الفرض العيني من علم الدين واجب على كل مكلف

الكاتب : سيف الله   المشاهدات : 591   الردود : 2    ‏2003-01-16
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-16
  1. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    بسم الله والحمد لله وصلى الله على سيدنا محمد رسول الله وبعد،

    الفرض العيني من علم الدين هو القدر الذي يجب تعلمه من علم الإعتقاد ومن المسائل الفقهية ومن أحكام المعاملات لمن يتعاطاها وغيرها ، كمعرفة معاصي القلب والجوارح كاللسان وغيره ، ومعرفة الظاهر من أحكام الزكاة لمن تجب عليه ، والحج للمستطيع . قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم : (( طلب العلم فريضة على كل مسلم )) رواه البيهقي .

    والمكلف هو البالغ العاقل الذي بلغته دعوة الإسلام ، ويكون البلوغ بالنسبة للذكر بحصول أمر من اثنين : رؤية المني أو بلوغ خمس عشرة سنة قمرية ، وللأنثى بحصول أمر من ثلاثة : رؤية المني أو دم الحـيض أو بلوغ خمـس عـشرة سـنة قمرية . فمن مات دون البلوغ فليس مكلفاً، ومـن اتصل جنونه من قبل البلوغ إلى ما بعده ومات وهو مجنون فليس مكلفاً ، ومن عاش بالغاً ولم يبلغه أصل الدعوة أي : شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله فليس مكلفاً .

    قال تعالى : { وما كنا معذبين حتى نبعث رسولاً } سورة الإسراء .
    وقال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم : (( رفع القلم عن ثلاث : عن النائم حتى يستيقظ وعن الصبي حتى يحتلم وعن المجنون حتى يعقل )) رواه الإمام أحمد .

    فالعبد التقي هو الذي أدى الواجبات وتجنب المحرمات ، ومن مات على ذلك يدخل الجنة من غير سابق عذاب .
    وأعلى الواجبات وأفضلها عند الله تعالى الإيمان بالله ورسوله قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم : " أفضل الأعمال إيمان بالله ورسوله " رواه البخاري . والإيمان شرط لقبول الأعمال الصالحة ، فمن لم يؤمن بالله ورسوله فلا ثواب له أبداً في الآخرة قال الله تعالى : { مثل الذين كفروا بربهم أعمالهم كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف } سورة إبراهيم .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-01-16
  3. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    معرفة معنى لا اله الا الله محمد رسول الله.

    علم التوحيد له شرف على غيره من العلوم لكونه متعلقاً بأشرف المعلومات ، وشرف العلم بشرف المعلوم ، فلما كان علم التوحيد يفيد معرفة الله على ما يليق به ، ومعرفة رسوله على ما يليق به ، وتنزيه الله عما لا يجوز عليه ، وتبرئة الأنبياء عما لا يليق بهم ، كان افضل من علم الأحكام . قال تعالى : { فاعلم أنه لا إله إلاّ الله واستغفر لذنبك } سورة محمد .

    وقال الإمام أبو حنيفة في كتابه الفقه الأبسط :

    " إعلم أن الفقه في الدين أفضل من الفقه في الأحكام " . اهـ


    وفقنا الله واياكم لتحصيل علم الدين، وللازدياد منه. والله أعلم.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-01-17
  5. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    ومن هذه العلوم العقيدية، معرفة الشهادتين. توحيد الله تعالى. ومعنى أشهد ان لا إله إلا الله إجمالاً : أعترف بلساني وأعتقد بقلبي أن لامعبود بحق إلا الله ، أي لا أحد يستحق أن يُتذلل له نهاية التذلل إلا الله ، وهذه هي العبادة التي من صرفها لغير الله تعالى صار مشركاً ، وليس معناها مجرد النداء أو الإستعانة أو الإستغاثة كما زعم بعض الناس ، قال الإمام تقي ّالدين السبكي : " العبادة أقصى غاية الخشوع والخضوع " . ومعنى الـواحد أنَّ الله لا شريك له في الألوهـيـة ولا معبود بحـقًٍّ ســــواه ، قال الله تعالــى : { وَإِلهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ } سورة البقرة . وقال الإمام أبو حنيفة في الفقه الأكبر : " والله واحد لا من طريق العدد ولكن من طريق أنه لاشريك له " . وقال بعض العلماء أن الأحد هو بمعنى الواحد ، وقال بعضهم : الأحد هو الذي لا يقبل الإ نقسام ، أي ليس جسماً لأن الجسم يقبل الإنقسام عقلاً ، والله ليس جسماً . قال تعالى : { قلْ هُوَ اللهُ أَحَدٌ } سورة الإخلاص . وقال تعالى في ذمِّ الكفار : { وَجَعَلُواْ لَهُ مِنْ عِبَادِه ِجُزْءاً } سورة الزخرف ،

    وقال الإمام أبو الحسن الأشعري في كتاب النوادلر : " من اعتقد أنَّ الله جسم فهو غير عارف بربه وإنه كافر به " . معنى الأول الذي لا ابتداء لوجوده فهو وحده الأول بهذا المعنى ، قال تعالى { هُوَ اْلأَوََّلُ وَاْلآخِرُ } سورة الحد يد ، وبمعناه القديم إذا أُطلق على الله تعالى ، واجتمعت الأمة على جواز إطلاق القديم على الله ، قال ذلك الزبيدي في شرح إحياء علوم الدين .

    قال تعالى ليس كمثله شىء.
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة