - م - وانبرى غِرٌّ وأزْعَرْ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-03-22
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1

    اِضْرِبْ بِسَيْفِ اللهِ وَاثْأرْ = وَانْصُرْ لِوا الرَّحْمن تُنْصرْ
    دَمِّرْ جَميعَ حُصونِهِمْ = وَابْشِرْ فَفَجْرُ النَّصْرِ بَشَّرْ
    اِضْرِبْ أَخي اِضْرِبْ أخي = ضربًا يُزيلُ الْهامَ يَنْحَرْ
    اِضْرِبْ فَتَى بَغْدادِ زَحْفَ - م - عِصابَةِ الإِجْرامِ فجِّرْ
    وَاهْتِفْ بِصَوْتِ مُحَمَّدٍ = جالِي الدُّجى ،أللهُ أَكْبَرْ
    يا أَيُّها الأَسَدُ الَّذي = هَدَّ الْجِدارَ وَكانَ أَجْدَرْ
    نِعْمَ المواجهُ والمدافعُ - م - أنتَ في الزحفِ المُظَفـَّرْ
    نِعْمَ المجاهدُ بالبنادقِ - م- في الخنادق والمجنزرْ
    نِعْمَ المجاهدُ بالصواريخ - م - المُزلزلةِ المُغَرَّرْ
    اَشْربْ سلاحكَ من دماءِ - م - نحورهمْ فالثأرُ ينغرْ
    واضربْ بحقدكَ في مكامن - م - حقدهمْ أوْ زدْ وغوِّرْ
    لا ترْهَبَنَّ صَليلَهُمْ = وصلالهمْ فالأصلُ أبْترْ
    زحفوا على بغداد يا = ويل الولاة وما تدبرْ
    زحفوا على الأطفالِ - م - والنسوان والشَّيْبِ المُطهَّرْ
    حرقوا البلادَ بما حوتْ = ضَرْعًا وَزَرْعًا كان أخضرْ
    فإذا الهواءُ بحَمْلِهِ = طَعْمَ الحرائق قامَ يُخْبرْ
    أنَّ الغزاة تجاوزوا = بفِعالِهمْ أفعال هِتلرْ
    حتى غدا كالطفل ما = ذكروا، وجرمُ الطفل يُغفرْ
    حاذرْ أخا الإسلام يا = أسَدَ الكَرامةِ أنْ تُغرَّرْ
    من" هيئةِ الأمم" التي = ليستْ تقدِّمُ أوْ تؤخرْ
    أمستْ قطيعًا في العرا = ويسوقها في الدَّرْبِ خَيْبَرْ
    إنْ شاءَ موردُها رَوًا = أو شاءَ موردُها مُعَكـَّرْ
    أوْ شاءَ يَمنعُ ورْدَها = حتى تموتَ فلاتَ مُنْكِرْ
    حاذرْ فتى بَغْدادِ واسطة - م - الأماركةِ المُؤطَّرْ
    فالروسُ والأمريكُ في = حرب الهدى ذاتُ المُعَسْكرْ
    وكلاهما حربٌ عليكَ -م - أما ترى تترًا وَبَرْبَرْ
    وانْسَ العُروبة إنَّها = زبدٌ على زبدٍ وأحقرْ
    ما عادَ ينبضُ عِرقها = إلا لكأس منهُ تسكرْ
    إلا لراقصةٍ وداعرةٍ - م - وبائعةِ المُخدِّرْ
    واعذرْ بقية أمةِ - م - الإسلام والجسدِ المُغَرْغِرْ
    ما بينَ مسجون ومقهور - م - ومفتون بقيصرْ
    فاصبرْ وصابرْ لا تَهِنْ = جاهدْ ورابطْ لا تقهْقرْ
    واضربْ عدوَّكَ بالذي = يُرْديهِ للآبادِ أخسَرْ
    ماتتْ نواطيرُ العروبةِ - م - وانبرى غِرٌّ وأزْعَرْ


    الله الله لا فض فوك أيها الحبيب محمود .

    لقد قلت فأجدت ، وصوّرت فأتقنت

    بارك الله فيك ، ودام صوتك للحق نصيرا ..

    لك مني كل المحبة ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-03-22
  5. حبيبة الصوفي

    حبيبة الصوفي شاعرة وأديبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-09
    المشاركات:
    1,215
    الإعجاب :
    0
    المحمود العزيز

    كما تعودناك مبهرا

    قصيدة بشموخ شعرك دائما


    تتوج المنتديات


    وتنثر الروائع بين السطر والسطر


    وبين صفحات الابداع المتميز


    دمت رائع الحضور


    راقي العطاء

    لك الود والتقدير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-03-23
  7. الحسن مكرمي

    الحسن مكرمي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-21
    المشاركات:
    71
    الإعجاب :
    0

    حاذرْ أخا الإســــــلام يا = أسَدَ الكَرامةِ أنْ تُغــــــــرَّرْ
    من" هيئةِ الأمم" التي = ليستْ تقدِّمُ أوْ تؤخــــــــرْ
    أمستْ قطيعًا في العرا = ويسوقها في الدَّرْبِ خَيْبَرْ


    ينحني الحرف هنا لسيده محمود ..
    وليس في وسع مدعيه إلا أن يصفق ويصفق .

    خيبر يا محمود وأذناب خيبر
    خيبر الخارج وخيبر الداخل
    اللعنة ـ واعذرني ياسيدي ـ تضيق بهم !!
    أحجامهم أكبر
    وإجرامهم أكبر

    ياشاعرنا الكبير
    ذكرتني بقول شاعر العصر البردوني عليه رحمة الله :

    تنسى الرؤوس العوالي نار نخوتها
    إذا امتطـــــاها إلى أسياده الذَنـَبُ


    دمت شاعرا شامخا



     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-04-27
  9. زهرة الصحراء

    زهرة الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-04-22
    المشاركات:
    3,435
    الإعجاب :
    0
    رائعة تستحق الرفع

    قوية هي الكلمات

    بقوة الأحداث .. ومليئة بصدق اليقين بأن النصر ليس من غير الله

    تحياتي اليك..والى رائعتك هذه
     

مشاركة هذه الصفحة