الإيــــدز يهـدد اليمــن

الكاتب : ابو محمد   المشاهدات : 466   الردود : 0    ‏2001-05-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-05-19
  1. ابو محمد

    ابو محمد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2000-07-09
    المشاركات:
    458
    الإعجاب :
    0
    صنعاء - محيط - وكالات : أكد تقرير متخصص بصنعاء اليوم على خطورة زيادة نسبة المواطنين اليمنيين المصابين بمرض نقص المناعة المكتسبة الايدز مالم تسارع الحكومة الى اتخاذ الاجراءات الكفيلة بالحد من انتشاره .
    وأوضح التقرير أن حالات الاصابة بالايدز والتي تم اكتشافها في اليمن وصلت حتى نهاية عام 2000 الى 805 حالات .‏
    وأوضح التقرير الذي يحمل عنوان "الوضع الوبائي للايدز في الجمهورية اليمنية" أن حجم الاصابات لا يمثل في الواقع الوضع الحقيقي لمدى انتشار المرض.
    وعزا اسباب ذلك الى غياب جهاز للرصد الوبائي وعدم تسجيل العديد من الحالات لحاملي فيروس نقص المناعة المكتسبة بطريقة صحيحة ومعتمدة .
    واكد ان نقص تغطية الخدمات الصحية وصعوبة وصول المرضى الى المستشفيات وعدم وصول البلاغات من المستشفيات والمختبرات الخاصة يؤدي الى اخفاق الحالات المكتشفة في التعبير عن الواقع الحقيقي .
    والقى التقرير الذى اصدره "البرنامج الوطني لمكافحة الايدز" باللوم على اللاجئين الافريقيين في اليمن والذين يصل عددهم الى زهاء 120 الف شخص .
    وقال ان العديد منهم مصاب بالفيروس وانهم يتحركون فى اوساط السكان المحليين بحرية دون قيود مشيرا الى ان الفقر يشكل عاملا مهما اذ يتركز الاهتمام على تلبية الاحتياجات المعيشية ويضعف الاهتمام بالوقاية من المرض .
    واكد التقرير ضرورة اخضاع العمليات الطبية الجراحية الى الرقابة الصحية المشددة وتوفير خدمات الرعاية والفحص الطوعي والدعم النفسي لمرض الايدز .
    وشدد على ضرورة التزام الدولة بخطط للمواجهة المبكرة والسريعة للمرض ومشاركة ‏كل قطاعات الدولة والقطاع الخاص في هذا المسعى كما طالب الهيئات الدولية والدول التى تقدم مساعدات مادية وفنية الى اليمن بتقديم العون في هذا المجال والاسهام في اجراء دراسات دقيقة للوضع الحقيقي لمرض الايدز في اليمن .
    وجرت العادة ان يوصف مرض نقص المناعة المكتسبة(ايدز) ب "الوباء الصامت" نظراً لأن أعراضه تظهر على المصاب بعد مضى سنوات من الاصابة بالفيروس .
     

مشاركة هذه الصفحة