واشنطن تقدم عرضا نهائيا بالمساعدات لأنقرة

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 494   الردود : 1    ‏2003-02-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-02-19
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    معظم الأتراك يعارضون الحرب
    أعلنت الولايات المتحدة أنها قدمت عرضا نهائيا بالمساعدات الاقتصادية التي ستقدمها لتركيا بهدف استخدام القواعد التركية في هجوم بري محتمل على العراق.

    وقالت واشنطن انه لم يعد هناك الكثير من الوقت أمام تركيا لترد على هذا الطلب.

    وكانت الحكومة التركية قد ذكرت انه ما زال يتعين حل قضايا سياسية وعسكرية ومالية بين الطرفين قبل السماح للقوات الأمريكية باستخدام الأراضي التركية في الهجوم المحتمل على العراق.

    وقد أجرى وزير الخارجية الأمريكي كولن باول اتصالا هاتفيا برئيس الوزراء التركي عبد الله غول لكن زعيم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا رجب طيب اردغان نفى أن يصوت البرلمان التركي على القضية هذا الأسبوع.

    وقال عضو بارز في البرلمان التركي إنه من الضروري أن تطلع واشنطن انقرة عما تنوي فعله في العراق إذا ما تمت الإطاحة بالرئيس صدام حسين .

    وكان اجتماع هام للحكومة التركية قد فشل في التوصل الى قرار بشأن ما إذا كانت ستسمح بانتشار عشرات الآلاف من الجنود الأمريكيين على أراضيها استعدادا لشن حرب على العراق.

    وقال متحدث رسمي إن الحكومة لم تتوصل الى وضع الاطار العام للاتفاق، الذي يعد حاسما للخطط العسكرية الأمريكية.

    وقد مارست الولايات المتحدة ضغوطا كبيرة على أنقرة للموافقة فورا، أو فقدان مجموعة من المعونات المالية، عرضتها عليها مقابل ذلك.

    وأضاف المتحدث التركي إنه لا يزال هناك الكثير من القضايا السياسية والعسكرية والمالية التي ينبغي حلها.

    وقال عضو بارز في البرلمان التركي للبي بي سي إنه من الأساسي أن تكشف واشنطن لانقرة عما تخطط له في العراق في حال إسقاط الرئيس العراقي صدام حسين.

    يذكر أن تركيا المجاورة للعراق تعد حليفا رئيسيا بالنسبة للولايات المتحدة ويتوقع أن يكون دورها حاسما في الحرب المحتملة ضد العراق بقيادة الولايات المتحدة.

    وقد أجلت الحكومة التركية التصويت على القضية الذي كان من المقرر إجراؤه يوم أمس الثلاثاء، وبالرغم من أن بإمكان البرلمان منع انتشار القوات الأمريكية، لكن الرئيس، أحمد نجدت سيزر لديه حق نقض قرار البرلمان.

    قلق كردي

    وقد حذر قادة الأكراد العراقيين الذين يديرون منطقة كردستان العراقية المحاذية لحدود تركيا الجنوبية، من أن عبور القوات التركية إلى شمال العراق سيسبب مشاكل كبرى.

    ويقول مسعود بارزاني، زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يسيطر على إحدى الإدارتين الكرديتين في شمال العراق، إنه لا يوجد أي داع لدخول القوات التركية إلى الأراضي العراقية إذ أنه يزيد الأوضاع تعقيدا.

    ويقول مراسلنا في شمال العراق، جيم ميور، إن الأخبار تتناقل على نطاق واسع أن واشنطن وافقت على طلب أنقرة وضع قواتها في منطقة عازلة عبر الحدود كجزء من ثمن السماح للقوات الأمريكية والبريطانية الانطلاق من الأراضي التركية.

    لكن بارزاني قال لـ بي بي سي إن الأكراد لن يدخلوا بأي اتفاق.

    تكاليف الحرب

    وكانت تركيا قد بدت في السابق أنها تتمسك بضرورة عقد صفقة تعويضات مالية قبل الموافقة على دخول القوات الأمريكية.

    وقال رئيس الوزراء، عبدالله غول، إنه ليس من المرجح أن يسمح لعشرات الآلاف من القوات الامريكية بالدخول قبل الموافقة على الجوانب السياسية والاقتصادية والعسكرية لموضوع إرسال القوات.

    وتخشى تركيا من تكبد خسائر كبيرة في حال وقوع الحرب بما في ذلك تكاليف استقبال لاجئين عراقيين، وتسعى إلى الحصول على مليارات الدولارات ضمن صفقة تسبق الموافقة.

    وقال الرئيس التركي إن بلاده لن تسمح للقوات الأمريكية في الانتشار بأراضيها من دون صدور قرار جديد من مجلس الأمن إضافة إلى القرار 1441.

    ويعارض الرأي العام التركي بشدة شن حرب على العراق، لكن الحكومة تقول إنها لا يمكن ان تقف على الحياد إذا شنت الحرب.

    ومعلوم أن الولايات المتحدة حليف قوي لتركيا وتسعى إلى المساعدة في إدخالها إلى الاتحاد الأوروبي. وقالت الحكومة الأمريكية إن الوقت حان لأن تقبل تركيا صفقة تقدر بنحو 26 مليار دولار.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-02-20
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    تركيا تطالب بـ 10 % من نفط العراق
     

مشاركة هذه الصفحة