د / عبدالعزيز المقالح

الكاتب : AL-YEMEN   المشاهدات : 5,071   الردود : 35    ‏2003-02-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-02-03
  1. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    من مواليد 1937 ..
    أبرز مؤلفاته الشعرية :
    لابد من صنعاء .. مأرب تتكلم .. رسالة إلى سيف بن ذي يزن .. هوامش على تغريبة ابن زريق البغدادي... الخروج من الساعة السليمانية... أبجدية الروح ... كتاب صنعاء...
    أبرز مؤلفاته النقدية والفكرية :
    الأبعاد الموضوعية والفنية للشعر المعاصر في اليمن ... شعر العامية في اليمن ... أزمة القصيدة العربية (مشروع تساؤل) ... من البيت إلى القصيدة ... أصوات من الزمن الجديد ... عمالقة عند مطلع القرن .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-02-03
  3. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    مرايـــا الضوء

    [c]
    للنجم ملاذ في الضوء

    للورد ملاذ في العطر

    للنهر ملاذ في الماء

    وللجبل الواقف - لاينكره الليل - ملاذ في الأرض

    وحدي منفصل عن ظلي

    سألوذ بمن أورق في كفيه الضوء - العطر

    وفي راحتها تجري الأنهار

    بريشته الكبرى يرسم زينة هذي الأرض

    جمهرة من فرسان العشق اغتسوا - قبلي -

    بالخوف

    وضاق بهم جلد الأرض

    انتهبوا 000

    خرجوا من حجرات داكنة

    لاذوا بفضاء منتشر

    يسكنه الله الواحد

    نخلة صبري وحدائق إيماني

    تتوهج ، تدنو

    تسرح روحي في فرح لاأبعاد له ولا حد 0

    ويلي

    حين توهمت - زمانا - أني في الحجرة وحدي

    أن الجدران تطارد صدري

    فتضيق تخومي

    تطويني بالظلمة

    لكني حين رجعت من المنفى

    شاهدت الضوء بعيني قلبي

    ينداح ،

    يفيض كفجر أبيض

    لمأره

    الضوء رآني

    فوجئت به يملأ أركان الأرض

    يحاصر كل تضاريس العتمة.

    [/c]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-02-03
  5. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    لرائحة الصمت

    [c]
    أيها الوهم ياصمت

    ياحلم الشعراء

    اقترب من شظايا المعاني

    ولملم فضاء الفراغ

    وشكل من الماء اسطورة

    وقصائد مطفأة

    والتقط صورة الوقت ياصاحبي

    واحترس ... من سواد الكلام

    ....................................

    الكلام دخان من الإثم ،

    يصعد ،

    جسر بلاحافة

    مطر لا يجيْ ،

    جدار ،

    وغضروف ضفدعة

    والفراغ فضاء من الضوء

    جسر من المطر الذهبي

    وطين البساتين

    خارطة ، جسد للنهار لحزن السماوات

    لؤلؤة للنعاس المهيب

    ......................................

    إنه يكتب ... الصمت

    لم يبق إلا الفراغ

    تواطأت الكائنات على بعضها

    وامحي الحرف

    سيد كل العصور الدميمة

    وانحل

    كل الفراغ الذي بين سطر ... وسطر

    هو ... الصمت

    .....................................

    كل الفراغ الذي . امتد في . ميتات

    من الصمت

    هل يسمع الوهم ،

    ينهض

    يغتال ماء الكتابة ؟

    هل تسمع الخطوات ، خطى الظل

    ظل الفراغ

    ورائحة للكتابة

    للنوم

    صار فمي يحسن الأنتظار

    ويرغب عن وجع الكلمات

    ورعشة برد الكتابة

    ....................................

    [/c]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-02-03
  7. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    أسئلة

    [c]
    منذ متى وهوى جسدي ضارب في المتاهات

    يجلد روحي

    ويصلبها فوق شوك الغوايات

    منذ متى يتمدد صوت بخارطة الارض

    يسألني : أنت وحدك ترقب ما خبأته الوجوه

    من الوقت

    والريح

    ما اختزنته القناديل من صبوات العشيات

    من دفئها

    ما الذي اكتسبت وردة الروح من نشوات الجسد ؟

    يترك القلب أرض السؤال

    وينهض من جسد ذابل كالتراب ويصرخ :

    يامن من العدم المستحيل صنعت جميع المماك

    أوجدت من كلمة هذه

    الكائنات

    وألبستها من ضياء يديك بهاء

    وجئت بنا نجتلي سحرها

    وسرائرها

    أستجير بك الله من شر أسئلة تتعقب روحي

    تطاردها

    كلما انبثق النور في وردة القلب

    وامتلك الحرف أجنحة

    زم حشد السؤال خواتمه

    وأستردت خرائبها الذاكرة

    يا صديق القلوب الوحيدة في ليل توبتها

    خلع الأصدقاء ظلال مودتهم

    واكتوى القب لحظة غادره آخر القاطنين

    به

    كيف يستدرج الحقد أهلي ، ويحصدهم

    ويجند أتباعه من صفوف

    الحبين

    هذي قلوب مودتهم تملأ الرحب

    تزحمه

    يالها من قبور شواهدها لاتكف عن الحزن

    أسوارها لاتمل البكاء.

    [/c]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-02-03
  9. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    أغنية للروح

    [c]
    مدد ، مدد ، مدد

    غيرك في الوجود لا أحد

    الأزل القديم أنت والأبد

    ياسيد الزمان والمكان

    لا شريك ، لا ولد

    أنت الجمال والكمال والسلام

    والصمد

    مدد ، مدد ، مدد

    حين تضيق الروح في الجسد

    وينهض العدو من عباءة الحبيب

    ناشرا صحائف الحسد

    تنهدم القباب في ندى الروح

    وتعتري الحياة رعشة وظلمة من الكمد

    ومثلما تنكسر المياه في النهر وتطرح الزبد

    ولا أحد

    مدد ، مدد ، مدد

    ياحادي الشجون ،

    أشجاني كثيرة00 فلا عدد

    ولا أمد

    وكلما ترنم الضوء على الافق

    طواه الصمت وارتعد

    وجف صوت الناي في ضمير الليل

    وارتخت اوتار نجم عن مداره شرد

    مدد ، مدد ، مدد

    الناس في كبد

    والأرض - ياسيدها - تبدو وحيدة بلاسند

    وليس للحب مكان في صحارانا ، ولا بلد

    الياسمين راحل

    وليس غير القحط والبدد

    ياسيدي ،

    مدد ، مدد ، مدد

    [/c]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-02-03
  11. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    أغنية صباحية

    [c]
    ألقت أغنية صباحية

    تدخل شمس الفجر في بيتي

    ساعة يدخل الاّذان من نوافذ القلب

    وتسجيد الأشجار والأزهار

    لاشريك للذي أجرى الندى في العشب

    أجرى الضوء في المكان

    أيقضني شوقي إلى احتساء خمرة الضوء

    وناداني ملاك قادم من اّخر الأرض

    على بساط الشمس

    قال لي : انهض

    يخرج الصباح طفلا أبيض الوجنات نافذ الشذا

    يطلع من جدار الليل ناعما

    ها هو ذا يركض في شوارع المدينة النعسى

    يبحث في نشوته

    عن أرنب ينط في الحقول

    عن فرشاة سكرى

    وشمعدان مائل بلا ظلال

    عن بقايا دامسة مفزوعة تفر نحو شارع

    (( الميدان ))

    عن قصدة هاربة يطارد الليل جوادها

    أسمع صوت خوفا المطعون

    واستغاثة الحروف

    هل كنت أعمى

    لاتحس العين

    لاترى الكف جلال الله

    في انشقاق الليل عن الصبح

    وفي الصبح عن ليل

    وهل تعمي عيون القلب

    لاترى في خفقة الريح وفي سكون الماء

    أفقا صافيا

    يالوعة الأعماق للرحيل صوب زمن

    في زرقة الفجر

    وفي براءة الشعر

    وفي سلام رائع

    يورق بين القلب والضمير.

    [/c]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-02-03
  13. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    مفاتيح إلى ثكنات الروح

    [c]
    مولاي

    انشق الليل ، ثئاب سود

    تبتلع الارض

    رصاص يركض في أحشاء الناس

    وجوه محترقات قباب ،وشوارع تتهاوى ،

    صوت في البرية ، يعلو

    يعلو

    يكتض به الزمن - التاريخ :

    (( اعيدوا لي وطني

    أعطوني ماء لاحربا

    خبزا لاجثثا ودماء ))

    مولاي لففت ، أحزان في القلب

    وجئت إليك

    دمي يتحسس وجهك في الاشياء

    يبايع سوسنه ويسير على أجنحة الماء

    أتقبلني درويشا يجلس فوق رخام الكلمات ؟

    غدا تتوضأ روحي تمسح أوجاع كهولتها بمناديل التوبه

    بعد غد تخرج من تابوت الجسد

    الاثم

    تصعد في أكفان قميص صوفي

    مولاي

    سامحني 000

    ألبسني بردة عفوك

    طهرني من رجس خيالي

    من أثم فعالي

    تعلم ماكتبته يدي في لوح النفس

    وتقرأني قلبا عن قلب

    تحفضني ، ترصد أهوائي في لوح محفوظ

    مذ كنت على على عتبات الحر فصبيا 0

    مكسور الروح ، أنا

    معترف بالأثم

    تراب محتضر

    لاحول ولاطول له

    يتذكر أيام طفولته

    هل هذا الوحش الكاسر

    ذاك الطفل ؟

    وهل ينحدر الشيطان من الانسان

    وأين ارتحلت

    سقطت اوراق طفولته !

    فيمما يتراءى لليقظان

    رأيت ملاكا يعبر وجه سماء الدنيا

    يتهجى ألفاظا تتماوج في الافق

    ويصنع ألف فضاء من نور

    اقتربت روحي المكسوره

    لكن نجوما ساطتها

    فهوت

    وتخلت عن نصف المعنى

    يفضحني خجلي

    يتساقط مثل هباء خوفي

    وبواريني حزن قاتم 0

    فيما يترءى لليقظان

    أرى خلف الكلمات شموعا تتوقد

    ودفوفا تتمايل

    وصفوفا تجتاز سراط الرحمة

    يسمع ألحانا لاأحلى

    تسرب - من بعد - عبر الضوء الخافت.

    [/c]
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-02-03
  15. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    من مواقف سفيان الصنعاني

    [c]
    -1-

    موقف الضحك :

    ضحكت كثيرا

    فكافأني الله بالحزن

    غذبني بالكاّبة والاصدقاء

    وادخلني غرفة من حروف رمادية

    تستحم بأحزانها

    ضاق صوتي..

    ضاق الكلام

    وما وسعتني الاشارة

    في مدخل الضوء شاهدت روحي

    لمست أصابعها

    سقط الخوف

    شاهدت طفلا برئ الخطى

    يتأمل وجهي العجوز

    تذكرته فأنتبهت

    وأشعلت في جسدي ثورة للبكاء

    موقف البكاء :

    بكيت كثيرا

    فكافأني الله بالحلم

    بالفرح النبوي

    وأنيت عشب المحبة في القلب

    أخرجني من كهوف الصقيع

    وأطعمني من مسراته

    ثم اطلقني صوب سهل ندي الثرى

    لم أعد ميتا ..

    لم يعد جسدي مثخنا بالكاّبة

    سافرت في النار لم احترق

    جبت أعلى السماوات

    صافحت كل ملائكة الله

    أن أشاهد مالم تر العين

    مالم ير القب

    اّثرني

    واحتواني

    وأوصلني عبر غيبوبة الصحو

    أسلمني للوصول

    يا غبار الحروف الدميممة ،

    ها أنذا واقف بين ضحكي

    وبين بكائي

    تميد بي الكلمات وتسقط من راحتي كسفا

    ينهض الروح مرتعدا

    لم يعد لي سوى دهشة تتلفع وجهي الغريب

    وحين تراودني اللذة المشتهاة

    أعلق روحي على حائط من صلاة الخطايا

    وأهجرها - امراة الشك -

    في ساحة لمرائي الرياح

    -2-

    موقف الجسد :

    كنت أبصرها

    كنت أبصر نفسي مكتظة بالخطايا

    محاصرة بذباب من الاثم

    حاولت إغرئها بالخروج من الجسم

    أمعنت في صدها

    فاستفزت بقايا الافاعي بصدري

    واستنفرت كبرياء الغواية

    وانحدرت .

    سكنت أسفل الجسم

    بل أسفل الارض

    وانفلتت كصبي صغير

    يحطم أعضاءه ،

    اّه ماكان أبعد ما بيننا

    غير إني اعتذرت لها

    واعتزلت الزحام

    خلعت حذاء الهزيمة والصبر

    أثمن ما ادخرته السنون العجاف

    ارتفعت ..أنا

    ثم وازيتها ،

    ولمحت بقايا شرارتها في إرتعاش العظام .

    موقف الروح :

    مثل برق أضاء ... ومر

    مثل صوت المطر

    لمع السر في راحتي

    وهوى يستريح بأطرافها

    إبتل شخصي بماء الحقيقة

    وانشقت الروح عن نفسها

    عن فتى ذاهل في السباق ،

    يرى نفسه عاربا يتلفع بالاثم

    هذا المسجي هناك ،

    هنا ، رجل في الثلاثين من عمرة ،

    يتسرب ،

    تنشع اّثامه وخطيته في القصائد

    في صفحة من كتاب

    ويكمل دورته

    يتلفع في الضوء والظل

    مشتعلا بالجنون

    وفي فمه جزع وإبتهال

    أكاد اراه

    المسجي هنا ، رجل عاد من رحات الوهم

    منطفئا

    لا العبارة تغري كاّبته

    لا شظايا العيون الجميلة

    شاخ الفتى ،

    واستعاذ نضارة أحزانه

    يضحك اللهب المستعر في جوفه

    وتباغته همهمات السؤال.

    [/c]
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-02-03
  17. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    الشــرق

    [c]
    كلهم يا صديقي أتوا من هنا

    ظل أقدام (موسى) على (سانت كاترين)

    الواحه في البراري مهجورة

    عند قوس الصباح يداعبها نور شمس خفيف

    وفي الليل تعطي النجوم اشتعالاتها

    فتضئ

    (وعيسى) الذي صلبوه ماصلبوه

    أتى من هنا

    تاشرا حبه ، تتعقبه في الضلام

    عيون الافاعي

    تعد من الشوك تاجا لاحزانه

    ومسامير للكف ، ياللاسى ؛ ؛

    و(( محمد )) ياصاحبي : هالة من صفاء السريرة

    من بهجة الوحي

    عيناه مشدودتان إلى سدرة المنتهى

    حلم الآدمي المقيد بالطين

    كفاه تمسك ظهر جواد من البرق يصعد ،

    مبتهجا نحو عرش الآله0

    كلهم يا صديقي اتوا من هنا

    السماء التي احتفلت بأنتصارهم

    والدماء التي أرخت لجراحاتهم

    والنجوم التي شهدت حزنهم

    هي شرقية الماء والضوء

    شرقية ا لحزن والكلمات

    ولكنها الفضة 00 اللازورد ، لكل الجهات 0

    مثلما في رؤاك

    الشروق أتى من هنا

    والنبوة ، والشعر

    ياصاحبي - مثلما في رؤاك -

    أنت كلها من هنا 00

    ما الذي كان يحدث لو أقفل الشرق شباكه ،

    واستعار من الارض أذكاره وأناشيده

    هذه الأرض هل ستكون لها كل هذي الجهات

    وهذي النوافذ للقلب

    والروح

    هل ستعاني الحجارة والناس

    من غبطة الوقت

    من رعشة الاكتشاف ؟

    [/c]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-02-03
  19. AL-YEMEN

    AL-YEMEN مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-17
    المشاركات:
    1,303
    الإعجاب :
    2
    اشتعالات

    [c]
    أيتها الصحراء ،

    يا أمي التي بلا ضرع ولازرع

    ولا..

    حين لمست جرحي الطري انفلقت أنامل الرمل

    تنهدت في الافق نجمة

    وصاح بي من نهدك الياس جوع

    أدركتني ظلمة داكنة

    وجف غيث الله

    هل لا تعرفين يا أم الرمال والتلال

    من أنا ؟

    من ضيفك الاسير في الهاجرة الحمراء

    حيث لاظل ولاجبال ، ولاأصوات ..

    طفل طاعن في الحزن ، باسطا

    يديهن مغمدا اقدامة

    في الرمل ،مطفأ الكلام ، لاصدى

    أين أنا ؟

    تخبو المسافات

    وتعلو نجمة الخراب

    إياك ايها التراب أن تبحث عن صداك

    في الرمال ايها التراب

    تصبو إلى الماء رمال روحي ، وإلى النخيل

    لكنها تخافه ، تخاف من قابيل

    وكلما استقر ماء وجدها

    وسكنت بلابل الخوف

    استطال صوت الحرب

    شاهد القلب دوائر الدخان والدماء

    لافرار...

    انطفأت قناديل الضحى

    وجف شمعدان الروح

    جفت خضرة (( المقيل )).

    سيدتي ...

    لست أنا الذي كتب هذا السطر

    لست أنا الذي حفر هذا القبر

    لست أنا الذي ناديت وجه الحرب

    لست أنا

    لست أنا

    لست أنا الذي هشمت وجه الوطن الجميل

    هذا الوطن الشظايا.

    وجدتنفسي طافيا على الرمل

    لامؤنس لادليل

    سوى أنيني الطويل

    وكانت الذئاب ترتدي وجوه أصحابي

    وتبتليني بالبكاء فوق الجثث الملقاة

    كالسراب

    من يرتقي بروحي ، يرتقي بوطني

    من درك الوحشة واليباب ؟

    أحلم أنني خرجت من مرايا العمر

    أن روحا حملتني نحو نهر اخضر الماء

    يضئ موجة الزمان والمكان

    أنني اغتسلت من خطايا احتشدت في جسدي

    وأان روحي اغتسلت بذلك الماء

    وأنني قابلت في النهر دموع الروح

    شاهدت عيني هناك في سبورة الفضاء

    قمرا تغرق في ضبابة الاثام

    خريطة بما جناه ضعفي

    وركاما من تراب الجسد القديم

    قال لي نجم من الفضاء

    لولا حزنك الكبير

    وعشقك الكبير

    ما غسل الله بنهر حبة خطاياك

    ولا اصطفاك للدخول في محراب عفوه العظيم .

    شكرا لك اللهم

    يخجل اللسان ، اللغة العجوز لاتستطيع

    أن تلملم الالفاظ

    أن تصطاد ما يضئ روحها

    وماينام تحت الكلمات من معنى جميل

    ينحني أمام عرشك الكريم .

    [/c]
     

مشاركة هذه الصفحة