تزوجت خالي " .. لا محرمات أمام الحب !!

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 755   الردود : 9    ‏2003-01-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-20
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    الشبكة الإسلامية)- خاص

    شابة في مقتبل العمر تقول : " نعم أنا على خلاف شديد مع شقيقتي ولا أستطيع أن أسامحها أو أغفر لها ، لأن ما فعلته هو أمر بشع لا يمكن غفرانه " .
    سألها المذيع واسمه جيري : وماذا ارتكبت أختك من بشاعة لتتخذي هذا الموقف منها ؟ أجابت : تصور أنها تزوجت خالي ، وخالها ، وهل ترى أبشع من ذلك ؟
    سألها : وهل لديك مانع من مواجهتها هنا وأمام الكاميرا والجمهور ؟ أجابت : لا مانع أبدًا وسألقنها درسًا في الأخلاق والسلوك الاجتماعي أمامكم.
    دخلت بعد لحظات شابة أخرى واضح أنها شقيقة الشابة الأولى والشبه بينهما كبير . بدت الشابة الثانية أكثر سعادة وانشراحًا من شقيقتها .. حصلت مشادة بين الفتاتين انتهت بجلوس الفتاة الجديدة فوق كرسي إلى الجانب الآخر من المسرح.
    سألها المذيع : شقيقتك تقول : إنك تزوجت من خالك ، فهل صحيح ما تقول ؟ أجابت بكثير من الجرأة والتحدي : طبعًا صحيح . أنا متزوجة من خالي ، وما الخطأ في ذلك ؟
    صفق جمهور الحاضرين بحرارة لما تقوله هذه الفتاة مما يؤكد تأييده الكامل بحماسة.
    سألها المذيع بعد هدوء عاصفة التصفيق الحاد : ولماذا فكرت بالزواج من خالك من بين جميع الرجال في هذا العالم ؟ أجابت بابتسامة عريضة : لأنني أحببته وسأبقى أحبه أبد الدهر .
    سألها المذيع : هذه شقيقتك ، وعلمنا أيضًا أن أمك تعترض على هذه العلاقة بينك وبين خالك . أجابت : إنه زوجي الآن ، ولا يعنيني اعتراض أي كان ، سواء كانت أمي الـ (العاهرة) أو أختي (الساقطة) أو المجتمع بأسره . وصفق لها جمهور الحاضرين بحرارة أشد.
    سألها المذيع : أنت تشتمين أمك وأختك بعبارات غير لائقة .. فلماذا ؟ أجابت بوقاحة : لأنهما كذلك .. سألها : وهل أنت مستعدة لشتم أمك في حضورها ؟ أجابته : لقد فعلت ، وسأفعل.
    دخلت الأم إلى المسرح وحصلت مشادة كلامية بينها وبين ابنتها وصلت إلى التشابك بالأيدي . واستمر الحوار :
    وجه المذيع كلامه إلى الفتاة (زوجة الخال) : هل أنت مقررة الإنجاب من هذا الزواج؟
    أجابته : نحاول ذلك كل يوم أنا وخالي ، أعني زوجي . سألها : إذا أنجبت طفلاً ، سيكون ابنك وفي الوقت نفسه ابن خالك أليس كذلك ؟
    أجابت : صحيح ، هو كذلك بالضبط ، فأين الغرابة في ذلك ؟ وصفق الجمهور من جديد تأييدًا للفتاة الجريئة ودعمًا لموقفها.
    وجّه المذيع سؤاله إلى الأم : وأنت ماذا تقولين :
    أجابت بغضب : إن ما فعلته هذه الساقطة تجاوز كل الحدود والأعراف والقوانين والأخلاق ، ويجب أن تفسخ هذه العلاقة فورًا ، ردت عليها ابنتها : أنت تقولين ذلك أيتها الساقطة ؟ لماذا لم تعترضي على زوجك الذي ضاجعني بعد أن علمتِ بالأمر ؟ أجابت الأم : لم يكن زوجي ليفعل ذلك إذا رفضت أنت مبادرته ، فلماذا قبلتِ ولبيتِ طلبه ؟ أجابتها : لأنه يعجبني.
    وازداد تصفيق الجمهور . سأل المذيع الأم : ماذا تفعلين بأخيك الذي تزوج من ابنتك إذا تقابلتما ؟ أجابت : سأؤنبه وقد ألطمه على وجهه.
    دخل شاب بعد لحظات يبدو في مثل سن البنت (ابنة أخته) وهو يحمل باقة زهور قدمها إلى زوجته وجلس إلى جانبها ، وصفق الجمهور ترحيبًا بالعريس وأخلاقياته الراقية فهو لم ينس إحضار الزهور معه ليقدمها لعروسه!
    حصلت مشادة بين الأم وابنتها من جهة ، وبين العريس وزوجته من جهة أخرى . انتهت بالهدوء واستماع الحوار مع الخال العريس.
    سأله المذيع : لماذا اخترت ابنة أختك عروسًا لك من بين كل النساء؟
    ضحك بسعادة وأجابه ببساطة واضحة قائلاً : لأنني أحبها . سأله المذيع : وماذا عن القانون والعادات والتقاليد والمحرمات؟
    أجابه : مجنون هو من يحرم ممارسة الحب بذريعة العادات والتقاليد . أنا أحبها وهي تحبني ، ونحن نؤلف ثنائيًا رائعًا ، وهذا يكفي ..
    سأله المذيع : لماذا أحببتها ؟ وتزوجتها؟
    أجاب : لقد جربنا بعضنا في الفراش ونجحنا في إسعاد أنفسنا كثيرًا . وماذا يريد الشخص من الأنثى أكثر من ذلك ليحبها ؟ وصفق الجمهور من جديد . وهدأ التصفيق وسأل المذيع : ألا تعلم أن هذا الزواج هو من المحرمات ؟ أجابه : لا محرمات أمام الحب . نحن في أميركا ونحن أحرار . نفعل ما نريد . إنها الحرية . إنها الديموقراطية . ونحن نفخر بانتمائنا لهذه الأمة الأميركية التي تعطينا الحرية المطلقة . وصفق الجمهور.
    سأله المذيع : هل قررتما إنجاب أطفال ؟
    أجابه : هذا ما نحاول حصوله كل يوم.
    سأله : لنفترض أنه أصبح لديكما شاب وفتاة . وأحبا بعضهما مثلكما ، فهل توافق على زواجهما ؟ أجاب : بل أبارك هذه العلاقة ، وهذا الزواج إذا حصل ، نحن في أميركا ، بلد الحريات والديموقراطية.
    دخل زوج الأم بعد لحظات من هذا الحوار وهو يحمل كتابًا بين يديه ، تقدم الرجل من الخال وقال له : هذا الكتاب المقدس أهديك إياه لتقرأه وهو يحرّم مثل هذا الزواج علك تتراجع .
    أمسك الخال بالكتاب المقدس وألقى به أرضًا وهو يقول : هذا لا يعنيني ولا ولن أتراجع . في تلك اللحظة أمسك الرجل بتلابيب الخال العريس وأشبعه ضربًا ومزّق ثيابه الأنيقة .
    احتج جمهور الحاضرين على هذا الفعل متعاطفًا مع الخال العريس . وتوقفت الكاميرا عن التصوير وانتقلت مع المذيع إلى الجمهور.
    سأل المذيع إحداهن : ألديك تعليق على ما شاهدت وسمعت ؟ أجابته بفخر واعتزاز : إنها ممارسة الحرية والديموقراطية في أحلى وأبهى مظاهرها بعيدًا عن كافة القيود من عادات وتقاليد وأعراف وقوانين بالية أصبحت من الماضي . أنا مع هذه الفتاة التي مارست حريتها وتبعت ما اختاره قلبها وتزوجت من يحبها وتحبه . نحن في أميركا يا سيد جيري ، ويحق لنا أن نفعل ما نريد وأن نمارس حريتنا بلا حدود ..!!
    قد تبدو هذه القصة " إبداعية " من نمط " وليمة لأعشاب البحر " التي تمارس المحرم بلغة الأدب ! لكن بالتأكيد سيُصدم القارئ أو القارئة حينما يعرف أنها قصة حقيقية بثت على شاشة إحدى القنوات التلفزيونية الفضائية الأميركية التي اعتادت بث حلقات من واقع المجتمع الأميركي ، قوام البرنامج إحضار بعض الأطراف المتخاصمة حول موضوع ما إلى استوديو التلفزيون لإجراء حوار ومناقشته أمام الجمهور الموجود في الأستوديو. وبالنهاية استخلاص نتيجة أو عبرة . إنها تعبر بحق - كما تقول زينب كريم راوية القصة - عن الحرية والديمقراطية على الطراز الأميركي .. ، بل إنها حقاً " الحضارة " التي أشعلت الولايات المتحدة الحرب في العالم لأجل الحفاظ عليها باعتزاز وفخر منقطع النظير !!
    صرخ رئيس الولايات المتحدة الأميركية تعليقًا وتعقيبًا على حادثة 11 سبتمبر قائلاً : إن صراعنا مع الإرهاب هو صراع حضارات .. نحن بنينا حضارتنا وارتضيناها ولن نسمح لأي كان أن يمسها أو ينتقدها أو يحاول تبديلها . ولذلك أعلنا الحرب على الإرهاب . وأضاف أنه … يدافع عن الحرية !
    حقاً إنها الحرية .. التي تسعى إليها جمعيات تحرير المرأة في عالمنا العربي .. !
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-01-20
  3. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    لعنهم الله .


    خسئوا خسئوا خسئوا . هم أمة تتبع شهواتها ودينهم باطل ولا أخلاق وخلاق لهم . ونحن أعزنا الله بلإسلام وبأن جعلنا أهل الخير .


    اللهم رد كيدهم في نحورهم .


    أخي العزيز أحمد العجي بارك الله فيك موضوع رائع جداً .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-01-20
  5. الأهجرى

    الأهجرى عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-21
    المشاركات:
    384
    الإعجاب :
    0
    مجتمع متدهور أخلاقياً نائم على شف جرف لا يعرف ماذا يفعل
    انهم كالحيوانات وأعز الله الحيوانات

    **********************
    مشكووووور أخى أحمد العجي على الموضوع الهادف الذى ابدعت فيه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-01-20
  7. عدنيه وبس

    عدنيه وبس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-23
    المشاركات:
    6,449
    الإعجاب :
    0
    الله المستعان ...

    قاتلهم الله ....

    علاقات حيوانيه بينهم يعتبرونهاا حريه و ديمقراطيه .. ولكن سيقعون بشر اعمالهم و ديمقراطيتهم لن تنجيهم من الامراض الوراتيه التي هي في طريقهاا السريع اليهم ... والله لهم بالمرصاد ...


    تحياتي للاخ احمد على مواضيعه المتميزه و شكراا :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-01-20
  9. الليل والنهار

    الليل والنهار قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-01-13
    المشاركات:
    2,999
    الإعجاب :
    2
    شماعة

    الشعب في اليمن مات من الجوع ونحن نتكلم عن قناة فضائيه تبث فضائح شعب توجد لدية امراض من كثرة الاكل ماذا يهمني من عاهر تزوجت من فاجر في امريكا
    تكلم عن معانات شعب اليمن
    من فقر ومرض ودعاره وجهل واستبداد لماذا لا نتكلم عن فنادق وشقق الدعاره الموجوده لدينا وبصوره لا تخفى على احد ولا يوجد من ينهى عن هذا الشى.
    ان الله سوف يحاسبنا عن هذا التضليل.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-01-20
  11. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    دعونا نقف عند هذه المحاور وأبدأ بما ختم به المقال الرائع الذي أورده المتميز دوماً والروح الوثابه ...أخي الكريم أحمد العجي ..
    ((الحرية والديمقراطية على الطراز الأميركي .. ، بل إنها حقاً " الحضارة " التي أشعلت الولايات المتحدة الحرب في العالم لأجل الحفاظ عليها باعتزاز وفخر منقطع النظير !!
    صرخ رئيس الولايات المتحدة الأميركية تعليقًا وتعقيبًا على حادثة 11 سبتمبر قائلاً : إن صراعنا مع الإرهاب هو صراع حضارات .. نحن بنينا حضارتنا وارتضيناها ولن نسمح لأي كان أن يمسها أو ينتقدها أو يحاول تبديلها . ولذلك أعلنا الحرب على الإرهاب . وأضاف أنه … يدافع عن الحرية !
    )) ..

    إذن لكل امة قيمها الحضارية التي على أساسها يشاد مجدها أو يهدم وقد وصل المسلمون بحضارتهم الى ان كانت نبراس نور وضياء أنصفت المحكوم من الحاكم وجعلته يقف معه على مستوى واحد في الحكم .
    وحفظت ( المال والعقل والعرض ) ...
    وهذه القيم تشيد أو تهدم ..ألا بشرانا بقرب زوال حضارتهم !

    2- في امة بني اسرائيل حدث ماحدث في هذه القصة الوارده رجل أصر على الزواج من ابنة أخته وكان على عهد سيدنا يحي عليه السلام الذي رفض هذا الزواج وقاومه بشده نصحاً وتنبيهاً فما كان من الخال إلا أن أمر بقتله وقدم رأس نبي الله مهراً لبغي من بغايا بني اسرائيل فابتلاهم الله بالطاعون يحصدهم ولم يرفعه عنهم إلا بعد أن قام رجل منهم فدخل الخيمة على الرجل والمرأه وقتلهما بحربته ثم رفعها مخضبة بالدماء نحو السماء يدعو الله أن يرفع عنهم هذا البلاء ( إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا ما بانفسهم ) .

    *- في أمثالنا اليمنية يقال ( كالحمار لايعرف امه ) ..


    3-الله عز وجل يقول في حق الانسانية عندما تبتعد عن الهدى ( إن هم إلا كالأنعام بل هم أظل سبيلاً ) ركزوا معي بالله تصل درجة الحيوانية لدي البشر أبعد من الحيوان كما في القصة الوارده وخلافاً ( للحمير ) فكل حيوان يدرك طبيعة العلاقة الترابطية ..

    4-دور الشيطان في الغواية والتزيين للمعصيه ( لاحظو تصفيق الجمهور ونشوته ) ...( زين لهم أعمالهم ) ..

    5- عندما تنتشر المعصية وتتداول تأخذ دور الوقاحة وينتزع الحياء .
    6- الشعور بقرب الساعة وقد ظهرت علاماتها ( يتسافدون تسافد الحمر في الطرقات ) ..العاقل من قال لهم تنحو عن الطريق ..

    7- حكمة تحريم زواج المحارم في ديننا العظيم كي لاتختلط الأنساب .

    7- هذا يجعلنا نهتف بضرورة العوده بلهفة الى احضان ديننا وتوثيق روابطنا والغرس في أسرنا قيم هذا الدين حتى لاينالهم الغزو الفكري المريض .

    ياناس عودوا للإسلام وأيامه
    خلو اللوام يلوموا مهما لاموا
    انا راجع راجع راجع راجع راااجع
    علي أكون يوم الحشر نافع :(


    كل المحبة والتقدير للجميع ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-01-21
  13. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    اعزائي
    الحداد
    الاهجري
    عدنيه وبس
    الليل والنهار
    الصراري

    ما تتوقعون من امة فقدت قيمها واخلاقها ماذا تتوقعون من امة مبداها الغاية تبرر الوسيلة امة انساقت وراء شهواتها وغرائزها اعزائي ما كتب اعلاه ماهو الا غيض من فيض والخوافي عظام ندعو الله المغفرة.

    لكم الشكر اعزائي والتقدير.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-01-21
  15. لمياء

    لمياء مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    2,738
    الإعجاب :
    0
    يااخواني انا شاهدت حلقات من هذا البرنامج الساقط من مذيعه الى ضيوفه الى جمهوره..حتى لا ننبهر بامريكا وحضارتها المزيفة مثل هذه البرامج الساقطة هي الوجه الحقيقي لهم

    وهو يدل حثالة وحقارة هذه الفئة..وفي كل حلقة يقدم من هذه الفئة وشاكلتها

    فالحمد لله على نعمة الاسلام...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-01-21
  17. غموض الشمس

    غموض الشمس عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-01
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    امة لم تعد لديها القيم والاخلاق لاتنتظروا منها شي :

    اقرا التقرير التالي لتحكم عليهم
    بسم الله الرحمن الرحيم

    اشياء تصنع الحب .. بحث عنها الغرب فلم يجدها الا في الكلب ..!!

    ماتت العجوز الامريكية ( جاناتا ) وتركت ثروة كبيرة تقدر باربعة ملايين دولار واوصت بجميع الثروة لكلبتها ..!!

    احد المواطنين في امريكا رشح كلبا لعضوية مجلس الكونجرس وذلك لاعتقاده بان الكلب قادر على صنع السلام وتدبير امور البلاد بديمقراطية اكثر ..!!

    قامت الدنيا ولم تقعد بعدما اكتشف ان كلبا احتجز بسيارة صاحبه لمدة اربع ساعات وقت الظهيرة .. سجن الرجل ودفع غرامة كبيرة تنفق على الكلب .. !!

    ماسر حب هؤلاء الناس للكلاب ..؟؟!!

    وماسر تعلقهم بهم لدرجة دفع الاموال الطائلة وانشاء الجمعيات والمصانع والمؤسسات والمستشفيات لاجلهم ..؟؟!!

    لماذا الكلب عندهم مقدس جدا لدرجة كبيرة جدا يصعب تخيلها .. ؟؟!!

    في حين ان حقوق الناس لاتجد ذاك الاهتمام .. او المتابعة .. بل تداس الكرامات وتنتهك الحرمات ويباد الكثيرين ..
    وفي الوقت ذاته لوحصل اي مكروه لكلب لماسكت احد ..؟؟!!

    بنظرة غير معقدة لواقعهم .. يمكننا ان نجاوب على استفساراتنا:

    الكلب يلعق صاحبه بلسانه .. وفي المقابل نجد الانسان قد لايكلم جاره ..

    الكلب يحرك ذيله فرحا بقدوم صاحبه .. وفي المقابل الانسان لايبالي حتى بالقاء التحية ..

    الكلب وفي لصاحبه .. وفي المقابل الانسان غير بار باقرب الناس له وخاصة والديه ..

    باختصار .. الكلب من طبيعته الوفاء والتضحية ومؤانسة الانسان .. في حين ان هناك اناسا يحملون من الانانية والحقد والحسد مايكفي لتحطيم العالم ..

    لذا فهؤلاء الغربيين وحيث انهم يعيشون في مجتمع طابعه الاجتماعي مفكك وغير قويم .. تملئه الشرور وحب الذات .. قد يئسوا من معالجة سلوك الانسان مع الانسان واتجهوا الى البحث عن شيء حقيقي قد يمنحهم ماقد يصنع الحب الذي اختفى من مجتمعاتهم .. فاتجهوا الى الكلاب التي ربما قد تعيد لهم ابتسامة الحب التي اختفت عن شفاهم ..
    وفعلا كان الكلب على مستوى المسؤولية الممنوحة له .. بفضل طبعه العاطفي جدا والذي جعل اسهمه ترتفع عند هؤلاء الناس ..
    وهناك احصائية في امريكا تقول ان اكثر من 90% من سكان امريكا يملكون كلابا .. ناهيك عن العديد من الجمعيات الخيرية التي تختص بالكلاب والمحافظة على حقوقها ..
    هذا السلوك او بالاصح الهوس الذي اصاب المجتمع الامريكي دفع علماء الاجتماع هناك للبحث عن الاسباب ومحاولة ايجاد الحلول حتى لايصبح الكلب الشخص الذي قد يحكم امريكا في يوم من الايام او قد يحل مكان الزوج او الاخ او احد الوالدين ..

    درسوا واختبروا وجربوا وفعلوا كل مابوسعهم فعله .. وكانت النتائج مذهلة جدا جدا ولدرجة يصعب تخيلها ..
    فالناس هناك يفضلون الكلب اكثر من اي مخلوق اخر ..
    والناس هناك لايقدرون على العيش بدون كلاب ..
    ومن المستحيل ان تقنع الناس بضرورة ترك تربية الكلاب ..

    لذا اتفق العلماء على اعادة توعية المجتمع وبدا البحث عن الوسائل المتاحة لاسترجاع ماقد يرجع الطبع القديم ..
    ووجدوا الحل الامثل في توعية الناس من خلال الاعلام ووسائله ..

    فبدوا بنشر الكتب التي تتحدث عن كيفية ارجاع العلاقات مع الناس من خلال كتابة بعض الاساليب النفسية الا ان هذه الكتب لاقت فشلا كبيرا بين الامريكين .. فاضطر المنتجين الى تسويقها في المجتمع العربي والذي كما تعلمون قد وصلنا العديد من هذه الكتب التي لم تجد مكانا لها بين عاشقي الكلاب .. ومن المؤكد انكم قرأتم كثيرا عبارة من اكثر الكتب مبيعا في امريكا المنشورة في المكتبات من خلال هذه الكتب المترجمة .. وهي في الاصل من اقل الكتب مبيعا في امريكا .. !!

    اذن اخواني ثورة الكلاب التي اجتاحت امريكا ثورة ناتجة عن طبع المجتمع الذي تفكك بعد الانفتاح الكبير الذي عاشته امريكا ..
    وثورة ناتجة عن ابتعاد المجتمع عن الدين وفصل الدين عن كل شيء ..
    وثورة ناتجة عن ممارسة سولكيات خاطئة جدا ادت الى تفكك المجتمع ومن بين تلك السولكيات مانراه من انحلال اخلاقي كبير ..

    ثورة ساوت بين الكلب والانسان بل طغت على الانسان وحقوقه وقدمت حقوق الكلب عليه .. !!
    بالله عليكم هل تدل على التمدين والتطور والديمقراطية التي ينادون بها ..!!


    ومن البديهي ان نعرف لماذا هذه الثورة رغم قدمها ورغم اننا من الناس التي تهوى التقليد بشكل جنوني .. لم تأتي الينا .. ؟؟!!

    اخواني .. قد لاتحتاجون الى اجابتي والتي حتما تتضح في ترابط المجتمع والذي قد جعلنا لانلتفت لاقتناء الكلاب للبحث عن ماقد يصنع الحب الذي ولله الحمد لم نفقده ولن نفقده مادمنا متمسكين بعيقدة الاسلام الخالدة ..
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-01-22
  19. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    عزيزتي لمياء
    عزيزتي غموض الشمس
    لكم الشكر الجزيزل على هذا المرور الكريم
     

مشاركة هذه الصفحة