الاخذ بالرهائن بديلا للمطلوب قانون الامام قبل الثورة

الكاتب : ابو عصام   المشاهدات : 1,060   الردود : 10    ‏2003-02-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-02-25
  1. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    رهينتين مقابل اخلاء الجوبة من الحضور الامني

    الصحوة نت : الجوبة:خاص:




    أكدت مصادر الصحوة نت في محافظة مأرب ان القوات المسلحة اخلت اليوم موقعها التي ظلت تحاصر بها مستشفى الجوبة حيث يرقد علي محمد الزايدي مستشفى "الجوبة" التابعة لمنطقة عبيدة حيث يعالج من آثار الرصاص التي أصيب بها أواخر شهر يناير اثناء مواجهته مع افراد من الامن.
    وقالت المصادر ان الاخلاء تم بعد وساطات قبلية افضت أمس الى اخذ السلطات رهينتين من آل الزايدي احدهما النجل الاكبر للمطلوب علي الزايدي.
    وأكدت المصادر ان الزايدي اصيب بشلل جراء تفاقم جراحاته اثر اصابته في العمود الفقري والكبد والطحال برصاص احد افراد الامن


    الثورة وحكام اليوم لم ياتوا بقانون يخالف قوانين الامام
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-02-25
  3. hjaj22

    hjaj22 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-12-10
    المشاركات:
    1,242
    الإعجاب :
    0
    والله انها لم تزدد الا ظلما وبدل الامام الواحد سار عندنا بالالاف

    وهاهو احدهم يشتري قصر في لندن خلال هذه الفتره

    بــــــــــ22 مليون دولار
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-02-26
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    نص مقتبس من رسالة : ابو عصام

    فعلا لم يتغير شيء يذكر في قوانين آل حميد الدين
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-02-26
  7. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    الأخ أبو عصام ، يحفظك الله
    الإخوة الكرام جميعا ..
    كنت في محاضرة في نادي الضباط قبل أكثر من 6 سنوات ، وكان الموضوع الأمن ، وطريقة التعامل مع الخارجين عليه ، وقد شدني في تلك المحاضرة التعريفات المتعددة لجريمة واحدة .. أذكر منها ما أتذكر
    شخص ما قتل آخرا ..
    (1) - هل كان المقتول هو المقصود بالقتل ؟
    (2) - هل كانت هناك علاقة مباشرة بين القاتل والمقتول لا تتعداهما ؟
    (3) - هل القتل بسبب خصام عائلي ( القاتل ، والمقتول) ؟ مثل : هو على خلاف مع ابن عمي .. فقتلته ..
    (4) - هل القتل بسبب ثار شخصي ، أو عائلي
    (5) - هل القتل بسبب عداوة أو خصومة بين القبيلتين ؟ (ليس بين القاتل والمقتول خصومة ، أو مما ذكر أعلاه ) ..
    وفقرة (5) هي من أكبر المشاكل التي تعاني منها الحكومة ، لأن القبض على القاتل يتطلب موافقة كل قبيلته ، وعلى حسب تعدادها ، ووجاهتها ، وتأثيرها بين القبائل ، وتأثيرها على الأمن الكلي للوطن ..
    فلكي تحسم الحكومة الأمر في هذا الصنف من الجرائم .. تأخذ رهائن من القبيلة المطلوب منها تسليم شخص أو أشخاص إلى العدالة ، على أن تقوم بعدها الحكومة بالصلح فيما بين المتخاصمين ، أو تسلم القبيلة الشخص ، أو الأشخاص المطلوبين للدولة على أن تتعهد الدولة بحمايتهم من خصومهم الآخرين ، حتى يبت القضاء بكل المشكلة قديمها وحديثها بين القبيلتين ..
    سمعت هذه المحاضرة من ضابط كبير في سلك الشرطة ، وأستاذ مشارك في كلية الشرطة ، وأستاذ مشارك في كلية الحقوق ..
    وكما ترون أنها في عرف القانون اليمني ، أهون الشرين ..
    ولكم الحكم على ما ذكرته ، من الصواب ، أو الخطأ
    والسلام
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-02-26
  9. ابوبسام

    ابوبسام قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-11-21
    المشاركات:
    8,926
    الإعجاب :
    0
    لستُ شاهد عيان ولكنني سمعت بأن هذه الواقعه قد حدثت في اواخر الستينات ، في منطقة يافع .

    قبل خروج المستعمر من جنوب اليمن بأشهر قليله ، كانت الجبهه القوميه قد بسطت نفوذها على معظم اجزاء اليمن ومنها يافع ، وكانت قضية الثأر هي اولى القضايا التي يبدأ بحلها شباب الجبهه القوميه ، عن طريق اخذ صلح بين القبائل المتحاربه ، وبمرور الوقت وتشكيل لجان انطمست هذه الظاهره ، ولم يعد بمقدور احد ان يذكر بان فترة الصلح انتهت ، ولانه كان يشاع بين الناس بأن القاتل بالمقتول عن طريق المحكمه ، التي كانت تتشكل من ابناء المنطقه ، في ظل هذه الحاله التي ما زالت اعمدتها معرضه للاهتزاز بين وقت واخر ، قررت قبيله ما بأن تأخذ بثأرها قبل فوات الاوان ، فكان الخوف بانه ان ذهب شخص للاخذ بالثأر ، فقد يحاكم ويتم اعدامه ، لذلك قرروا ان يذهب شخصان لقتل غريمهم ، وبالتالي فأن الدوله الوليده ، لن تستطيع عمل شيئ.

    ذهب شخصان وتمكنا من قتل شخص ، وهو الهدف الذي ذهبا من اجله .

    تم اعتقالهما ، وتشكلت محكمه ميدانيه لمحاكمتهما ، وحكمت المحكمه بأعدامهما رمياً بالرصاص ، وتم تنفيذ الحكم .

    هذه الحاله وربما غيرها في مناطق اخرى ، قد تكون ارهبت الناس لكنها جعلت الجميع يلتقون في نقطة واحدة وهي ان القاتل بالمقتول .

    في زمن اليوم لدينا عشرين محافظه‍‍، فهل نحتاج في كل محافظه الى محاكمة قاتل او قاتلين ، ليكونوا عبره ؟؟

    ولندفع القتل والاقتتال عن الآلاف ،

    مجرد رأي .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-02-27
  11. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    شكرا أخي البكري على إيراد مثال حي لبعض الحالات ..
    وكما ترى أن الحكم في مثالك ، لم يتعدى الفاعلين .. وهو حكم ناقص ، لأنه لم يدخل المحرضين ، والمخططين في الجريمة .. وهذا يعتبر تخفيفا على القبيلة ، لكنني أعتقد أنه رادعا للفاعلين .. ولو تعمل حكومتنا بمثله ، فلربما قلت ، أو اندثرت حوادث الثأر ..
    للجميع أزكى التحيات ،،،،،ن
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-02-27
  13. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    وليه يا ابو لقمان ما ياخذوا شيخ القبيله ( العمده ) واولاده .. لانهم اخر كل شهر بيقبضوا الشيوخ دراهم !!! ولا هذه ما سمعت بها !!!!!!

    اين النظام والقانون ؟؟؟؟

    اين يمن القرن 21 ؟؟؟

    الظاهر إن اليمن هي يمن قرن الثور !!!!!!!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-02-27
  15. ابوبسام

    ابوبسام قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-11-21
    المشاركات:
    8,926
    الإعجاب :
    0
    العزيز ابو لقمان

    لقد اوردت مثالاً ، حدث في ظروف زمانيه مختلفة تماماً ، عن واقعنا اليوم ، ولم اقل قاعده يجب ان تطبق في كل زمان ومكان كما هي .

    وان كان النقص في واقعتنا السابقة - حسب رأيكم - بأن الحكم لم يصل الى المحرضين والمخططين ، فهل تقصد ان ذلك ماتريده ان يتحقق اليوم ؟؟؟؟

    لا اعتقد ذلك .

    فأن كانت حكومتنا المبجله غير قادره على ضبط جاني ، فهل نطالبها بضبط المحرضين والمخططين ؟؟؟؟؟

    ان فاقد الشيئ لايعطيه ، عزيزي ابو لقمان



    خالص المحبه
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-02-27
  17. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    بالأمس رهائن واليوم القناصة تقتل العابرين

    قرأت بالأمس قرأت مقال الأخ ابو عصام وتحدث فيه عن الرهائن واليوم ابلغكم انه لم يعد يكفي الرمز رهائن فإزهاق الأرواح اقل تكلفه

    كم روحا ازهقت من اجل توطيد دعائم كرسيه واصلاحه للقادم القريب

    فهذا صالح ينضم الى قافلة الشهداء
    صالح ذو العشرين ربيعا
    صالح الطالب المجد المكافح
    صالح الراغب ان يكون من موفري الامن
    صالح المكافح من اجل اسعاد اسرته البسيطه
    صالح المواطن المكافح المظلوم في عصر الايدي العابثة
    صالح هل أذرف الدمع من أجل وفاتك
    ام من أجل من بقية المغلوبين على امرهم

    في صبيحة هذا اليوم الخميس بتاريخ السادس والعشرين من الشهر الثاني لسنة الفين وثلاثه خرج صالح من منزله بعد وداعه لاخوته واهله ..... لم يكونا حينها يعلمون انه الوداع الأخير
    خرج من منزله في مديرية صرواح مأرب وعبر الى مركز المديرية ليستقل وسيلة المواصلات التي ستنقله الى العاصمة ليلتحق بعمله في قطاع الأمن وهو في أواخر دراسته في مدرسة الشرطة

    وصل الى مركز المديرية ولم يكن يعلم ما يخبئه له القدر لم يكن يعلم بان قناصة الرمز على أهبة الاستعداد للقتل

    كان الخلاف البسيط الذي اردى به قتيلا انه من قبيلة آل الزايدي

    هل 13 يناير بكل مساوئها تعود مجددا

    هل سنموت كما مات

    مأساة فرد جنى عليه إسمه

    مصائب تتكالب على رؤوس الأفراد حسب ما يريد لها القائد


    رحمك الله يا صالح ورحم الله الشعب اليمني
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-02-27
  19. العربي

    العربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-11-18
    المشاركات:
    435
    الإعجاب :
    0
    رحمة الله عليه واسكنه فسيح جناته وفي اعتقادي ان الامور اخي الطالب تمضي نحو الاسوأ فلا ملاذ ولا هرب من مجتمع اصبح من يزعم تحقيق الامن فيه يزهق ارواح مواطنيه يوم تلو الاخر
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة