للفأر سلالة،،،،!

الكاتب : جرهم   المشاهدات : 1,005   الردود : 12    ‏2003-01-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-12
  1. جرهم

    جرهم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-07-01
    المشاركات:
    1,331
    الإعجاب :
    1

    لعيونك يالمسافر اليمني.. لعيونك سنفتح الملفات وليه لا...:D

    للفأر سلالة، واللعنة باقية، واليمنيين.. أصحاب العجب !!
    أقاموا الحضارة قبل غيرهم، ودمروها قبل أن يبدأ الآخرون ببناء حضارتهم !
    خرجوا إلى العالم كأمواج بشرية بعد نكبة الفأر الأول.. أصحاب تجربه؛
    بنوا حضارة الدنيا، وتركوا وطنهم دون حضارهْ…!
    طور الآخرون تجاربهم، وأخرجوهم من التأريخ…!
    ظلوا طويلاً يرددوا.. نحن أصحابُ حضارهْ…!
    الأمم تطورت من حولهم، وهم ما برحوا على الأطلال يتباكون…!
    عَلِقت روح الرقي في سماء اليمن.. فأخذوا على عواتقهم تطبيق.. أكثر النظريات الوضعية تعقيداً، ونبلاً ؛ ونجحوا وكانوا حديث العالم؛ عكسوا سير السيل.. اشتراكية في بلد ٍ فقير شحيحة موارده…!
    بدؤوا بإنشاء رمز التجربة بلغوا المؤتمر الثالث؛ فاستعصى عليهم اختتامه فدمروه من الجذور، وعادوا للصفر بعد انتصار الصف الثاني.. في يناير 86 …!
    أقاموا الوحدة بطريقة تنم عن حضارة أيضاً..
    فأكثر من ربع قرن مفاوضات، واتفاقيات، وحروب توِّج نضالهم بإعلان الوحدة في 22 مايو 90 بهروا الدنيا.. لكن..
    كل تلك الاتفاقيات، ومضامينها ألغيت بجرة ذيل فأر العصر؛
    ليبدأ التدمير مجدداً.. أشعل حرب الوثيقة؛
    خرجوا على إثرها أصحاب المبادرة في تحقيق الوحدة ليتربع على عرشها من استمر يحاربها عقداً من الزمن ذبح خلاله خمسة آلاف روح طاهره..
    إنها المفارقات العجيبة؛ يطلق اليمنيون على السفاح.. بطل الوحدة..!
    صراعات مريرة يخوضها اليمنيون.. تنم عن شيء ما –
    ربما هي لعنة لم تنتهي حلقاتها بعد !
    - ربما لا يزال الله يحاسبنا بجريرة الأجداد؛
    فالفأر الجديد يتمترس خلف الديمقراطية التي فرضتها الوحدة،
    والسبب في ذلك أنه وخبراؤه المجرمون يعرفون حق المعرفة أن الديمقراطية ستؤبدهم بالسلطة، والسبب بسيط جداً ، ذاك لأن نسبة الأمية في البلاد تصل إلى 70 % من السكان و 20 % يجيدون القراءة والكتابة و الـ 10 % والتي تمثل المتعلمين هي البقية الباقية من السكان، وهم ما بين..
    مهمشين، ومدحورين، أو مشتتين خصوصاً بعد حرب الوثيقة التي شنت صيف 94 ، ومع هذا بقي مجرم صنعاء يبيع الأرض والعرض، ويضخ المال العام للمرتزقة والمتذبذبين من أجل تقسيم الأحزاب، وتقزيمها فقد فرخ من الناصريين حزبين إضافيين للحزب الرئيس، كما فعل الشيء نفسه مع البعثيين، والإسلاميين، وشكل جبهة معارضة وهمية؛
    هي بالأصل صنيعته أطلق عليها المجلس الوطني للمعارضة…!
    ليعترف بها، ويحيد المعارضة الحقيقية المتمثلة بمجلس التنسيق ويصفها بعدوة الوطن أيضاً…!
    ثم يعبث في الدستور كلما لاح له بالأفق ما يزعجه، وعليه فإن الديمقراطية لن تفرز إلا ما يسمح به الدكتاتور الذي اعتبرها كعقد نكاح ( عرفي ) سيكون أو المقاتلين للحفاظ عليه…!
    ورغم هذا كله.. قررت الأحزاب السياسية أن تلعب أدوارها الوطنية عبر الممكن والمتاح؛ إيماناً منها بواجباتها تجاه الوطن والشعب، وهو الأمر الذي أزعجه أيضاً.. ليشرع أبواب الجحيم، ويطلق العنان لشهواته التدميرية التي بدأت باغتيال الرفيق جار الله عمر ليصل عدد الضحايا 153 من خيرة مناضلي الحزب، وهذا فقط من بعد الوحدة، ناهيك عن ضحايا الحرب…!
    والدور الآن جاء على الحركة الإسلامية،
    والذي كان قد استخدمها كورقة فاين في ساعة حاجة؛
    ومثل هذا الدكتاتور السلطوي لا يملك خطاباً سياسياً البتة .
    أما خطابه الأخير أو قل هذيانه؛ فإنه لا يعدو أن يكون..
    اعتراف قاتل في لحظة انهيار…!




     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-01-12
  3. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    ضحايا الحرب…!

    والدور الآن جاء على الحركة الإسلامية،
    والذي كان قد استخدمها كورقة فاين في ساعة حاجة؛
    ومثل هذا الدكتاتور السلطوي لا يملك خطاباً سياسياً البتة .
    أما خطابه الأخير أو قل هذيانه؛ فإنه لا يعدو أن يكون..
    اعتراف قاتل في لحظة انهيار…!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-01-12
  5. الصابر

    الصابر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-07
    المشاركات:
    1,350
    الإعجاب :
    0
    الله الله من الفيران مره بالقاهره كان فيه رجل ينادي فارمن من كمبوذياء وزنه خمسين رطل ومن اجل ان تشوفه وتصدق تدفع واحد جنيه دفعت واحد جنيه و طلعت سلم حديدي وبظهره صندوق سقفه شبك وبداخل الصندوق فار كبير ارتفاعه وطوله ووزنه زي الخروف الجيد وقلت لنفسي اذا كان فار اليمن الصغير هدم حضارة بلد فكيف لو فيه مليون فار من هذ النوع حيعملوا فينا ايه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-01-12
  7. almansoori

    almansoori عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-02
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0
    الى جرهم مع الشكر

    لقد ابدعت ياجرهم 00 ماقلته عين الصواب ولكن ماهو مؤلم هو انحراف المثقفين شاهدنا قبل ثلاث سنوات احد المثقفين يناطح من قناة الجزيره احد زبانيةا لنظام عاد مؤخرا من منفاه ويتحول بدرجة مائه وثمانين واصبح من منظري النظام وسبحان مبدل الاحوال ولكن انحراف المثقفين كارثه00 اما نحن وعلى قول احد الحكماء سنظل نحفر فى الجدار اما وجدنا فتحه للنور او متنا على متن الجدار
    وتقبل تحياتي00 د/ المنصوري
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-01-12
  9. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    جرهم لم تشفي غليل

    ليس هذا ما طلبت منك ياااااستاذ جرهم
    لقد تمنيت ان تنبش في ماضي الرفاق ذلك الماضي الذي يجهله الكثيرين الان
    طلبت منك العدل في الحديث عن الصفحات السوداء في جنوب الوطن
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-01-12
  11. الشيبه

    الشيبه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-12-17
    المشاركات:
    1,749
    الإعجاب :
    0
    Re: جرهم لم تشفي غليل

    نص مقتبس من رسالة : المسافراليمني
    ما كنت اتوقع ان المسافر لم يصل وعاد بده يتسلى بماظي لم يعد محل نقاش ولم يعد نفس الصوره نحن نتكلم على يمن موحد اختار التعددية الحزبية طريقا والديمقراطية سلوكا والتداول السلمي للسلطة هدفا والأسلام منهجا ونتبع الاقتصاد الحرقولا وعملا... مساكين بعض الناس تركبة عقولهم على اسطوانةواحده ولايقدروا ان يتحولوا ويتبدلوا
    ونحن لم نتكلم عن طماط او حلبة نحن نتكلم عن شعب ملك الجميع كبرة مساحته وكثرة رجاله يبقى من سوف يوفرلهم فرص العمل هو الي نقله ونعم كلمة ونعم ماهيش بلاش اعقلوافاهمين ولا ماشي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-01-13
  13. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    هلا الشيبه
    اخي اذا كان جرهم قد جرد لنا كل البلاوي التي قول انه حصلت في شمال الوطن
    فما هوا المانع ان يجرد لنا المصائب التي حصلت في جنوبه لان الرفاق لم يعملو دوله افلاطونيه هناك بل دولة جماجم
    وطلبي ليس حبا في نبش الماضي وتقليب الصفحات السوداء هنا وهناك
    لكن امتحان لرفيق جرهم الذي يبدو انه قد تهرب من الموضوع الى فتح موضوع اخر
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-01-14
  15. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    Re: الى جرهم مع الشكر

    نص مقتبس من رسالة : almansoori
    نعم يا منصوري.. الذي تقصده هو أحمد الحبيشي, ولكن أعتقد أنه عاد إلى رشده.. ولم ينحرف كما تقول.. عندي أمل كبير أنه سيأتي اليوم الذي يعود فيه البقيه إلى رشدهم.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-01-14
  17. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    Re: جرهم لم تشفي غليل

    نص مقتبس من رسالة : المسافراليمني
    أخي المسافر اليمني
    لا تتعب نفسك مع جرهم.. لن يرجرؤ وينبش في ماضي الرفاق الاسود.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-01-14
  19. جرهم

    جرهم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-07-01
    المشاركات:
    1,331
    الإعجاب :
    1

    :)
    عزيزي
    المسافر اليمني
    تحية مبتسمة، وبعد..
    مالذي تريده بالضبط ؟
    .. إن كنت تريد المقارنة بينما فعله الاشتراكي بالأمس،
    وبينما تفعله عُصبة اللصوص اليوم،
    وعلى طريقة..
    الشيء بالشيء يذكر؛
    فأنت لا مخطئ فحسب - بل وظالم،
    وهيهات أن تكون من الظالمين؛
    فالذي يحملُ خلقاً يحملُ بالضرورة.. ملكة العدل يا خلوق؛
    لكن هناك أمر هام، أمر - ربما لم يجول بخاطرك،
    وهو :
    انه كان للاشتراكي أهداف،
    ومشاريع نهضوية يكافح ويقاتل في سبيل تنفيذها في أجواء غير ملائمة؛
    الأمر الذي أوجد تسلسل سببي؛
    من ثورة مضادة – إلى إرث استعماري، وتكالب رجعي،
    وهذا كله جعل من تلك المشاريع والأهداف تنفذ دون استيفاء الدراسة الكاملة،
    وبالتالي دون اكتمال عناصر تنفيذها بصورة طبيعية؛
    مما مهد لإحباطات متتابعة منعت بشكل واضح دفع عملية التنمية،
    وكل هذه الأشياء قد نناقشها في قادم الأيام؛
    لأنها مرتبطة بما تريد التوصل إليه؛
    أما اليوم فدعنا نركز على مطالبتك لي بالعدل...!

    وهنا أسألك..
    أمِنَ العدل المساواة أو لنقل المقارنة؛
    بين من يحمل مشروعاً عاماً ذو أبعاد، ومسؤوليات اجتماعية؛
    وبين من لا يحمل إلا همه، ومشروعاته الخاصة،
    ومن ثم تنصل من أي مسؤولية اجتماعية...؟

    لاحظ أنّ.. ما يخص الاشتراكي بصيغة الجمع ،
    وسيكون كذلك على الدوام في حواراتنا القامة لأن قيادته جماعية ولأدلل على ذلك.. ركز على أي مناصر من مناصري الحزب هنا،
    ستجده يتحدث، وكأنه الأمين العام إنها ثقافة القيادة الجماعية،
    وليكون الدليل أكثر إقناعاً.. لا حظ أيضاً خصومنا السياسيين هنا على مستوى النت؛ وإن كان فعلهم لا يتعدى ما يفعله الذباب من إزعاج وأنت تقرأ أو تكتب غير أنك ستجدهم أيضاً يعاملوا أي رفيق هنا وكأنه الأمين العام أيضاً، وذاك لأننا بالفعل نشعر بمسؤولياتنا تجاه الشعب كنوع من الثقافة أيضاً رغم أننا مواطنون بسطا؛
    لكننا أشرافا وأحراراً وجدوا في الاشتراكي الخير كله كنتيجة طبيعية لممارسة عصبة اللصوص بحقوقنا كشعب.. صادروها وجرعونا الشر كله...!
    فالشريف الحر لا يستطيع إلا أن يكون مناضلاً اشتراكياً أما الغير شريف فإنه في ظل الوضع الاجتماعي المتدهور، والبطالة؛ سيسرق ويؤكل ويشكر أو يشحذ ،
    وهذا مالا يرتضيه أي شريف تربى وكبر مع مجموعة من القيم النبيلة والشريفة..
    أف خرجت من الموضوع لكن حلو..
    ليعلم العبيد بكينونتهم .. غمزة ؛)

    نعود للموضوع :
    أما عصبة اللصوص فيقودهم ملك المغارة علي ( حذف )؛
    ثم أننا نعلم أنه لا شيء اسمه المؤتمر فعلي ( حذف )
    هو المؤتمر والمؤتمر ( حذف )

    أمن العدل المقارنة..
    بين من جعلوا ضروريات الحياة مجانية،
    وبين من يتاجر بأقوات الأطفال، والفقراء...؟
    المؤسسة الاقتصادية الآن
    العسكرية قبل الوحدة تبيع الحليب والقمح
    يملكها علي ( حذف )

    أمن العدل المقارنة..
    بين من يمنح الشعب تعليماً مجانياً
    من المدرسة، والمعلم - إلى البن سل والكراس...؟
    وبين من يتاجر بالشهادات، ونتائج الطلاب...؟
    اعطني صندوق بريدك أعطيك الشهادة التي تريد
    ومن أي مدرسة تريد في المحافظات الشمالية...!

    أمن العدل المقارنة..
    بين من يمنحون التطبيب المجاني للجماهير،
    ومن يتاجر بالأعضاء...؟
    عود لملف السوداني آدم الذي كان المجرم،
    والضحية لمجرمين آخرين،
    هم أصحاب الشركة المصدرة للأعضاء لدولة قطر
    ( الشقيقة )

    أقسم بالله العظيم..
    أننا لقوم ضــالون؛
    كيف لا نعطي كل ذي حق حقه كيف...؟

    إنه منتهى الكفر والجحود لعطا آت الله الذي لم يبخل علينا بشيء؛
    ولم يكن الحزب الاشتراكي اليمني بكر أنعمه علينا حتى نحتار بين الملاك والشيطان؛ فقد سبق وأنعم علينا بالعقل والسمع والبصر، وكرمنا بالآدمية؛
    فكيف يلتبس علينا الفهم والتفريق بين الخير والشر..
    بين الفضيلة والرذيلة.. إن لم نكن من الضَّــالين...؟

    عزيزي المسافر إن كنت تريد :
    المقارنة بين اشتراكي السبعينات والثمانينات،
    واشتراكي اليوم فلا بأس في ذلك،
    ولا شك أن الفارق شاسع بامتداد التطور الإنساني الحاصل
    أما المقارنة بن النور والديجور فهذا ملا نعقله أنت وأنا .

    وبخصوص المجازر الذي حصلت والتي كانت في أحايين كثيرة يفرضها المنطق فلا تعجل؛
    فلن نغفل قطرة دم واحدة فقط تريث،
    والأمانة تقتضي مزيدا من البحث خصوصاً وقد غدا الأمر برمته تاريخ، ولا أعتقد أنه يمكننا التحدث حول الشخصيات المطروحة بتساؤلاتك غير أني فوجئت بقولك :
    أنه تم سحب محمد صالح مطيع بالسيارة...!
    لا يالمسافر إذا ما أردت الحوار الجاد،
    ونبش الماضي يجب أن تكون ركيزتنا في تلك الإرادة هي المصداقية؛
    فلن نصل للحقيقة ما لم نحاول الوصول إليها بنوايا حسنة
    عزيزي هذا الكلام غير صحيح.. البتة، ومزعج للغاية


    تحيتي لك يا طيب .
     

مشاركة هذه الصفحة