السياسة السعودية.. والخطأ يجر خطأ آخر

الكاتب : البرقُ اليماني   المشاهدات : 1,107   الردود : 13    ‏2003-02-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-02-25
  1. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    يمكن القول أن العقد الماضي بالنسبة إلى أمراء آل سعود كان بحق عقد حصاد سياسي بعد طول زرع فيما سبقه من عقود فقد كان عام 1990م بمثابة بداية الحصاد المر, حين غزا العراق الكويت, وأطاح بعقد تحالف سعودي عراقي كان قائماً على مشروع مواجهة إيران, وراح ضحيته أكثر من مليون عربي ومسلم من القتلى غير الجرحى والأسرى وضياع مئات المليارات من الدولارات, ذلك الخطأ لم يعترف به السعوديون فالمسألة لا تعدو ( نكران جميل ) عراقي للسعودية, دفعت الأخيرة فيه خمسين مليار دولار فقط !
    وقدمت إلى صدام كل ما يحتاجه وفق مبادئ الشهامة والأخوة العربية, حصيلة ذلك كان الغزو,
    وحصيلة الغزو المزيد من القواعد العسكرية الأمريكية وعشرات المليارات الأخرى احترقت في أتون المعركة لتحرير الكويت,
    وأتت على ما تبقى من أرصدة في البنوك الغربية.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-02-25
  3. hjaj22

    hjaj22 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-12-10
    المشاركات:
    1,242
    الإعجاب :
    0
    نحن نفتقد الى د راسات وبرامج تقاد بها الامه ونحتكم على الدوام لامزجة واهواء الحكام ومن الطبيعي ان تصل الامور بالامه الى ماوصلت اليه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-02-25
  5. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    وحتى الآن، لم يفعل أمراء آل سعود خطأً يعترفون به، لا ضد شعبي إيران والعراق، ولا تجاه شعبهم نفسه، فكل ما كانوا ولازالوا يفعلونه أمراً مشروعاً في الدفاع عن أنفسهم، وعلى الآخرين وبالخصوص شعبهم أن يتفهم ما يفعلونه رغم أنهم يتنقلون به من سياسة النقيض الى النقيض.
    أيضاً حصدت السعودية نتاج سياستها في أفغانستان، فهي أيّدت الجهاد يوم كان في خدمة الغرب وضد الشيوعية، ودفعت بأبنائها وأموالها للمساهمة فيها لتشكل النموذج الإسلامي المقابل لإيران، وكانت النتيجة حرباً أهليّة انخرط السعوديون في ترجيح طرف على آخر رغم محاولاتها الظاهرية لإصلاح ذات البين، فلما غرقت السفينة دعمت الطالبان وكانت بين ثلاث دول اعترفت بها، فكان نموذج الدولة الإسلامية الصحيحة بل الوحيدة بنظر متطرفي الوهابية. أما أبناء المملكة الذين سهلت ويسرت لهم وسائل الوصول الى الباكستان وأفغانستان، فأصبحوا أفغان عرب يهددون ـ بعد أن قضى آل سعود وطرهم من جهاد الشيوعية ـ نظامها والأنظمة الصديقة، وراحت تطاردهم وتحقق معهم وتعاقبهم على ما فعلوه. أصبح مجاهدو الأمس أعداءً، طريدي العدالة، وأصبح السفر إلى أفغانستان والباكستان تهمة تلاحق عشرات الألوف من المواطنين، الذين تعتقد العائلة المالكة أنه جرى إعادة انتاجهم من جديد لممارسة المعارضة ضدها وبغرض إزالة حكمها. وما موضوع القاعدة وأسامة بن لادن إلا نتاج لتلك السياسة السعودية التي كانت تعتقد بأن ما فعلته مساهمة للمخابرات الأميركية في حرب الروس، وإذا به تكتشف اليوم أن تلك المساهمة أصبحت دليل إدانة ضدّها لدى الحليف الأميركي.
    هذا ولم يخطئ الأمراء فيما فعلوه. الجميع أخطأ دونهم! يزعمون أنهم كانوا يؤدون واجباً دينياً في بداية حربهم لروسيا ودعمهم للمجاهدين، وهم يطالبون بالثمن من الفصائل الأفغانية المتقاتلة. ثم زعموا في النهاية حين بدأ تكسير عظام الضحايا العائدين من المجاهدين، أن أفغانستان أصبحت بؤرة تنشر الإرهاب والاضطراب إلى دولتهم والى الدول الحليفة والصديقة وخاصة أميركا، بينما هم أرادوها شوكة في خاصرة أعدائهم الإيرانيين على وجه التحديد. وبهذا تحوّل كلّ ما أنفقته الحكومة السعودية وكلّ ما فعلته الى وبال عليها، ولا تزال حتى الآن والى الغد تدفع ثمناً باهظاً لسياستها التي (لا تخطئ) فالعيب في (الآخر) دائماً: إبن لادن والملا عمر وقادة الفصائل الأفغانية الأخرى. أما هم فمبرءون عن فعل العيب.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-02-25
  7. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    أما السياسة السعودية تجاه أميركا، فقد حرق الأمراء بترولهم وأصابعهم وكتابهم المقدس وضحّوا بالغالي والنفيس إرضاءً لها. وكانت النتيجة كما نشهدها عياناً اليوم: حملات إعلامية، واتهامات بتمويل الإرهاب، وتهديدٌ بتقسيم البلاد وإزاحة آل سعود عن الحكم. إن أكثر دولة دافعت عن أميركا وانخرطت في سياساتها هي السعودية، وهي اليوم أول دولة عربية يضعها الأميركيون في مرمى نيرانهم، بل وتشاء الصدف ـ أو الإرادة الإلهية ـ أن يكون أكثر الأمراء التصاقاً بالولايات المتحدة مقدمة المستهدفين والمطعون فيهم. تركي الفيصل، المسؤول الأول عن الاستخبارات الخارجية والتنسيق مع أميركا نموذج ليس بالوحيد. فهناك بندر بن سلطان الذي يعاني من تداعيات موضوع دعم زوجته لاثنين من مفجري أبراج نيويورك ـ كما يقول الأميركيون ـ نموذج آخر، إضافة إلى نايف وزير الداخلية وسلطان وزير الدفاع، والأمير سلمان، ووزير الأوقاف وأمراء آخرين يعدّون من أشدّ دعاة التحالف مع أميركا.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-02-25
  9. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    الحصاد المرّ السعودي لم تنته، بل هي البداية.. فهناك إضافة الى ما ذكر، قطر التي قلبت للسعوديين ظهر المجنّ لتنتقم من موقفهم ضدها: أولاً حين وقفوا مع البحرين في صراع الحدود حول جزر حوار،
    وثانياً حين قضموا أراضٍ قطرية نشبت على أثرها معركة (الخفوس) في عام 1992،
    وثالثاً، وهو الأهم، حين موّلوا بالتعاون مع البحرين انقلاباً ضد الأمير الحالي انطلاقاً من قواعد في السعودية،

    يقول القطريون أن لديهم الإثباتات الكاملة (محفوظة) ليوم (النشر)!!

    ربما في قناة الجزيرة، أمضى الأسلحة القطرية فتكاً وتأثيراً على الإطلاق.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-02-25
  11. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    أما حصاد السعوديين المرّ من اليمن فقد يكون أكثر جلاءً في الشهور القادمة. فالرأي العام اليمني شديد العداء للحكومة السعودية لسببين: جريمة طرد اليمنيين بعيد الغزو العراقي للكويت دون أن تتاح للكثير منهم حتى فرصة تصفية ممتلكاتهم. ثلاثة ملايين يمني قذفت بهم السياسة السعودية فيما وراء الحدود، وسهّلت على فاقدي الضمير والدين الاستيلاء على ممتلكات الكثير منهم دونما جريرة أو ذنب ارتكبوه.
    تلك الجريمة لا تزال حيّة في النفوس، لم يلتفت أحد إلى تبريراتها (الاقتصادية) كتوفير العمالة للسعوديين! (هناك اليوم 7 ـ 8 مليون عامل أجنبي).
    السبب الآخر هو انخراط السعودية (والكويت على وجه التحديد) في تمويل الحرب الانفصالية بعشرات الملايين من الدولارات، وبأرتال الدبابات ومختلف أنواع الأسلحة ووصل الأمر إلى استقدام طيارين مرتزقة للمساهمة في الحرب،
    هذا بالرغم من الأميركيين ـ حلفاء آل سعود ـ كانوا أشدّ المتحمسين للوحدة اليمنية، لأسبابهم الخاصة بهم وفي مقدمتها تحويل اليمن إلى عنصر تهديد للسعودية نفسها.
    وهذا المسلك السعودي، رغم ترطيب الأمير عبد الله الأجواء، أخرج اليمن ومن قبلها قطر من دائرة الفلك السعودي، وصارت تتبنى سياسات لا تتواءم بالضرورة مع المصالح السعودية. وكان بإمكان السعوديين، معرفة الاتجاهات الشعبية اليمنية، وانتهاج سياسة تحبط الخطط الأميركية، ولكنه الغرور والصلف والنظرة الدونية لليمن دولة وشعباً، والذي قادهم إلى إشهار العداء.
    والآن سيأتي الدور على اليمن لتردّ الصاع صاعين
    إلاّ إذا قدّم السعوديون تنازلات حقيقية مادية بالدرجة الأولى
    هم اليوم غير قادرين على تقديمها. وعلى نفسها جنت براقش.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-02-25
  13. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    اليمن والأردن وإيران وحتى عُمان والإمارات
    قدمت شواهد على حصاد السعوديين المرّ من سياساتهم الخاطئة
    وهي تتفجّر بين الحين والآخر. هذا في وقت يقوم فيه بعض أمراء الأسرة المالكة، بصنّع أعداء جدد لبلادهم
    (المثال الحي والأخير الحملة العنيفة غير المبررة التي شنّها وزير الداخلية ضد الإخوان المسلمون في صحيفتي السياسة الكويتية والشرق الأوسط).
    ورغم هذا التخبّط، يأتي من يتساءل ببلاهة: لماذا يقف العالم العربي شعبياً وحكومياً ضدّ المملكة؟
    لماذا وقفت كل الحركات الإسلامية والجمعيات الدينية التي كانت المملكة تمولها ضد الحكم السعودي؟
    ولماذا يشمت كثيرون بالمملكة وهم يرون حلفاء الأمراء من الأميركيين وهم يوسعونهم ضرباً وتهزيئاً؟!
    هذا ما صنعته أيدي الأمراء، فلم يبارك الله لا في مالهم ولا في أفعالهم.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-02-25
  15. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    يا عزيزي البرق خلينا في السياسة اليمنية

    الذي هو مسموح لنا نتكلم فيها اما الحكومة السعودية يكفي أن شعبها شبعان ولا يحتاج لأحد
    وليس كما فعلت فينا حكومتنا مشتتين في بقاع الأرض
    ودمت
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-02-25
  17. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,911
    الإعجاب :
    703
    :confused::confused::confused::D:D:Dنص مقتبس من رسالة : الصلاحي
    :confused:
    مسكينه هذه الحكومة التي اتعبتك يا صلاحي في عشر سنوات وينك من ثلاثين عام:p:p
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-02-26
  19. الدكتور اليافعي

    الدكتور اليافعي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-10-15
    المشاركات:
    8,529
    الإعجاب :
    0
    توقعت ان يكون البرق قد اعلن توبته وتراجعه عن خزعبلاته التي دأب على نشرها هنا وهناك .......... ولكن من شب عل شيء شاب عليه


    ما يقارب المليون مواطن يمني تم دخولهم باقامات نظاميه الى المملكه العربيه السعوديه بعد زيارة الامير عبدالله الاخيره لليمن .........ومن ينكر يذهب الى السفاره السعوديه بصنعاء
    يحضى اليمني دون الجنسيات الاخرى بمعامله طيبه من اخوانه السعوديين ....... والدليل المخالفات للقانون التي يرتكبها اليمنيون ويغض السعوديون عنها النظر وسالوا عن الشركات المتستره لليمنيين باسماء سعوديين ....
    تقوم السعوديه بتاجيل قراراتها عاما بعد عام فيما يخص السعوده ( وهذا حق من حقوقهم فهي بلدهم وهم احرار فيها ) والمستفيد من التاجيل هم الاجانب وعلى راسهم اليمنيون ...




    خلاصه الخلاصه :
    الرجاء ابلاغ تحياتي واسفي الشديد وتعازيي الحاره للاحياء الاموات من سكان حي السلخانه بالحديده ........... المغتربين سابقا .......... الذين يعيشون في بيوت من الصفيح تحت نار وكي شمس الحديده .... في بيوت لا تستطيع حتى الحيوانات ان تعيش فيها .... هي الجنه التي وعد بها الرمز المأفون العائدون من جنة الاغتراب ...
     

مشاركة هذه الصفحة