تهيئة النفوس لأحداث المستقبل

الكاتب : هدية   المشاهدات : 596   الردود : 4    ‏2003-01-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-22
  1. هدية

    هدية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-12-13
    المشاركات:
    5,715
    الإعجاب :
    0
    لا يخفي على احد منا مدى اهمية الشباب في ديننا الاسلامي
    الحنيف,فلم يترك النبي عليه الصلاة والسلام مناسبة او حادثة الا
    كان للشباب الجزء الاكبر في الحديث عنهم.....بل حتى ونبينا الكريم
    يلقى وجه ربه لم ينسنا معشر الشباب حيث قال(اوصيكم بالشباب خيرا
    فانهم ارق افئدة, لقد بعثني الله بالحنيفية السمحة فحالفني الشباب
    وخالفني الشيوخ).من هنا نلاحظ ان عماد الدولة الاسلامية انما قامت
    وبنيت على اكتاف الشباب.فكان لهم الفضل في نشر الدين في كل مكان
    حتى لا يكاد يكون هناك مكان تشرق فيه الشمس الا وصلها الاسلام.
    لكن مع كل هذا فالايدي الخفية ما زالت تعمل ليل نهار لتدمير هذا
    الدين....وأنى لها ان تدمره الا ان تدمر من قام عليهم الدين فمن
    هنا كان الهجوم الاخلاقي و كانت المؤامرة حتى قال فاجرهم (كأس
    وغانية تعملان في تحطيم الامة المحمدية اكثر مما يفعله الف مدفع
    فاغرقوها في حب المادة والشهوات)
    وللاسف بدأ شباب هذه الامة يتجهون الى تطبيق هذه المقولة بعيدا كل
    البعد عن تعاليم ديننا الحنيف وما امرنا به الدين...... فقد نسينا
    قوله تعالى(انما الخمر والميسر والانصاب والازلام رجس من عمل
    الشيطان فاجتنبوه) فكانت هذه الاية مفتاحا للابتعاد عن الكاس......
    وكان حديث المصطفى (يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج
    فانه اغض للبصر واحصن للفرج) مفتاحا اخر للابتعاد عن
    الغانية.....ولم يقف حديث النبي عند هذا الحد فابتعه بـ( فمن لم
    يستطع فعليه بالصوم فانه له وجاء)
    حضارتنا من أروع الحضارات لأنها حضارة الانسـان الذي أغلى و أعظم
    شئ على الارض و أنت أخي الشـاب جوهر و لب ذاك الانسـان .. أنترك
    حضارة اهتمت بالانسان و روحه الى حضارة وجهته الى غرائز و شـهوات
    فقط فجعلته يحيا بلا هدف يصبو اليه الا اشباع غرائزه و نزواته و لو
    كانت قمة الشذوذ
    ولم يدعنا الغرب بحالنا فوق كل هذا فبدأ التقليد الاعمى يغزونا حتى
    في مظاهرنا فالشباب من كلا الجنسين يقلد الجنس الاخر في كلامة
    ولباسة وحركاته ... لكن العلاج منذ ألف و أربعمائة عام موجود حيث
    روي عن النبي انه قال(*** الله المتشبهين من الرجال بالنساء
    والمتشبهات من النساء بالرجال) واللعن هو الطرد من رحمة الله....
    ولا ننسى قول النبي(لم اترك بعدي فتنة اعظم من النساء)او كما قال
    عليه الصلاة و السلام.
    حتى عن مجالس الاختلاط بين الرجال والنساء فقد قال النبي عندما سئل
    عن الحمو(الحمو الموت) لأنها قد تكون منبت فتنة و أذى بين الارحام
    و كذلك المخدرات التي تهلك كل شيء فقد نهانا الاسلام عنها في قول
    النبي (لا ضرر ولا ضرار)
    لحظات اخي الشاب قفها مع نفسك..... انقل ذلك القلب المريض المتهالك
    في عالم احلام اليقظة.... عش لحظات في ظلمة الليل وتذكر عظمة هذا
    الدين والمفاتيح التي وضعها بين يديك لكل مشكلة قد تواجهك و تذكر
    المنزلة العظيمة التي بشرك ربك بها على لسان نبيه الكريم في قوله
    (سبعة يظلهم الله يوم لاظل الا ظله وذكر شاب نشأ على طاعة
    الله)..الى الاهتمام بدقائق الامور و عظيمها في حياتك الاسلامية
    فكل هام و كل محاسب عليه فقال(اغتنم خمسا قبل خمس,حياتك قبل
    موتك,وصحتك قبل سقمك,وفراغك قبل شغلك,وشبابك قبل هرمك,وغناك قبل
    فقرك) و لا تنس محاسبة النفس الامارة بالسوء (لا تزولا قدما عبد
    يوم القيامة حتى يسأل عن اربع:عن عمره فيما افناه, وعن شبابه فيما
    ابلاه, وعن ماله من اين اكتسبه وفيم انفقه وعن علمه ما عمل فيه)
    فحاسب نفسـك أخي قبل أن تحاسب من قبل الرب تبارك و تعالى و أخيرا
    أخي تذكر انك اسـتمرار لصلاح أبويك و استمرار لصالح أعمالهما بل
    البقية الباقية الجارية من عملهما و ذلك في قول النبي (اذا مات ابن
    ادم انقطع عمله الا من ثلاث وكان منها ولد صالح يدعو له) فمن يكون
    هذا الولد الصالح الا انت ايها الشاب؟؟؟؟
    ابعد كل هذا ننظر الى الغرب.....أنتبع حضارة تالفة متلفة و قد
    أبلنا الله خيرا منها
    لا مانع أبدا أن نأخذ عنهم العلم المفيد لنطوره و يكون لنا مستقبلا
    و حضارة تشرأب اليها الاعناق و نعيد لأمتنا مجدا تشمخ به لكن لا
    نأخذ منهم خلقا أو عادة أو عزا بمعصية بعد ان اعزنا الله بلاسـلام
    ... و مهما ابتغينا العزة بغيره أذلنـا الله .....
    فيا اخي ويا اختي. يا ايها الشباب .... يا من جمعنا هذا الدين
    الحنيف.... فلنكن عماد أمة هي خير أمة أخرجت للناس .. فلنكن صورة
    من أجمل الصور لدين هو أشرف الاديان .. فلنكن كما كان قدوتنا
    الكريم صلوات ربي و سلامه عليه .. فقد كان قرآنا يمشي بين الناس
    و على النهج الشريف فلنسر .. و على خطاه الممتلئ عزة و كرامة فلنمش
    .. و الله سيبارك خطواتنا و الامة المنتظرة لتلكم الخطوات سـتسعد
    بها و تسـمو ...


    __________________

    أنشروها

    سرايا الاخوان المسلمين
    __________________________
    منقول عبر الأيميل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-01-22
  3. عدنيه وبس

    عدنيه وبس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-23
    المشاركات:
    6,449
    الإعجاب :
    0
    اللهم امين عزيزتي

    بارك الله فيكي اختي الحبيبه هدية وهنا الحق جئتي به ..

    ما اصبح عليه الشباب هذه الايام صدق مأسي وظلال الا من رحم ربي ..

    التمسك بالدين الحنيف و الاقتداء بمن هم شرف بالاقتداء بهم (( النبي صلى الله عليه وسلم ومن جاء من بعده هو السبيل للسعاده والنهوض والرقي بأمتنا ..))

    جزاكي الله الف خير واثابك على هذه المواضيع المتميزه والمفيده .. وجعلهاا في ميزان حسناتك يوم القيامه .. اللهم امين ..


    تحياتي اختي وشكراا :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-01-22
  5. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    جزاك الله خيراً أختي الفاضلة هدية . نصائح غالية أتت في وقتها نسأل الله أن يوفقك ويجزيك خيراً . ويهدينا جميعاً إلى طريق النور . اللهم ااامين .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-01-24
  7. هدية

    هدية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-12-13
    المشاركات:
    5,715
    الإعجاب :
    0
    شكرا لكم

    اختي العزيزة
    عدنية
    ارحب بك في كل موضوع اكتبه تاييدك لي بمثابة اليد الحانية التي تربت على كتفي المثقل بالهموم والمتاعب
    لك مني كل الحب وخالص الود
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-01-24
  9. هدية

    هدية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-12-13
    المشاركات:
    5,715
    الإعجاب :
    0
    شكرا لكم

    اخي الكريم
    الحداد
    الشكر لك اخي الفاضل على ردك المفعم بالدعاء الجميل اللهم امين امين
    لك مني كل الشكر والتقدير
     

مشاركة هذه الصفحة