لايجتمع في جزيرة العرب دينان .. الرواة والأسانيد

الكاتب : almutasharrid   المشاهدات : 1,802   الردود : 5    ‏2001-05-25
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-05-25
  1. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    أخي أبو الفتوح ، ترد كثيرا على ألسنة الفقهاء والعامّة عبارة ( لا يجتمع في جزيرة العرب دينان ) ويقال عنها أنها حديث شريف ، عجزت عن إثبات مصادره من رواه وأسانيد .
    من واقع دراساتكم وبحوثكم ولكل من لديه علم واسع أرجو أن توافوني بالمطلوب إن وجد لديكم مع توضيح فيما إذا كان العرب قد أدركوا في القرن السادس الميلادي أنهم يعيشون في شبه جزيرة ، كما أود أن أشير الى أن اليمن جزء من جزيرة العرب ولا يزال يعيش فيها يهود من أصول يمنية حتى الآن .. وان كانت العبارة حديثا صحيحا فما سر التناقض ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-05-26
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    مرحبا بالحوطة

    زمان ياشيخ وينك عسى خير أتمنى أن يكون الله قد أسعدك في الغيبه في أرض السعيدة.

    أما من الحديث ياسيدي فالذي تسعفني فيه معلوماتي على جناح السرعة أنه حديث صحيح ورد في موطئ الإمام مالك
    وكذلك في مسند الإمام أحمد وفي مصنف عبد الرزاق

    ورجاله في مصنف عبد الرزاق هم ثقات من أعدل أهل الحديث
    وهم معمر وابن شهاب وبن المسيب وفيه لايجتمع بأرض الحجاز أو بارض العرب دينان.... وبه أستدل عمر بن الخطاب لما أجلا اليهود من خيبر وهو وإن كان مرسل في المصنف
    فقد وصله أحمد
    حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا يعقوب قال حدثنا أبي عن ابن إسحاق قال فحدثتني صالح بن كيسان عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن عائشة قالت
    :
    كان آخر ما عهدصلى الله عليه و سلم أن قال لا يترك بجزيرة العرب دينان
    أما ماجاء في الموطئ
    لا يجتمع دينان في جزيرة العرب قال مالك قال بن شهاب ففحص عن ذلك عمر بن الخطاب حتى أتاه الثلج واليقين ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا يجتمع دينان في جزيرة العرب فأجلى يهود خيبر قال مالك وقد أجلى عمر بن الخطاب يهود نجران وفدك فأما يهود خيبر فخرجوا منها ليس لهم من الثمر ولا من الأرض شيء وأما يهود فدك فكان لهم نصف الثمر ونصف الأرض لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان صالحهم على نصف الثمر ونصف الأرض فأقام لهم عمر نصف الثمر ونصف الأرض قيمة من ذهب وورق وإبل وحبال وأقتاب ثم أعطاهم القيمة وأجلاهم منها
    وأنت تجد معي أن الذي قد تثبت من هذ الحديت هو عمر بن الخطاب وربما كان المفهوم السائد أن الجزيرة يراد به أرض الحجاز مجازا حيث يطلق اللفظ في لغة العرب على الكل ويراد به الجزء ولذلك فقد فهم الصحابة المراد وطردوااليهود حتى من نجران كما جاء في المصنف

    لا يجتمع بأرض العرب - أو قال : بأرض الحجاز - دينان ، قال : ففحص عن ذلك عمر حتى وجد عليه الثبت ، قال الزهري : فلذلك أجلاهم عمر
    وجاء فيه بيان إختلاف اللفظ بين الجزيرة وبين أرض العرب وبين أرض الحجاز وربما كان بعض الروات يروي الحديث بالمعنى الذي تبادر إلى ذهنه ويكفيك لكشف اللبس أن تقف على موقف عمر ابن الخطاب رضي الله عنه في هذ الحديث الذ اختم به ماعندي على عجالة كما جاء في موضع أخر من مصنف عبد الرزاق
    أخبرنا عبد الرزاق قال : أخبرنا معمر عن الزهري عن ابن المسيب
    أن النبي صلى الله عليه وسلم دفع خيبر إلى يهود على أن يعملوا فيها ولهم شطر ثمرها ، فقضى على ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، و أبو بكر ، وصدراً من خلافة عمر ، ثم أخبر عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في وجعه الذي مات فيه : لا يجتمع بأرض العرب - أو قال : بأرض الحجاز - دينان ، ففحص عن ذلك حتى وجد عليه الثبت ، ثم دعاهم ، فقال : من كان عنده عهد من رسول الله صلى الله عليه وسلم فليأت ، وإلا فإني مجليكم ، فأجلاهم منها .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-05-26
  5. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    وماذا عن الحفاة العراة أخي أبوالفتوح

    أخي أبو الفتوح ،، المجاز في اللغة يستخدم عادة لتوضيح حالة أما بتهويلها أو بمقارنتها مع أمر عظيم كقول أحدهم سأجعلك تأتي الي راكعا والركوع هنا لايعني الركوع بمفهومه لأنه لا يجوز إلا لله سبحانه وتعالى بقدر ما يعني أنه سيجعله يأتي إليه صاغرا .
    أعتقد أنه لامجال لاستخدام المجاز من القول في الثوابت وأنا أميل وقلب المؤمن دليله إلى أن الصحيح هو لا يجتمع بأرض العرب أو بأرض الحجاز دينان مع استبعاد صفة جزيرة العرب .
    نسبة لأن الشيء بالشيء يذكر أرى في المناهج الدراسية لطلاب المدارس إشارة إلى أن من علامات الساعة الصغرى كما جاء في الحديث النبوي تطاول الحفاة العراة رعاة الإبل بالبنيان ومنهم من يقول رعاة الشياه فأيهم الصحيح هل نعتمد الأولى كونها قد حلت ورأينا عمارات شاهقة لبدو الصحراء أما أن المقصودين هم بدو الوديان وهم لم يصلوا بعد إلى ذلك ولا زالوا يعيشون في بيوت المدر وأحسنهم حالا لا يزيد ارتفاع داره عن ثلاثة أدوار ، أم أننا نكيفها لنفي واقع الحال أو لاثباته بخصوص بدو الصحراء أو بدو الوديان والصحيح هو ما أحب أن توافيني به .
    آسف للإطالة وأرى أنه من اللازم علي أن لا أقف في موقف من يفتي أو يتطاول على رجال الفتوى لمحدودية علمي ، أما البحث والتنقيب واعمال العقل والاستعانة بالراسخين في العلم فأعتقد أن لاغبار عليه .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-05-26
  7. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    ما أقصده هو ماتوصلت إليه

    أخي الحوطة أنا أقصد أن اللفظ يطلق أحيانا على الجزء ويراد به الكل إعتاق رقبة يراد به الإنسان وليس رقبته فقط والعكس قد يستخدم في لغة العرب وعلى العموم فأنا أميل إلى ماذكرت وهو الراجح في الحديث.
    وأما السؤال الثاني فالرجح هو أن هذه من علامات الساعة الصغرى التي تعتبر قد تحققت سواء كانو رعاة الشاء أورعاة الإبل وسوف أوافيك بكلام العلماء في ذلك إن شاء الله قريب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-05-28
  9. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    الأستاذ القدير الحوطة إليك ماتمكنت منه في هذ الحديث

    فقد ورد من رواية مسلم في حديث بيان أركان الإسلام والأيمان والإحسان وجاء فيه (أن ترى الحفاة العراة العالة رعاء الشاة)

    وجاء في رواية أخرى لمسلم أيضا


    يا رسول الله متى الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل ولكن سأحدثك عن أشراطها إذا ولدت الأمة ربها فذاك من أشراطها وإذا كانت العراة الحفاة رءوس الناس فذاك من أشراطها وإذا تطاول( رعاء البهم) في البنيان فذاك من أشراطها في خمس لا يعلمهن إلا الله ثم تلا صلى الله عليه وسلم إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غدا وما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير قال ثم أدبر الرجل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ردوا علي الرجل فأخذوا ليردوه فلم يروا شيئا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا جبريل جاء ....زز
    وفي سنن النسائي ذكر ه بلفظ رعاء الشاة وفي سنن بن ماجه جاء لفظه رعاءالغنم جاء فيه

    عن أبي حيان عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال
    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما بارزا للناس فأتاه رجل فقال يا رسول الله متى الساعة فقال ما المسئول عنها بأعلم من السائل ولكن سأخبرك عن أشراطها إذا ولدت الأمة ربتها فذاك من أشراطها وإذا كانت الحفاة العراة رءوس الناس فذاك من أشراطها وإذا تطاول رعاء الغنم في البنيان فذاك من أشراطها في خمس لا يعلمهن إلا الله فتلا رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام.... الأية
    وهكذ ورد اللفظ برعاء الشاء في صحيح بن حبان وابن خزيمة وعند البيهقي والدار قطني وفي مسند أحمدبروايتين رعاء البهم ورعاء الغنم
    ولم أجد بعد بحث راعاء الإبل فهل يمكن أن تفيدني من أين أتيت بهذ اللفظ
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-05-28
  11. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    شكرا

    شكرالك أخي أبو الفتوح علىهذا الشرح المفصل وأرجو من الله أن يعينك دائما على توضيح ما يلتبس علينا في أمور ديننا ودنيانا .

    لفظة رعاة الأبل في سياق الحديث أقرأها في مقررات التربية الاسلامية على طلبة المدارس في بعض البلدان كما أقرأها أيضا بشكل مغاير ( رعاة الشياه ) في مقررات مدرسية في بلدان أخرى وسمعت اللفظين يجريان على ألسنة بعضا من المشايخ في الخطب والمحاضرات ولم أرغب في توجيه الأسئلة في حينه منعا لأي احراج للخطباء .
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة