الرائيليون: طائفة دينية .. تستنسخ البشر!

الكاتب : نواف الجزيرة   المشاهدات : 551   الردود : 0    ‏2003-01-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-12
  1. نواف الجزيرة

    نواف الجزيرة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-01-03
    المشاركات:
    1,264
    الإعجاب :
    0


    الرائيليون طائفة دينية يبلغ عدد أتباعها نحو 55 ألف شخص في العالم تأسست عام 1975، وأتباعها يؤمنون بأن الحياة على كوكب الأرض نشأت بفضل كائنات فضائية وصلت إليه في طبق طائر منذ 25 ألف عام وأن البشر ولدوا عبر الاستنساخ !!
    يعيش مؤسس الطائفة وهو صحفي فرنسي سابق يدعى كلود فوريلون أطلق على نفسه اسم "رائيل" في كيبيك بكندا ؛ حيث يزعم أنه نبي من الأنبياء !
    روى فوريلون في ديسمبر 1973 أنه شاهد قرب بركان في وسط فرنسا أشخاصًا أتوا من كوكب آخر حيث شاهد قرب البركان رائيل ضوء أحمر يومض من سفينة فضاء فتحت بابها لتكشف عن كائن أخضر له شعر أسود طويل ، وبمجرد أن صَعِد إلى سفينة الفضاء التقى مع روبوتات أنثوية ، وعلم أن مخلوقات فضائية تسمى أيلوهيم خلقت أول كائنات بشرية باستنساخ نفسها ، وأبلغت المخلوقات - التي كانت تتحدث الفرنسية بطلاقة - فوريلون أن يبدأ حركته الدينية. وقال الشاب الذي أطلق على نفسه اسم رائيل : إنه كلف بمهمة تأسيس سفارة على الأرض لاستقبال أشخاص من كوكب آخر ، وبعد عامين أسست الطائفة الجديدة. قدم فوريلون نفسه على أنه نبي ويدعو إلى تفسير علمي للكتاب المقدس ، ويقول رائيل : إن الاستنساخ سيسمح للبشرية بالوصول يومًا إلى الخلود عبر السماح بتجديد وعائها الجسدي بانتظام.
    ورأى الرائيليون في استنساخ النعجة دولي تأكيدًا لعقيدتهم بخصوص الحياة على الأرض فأعلنوا في عام 1997 إنشاء مؤسسة كلونيد، أول مؤسسة للاستنساخ البشري.
    وشركة "كلونيد" هي التي أعلنت منذ أيام أنها بدأت العمل لاستنساخ أول كائن بشري في مكان سري بالولايات المتحدة، ويريد الرائيليون استنساخ طفل توفي في شهره العاشر أثناء خضوعه لعملية في القلب بناء على طلب والديه.
    وتدير الشركة - ومقرها لاس فيغاس (نيفادا)- بريجيب بواسوليه (44 سنة، فرنسية تتبع الطائفة) التي قالت أمام لجنة تحقيق عن الاستنساخ البشري تابعة لمجلس النواب الأميركي: "نحن نقوم حاليا باستنساخ طفل في مكان ما بالولايات المتحدة".
    وأشارت بواسوليه، وهي أستاذة كيمياء في جامعة نيويورك، إلى أن الأعمال ستستمر في الولايات المتحدة طالما أن الأمر لا يخالف القانون.
    ويحاول علماء شركة كلونيد إدخال المادة الوراثية (DNA) المأخوذة من خلايا محفوظة للطفل المتوفى إلى بويضة منزوعة النواة يتم زرعها في رحم الأم تمهيدا لحدوث الحمل.
     

مشاركة هذه الصفحة