استفتاء عالمي ضد الحرب

الكاتب : الصلاحي   المشاهدات : 383   الردود : 0    ‏2003-02-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-02-16
  1. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    استفتاء عالمي ضد الحرب

    ما حدث امس.. كان يوماً تاريخياً في حياة البشرية. يوم لم يسبق له مثيل ولم تشهده اجيال الحاضر من قبل. ما حدث، كان استفتاء عالمياً ضد الحرب. فقد قال العالم «لا» لمن يقرعون طبول الحرب. قالها من خلال اكبر مظاهرات ومسيرات عالمية ضخمة شهدتها اكثر من 600 عاصمة ومدينة في جميع انحاء العالم.


    واكثر ما لفت الانتباه امس ان اقوى هذه المظاهرات واكثرها اثارة وتنديداً بصانعي القرار في الولايات المتحدة هي التي خرجت من الارض الاميركية والبريطانية. وهي ايضا استفتاء من جانب الجماهير الاميركية والبريطانية على رفض الحرب لانه لا يوجد مبرر لها. فأحدث استطلاع للرأي العام الاميركي نشرته صحيفة نيويورك تايمز يشير الى ان غالبية الاميركيين يفضلون اعطاء المزيد من الوقت للامم المتحدة ومفتشي نزع السلاح.. والانجليز ـ ونقصد الرأي العام البريطاني ـ لهم رأي اكثر قوة فهم يرفضون الحرب دون النظر الى تقارير المفتشين، ويشعرون بالسخط كلما قارنوا موقف حكومتهم بموقف الحليف المجاور فرنسا وهو موقف رافض تماماً للحرب.


    هذا التباين في المواقف، دفع الممثل الكوميدي البريطاني الكسي سايل الى ان يقول: «أنا اشعر بالعار من حكومتنا.. وليتني أكون فرنسياً»!!


    ان الحكومتين الاميركية والبريطانية اصيبتا بخيبة امل كبرى. ليس فقط بسبب المظاهرات العالمية ـ التي لن تتوقف ـ ولكن ايضا بسبب ما حدث في مجلس الامن أول امس فقد كان الامر ايضا بمثابة ضربة سياسية موجعة لواشنطن ولندن. فمعظم اعضاء المجلس رفضوا ومازالوا يرفضون ما تخطط له اميركا. ويكفي ان اهم ثلاث دول بالمجلس وهي فرنسا وروسيا والصين ـ باعتبارها تحمل سلاح الفيتو الذي يفزع اميركا الآن ـ تتمسك بضرورة منح المفتشين الدوليين المزيد من الوقت.


    على هذا الاساس.. لم يتوافر بعد المبرر القوي للادارة الاميركية لشن الحرب التي للأسف باتت عند صانعي القرار الاميركي هدفاً في حد ذاته، بل وصارت تعبيراً واضحاً عن المصالح الانانية لاميركا على حد قول المعلق البريطاني المعروف روبرت فيسك. ان الادارة الاميركية في حالة هوس بالحرب، وما يثير القلق ان يتسبب هذا الهوس أو الجنون في اشتعال نيران يكون من الصعب اخمادها.

    رأي البيان
     

مشاركة هذه الصفحة