وصية احيقار الى ابنه نادان

الكاتب : العامر   المشاهدات : 614   الردود : 0    ‏2003-02-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-02-17
  1. العامر

    العامر عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-05
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    كان يا مكان وفي سالف العصر والأوان في ذاك الزمان وعلى الله التكلان
    من الخذلان على وزن فعلان وظالمون على وزن عادلون امين كاشحين متونمدلجين لا مسين جنونا رنينا حدينا مصلتينا حنينا جنينا اليقينا قد روينا

    هل تعلمون ماهو جناس رد العجز على الصبر في نهج البلاغه او نكمل القصه
    جلا الخسف عن بدر التمام اجتلاؤه ::: وحاشاه من عيون الحسود اعتلائه




    وابرزه في داره الحسن والبها :::: قران سعود لا يجاب انقضاؤه


    له الله من بدر اضل بنوره ::: محبا تساوي صبحه ومساؤه
    دعونا نكمل القصه :

    وكان يحكى في قديم الزمان ان احيقار حكيم مستشارا في بلا الملك الأشوري سنحاريب 705-681 ق.م وبلاط الملك الأشوري اسرحدون 680-668 ق.م
    كان كثير المال , متعدد الزوجات ولكن لم يكن له ابن يرثه .

    تبنى احيقار ابن اخته نادان الذي ساءت سيرته , فحرمه من الميراث وتبنى اخاه الأصغر نبوزروان .

    حقد نادان على خاله , واراد الأيقاع به فزور رسائل بأسمه موجهه الى فرعون مصر ., وملك الفرس تدعوهما الى التواطؤ معه لقلب النظام الأشوري . ووقعت الرسائل بيد اسرحدون , فحكم عليه بالموت , ولكن احيقار نجا بفضل صديقه الجلاد


    وطلب فرعون مصر من ملك اشور الأجابه عن بعض الأسئله والألغاز , فكانت مناسبه
    لظهور احيقار مجددا .,فاستعاد مركزه وذهب الى مصر واجاب على اسئلة فرعون

    وعاد محملا بالهدايا . وكان جزاء نادان السجن والموت ولعل احيقار هو لقمان الحكيم العربي الوارد ذكره في القران الكريم . ووصيته التاليه الى ابنه بالتبني نادان قالها له قبل خيانة هذا الأخير , ولأحيقار وصيه اخرى لنادان قالها له بعد الخيانه .
    1- اسمع يا بني وافهم كلامي , واعتبر نصائحي كأنها الهيه .
    2- يا بني لا تبح بكل ما يصل مسمعك , ولا تقل شيئا عن ما تراه
    3- يا بني نادان , ان سمعت كلمه , فاتركها تموت بقلبك , ولاتبح بها لأنسان لئلا تصبح جمرة في فمك فتكويك , وتصم نفسك , ويغضب الله عليك.
    4- يا بني لاتكن عجولا متسرعا فأنك اذ ذاك تشبه شجرة اللوز التي تزهر قبل كل
    الأشجار , ويؤكل ثمرها بعد غيرها , بل كن سويا عاقلا كشجرة التوت التي تزهر اخر الأشجار , ولكن ثمرها يسبق كل الأ ثمار . الوقت الأن استراحه النفس ونكمل بعد الراحه معي الأن 73 نصيحه من لقمان لأولي الألباب .
     

مشاركة هذه الصفحة