يوجد اتفاقية بين اليمن والمانيا منذ 1971 فلماذا كل هذا العهر النازي الجديد

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 509   الردود : 4    ‏2003-01-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-22
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    في العام 1971 تم توقيع اتفاقية ثنائية بين حكومة الجمهورية العربية اليمنية وجمهورية المانيا الغربية وعند توحيد البلدين كل مع شطره الآخر انتقلت جميع الاتفاقيات الدولية وتم ترحيلها لتكون سارية المفعولة مع دولة الوحدة لكلا البلدين 0

    في العام 1994 قامت حكومة المانيا الموحدة بتذكير حكومة اليمن الموحدة بتلك الاتفاقية وطلبت منها بعدم تسليم اي مواطن الماني إلى أي جهة ثالثة وعلى ضوء ذلك قامت الجمهورية اليمنية بتسليم مواطن الماني وهو من اكبر مساعدي الثائر الفنزويلي (ماركوس) وتم ترحيله من اليمن على المانيا أمام وسائل الإعلام في شهر سبتمبر من العام 1994 0

    إذن لماذا تتشدق المسئولة الألمانية بأنه لا يوجد اتفاقيات بين البلدين كنا نعتقد بأن المانيا قد تخلت عن العهر السياسي النازي وإذا بها تحن لمزاولة العقدة الآرية وعلى غرار الكلاب المتوحشة لا تلبث أن تحن لسليقتها ونحمد الله أن تلك الدولة قد تم تقييدها بسلاسل الذل والهوان لكي تظل خانعة ومتدارية خلف العباءة الأوروبية ولن تجد لها مكان منفرد لان مثل الدولة فعلا عبارة عن وحش كاسر لايجب أن يترك بدون قيود 0

    لماذا لا تقوم المانيا بتسليم المؤيد للحكومة اليمنية ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-01-23
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    صدقت ياسرحان
    ألمانيا فعلا مكبلة بقيود لاتنتهي من الخنوع والذل وأن بدا عكس ذلك
    النازيون الجدد في تنامي متطرد , افضلية الجنس الآري مطبوعة في جيناتهم
    المملؤءة بالحقد والحمق ..........
    سيسلمون المؤيد ..... سيسلمونه
    أين الوزيرة التي انتقدت بوش وتم ازاحتها بالتشكيل الجديد .... أين الاديب الكبير
    غونتر جراس الذي راجع الرئيس علي عبد الله صالح في قضية الاديب اليمني وجدي
    الاهدل رغم انه لم تصدر بحقه اي احكام او قضية ... زالذي يطالب بحقوق الانسان في
    دول أخرى ......... فليطالب بحقوق المؤيد بالحرية والعودة إلى بلاده ..
    الحرية طعنت من خلفها على أيدي الغربيين ... الديمقراطية سجنت على أيدي ابنائها


    شكرا لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-01-23
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    شكرا للأخ سمير محمد على التعقيب
    وفعلا لقد ذكرتني بالأديب غونتر جراس والذي زار اليمن قبل عدة اسابيع وعمل مؤتمر عام في صنعاء ، استدراج الرجل بتلك الطريقة أمر مخجل ويحسب على الديمقراطية الزائفة في الغرب المتحلل من كل قيم إنسانية 0

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-01-23
  7. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    اخواني الكرام رغم الألم إلا أنها بشارة تلوح في الأفق
    هذه الأمم لاتزال في محافظة على كيونة حضارتها الخاوية ما استمرت في العدل ..ويوم أن تبدأ هذه القيم الحضارية في السقوط فهو بداية الإنهيار الذي لن يتوقف بإذن الله ...
    تأملوا تاريخ الأمم ستجدونها خربت من داخلها ..فلربما بعد الليل البهيم صبح فجر صادق ..

    كل التقدير لكما ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-01-23
  9. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    شكرا للصراري

    الملاحظ لأحداث الأخيرة في اليمن يجد بأن دول الإتحاد الأوروبي متحاملة على اليمن بعض الشيء ، المرة الأولى أسبانيا وقرصنتها لشحنة السلاح اليمنية وهذه المرة ألمانيا نهجت نفس النهج باعتقالها المؤيد وتناست بأن نائب الإرهابي كارلوس كان بإمكان اليمن تسليمه لأي دولة من الدول العديدة التي طلبته ورغم هذا قامت اليمن بتفعيل اتفاقية العام 1971 0
    ستظل ديمقراطيتهم موضع شك طالما لا يقرنون الفعل بالعمل0

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة