نظرة في سوق ولا عند اشـــــاره

الكاتب : العربي   المشاهدات : 337   الردود : 1    ‏2003-03-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-03-04
  1. العربي

    العربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-11-18
    المشاركات:
    435
    الإعجاب :
    0
    في البدايه نظره في سوق والا عند اشاره...
    تعجبه ويغازلها باحلى عباره...

    غرته بطريقة نقابها...
    وعيونها واهدابها...

    وتبسط وتلتفت له...
    قدر يضحك عليها هالخبله...
    وجرها(الذيب) لاوكاره...

    وتقول في نفسها وش هالوسامه...
    كشخه وفخامه...
    ليش ما آخذ ارقامه...

    وهو ينبسط آخر انبساط...
    ويشتط كل الاشتطاط...

    مشى عليها معسول كلامه...

    وتاخذ الارقام...
    ويرجع ما ينام...
    ويقعد يصف احلى الكلام...
    وكيف مع الايام...
    يوهمها بالحب والهيام...

    وتتصل هالغبيه...
    وتبدا فصول المسرحيه...

    هي : الووو...
    هو : هلووو...

    هي : ممكن اكلم طلال...
    هو : انا طلال...
    والله اني محظوظ بهالاتصال...

    بس ما عرفت اسمك؟؟؟
    هي : لهالدرجه يهمك...
    هو : اكيد دامني اكلمك...

    هي : طيب,,,,,اسمي عهود...
    هو : الله,,,, احلى اسامي الوجود...

    هي : مرسييييي,,,كلك ذوق...
    هو : وانتي الصادقه كلي شوق!!!!!!

    ويبدا يلعب لعبته...
    ويبينلها شوقه ولهفته...

    ويمر يوم ورا يوم...
    وتصير علووووم...
    ويطلب انه يشوفها...
    وتبدي هي خوفها...
    وانها صعبه ظروفها...

    ويسوي نفسه زعل...
    وانه اكثر من كذا حرام,,,ما يحتمل...

    ولانها تحبه...
    وتحسب انها ساكنه قلبه...

    تتدبر له موعد...
    بس تكون دقايق وتنعد...

    ويقولها اوكي,,,زي ما تبين...
    ودامك معي افا عليك بس,,, لا تهتمين...

    ويجي الميعاد...
    وهو خايف من الهيئه ينصاد...

    وتجي وتركب معاه...
    وتصير وياه...

    ودامه موهمها بحبه وعشقه...
    ليش ما ياخذها للشقه؟؟؟؟

    وهي ما تقدر تقوله شي...
    وتقول دامني معه,,, ماهنا خوف علي...

    ويدخلون لشقته...
    وابو الشباب (فارد) كشرته...

    ويجلسون سوا...
    والذيب عوا...

    ويسألها:::: ممكن تكشفين؟؟؟؟
    والا انتي مني تستحين...
    يالله عاااااد,,,,وريني هالجمال والزين...

    وتكشف عن وجهها...
    ويبان شكلها...

    وينصدم هالمسكين

    اي جمال وزينه...
    وععععععع طلعت شينه..
    وتطيح من عينه...
    هالمسكينه...

    ويفكر شلون يفتك منها...
    وكيف يروح ويبتعد عنها...

    وتمر الدقايق ثقيله...
    ويا كبر هم يشيله...

    وتنتهي الرحله...
    وترجع هالخبله...

    ويمر يوم ورا يوم...
    وتصير همومها هموم...

    وهو لا اتصال ولا خبر...
    وهي على احر من الجمر...

    وتقرر انها تبادر بالاتصال...
    هي : الوو,,,اهلين حبيبي طلال...
    هو : حبيبك!!! اقول بلا هبال!!!!

    هي : حبيبي وشفيك منت مبسوط؟؟؟
    الو الو الوووو,,,,,طوط طوط طوط

    ووتتضارب نبضات قلبها...
    معقوله هذا اللي حبها!!!!

    وتصير مرتبكه...
    لا لا مو معقول,,,,,اكيد مضروبه الشبكه...

    او اكيد فيه شي ومانعه عني عني قسرا...
    او ان الوقت مو مناسب,,,بتصل عليه عصرا...

    ويجي العصر وتتصل

    عفوا,,ان الرقم الذي طلبته غير صحيح!!
    فضلا تأكد من الرقم الصحيح وشكرا



    القصيدة لا اعرف مصدرها ........ لكن اورتها للعبرة والتذكير لمن كانت ؟؟؟؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-03-04
  3. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    اههههههههههههههههههه
    اههههههههههههههه
    اهههههههههه

    لها طابعها الفكاهي
    مع انها تعبر عن واقع مأساوي يفتر الى انعدام الثقه بالنفس والنقص الكبير في التربية

    دمت لنا العربي
    وحييت
     

مشاركة هذه الصفحة